علاج طبيعي للكحة وأهم النصائح لتجنب الإصابة

يلعب السعال دورًا رئيسيًا في إزالة العناصر الضارة والمعدية من الجسم، ولكن يمكن أن يكون مزعجًا للغاية. يعتمد أفضل علاج للسعال أو الكحة على السبب الأساسي. هناك العديد من الأسباب المحتملة، بما في ذلك الحساسية والالتهابات والارتجاع الحمضي.

بعض العلاجات الطبيعية يمكن أن تخفف من السعال. ومع ذلك، من المهم أن نتذكر أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لا تراقب الأعشاب أو المكملات الغذائية، لذلك فإن الأشخاص الذين يستخدمونها يخاطرون باستخدام منتجات منخفضة الجودة مع احتوائها على الشوائب.

اثنا عشر علاجًا طبيعيًا للكحة

يجب على الأشخاص الذين يرغبون في استخدام العلاجات الطبيعية لعلاج السعال أن يبحثوا عن الموارد والعلامات التجارية المضمونة. يجب أن يدركوا أيضًا أن بعض الأعشاب والمكملات الغذائية يمكن أن تتداخل مع الأدوية، مما قد يؤدي إلى آثار جانبية غير مرغوب فيها.

إذا كان لديك سعال أو كحة شديدة أو مستمرة لعدة أسابيع، فمن الضروري أن ترى الطبيب.

يستخدم الناس مجموعة متنوعة من العلاجات الطبيعية لعلاج السعال المستمر. فيما يلي، نوضح أهم 12 علاج مع أهم التفاصيل.

1. شاي العسل

من العلاجات المنزلية الشهيرة للسعال خلط العسل في كوب بالماء الساخن. وفقًا لبعض الدراسات، يمكن للعسل أن يخفف من السعال.

هناك دراسة عن علاجات السعال الليلي عند الأطفال. يقارن النتائج باستخدام العسل الداكن، الديكستروميتورفان، دواء مثبط للسعال ولا يوجد نوع من العلاج.

على الرغم من أن فوائد العسل كانت أقل من فوائد ديكستروميتورفان، إلا أنه تم تصنيف العسل على أنه الأكثر تفضيلًا من الخيارات الثلاثة.

لاستخدام العسل كعلاج للسعال، امزج ملعقتين كبيرتين من الماء الساخن مع شاي الأعشاب. ثم اشرب هذا المزيج مرة أو مرتين في اليوم. يرجى تجنب تقديمه للأطفال دون سن السنة.

2. الزنجبيل

قد يخفف الزنجبيل السعال الجاف أو الربو نظرًا لخصائصه المضادة للالتهابات. يمكن أن يخفف أيضًا من الغثيان والألم.

تشير دراسة إلى أن بعض المكونات المضادة للالتهابات الموجودة في الزنجبيل قد تريح أغشية الشعب الهوائية، مما يقلل من السعال. درس الباحثون في المقام الأول آثار الزنجبيل على خلايا البشر والحيوانات، على الرغم من الحاجة إلى مزيد من البحث.

حضّر شاي الزنجبيل مع 20-40 جرامًا من شرائح الزنجبيل الطازج في كوب من الماء الساخن. دعه يبرد لبضع دقائق قبل شربه. أضف العسل أو عصير الليمون لتحسين المذاق وتهدئة السعال أكثر.

ملاحظة: اعلم أنه في بعض الحالات قد يسبب شاي الزنجبيل حرقة أو انزعاجًا.

3. السوائل

أهم علاج للسعال أو نزلات البرد هو بقاء الجسم رطبًا. تشير الأبحاث إلى أن شرب السوائل في درجة حرارة الغرفة يمكن أن يخفف من السعال وسيلان الأنف والعطس.

ومع ذلك، قد يستفيد الأشخاص الذين يعانون من أعراض إضافية للبرد أو الأنفلونزا من المشروبات الساخنة. تُظهر نفس الدراسة أن هذه يمكن أن تحسن الأعراض أكثر، بما في ذلك التهاب الحلق والقشعريرة والتعب. تخفيف الأعراض فوري ويستمر لفترة بعد الانتهاء من المشروب الساخن.

من بين المشروبات الساخنة التي يمكن أن تكون مريحة، نجد:

  • شاي الأعشاب.
  • الشاي الأسود منزوع الكافيين.
  • الماء الساخن.
  • عصائر الفاكهة الساخنة.

4. بخار الماء

قد يخف السعال الرطب، الذي ينتج المخاط أو البلغم، مع بخار الماء. خذ حمامًا ساخنًا أو استحم ودع الحمام يملأ بالبخار. ابق في الداخل لبضع دقائق حتى تتحسن الأعراض. اشرب كوبًا من الماء بعد ذلك.

بدلًا من ذلك، أعد وعاء من البخار. للقيام بذلك، املأ وعاءً كبيرًا بالماء الساخن. أضف الأعشاب أو الزيوت العطرية، مثل الأوكالبتوس وإكليل الجبل، مما يساعد على تحسين الاحتقان. انحنى فوق الوعاء وغطي الرأس بمنشفة. سيؤدي ذلك إلى احتجاز البخار. استنشق الأبخرة لمدة 5 دقائق. إذا شعرت بحرارة البخار على بشرتك، فتوقف حتى يبرد.

يجب على الأشخاص الذين يعانون من السعال الرطب أو احتقان الصدر اتباع توصيات المعهد القومي الأمريكي للقلب والرئة والدم. الولايات المتحدة الأمريكية (NHLBI) واستخدام مرطب بالبخار في منزلك.

5. جذر الخطمى

جذر الخطمي هو عشب يستخدم على نطاق واسع عبر التاريخ كعلاج للسعال والتهاب الحلق. يمكن للأعشاب تحسين التهيج الناتج عن السعال بسبب محتواه العالي من الصمغ. وهي مادة سميكة لزجة تغطي الحلق.

في دراسة صغيرة أخرى، تم الكشف عن أن الشراب العشبي مع جذر الخطمى والزعتر واللبلاب يعالج نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي. بعد 12 يومًا من تناول الشراب، صنف 90 في المائة من المشاركين فعاليته على أنه جيد أو جيد جدًا.

جذر الخطمي متاح أيضًا كأعشاب مجففة أو كيس شاي. أضف الماء الساخن واشربه على الفور أو اتركه حتى يبرد. كلما بقي جذر الخطمى لفترة أطول في الماء، كلما زادت فعاليته.

يمكن أن تشمل الآثار الجانبية اضطراب المعدة، ولكن يمكنك مواجهتها عن طريق شرب سوائل إضافية.

يمكنك شراء جذر الخطمى من متاجر المنتجات الصحية أو على الإنترنت.

6. الغرغرة بالماء المالح

هذا العلاج البسيط هو واحد من أكثر العلاجات فعالية في علاج التهاب الحلق والسعال الرطب. حيث يقلل الماء المالح من البلغم والغشاء المخاطي في الجزء الخلفي من الحلق، مما يقلل الحاجة للسعال.

قلّب نصف ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الساخن حتى يذوب. دع المحلول يبرد ببطء قبل استخدامه للغرغرة. أمسك الخليط وضعه في الجزء الخلفي من الحلق لبضع لحظات قبل بصق الخليط. تغرغر بالماء والملح عدة مرات كل يوم حتى يتحسن السعال.

تجنب إعطاء المياه المالحة للأطفال الصغار، لأنهم لن يتمكنوا من الغرغرة بشكل صحيح وقد يكون ابتلاع المياه المالحة أمرًا خطيرًا.

7. البروميلين

البروميلين هو إنزيم يأتي من الأناناس وأكثر وفرة في قلب الفاكهة.

يحتوي البروميلين على خصائص مضادة للالتهابات ويمكن أن يكون له أيضًا خصائص تخفف للبلغم، مما يعني أنه يمكن أن يتقلص الغشاء المخاطي ويزيله من الجسم.

يشرب بعض الأشخاص عصير الأناناس يوميًا لتقليل بطانة الحلق والقضاء على السعال. ومع ذلك، لا يوجد الكثير من البروملين في العصير لتخفيف الأعراض.

يمكنك العثور على مكملات البروملين في المتجر ويمكن أن تكون أكثر فعالية في القضاء على السعال. ومع ذلك، من الأفضل التحدث إلى الطبيب قبل تجربة المكملات الجديدة.

قد تكون لديك حساسية من البروميلين. أيضًا، يمكن أن يسبب هذا العشب آثارًا جانبية ويتفاعل مع الأدوية. يجب على الأشخاص الذين يتناولون مميعات الدم أو المضادات الحيوية المحددة عدم تناولها.

8. الزعتر

يحتوي الزعتر على كل من الاستخدامات الطهوية والطبية وهو علاج شائع للسعال والتهاب الحلق والتهاب الشعب الهوائية والمشاكل التي تظهر في الجهاز الهضمي.

أظهرت دراسة أن شراب الزعتر واللبلاب يخفف السعال بشكل أكثر فعالية وأسرع من شراب وهمي في الأشخاص المصابين بالتهاب الشعب الهوائية الحاد. قد تكون مضادات الأكسدة التي يتكون منها النبات مسؤولة عن فوائده.

لعلاج السعال بالزعتر، ابحث عن شراب محدد يحتوي على هذا النوع من الأعشاب. كبديل، قم بتحضير كوب من الشاي وإضافة ملعقتين كبيرتين من الزعتر المجفف إلى كوب واحد من الماء الساخن. اتركها 10 دقائق قبل الشرب.

9. التغييرات الغذائية للارتجاع الحمضي

الارتجاع الحمضي هو سبب شائع للسعال. يعد تجنب الأطعمة التي يمكن أن تسبب ارتجاع الأحماض أحد أفضل الطرق للسيطرة على هذا المرض وتقليل السعال المصاحب.

قد يكون لكل فرد محفزات ارتجاع حمضية مختلفة لتجنبه. يمكن أن يكون الأشخاص غير متأكدين من أسباب ذلك عن طريق إزالة المحفزات الأكثر شيوعًا من نظامهم الغذائي ومراقبة أعراضهم.

تتضمن الأطعمة والمشروبات التي تسبب ارتجاع الحمض غالبًا ما يلي:

  • الكحول.
  • الكافيين.
  • الشوكولاتة.
  • الأطعمة الحمضية.
  • الأطعمة الدهنية والمقلية.
  • الثوم والبصل.
  • النعناع.
  • الأطعمة مع التوابل والملح.
  • الطماطم والمنتجات التي تحتوي عليها.

10. الدردار الزلق

تقليديًا، استخدم الأمريكيون الأصليون لحاء الدردار الزلق لعلاج السعال ومشاكل الجهاز الهضمي. يشبه الدردار الزلق جذر الخطمى في أنه يحتوي على مستوى عال من الصمغ، مما يساعد على تليين السعال والتهاب الحلق.

اصنع شايًا من الدردار وأضف ملعقة كبيرة من الأعشاب المجففة إلى كوب من الماء الساخن. اتركه لمدة 10 دقائق على الأقل قبل شربه.

يمكنك العثور على الدردار الزلق في كبسولة أو على شكل مسحوق في أي متجر صحي معين أو على الإنترنت.

11. الأسيتيل سيستئين

Acetylcysteine ​​هو مكمل يأتي من الأحماض الأمينية L-Cysteine. يمكنك تناول جرعة يومية لتقليل تكرار وشدة السعال الرطب، حيث يزيل الغشاء المخاطي من الشعب الهوائية.

يشير التحليل التلوي لـ 13 دراسة إلى أن الأسيتيل سيستئين يمكن أن يقلل بشكل كبير من الأعراض بالنسبة الأشخاص الذين يعانون من التهاب الشعب الهوائية المزمن. وهو التهاب طويل الأمد في الشعب الهوائية يسبب الإفرازات المخاطية والسعال وأعراض أخرى.

يقترح الباحثون جرعة يومية من 600 ملليغرام للأشخاص الذين لا يعانون من انسداد مجرى الهواء، وحتى 1200 ملغ، إذا كان هناك انسداد.

يمكن أن يكون للأسيتيل سيستئين آثار جانبية خطيرة، بما في ذلك الالتهاب والحمى وضيق التنفس. إذا كنت تعتقد أن لديك بعض هذه المشاكل، يجب عليك استشارة طبيبك.

12. البروبيوتيك

لا تخفف البروبيوتيك السعال بشكل مباشر، ولكن يمكنها تعزيز جهاز المناعة عن طريق موازنة البكتيريا في الأمعاء.

يمكن لجهاز المناعة القوي أن يساعد في مكافحة الالتهابات أو مسببات الحساسية التي تسبب السعال.

ووفقًا لدراسة، فإن نوعًا من البروبيوتيك، وهي بكتيريا تسمى Lactobacillus، توفر فائدة معتدلة في منع البرد.

يمكنك العثور على المكملات الغذائية التي تحتوي على الملبنة والبروبيوتيك في متجر الأطعمة الصحية أو الصيدلية.

بعض الأطعمة غنية بشكل طبيعي بالبروبيوتيك، بما في ذلك:

  • حساء الميسو.
  • الزبادي.
  • الكيمتشي (نوع من الأطعمة الكورية).
  • مخلل الملفوف.

ومع ذلك، يمكن أن يختلف عدد وتنوع وحدات البروبيوتيك في الغذاء. قد يكون من الأفضل تناول مكملات البروبيوتيك من تناول الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك.

نصائح لتجنب البرد والإصابة بالسعال

ليس من الممكن دائمًا تجنب الإصابة بالبرد، ولكن النصائح التالية يمكن أن تقلل من المخاطر:

  • تجنب الاتصال مع المرضى: حافظ على مسافة آمنة من الأشخاص الذين يعانون من نزلات البرد أو الحمى أو السعال.
  • اغسل يديك بانتظام: استخدم الصابون والماء الساخن لإزالة البكتيريا والفيروسات من الجلد. علم الأطفال كيفية غسل أيديهم بشكل صحيح. استخدم معقم اليدين الكحولي عندما تكون خارج المنزل وعند الحاجة.
  • استخدام مطهر: عندما يكون أحد أفراد الأسرة مريضًا، قم بتنظيف المطبخ والحمام بانتظام باستخدام مطهر. اغسل الملاءات والمناشف والألعاب المحشوة بالماء الساخن.
  • حافظ على رطوبة جسمك: اشرب كمية كافية من الماء وشاي الأعشاب ومشروبات أخرى لتجنب الجفاف.
  • تقليل الإجهاد: يؤثر الإجهاد على جهاز المناعة ويزيد من خطر الإصابة بالمرض.
  • تخفيف التوتر: يمكن للشخص ممارسة الرياضة بانتظام، والتأمل، والتنفس بعمق، ومحاولة التدرب على تقنيات استرخاء العضلات تدريجيًا.
  • احصل على قسط كافٍ من النوم: حاول الحصول على 7 إلى 9 ساعات في الليلة للحفاظ على لياقتك وصحتك.
  • تناول المكملات الغذائية التي تعزز جهاز المناعة: فكر في تناول الزنك وفيتامين ج والبروبيوتيك خلال موسم البرد والإنفلونزا للحفاظ على المرض بعيدًا.
  • في بعض الأحيان يمكن الخلط بين أعراض الحساسية وأعراض البرد. الحد من تفشي الحساسية عن طريق تجنب حبوب اللقاح وعث الغبار ووبر الحيوانات والعفن. استشر الطبيب إذا كنت ترغب في الاستفسار عن حقن الحساسية أو الأدوية.

متى يجب زيارة الطبيب؟

قم بزيارة الطبيب إذا كان لديك أي من الأعراض التالية، عندما يكون لديك سعال مرافق لـ:

  • البلغم الأصفر والأخضر برائحة كريهة.
  • القشعريرة.
  • التجفاف.
  • حمى فوق 38 درجة مئوية.
  • الحمى لأكثر من 3 أيام.
  • ضعف ووهن عام.

ملاحظة هامة: اتصل بخدمة الطوارئ أو اذهب إلى أقرب مركز طوارئ إذا كان السعال، يرافقه دم أو يجعل من الصعب عليك التنفس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.