علاج انسداد الأنف عند الرضع بالمنزل

انسداد الأنف عند الرضع له الكثير من الأسباب، وهو يُعتبر في بعض الأحيان من الأمور التي يسهُل التعامل معها، لكن في أحيان أخرى يكون علاج انسداد الأنف عند الرضع أكثر صعوبة في التعامل معه من غيرها من الأمور الأخرى الخاصة بطفلك، ولأن أطفالنا أغلى شيء نملكه في حياتنا؛ فلابد من التعرف على الأشياء التي قد تضرهم وتؤلمهم وهم ليس باستطاعتهم التعبير عن ذلك.

وانسداد الأنف عند الرضع قد يأتي نتيجة لإصابة الطفل بالالتهابات في الجهاز التنفسي، أو حدوث تضخم باللحمية نتيجة لوجود أجسام غريبة داخل أنف الطفل، أو لوجود إصابة أو كسور في الأنف نتيجة لاصطدام الطفل بجسم صلب مثل وقوعه على الأرض، أو لتغير حالة الطقس المستمرة، وغيرها من الاحتمالات الكثيرة، وفي هذا المقال سوف نتعرف على علاج انسداد الأنف عند الرضع بالاعتماد على بعض الأسباب الشائعة والأكثر حدوثًا بين الأطفال.

أعراض انسداد الأنف عند الرضع

علاج انسداد الأنف عند الرضع

إذا لاحظت إحدى هذه الأعراض على طفلك فاعلم أنه يُعاني من انسداد أو احتقان في الأنف، وبعض هذه الأعراض الشائعة هي:

  • أثناء تناول الطعام يتنفس الطفل بصعوبة؛ فلا يستطيع الاستمتاع بتناول طعامه.
  • وجود سيلان من أنف الطفل باستمرار.
  • يُصدر الطفل أصوات شخير مُزعج.
  • تنفس الطفل وفمه مفتوحًا أثناء نومه.

طريقة علاج انسداد الأنف عند الرضع

علاج انسداد الأنف عند الرضع يأتي عن طريق إحدى الطُرق الآتية:

  • في المقام الأول أن نحافظ على الطفل ونحميه من التعرض للأجسام الغريبة التي من الممكن أن تدخل أنفه أثناء اللعب أو أثناء وجوده في أي مكان آخر يُعرضه لانسداد الأنف.
  • يجب أن نضبط درجة الحرارة الموجودة في المكان الذي يعيش به الطفل مع درجة الحرارة الموجودة بالجو الخارجي.
  • إعطاء السوائل الدافئة باستمرار للطفل المصاب.
  • تنظيف أنف الطفل باستمرار عن طريق إخراج المخاط؛ ويتم ذلك عن طريق جهاز مخصص لشفط المخاط من الأنف، أو بأنفسنا ولكن يجب الانتباه ألا نسد إحدى فتحتي أنف الطفل أثناء إخراج المخاط؛ ثم فعل العكس في الفتحة الأخرى فهذا أمرٌ خاطئ وقد يؤدي ذلك لإصابة الطفل بانسداد في الأذن الوسطى.
  • استخدام الماء الدافئ أثناء تنظيف الطفل أو أثناء الاستحمام.
  • تعديل وضع النوم للطفل ليكون نائم بشكل مائل أي رفع الرأس قليلا.
  • لابد من استشارة الطبيب قبل إعطاء الطفل أية أدوية أو محاليل أنفية لعدم تعرض الطفل لمضاعفات.

فيديو للطريقة الصحيحة لاستخدام محلول الملح في تنظيف أنف الأطفال وفي حالة انسداد الانف:

خطر استمرار احتقان الأنف عند الأطفال

عند عدم الانتباه للطفل وتركه مصاب بانسداد في الأنف فهذا يضر ليس فقط بحاسة الشم وإصابته بالالتهابات والحساسية في أنفه، بل من الممكن أن يسبب له مضاعفات أخرى قد تضر بالطفل بشكل جسيم.

ومن هذه المضاعفات إصابة الأذن الوسطى بالالتهابات من زيادة الضغط عليها، وشعور الطفل بالألآم، وكذلك عند إصابة الطفل الرضيع بانسداد الأنف فإنه قد يواجه صعوبة في التنفس، وهذا قد يؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية.

الأمور التي يجب استشارة الطبيب فيها

  يجب استشارة الطبيب إذا تضاعفت حالة الطفل عند إصابته بانسداد الأنف، أو إذا حدثت إحدى العلامات التالية:

  • إذا كان الرشح الخارج من أنف الطفل يخرج من جهة واحدة من فتحتي الأنف.
  • إذا خرجت إفرازات من أنف الطفل لونها أخضر أو أزرق وكانت ذا سماكة عالية.
  • إذا ارتفعت درجة حرارة الطفل واستمرت الأعراض لأكثر من خمسة عشر يومًا.
  • الإصابة بالتهابات في الجيوب الأنفية، وعلامات ظهور هذا شعور الطفل بالألم في منطقة الأنف.

كيف أنظف أنف المولود:

ما هي وضعية النوم الصحيحة للطفل الرضيع؟

علاج انسداد الأنف عند الرضع أمر شديد الأهمية، ويجب التزود بالمعرفة الكافية لهذا الأمر، نظرًا لأن الطفل قد لا يستطيع التحدث والتعبير بشكل جيد عما يشعر به؛ وهنا يأتي دور الآباء في معرفة أمور أطفالهم والشعور بهم وبآلامهم حتى يتم اكتشاف هذه الآلام ومعالجتها على الفور، وعلاج انسداد الأنف عند الرضع يأتي عند معرفة السبب الذي أدى لذلك؛ كي نُحد من تكرار هذا الأمر كثيرًا، ولمعرفة أيضًا العلاج المناسب لذلك.

اقرأ أيضًا:

قد يعجبك ايضا