علاج احتقان الأنف بدون أدوية في المنزل

شعور مزعج جدًا ذلك الشعور المرافق لانسداد الأنف والذي يمكن التعبير عنه باحتقان الأنف، بحيث يصبح الأنف غير قادر على الحصول على القدر الكافي من الهواء، كما قد يجعلك الأمر تتنفس من الفم، دون مرور الهواء الذي تتنفس بين شعيرات الأنف التي تعمل على تنقيته وجعله مناسب للتنفس.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية

يكمن الكثير من الأسباب خلف حدوث احتقان الأنف، كالتهاب الجيوب الأنفية، أو الإصابة بالبرد، وغيرها من العوامل والأسباب.

ولحسن الحظ فهناك العديد من العلاجات الطبيعية البعيدة عن الأدوية، والتي يمكن من خلالها التخفيف من الاحتقان وعلاجه نهائيًا.

إذا كنت ممن يعانون من احتقان الأنف؛ فأهلًا بك في هذا المقال، إنه مقال متخصص في احتقان الأنف، من أسباب وعلاجات طبيعية، مضمونة المفعول وغير مؤذية.

أسباب احتقان الأنف

يوجد العديد والعديد من الأسباب التي تعمل على جعلك تعاني من احتقان الأنف، وفيما يلي قائمة بأكثر تلك الأسباب انتشارًا، وتأثيرًا:

التهاب بطانة الأنف:

التهاب بطانة تجويف الأنف، ويحدث غالبًا نتيجة لحساسية اتجاه شيء ما، أو بسبب دخول جسم غريب إلى الأنف، أو بسبب التلوث، كما يمكن أن يحدث ويكون خطير في حالة التسمم جراء استنشاق أو بلع الكلور؛ ففي هذه الحالة يكون من الضروري التوجه إلى المستشفى للحصول على المساعدة المناسبة.

نزلات البرد بشكل عام:

تعتبر نزلات البرد من أكثر الأسباب انتشارًا، وغالبًا ما تكون أعراضها ملخصة في ارتفاع طفيف في درجة الحرارة، وتعب عام ووجع في الرأس، بالإضافة إلى العطاس وسيلان الأنف، والاحتقان، وبالمجمل فإن أعراض نزلات البرد يمكن تخفيفها بالوصفات الطبيعية، كما أن الجسم يتغلب عليها خلال أيام قليلة.

التهاب الأنف التحسسي:

ينتج التهاب الأنف التحسسي من حساسية الجسم اتجاه عامل محسس ما، وأعراضه تكون بشكل عطاس، وحكة مزعجة للعين والأنف.

انحراف يصيب حاجز الأنف:

الحاجز الأنفي؛ هو تلك البنية الرقيقة نسبيًا، والتي تعمل على فصل جانبا الأنف عن بعضهما، فموضعه الطبيعي في الوسط، لكن يمكن لعوامل مختلفة أن تسبب انحرافه على أحد الجانبين، ما يؤدي إلى احتقان وشعور مزعج في الأنف.

الحساسية:

يمكن أن يكون احتقان الأنف أحد أعراض الحساسية الأنفية الكثيرة؛ وغالبًا ما تحدث هذه الحساسية نتيجة دخول أجسام غريبة إلى الأنف، أو في مواسم معينة من السنة.

الربو التحسسي:

الربو التحسسي هو الربو الناتج عن الحساسية، ويكون منتشر في بعض المواسم من السنة كنتيجة لاستجابة الجسم، للمواد الدقيقة العالقة في الهواء والتي يتم استنشاقها.

نزيف الأنف:

إن الأنف يحتوي الكثر من الأوعية والشعيرات الدموية، ونزيف الأنف شائع للغاية، ويمكن أن يؤدي إلى الشعور باحتقان الأنف، يزول بعد بضع ساعات، أما سبب نزيف الأنف، فنادرًا ما يكون بسبب مشكلة خطيرة، بل قد يكون بسبب التعرض المفرط لأشعة الشمس الحادة، أو بسبب إصابة الأنف بضربة ما.

أنفلونزا الخنازير:

مرض شديد العدوى، وينتقل بسرعة من شخص لأخر، له أعراض مشابهة للأنفلونزا العادية، كالعطاس والارتفاع شديد بدرجة الحرارة، وغيرها.

الحساسية اتجاه طعام ما:

يمكن أن تسبب استجابة الجسم للحساسية اتجاه نوع معين من الغذاء أعراض متمثلة في احتقان الأنف.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية

فيما يلي مجموعة من أكثر العلاجات الطبيعية فاعلية في علاج احتقان الأنف.

الثوم:

يعتبر الثوم من أفضل العلاجات التي تعمل على تخليصك من الاحتقان، فالثوم يتمتع بخصائص مضادة للفيروسات والفطريات، كما أنه يحد من عدوى الجهاز التنفسي.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية بالثوم

طريقة استخدام الثوم:

  • تقشير من 2 إلى 3 من أسنان الثوم.
  • يتم غلي أسنان الثوم التي تم تقشيرها، وذلك في مقدار كوب واحد من الماء.
  • إضافة مقدار نصف ملعقة صغيرة من الكركم الناعم.
  • يمكن تكرار الوصفة بشكل يومي إلى أن يزول الاحتقان تمامًا.

طريقة ثانية للثوم:

تناول بضع من أسنان الثوم وهي طازجة؛ يعمل على تخليصك من احتقان الأنف.

خل التفاح:

يمكن لخل التفاح أن يعطي مفعول سريع في علاج احتقان الأنف، بالإضافة إلى الكم الهائل من الفوائد التي يقدمها للجسم.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية خل التفاح

طريقة تناول خل التفاح:

  • نحتاج إلى كوب من الماء الدافئ.
  • مع ملعقة واحدة من العسل.
  • ومن ثم إضافة 2 – 3 ملعقة من خل التفاح.
  • خلط المكونات السابقة بشكل جيد.
  • تناول هذه الوصفة من 2 إلى 3 مرات بشكل يومي، وبعد بضع أيام، ستلاحظ اختفاء الاحتقان تمامًا.

البخار:

إن التعرض للبخار من العلاجات الأكثر فعالية وانتشار، فهي تقدم المساعدة الفورية لتخليصك من الاحتقان، كما يزيد من نشاط الجهاز التنفسي، وقدرته على محاربة الأمراض.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية بالبخار

طريقة استنشاق البخار:

  • يتم غلي 4 – 6 أكواب من الماء.
  • إضافة أوراق البابونج أو زيت النعنع إلى الماء المغلي.
  • استنشاق البخار على مسافة مناسبة.
  • يمكنك تكرار ذلك بشكل يومي.
ملاحظات:
  • يجب الانتباه من التعرض للبخار الساخن؛ لتجنب خطر الاحتراق.

الشاي الأخضر الساخن:

إن تناول المشروبات الساخنة بشكل عام يساعد في تخفيف الاحتقان وعلاجه، إلا أن للشاي الأخضر القدرة على طرد السموم من الجسم، وتهدئة الأغشية المخاطية الرقيقة المبطنة للأنف.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية بالشاي الأخضر الساخن

طرق تناول الشاي الأخضر:

  • يمكن تناول الشاي الأخضر عدة مرتا في اليوم.
  • كما يفضل تحلية الشاي الأخضر بالعسل.
  • إضافة النعنع أو الليمون أو النعنع مع الليمون إلى الشاي الأخضر.

الحلبة:

تعتبر الحلبة من المكونات الطبيعية التي تعمل على علاج الاحتقان بشكل نهائي وسريع، لما لها من خصائص مضادة لالتهاب الأغشية المخاطية الرقيقة التي تبطن الأنف.

علاج احتقان الأنف بدون أدوية بالحلبة

طريقة تناول الحلبة:

  • غلي كمية من بذور الحلبة الناعمة بمقدار 2 ملعقة صغيرة، في كوب من الماء.
  • تصفية مغلي الحلبة من البذور.
  • شرب الوصفة 2 – 3 مرات يوميًا.
ملاحظات:

إن الحلبة لا تناسب الحوامل؛ فهي تحفز تقلصات الرحم.

اتبع العلاجات السابقة المنزلية الطبيعية، وخذ مقدار كافي من الراحة والنوم، وستلاحظ اختفاء الاحتقان بسرعة، وستشعر بتحسن كبير.