خطوات للتخلص من المسام الواسعة التي تغطي بشرتك

ماذا لو أخبرتك بأن المسام الواسعة التي تغطي بشرتك ستختفي؟ وكيف سيكون شعورك عند تخلصك منها بشكل تام؟ فلن يكون هناك أي ضرورة للقلق اتجاهها أو للوقوف أمام المرآة وتأملها وعدّها أو الخوف من تفاقم المشاكل المرافقة لها، فالحل من خلال اتباع 8 خطوات سهلة وبسيطة لن تعمل فقط على تضيق المسامات بل أيضًا الوقاية من عودتها كما لو أنها لم توجد يوم.

1 – تنظيف البشرة

أول وأهم الخطوات لأن تراكم الأوساخ يعتبر السبب الرئيسي لتوسع المسام، والنقاط التالية تضمن الوقاية من هذه المشكلة وغيرها:

تنظيف البشرة

إزالة المكياج

بقاء المكياج على البشرة لفترة طويلة وخاصة وقت النوم من أهم العوامل التي تؤدي إلى ظهور المسام الواسعة نتيجة اختناق الجلد وتراكم الدهون تحت طبقة المكياج فضلًا عن كم المشاكل الذي من الممكن أن تظهر نتيجة التهاب المسام بعد تراكم المكياج فيها، لهذا تعتبر إزالة المكياج من أهم خطوات الوقاية من توسع المسام وأساس في علاجها في بعض الحالات. ويمكنك التأكد من تنظيف المكياج بشكل تام من خلال تحضير محلول مخفف من الماء والملح وغسيل الوجه به بعد إزالة المكياج بالمناديل المعطرة مع أهمية تنظيفه بعد ذلك بالماء.

تطبيق الحليب على البشرة

يعمل الحليب على منح البشرة ما تحتاج من العناصر الهامة بالإضافة إلى كونه من أفضل المواد التي تعمل على قبض المسام وتضيقها مع ترطيب عميق وتبيض لطيف، لذا فيمكن جعل تنظيف الوجه بالحليب من أهم أساسيات عنايتك بالبشرة وخاصة بعد التعرض لأشعة الشمس أو بعد تطبيق ماسكات التقشير مع الانتباه إلى الحالة الصحية وعدم التعرض لأي حساسية نتيجة ذلك.

تنظيف وتجفيف البشرة بلطف

إلى جانب إزالة المكياج والحليب فإننا نقوم بغسيل الوجه مرارًا وتكرارًا وتجفيفه دائمًا، لكن هل انتبهت إلى طريقتك في ذلك؟ وهل لاحظت فيما إذا كنت لطيف في أثناء الغسيل؟ وهل تهتم بنظافة المنشفة؟ وهل تمرر المنشفة بنعومة أم تمررها كما لو كنت ستجرح البشرة؟ لأن القسوة مع الجلد من أسباب ظهور المسام بالإضافة إلى زيادة سرعة انتشار التجاعيد وتمدد الجلد والهالات وخاصة في منطقة العين، لذا من الآن عليك بغسيل البشرة بلطف، وتجفيفها عبر ضربات خفيفة جدًا بمنشفة نظيفة جدًا.

غسول الوجه مرة والماء مرات

من المهم غسيل الوجه واللطف في ذلك لكن قد يخطر لك أن استخدام غسول البشرة أمر مهم ويجب اعتماده في كل مرة للحصول على النتجة المرجوة، لكن في حقيقة الأمر فإن الإفراط في استخدام الغسول قد يؤدي إلى جفاف البشرة أو حساسيتها حتى لو كان بنوع مناسب لنوع بشرتك أو كان من الماركات الأصلية، فأولًا وأخيرًا يبقى خليط من مواد كيميائية، لذا وكأفضل الحلول هو استخدام غسول الوجه مرة في الصباح ومرة واحدة بعد المكياج.

2 – مكعبات الثلج والماء البارد

مكعبات الثلج والماء البارد

دائمًا ما ينصح خبراء التجميل باستخدام الماء البارد جدًا في غسيل البشرة وتمرير قطع من الثلج عليها بشكل دائم وتجنب استخدام المياه الساخنة وذلك عندما يتم سؤالهم عن المسامات الواسعة وعن التجاعيد، فالمياه الساخنة تسبب زيادة في تمدد الجلد على عكس المياه الباردة التي تشده وتنشط الخلايا وتنعشها وتقبض المسام منعًا من دخول الأوساخ أو المواد الكيميائية في الصابون إليها، أما عن الثلج فهو العلاج الأول لتوسع المسام وحب الشباب، كما أن استخدام مكعبات من الشاي الأخضر المثلج يعتبر من أهم أسرار بشرة الكوريين الساحرة.

3 – استخدام التونر

استخدام التونر

التونر هو سائل يتميز بقوام خفيف وظيفته الأساسية تقليص المسامات وتنظيم إفراز الدهون بالإضافة إلى إعادة البشرة إلى توازنها، ويتم استخدامه بعد تنظيف البشرة فيوضع القليل منه على قطعة من القطن النظيف ومن ثم الضغط بشكل لطيف للغاية على مناطق البشرة المختلفة، ومن المهم اختيار التونر المناسب لنوع بشرتك:

  • للبشرة الحساسة والجافة يجب تجنب التونر الذي يحتوي على الكحول.
  • للبشرة الدهنية يجب اختيار التونر المنعش.
  • للبشرة المختلطة والعادية يمكنك اختيار التونر الذي يناسب بشرتك فلك حرية الاختيار بعد قراءة المكونات.

4 – جعل ماء الورد صديقك الدائم

جعل ماء الورد صديقك الدائم

ماء الورد علاج فعل لكل مشاكل البشرة وللتخلص من المسام الواسعة عليك تطبيق ما يلي:

  • خلط كوب من الماء مع ربع كوب من ماء الورد، وضعها على النار إلى أن يغلي الخليط ويتصاعد البخار، ومن ثم تعريض البشرة النظيفة إلى هذا البخار لتنظيفها بشكل عميق ولتطهير المسامات، وأخيرًا يتم توزيع كمية من ماء الورد عليها، وتمرير قطعة من الثلج لإعادة غلق المسامات بشكل كامل.
  • وضع ماء الورد في عبوة مزودة بمرش وتطبيقه على البشرة بشكل شبه مستمر وخاصة قبل التعرض لأشعة الشمس.

5 – اختيار وصفة لإغلاق المسام الواسعة

اختيار وصفة لإغلاق المسام الواسعة

بياض البيض + الليمون

الليمون يعمل على تغذية البشرة وتعقيمها والبيض على شدها وسحب الشوائب العالقة في المسام.

  • خفق بياض بيضة واحدة مع عصير نصف ليمونة صغيرة الحجم ويتم توزيعه على البشرة وبعد بضع دقائق (بعد أن يجف) يتم تنظيفه بالماء البارد ومن ثم ترطيب البشرة بالكريم المناسب.

العسل + الليمون

يعمل العسل على الترطيب العميق للخلايا ما يعني استرخائها وزياد حصولها على الأوكسجين وعودة المسامات إلى حجمها.

  • خلط ملعقة من العسل مع ملعقة من عصير الليمون ومن ثم تدليك البشرة بالخليط وتركه عليها مدة تصل إلى ربع ساعة ومن ثم تنظيفها بالماء البارد وتمرير قطعة من الثلج ولا ضرورة للترطيب.

عسل + حليب + شوفان

يمكن اعتبار الشوفان بمثابة بلسم للبشرة وخاصة الحساسة منها.

  • خلط كمية من العسل مع 2 ملعقة من كل من الحليب البودرة ومسحوق الشوفان، ومن ثم توزيعه على البشرة مع التدليك المستمر مدة 10 دقائق، تنظيفه بالماء بعد أن يجف.

البندورة + الليمون

إن الحموضة الموجودة في البندورة تعمل على قبض مسامات البشرة والتخلص من الشوائب.

  • خلط 2 ملعقة من البندورة مع نفس المقدار من عصير الليمون ووضع الخليط على البشرة مدة تتراوح بين 10 – 13 دقيقة، وإعادة تطبيقها عدة مرات أسبوعيًا.
  • يجب الانتباه فبعض الأشخاص قد يعانون الحساسية اتجاه عصير البندورة.

خل التفاح + الماء

يمكن اعتبار خل التفاح مثل تونر طبيعي للبشرة بمختلف أنواعها، بالإضافة إلى أنه يخلصها من آثار الشمس.

  • إضافة ربع كوب من الخل إلى كوب كامل من الماء وباستخدام قطعة من القطن يتم توزيعه على البشرة والانتظار دقائق قبل التنظيف بالماء وترطيب البشرة وتكرار الأمر بشكل يومي.

بيكربونات الصوديوم + الماء

بيكربونات الصوديوم تعمل على تنظيف البشرة من مختلف الأوساخ وتعيد إليها التوازن في درجة الحموضة (درجة الـ PH).

  • إضافة ملعقة صغيرة من بيكربونات الصوديوم إلى كوب من الماء وتوزيع الخليط على كامل البشرة، ومن ثم غسيله وتكرار الأمر عدة مرات أسبوعيًا مدة 4 – 6 أسابيع.

الخيار

الخيار مرطب للبشرة وقابض للمسامات الواسعة بالإضافة إلى دوره الهام في شد الجلد وإخفاء التجاعيد.

  • تحضير عصير الخيار بهرسه بالخلاط الكهربائي وتوزيعه على البشرة كما يمكن إضافة القليل من عصير الليمون إليه، وتكرار الأمر يوميًا.
  • تطبيق شرائح الخيار المثلجة على الجلد وتكرار الأمر أكثر من مرة في اليوم.

اللبن

يعمل حمض اللاكتيك الموجود في الزبادي على تخليص البشرة من الدهون والجلد الميت.

  • توزيع كمية من اللبن (الزبادي) على البشرة وتركه بضع دقائق وتكرار الأمر يوميًا.
  • إضافة كمية من الطحين إلى اللبن إلى أن يتشكل عجينة لزجة يتم مدها على البشرة لربع ساعة وتنظيفها بالماء البارد.

6 – حماية البشرة من الشمس

حماية البشرة من الشمس

عدم التعرض للشمس

من المهم التعرض لأشعة الشمس للحصول على الكثير من الفوائد أهمها الحصول على فيتامين D، لكن يجب تجنبها كما يلي:

  • تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس.
  • تجنب الخروج في ساعات الذروة.
  • ارتداء قبعة الشمس أو استخدام مظلة بيضاء اللون.
  • تناول الكثير من الماء في حال التعرض لها.
  • عدم تطبيق كريمات ليلية في النهار فهي تؤدي إلى حروق شديدة ليس فقط توسع في المسام.

كريم الحماية من الشمس

يمكن لكريم الحماية أن يؤدي دور عظيم فهو يحافظ على لون البشرة ورطوبتها وحمايتها، لكن فيما يخص المسام الواسعة فإن اختيار كريم الحماية الغير مناسب لنوع البشرة قد يزيد الأمر سوء، لذا عليك اتباع ما يلي:

  • تحديد نوع بشرتك بشكل دقيق.
  • اختيار كريم الحماية المطابق وقراءة التعليمات المرفقة (الكريم الخالي من الزيوت للبشرة الدهنية – المرطب للبشرة الجافة – الكريم من مكونات طبيعية للحساسة – المعتدل للمختلطة – المغذي للعادية).
  • تطبيق الكريم على بشرة نظيفة قبل 30 دقيقة من التعرض لأشعة الشمس وتجديده كل 2 – 3 ساعات.

إزالة آثار الشمس

مهما كان كريم الحماية من الشمس ذو نوع جيد ومهما ارتفع عامل الحماية ستترك الشمس بعض الآثار على البشرة لكن في حال تم التعامل معها بشكل صحيح وفوري لن تؤدي إلى مشاكل كبيرة.

  • غسيل الوجه بمحلول من النشاء والماء أو النشاء وماء الورد.
  • تطبيق ماء الورد على الجلد.
  • تمرير الثلج.
  • تناول الكثير من الماء والسوائل الباردة.
  • إزالة كريم الحماية فور التوقف عن التعرض للشمس.

7 – تقشير الجلد

تقشير الجلد

من أهم الأشياء التي يقدمها تقشير البشرة هو التخلص من الجلد الميت والأوساخ المتراكمة وبالتالي إعطاء الخلايا فرصة للتنفس وللراحة فضلًا عن تجدد البشرة ما يعني تضيق واضح في المسامات.

  • طحن ملعقة واحدة من الرز البني بشكل خشن وإضافتها إلى نفس المقدار من اللبن الرائب، وتدليك البشرة النظيفة بهذا الخليط والانتظار بضع دقائق ومن ثم تنظيفه بالماء البارد.
  • هرس حبة فراولة وخلطها مع ملعقة واحدة من العسل وتدليك الجلد بالخليط وبعد بضع دقائق يتم تنظيفه وتمرير قطعة من الثلج على البشرة.

8 – الماسك الأسود

الماسك الأسود

الماسك الأسود أو حبوب الفحم كل منها يقدم للبشرة الكثير من الفوائد ويخلصها من العيوب ومن أهمها تصغير حجم المسامات فالماسك يعمل كالمغناطيس فيجذب الأوساخ العالقة والمتراكمة داخل هذه المسام مع الزيوت الجافة، وعندما تتم إزالة الماسك تزول معه، وبهذا يتم تعقيم المسام ما يعني عودتها إلى حجمها الحقيقي الصغير.

  • يمكنك الحصول على الماسك الأسود من مراكز التجميل وتطبيقه على بشرة نظيفة مرة واحدة أسبوعيًا.
  • يمكنك تحضير ماسك من الفحم بتحطيم بضع حبات منه وخلطها مع القليل من هلام الصبار وتطبيقه على البشرة لبضع دقائق.

بعد تطبيقك للخطوات الـ 8 السابقة ما ستلاحظه سيكون مذهل وذلك ليس فقط فيما يخص المسام الواسعة بل أيضًا على صعيد مشاكل البشرة المختلفة كلها وتحسن ملحوظ في طبيعتها.

قد يعجبك ايضا