علاجات طبيعية تساعد في التخلص من الصداع النصفي نهائيا

علاج الصداع النصفي الخفيف والمعتدل بدون أدوية

يمكن أن تساعدنا العلاجات الطبيعية المختلفة على التحسن في وقت قصير حتى بدون تناول الدواء الذي يجب أن يصفه الطبيب. يمكن أن تكون العلاجات الطبيعية للصداع النصفي مفيدة خلال فترة الحمل أو في جميع الحالات التي يمكن فيها القضاء من خلال الوقاية على العوامل المؤثرة لنوبة الصداع النصفي. دعونا نرى الطرق الطبيعية الأكثر فعالية.

التخلص من الصداع النصفي نهائيًا

علاجات طبيعية للصداع النصفي

الصداع النصفي هو مرض شائع جدًا يتميز عن الصداع الشديد الذي يمكن أن يستغرق عدة ساعات. لعلاج الصداع النصفي، يمكن لبعض العلاجات الطبيعية أن تحسن الحالة بسرعة دون استخدام الأدوية. وجنبًا إلى جنب مع طرق الوقاية، تصبح هذه العلاجات السلاح الأكثر فعالية لتجنب نوبات الصداع النصفي القوية.

يمكن أن تساعدنا الطبيعة أيضًا على تخفيف المعاناة من الصداع المعتاد المرتبط بهذا الاضطراب. فقط فكر في الحالة التي يكون فيها الألم هو النتيجة المباشرة لحالة الجفاف، سيكون الترطيب فقط أفضل علاج وأسرع طريقة لتخفيف الصداع.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن لبعض الأعشاب الطبية والمكملات الغذائية والممارسات الطبية غير الدقيقة (مثل الوخز بالإبر) أن تكون مفيدة في مكافحة الصداع النصفي. دعونا نرى جميع العلاجات الطبيعية الأكثر فعالية.

الوقاية من الصداع النصفي

كما قيل بالفعل، للحد من المعاناة من الصداع النصفي من الضروري عدم وضع كل تلك السلوكيات التي تصبح عوامل الخطر في طريق نوبات الصداع الشديد، لذلك تجنب العادات غير الصحيحة مثل التدخين وتخطي الوجبات وشرب القليل من الماء. علاوة على ذلك، تم تحديد أحد العوامل الرئيسية للصداع النصفي وهو الإجهاد، لذلك فإن تجنب حالات الضغط هو واحد من أفضل الطرق للحماية من نوبات الصداع النصفي.

من بين السلوكيات التي يجب تنفيذها على الفور لمنع ظهور الصداع النصفي، نجد:

  • الحصول على ما يكفي من النوم، ولكن بدون زيادة.
  • اتباع نظام غذائي سليم وخالي من الأطعمة المركبة والغنية بالمواد الحافظة.
  • تجنب شرب الكحول لأنه واحد من أهم مسببات الصداع النصفي.
  • شرب بما فيه الكفاية من الماء
  • القيام بالتمرينات الرياضية الهوائية المنتظمة، لأنها تتيح لك باستخدام التريبتوفان بشكل أفضل، وهو حمض أميني موجود في الطعام يتحول إلى سيروتونين، وبهذه الطريقة يسمح لك بمواجهة الألم بشكلٍ أفضل.
  • تجنب المواقف العصيبة، وإذا لزم الأمر تعلم تقنيات الاسترخاء أو التأمل مثل اليوغا
  • تناول مكملات غذائية مثل المغنيسيوم أو فيتامين B12

العلاج الطبيعي للمرحلة الحادة من الصداع النصفي

يمكن أن تساعد العلاجات الطبيعية ضد الصداع النصفي في التصدي لألم الرأس المعتاد في نوبة الصداع النصفي وقد تنجح جزئيًا في خفض الشدة التي تساعد على التعافي السريع للحالة البدنية. في حالات الصداع النصفي المعتدل أو خفيف، تجعل هذه العلاجات أيضًا من الممكن تجنب تناول أدوية تسكين الألم أو مضادات الالتهاب.

1. إضافة الماء

كما رأينا بالفعل، قد يكون الجفاف أصل الصداع النصفي. أحد الحلول لمحاولة التعامل مع الصداع على الفور هو استهلاك الأطعمة الغنية بالمياه مثل الخضار والفاكهة وشرب الكثير من الماء، على الأقل لتر ونصف من الماء في موسم البرد ولترين ونصف لتر في الطقس الحار، للحفاظ على الجسم قادر على تشغيل آليته بالكامل. إذا كان سبب نوبة الصداع النصفي هو الجفاف، فإنه ستتحسن بعد شرب الماء بالتأكيد.

2. الوخز بالإبر

يعتبر الوخز بالإبر تقنية فعالة ضد الصداع النصفي، تماما مثل العلاج الوقائي الدوائي التقليدي في حالات متوسطة أو خفيفة. هذا العلاج المشتق من الطب الصيني هدفه الوصول إلى أصل المشكلة من خلال إعادة التوازن لكل الوظائف الفيزيولوجية للمريض.

بعد تقييم التاريخ الطبي الشامل للمريض، سيتم وضع الإبر المعقمة والقابلة للتخلص منها، في نقاط مختلفة في الجسم اعتمادًا على التاريخ السريري للذين يخضعون للوخز بالإبر. تستغرق الجلسات حوالي 30 دقيقة مرة واحدة في الأسبوع، باستثناء الأسبوعين الأولين اللذين يوصى فيهما بأربعة جلسات. لا يزال العلاج الكامل للصداع النصفي يتطلب 8 إلى 10 جلسات.

وبالتالي فإن الوخز بالإبر هو علاج جيد في حالة الصداع النصفي خاصة بالنسبة للنساء اللواتي لا يستطعن ​​تناول الأدوية أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية.

3. المغنيسيوم

يمكن أن يساعد تناول المغنيسيوم في مكافحة ظهور الصداع النصفي؛ ليس فقط مع المكملات الغذائية، ولكن أيضًا من خلال النظام الغذائي الصحيح سيكون من الممكن ضمان وجود كمية مناسبة من هذا المعدن الضروري لجسمنا.

تم العثور على المغنيسيوم بشكل رئيسي في الخضار الورقية الخضراء مثل البنجر والسبانخ والخرشوف والبروكلي، وأيضا في الفواكه المجففة في اليقطين والبقول مثل العدس والفول. الكمية الموصى بها هي ما بين 200 إلى 600 ملغ في اليوم. لمزيد من المشورة المحددة، استشر طبيبك.

4. الأعشاب الطبية

علاج طبيعي أخر للصداع النصفي يتكون من بعض الأعشاب الطبية، مثل الينسون ومخلب الشيطان قد أعطى نتائج ممتازة. يمكن افتراض أن هذه الأعشاب تقلل من مستوى شدة الألم المرتبط بالصداع النصفي، وأيضًا مكافحة الأعراض المصاحبة مثل الغثيان و القيء والدوخة.

5. الحمام الدافئ

يمكن أن يساعد الغطس في حوض الاستحمام الساخن مع صودا الخبز أيضًا في تخفيف آلام الصداع النصفي، ويفضل لمدة لا تقل عن ثلاثين دقيقة.

6. العزل

يمكن أن يساعدك التخلص من جميع مصادر الضوضاء والضوء على الشعور بتحسن أثناء نوبة الصداع النصفي. إن محاولة الاستلقاء في غرفة مظلمة بدون صوت هي طريقة رائعة لتقليل مستويات التوتر وبالتالي التخلص من الصداع.

7. التدليك الذاتي

للتخفيف من الصداع النصفي، يمكن تطبيق ضغط بسيط على موقع الألم ليكون العلاج الطبيعي الفعال لتجنب تناول الدواء. ثم اضغط على الجزء المصاب بقوة متوسطة لمدة حوالي 7-10 ثواني. كرر ذلك لبضع دقائق حتى يختفي الألم.

8. الطعام

على الرغم من عدم وجود أدلة علمية كافية لدعم هذه الأطروحة، إلا أنه غالبًا ما يتم التأكيد على ضرورة الابتعاد عن بعض الأطعمة باعتبارها مسؤولة بشكلٍ مباشر عن نوبات الصداع النصفي. وقد لوحظ أن العديد من المرضى يشعرون برغبة شديدة في تناول الأطعمة الحلوة (أو غيرها) قبل حدوث الصداع.

عمومًا، كل هذه الأطعمة الغنية بالغلوتامات أحادية الصوديوم والنتريت والتيرامين، أي تلك المكونات التي تسبب انقباض وتوسع الأوعية الدموية يمكن أن تسبب الصداع، وقد قام الخبراء بوضع قائمة بالأطعمة لتجنبها وتفضيل تلك الأطعمة التي تمنع الصداع النصفي.

9. التخلص من بروتين الغلوتين

قد يكون الصداع النصفي أحد أعراض الاضطرابات الأخرى، في الواقع، قد تكون نوبات الصداع النصفي المتكرر مؤشرًا على فرط الحساسية للغلوتين أو مرض الاضطرابات الهضمية. يمكن لمحاولة القضاء على هذا البروتين من النظام فإن النصيحة أن تبقى على اتصال دائم مع طبيبك.

قد يعجبك ايضا