هل مرض التيفوئيد معدي؟ طرق انتقال العدوى وكيفية تجنبها تمامًا

هل مرض التيفوئيد معدي

حمى التيفوئيد هي عدوى بكتيرية تهدد الحياة وتؤثر على العديد من أعضاء الجسم. يحدث هذا المرض من بسبب الإصابة ببكتيريا السالمونيلا التيفية، وهي قريبة من البكتيريا التي تسبب التسمم الغذائي والمعروفة باسم السالمونيلا. ما لم يتم علاج حمى التيفوئيد بسرعة بالمضادات الحيوية، قد تؤدي إلى مضاعفات خطيرة وحتى الموت.

تكون حمى التيفوئيد أكثر انتشارًا في المناطق حيث يكون الوصول إلى المياه النظيفة محدودًا. تصيب حمى التيفوئيد حوالي 5700 شخص في الولايات المتحدة كل عام، وتحدث معظم هذه الحالات أثناء السفر خارج البلاد. حيث يكون الأشخاص الذين يسافرون إلى إفريقيا وأمريكا اللاتينية وآسيا في خطر العدوى.

مرض التيفوئيد غير شائع في الدول المتقدمة حيث يتوفر الماء النظيف، مثل المملكة المتحدة التي تسجل حوالي 500 إصابة كل عام. غالبية هذه الحالات تكون لأشخاص يزورون دول مثل الهند وباكستان وبنغلاديش.

في الدول النامية، لا تزال حمى التيفوئيد شائعة حيث تصيب حوالي 21.5 مليون شخص كل عام. نظرًا لأنه يمكن الوقاية من حمى التيفوئيد وعلاجها أيضًا، يجب على أي شخص اتخاذ تدابير لحماية نفسه.

هل مرض التيفوئيد معدي وينتقل بين البشر؟

يحمل الأفراد المصابون بالتيفوئيد البكتيريا في الأمعاء ومجرى الدم. هذا المرض شديد العدوى ويمكن أن تنتقل البكتيريا من شخص لآخر. تكون إحدى الطرق الرئيسية لانتشار عدوى التيفوئيد عن طريق المياه والغذاء الملوثين. إذا تناول شخص ما طعامًا أو شرابًا ملوثًا ببقايا براز أو بول شخص مصاب، ستنتقل البكتيريا في أجسامهم وتنتشر في مجرى الدم. يصاب الجسم بالحمى استجابةً للعدوى، وتشكل الأعراض الأخرى للحالة آلام المعدة وفقدان الشهية والصداع والضعف.

لا ينتقل المرض من الحيوانات، وينتشر فقط بين البشر. وبالتالي فإن التدابير الوقائية الرئيسية ضد التيفوئيد هي ضمان شرب المياه النظيفة والحفاظ على معايير النظافة والصرف الصحي الجيدة.

تشمل الأمثلة على الطرق التي يمكن من خلالها الحفاظ على النظافة الجيدة غسل اليدين والتأكد من فصل أنابيب مياه الشرب عن أنابيب الصرف الصحي. كما يجب تحضير الطعام بعناية ويجب أن يكون المتعاملون مع الطعام يقظين بشكل خاص فيما يتعلق بغسل اليدين وارتداء القفازات. وينبغي تجنب الأطعمة النيئة وغير المطبوخة، يمكن أيضًا منع انتشار العدوى من خلال إعادة تسخين الطعام المتبقي بشكل كافٍ قبل تناوله.

هل تتوفر لقاحات ضد عدوى التيفوئيد؟

في العديد من البلدان النامية، قد يكون منع انتشار حمى التيفوئيد في مياه الشرب الآمنة وتحسين الصرف الصحي والرعاية الطبية المناسبة أمرًا صعبًا، ويعتقد بعض الخبراء أن أفضل طريقة للسيطرة على العدوى هي تطعيم السكان المعرضين لخطر كبير. يوصى أيضًا من يسافرون إلى دول ينتشر فيها التيفوئيد بأخذ اللقاح.

يتوفر في الوقت الحاضر لقاحان ضد حمى التيفود تمت الموافقة عليهما من قبل منظمة الصحة العالمية للوقاية من التيفود:

Ty21a: يؤخذ عن طريق الفم كل يومين حتى يتم تلقي 4 جرعات. يجب أن يكون الأطفال بعمر 6 سنوات على الأقل لتلقي هذا اللقاح ثم يحتاجون إلى أخذ جرعات معززة كل خمس سنوات.

ViCPS: يتم إعطاؤه كحقنة واحدة للأطفال بعمر سنتين على الأقل، ويتطلب جرعة معززة كل سنتين.

لا يمكن أن يوفر أي من هذين اللقاحين فعالية كاملة ضد عدوى التيفوئيد، لذلك يجب اتباع الإرشادات الأخرى عند سفر الأشخاص إلى مناطق عالية الخطورة. سنذكر إرشادات النظافة أدناه.

إرشادات لتجنب العدوى

  • اغسل يديك كثيرًا بالماء والصابون قبل تناول الطعام أو تحضيره، وكذلك بعد استخدام المرحاض. يمكن استخدام المطهر الذي يحتوي على الكحول في حالة عدم توفر الماء والصابون.
  • تجنب شرب المياه الملوثة وتأكد من أن الماء صالح للشرب. المياه المعبأة أكثر أمانًا للشرب من المياه العادية.
  • نظف أسنانك باستخدام المياه المعبأة وتجنب ابتلاع ماء الدش.
  • تجنب طلب المشروبات مع الثلج إلا إذا كنت تعلم أن الثلج محضر من الماء المغلي أو المعبأ في زجاجات.
  • تناول فقط الأطعمة التي تم طهيها جيدًا وتقديمها ساخنة، وتجنب الأطعمة التي تم تخزينها في درجة حرارة الغرفة.
  • تجنب تناول الخضار النيئة إلا إذا أمكن تقشيرها، مثل الخس، فالخس معرض بشكل خاص لخطر التلوث ويصعب تنظيفه بشكل صحيح.
  • تجنب الطعام والشراب من قبل الباعة الجوالين لأنه من الصعب الحفاظ على نظافة الطعام في الشارع.

تجنب نقل العدوى للآخرين

إذا كان الشخص يتعافى من الإصابة بحمى التيفوئيد، فيمكنه اتخاذ الإجراءات التالية لمنع نقل العدوى للآخرين:

  • اتبع تعليمات الطبيب بشأن أخذ المضادات الحيوية وتأكد من إكمال دورة العلاج كلها.
  • تجنب تحضير الطعام للآخرين حتى تتأكد أنك لم تعد مريضًا.
  • اغسل يديك كثيرًا بالماء والصابون قبل تحضير الطعام أو تناوله وكذلك بعد استخدام المرحاض. يجب فرك اليدين جيدًا لمدة 30 ثانية على الأقل.

هل يمكن أن تنقل الحيوانات حمى التيفوئيد إلى البشر؟

الجواب هو لا، حيث تعيش السالمونيلا التيفية فقط في جسم البشر.

يمكن للحيوانات أن تنشر أنواعًا أخرى من السالمونيلا وتعدي البشر، لذلك من الضروري غسل يديك بعد ملامسة الحيوانات أو تنظيف برازها أو الأماكن التي تعيش فيها الحيوانات أو تتغذى أو تتجول فيها.

انتقل إلى أعلى