هل مرض الروماتيزم خطير؟ تعرف على العوامل التي تجعل هذا المرض خطيرًا

سمعنا عن مشكلة يعاني منها أشخاصًا كثر وهو مرض الروماتيزم، ونعرف كم هي الآلام التي يعاني منها الشخص المصاب وشدتها.

ولكن هل هذا المرض خطير؟ معنا ستتعرف على أهم العوامل التي تجعل هذا المرض خطيرًا.

هل الروماتيزم خطير

الروماتيزم

التهاب المفاصل الروماتويدي أو ما يسمى بالروماتيزم، هو حالة التهابية مزمنة في المفاصل وبعض المناطق الأخرى من الجسم، وكلما زادت فترة المرض ينتشر الالتهاب إلى الأوتار والأربطة والغضاريف والعظام في المفاصل، كما يمكن أن يؤثر هذا الالتهاب الروماتويدي في المفاصل على مناطق أخرى من الجسم مثل الرئتين أو الأوعية الدموية.

وإن حوالي 1 ٪ من السكان في العالم يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي.

كما أن مخاطر الإصابة بهذا المرض تقترب من النساء بثلاث مرات تقريبًا.

وعلى الرغم من أن هذا المرض يمكن أن يحدث في أي عمر إلا أنه يؤثر في الغالب على الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و50 عامًا.

والأطفال قد يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي (والمعروف باسم التهاب المفاصل الروماتويدي اليافعي) حيث من المعروف الآن أن هناك مجموعة متميزة من الحالات يشار إليها مجتمعة باسم التهاب المفاصل الشبابي مجهولة السبب.

هل مرض الروماتيزم خطير؟

يعتبر التهاب المفاصل الروماتويدي حالة خطيرة، وعادة ما تهدد الحياة، ويمكن أن تؤدي إلى إعاقة شديدة.

ولكن لحسن الحظ فإن العلاجات واستراتيجيات العلاج التي طُورت خلال السنوات الأربعين الماضية قد حسنت بشكل كبير حياة وطول عمر ووضع العديد من الأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي، مع أنه في الوقت الحاضر لا توجد وسيلة لعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي.

وهنا لابد من الإشارة إلى أكثر العوامل التي تجعل من مرض الروماتيزم خطيرًا:

الانتباه إلى خطر السكتة الدماغية للذين مصابون بالروماتيزم

إن المرضى الذين يعانون من الروماتيزم الالتهابي معرضون لخطر الإصابة بالجلطة الدماغية خاصة أولئك الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا.

حيث أجرى فريق إسكتلندي (في جامعة أدنبره) تحليلاً عن طريق الرجوع إلى نتائج حوالي 20 دراسة وجود ارتباط بين هذا المرض وخطر الإصابة بالسكتة الدماغية، ولكن المعرفة لا تزال محدودة، وبحاجة إلى مزيد من البحث.

العمر يزيد من مخاطر الروماتيزم

التقدم بالعمر يزيد الروماتيزم

لوحظ حدوث روماتيزم التهابي عادةً بين سن 40 إلى 60 عامًا فهؤلاء الناس في خطر كبير.

ومن الشائع في سن الشيخوخة أن تصبح بعض الأنشطة الروتينية مرهقة للغاية مثل صعوبة التقاط شيء ما على الأرض أو أسفل السلم، أو المشي.

لذلك لا بد من إجراء بعض التغييرات البسيطة في المنزل (مثل وضع القضبان في الحمام) للمساعدة في دعم المريض لأنه أمرًا مهمًا لمنع تفاقم الألم.

التدخين يزيد من مخاطر الاصابة بالروماتيزم

التدخين يزيد الروماتيزم

  • ليس فقط المدخنين يعانون من الروماتيزم أكثر من غيرهم من الناس، بل يشاركهم كل من يشم رائحة السجائر والذي يسمى المدخن السلبي، فهذا يسمى الدمار المشترك.
  • ومع كل سحب على سيجارة يدخل خليط من 4000 مادة إلى الرئتين يتم توزيع معظم الملوثات من خلال مجرى الدم في الجسم، وبالتالي فإن التدخين لا يدمر الجهاز التنفسي فحسب بل كل الأنسجة والأعضاء.
  • والتدخين يسبب ضعف نظام المناعة التي يمكن أن تعطي دفعة نهائية لتطوير التهاب المفاصل الروماتويدي في بعض الناس.
  • ومن هنا فالمدخنين هم الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي لا سيما النساء، حتى أن تدخين أقل من سبع سجائر في اليوم تزيد من خطر المرض أكثر من مرتين، كما يزيد الخطر بعد بضع سنوات ويستمر لمدة تصل إلى 15 سنة بعد الإقلاع عن التدخين.
  • ويمكن أن يضعف التدخين أيضًا فعالية أدوية الروماتيزم فقد يحتاج هؤلاء المرضى إلى جرعات أعلى وبالتالي أكثر تعرضًا للآثار الجانبية للروماتيزم.
  • والتدخين يسرع من تطور المرض الروماتزمي.

البدانة تزيد من مخاطر الروماتيزم

السمنة تزيد الروماتيزم

الوزن الزائد هو العامل الرئيسي لتطور الأمراض الروماتيزمية، وذلك لأن الوزن الزائد يميل إلى التسبب في أن الجسم يحمل حملًا زائدًا عن طاقته مما يؤدي إلى تسريع عملية التنكس في المفاصل.

تذكر أن تتجنب تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسكريات العالية وأن تتجه وبسرعة إلى تناول الخضراوات ومكونات الحبوب الكاملة.

التاريخ المرضي للعائلة

الروماتيزم الالتهابي الذي يعاني منه أي فرد من أفراد الأسرة يظهر في الأفراد الآخرين، وهنا يكمن الخطر في إصابة الشخص من نفس العائلة بهذا المرض.

خطر مضاعفات المرض

الروماتيزم الالتهابي قد يسبب بعض الأمراض نتيجة لهذه الاضطرابات فقد تحدث مشاكل صحية مثل هشاشة العظام، متلازمة النفق الرسغي، مشاكل في القلب وأمراض الرئة.

فمرض هشاشة العظام: قد يزيد الروماتيزم الالتهابي من خطر الإصابة بهشاشة العظام عند معالجته ببعض الأدوية ونتيجة لهذا الاضطراب قد تصبح العظام ضعيفة أو متشققة أو مكسورة.

متلازمة النفق الرسغي: المعصم الرسغي هو مرض يترافق مع الروماتيزم حيث يمكن أن تؤدي إلى ظهور التهاب في العظام المصابة بالروماتيزم نتيجة الضغط على الأعصاب.

مشاكل القلب: الروماتيزم الالتهابي يمكن أن يسبب بعض مشاكل القلب عن طريق التسبب في انسداد الشرايين.

أمراض الرئة: الروماتيزم الالتهابي الذي قد يسبب الالتهاب والتلف في أنسجة الرئة مما قد يزيد من خطر ضيق التنفس.

نصائح

لمساعدتك على التعامل مع التهاب المفاصل الروماتزمي، إليك بعض النصائح في حياتك اليومية:

  • ضع كمادات باردة لتخدير المفصل وتقليل الالتهاب.
  • لا تدخن.
  • الحصول على العلاج الطبيعي حيث يمكن أن يساعدك أخصائي الصحة في تخفيف الألم ويعلمك كيفية تقوية عضلاتك واستعادة الحركة في المفاصل، كما يمكن أن تساعد التمارين البدنية السلسة مثل المشي أو السباحة في منع تفشي المرض.
  • إذا كنت ممن يعانون من الوزن الزائد فكر في اتباع برنامج لإنقاص الوزن، لأن الوزن الزائد يزيد ضغطًا إضافيًا على المفاصل خاصة على الوركين والركبتين.
  • استخدام الكمادات الدافئة لتخفيف تيبس العضلات وزيادة تدفق الدم لتخفيف الألم على العضلات.
  • من خلال تعلم كيفية التعامل مع التهاب المفاصل الروماتويدي سوف تشعر بأن لديك بعض السيطرة على هذا المرض، ومن خلال اتباع نصيحة الطبيب وتغيير نمط حياتك يمكنك الاستمرار في حياة نشطة ومنتجة على جميع المستويات.
  • استعن دائماً بنصيحة طبيبك أو أي مهني صحي مؤهل في الأمور المتعلقة بالحالة الطبية قبل أي إجراء تتخذه حيال هذا المرض.
  • نقص فيتامين D يؤدي إلى تسريع الإصابة بالروماتيزم، فيجب تناول المواد الغذائية الغنية بهذا الفيتامين، والتعرض لأشعة الشمس.
  • وهناك عناصر طبيعية مهمة تساعد في الحد من هذا المرض، ومن بينها الأطعمة التي تساعد في تخفيف هذا المرض كزيت زهرة الربيع وزيت الكشمش الأحمر وزيت لسان الثور وزيت السمك كلها جيدة لهذه الحالة.
  • تناول انواع من السوائل المعدة من الأعشاب كشاي الزنجبيل والشاي الأخضر وشاي الكركم التي تكون فعالة في تخفيف أعراض وعلاج مرض الروماتيزم.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.