فقر الدم الناجم عن نقص الحديد

يحدث فقر الدم عندما يعاني الشخص من انخفاض مستوى الهيموجلوبين في خلايا الدم الحمراء (كرات الدم الحمراء). الهيموجلوبين هو البروتين في كريات الدم الحمراء وهي المسؤولة عن حمل الأكسجين إلى أنسجة الجسم.

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد هو النوع الأكثر شيوعًا من فقر الدم، ويحدث عندما لا يكون في جسمك الكمية الكافية من الحديد. جسمك يحتاج الحديد لصنع الهيموغلوبين. وعندما لا تكون هناك كمية كافية من الحديد في مجرى الدم، فإن أجهزة وأعضاء الجسم لا تستطيع الحصول على كمية الأكسجين التي تحتاجها.

الإصابة بفقر الدم

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد

الكثير من الناس لا يعرفون أن لديهم فقر الدم بسبب نقص الحديد. مع أنهم يعانون الأعراض لسنوات دون معرفة السبب.

يكون السبب الأكثر شيوعًا لفقر الدم لدى النساء في سن الإنجاب بسبب نقص الحديد الناتج عن فقدان الحديد في الدم بسبب الحيض الثقيل أو الحمل. سوء التغذية أو بعض الأمراض المعوية التي تؤثر على كيفية امتصاص الجسم للحديد يمكن أيضًا أن تسبب فقر الدم الناجم عن نقص الحديد.

 يقوم الأطباء عادة بعلاج الحالة عن طريق وصف مكملات الحديد أو اجراء تغييرات على النظام الغذائي للمريض.

أعراض فقر الدم بسبب نقص الحديد

ان أعراض فقر الدم بسبب نقص الحديد يمكن أن تكون خفيفة في البداية، وربما لا تلاحظ حتى. ووفقا للجمعية الأمريكية لأمراض الدم (American Society of Hematology “ASH”) ، فإن معظم الناس لا يدركون أن لديهم فقر الدم الخفيف لحين اجراء اختبار الدم الروتيني.

وتشمل أعراض فقر الدم الناجم عن نقص الحديد المعتدل إلى الشديد ما يلي:

  • تعب عام، ضعف، صداع.
  • جلد شاحب.
  • ضيق في التنفس.
  • شعور بوخز في الساقين.
  • تورم أو وجع اللسان.
  • برودة اليدين والقدمين.
  • تسارع أو عدم انتظام ضربات القلب.
  • أظافر هشة.
  • الرغبة الشديدة والغريبة لتناول المواد التي ليست الطعام، مثل والجليد أو الطين.

أسباب فقر الدم الناجم عن نقص الحديد

وفقًا للجمعية الأمريكية لأمراض الدم، نقص الحديد هو السبب الأكثر شيوعًا لفقر الدم. هناك العديد من الأسباب التي تؤدي نقص الحديد وتشمل ما يلي:

1 – عدم كفاية كمية الحديد

 إن تناول القليل من الحديد على مدى فترة طويلة من الوقت يمكن أن يسبب نقصا في جسمك. الأطعمة مثل اللحوم والبيض وبعض الخضار الورقية الخضراء عالية في الحديد. وبما ان الحديد ضروري خلال أوقات النمو والتطور السريع فتحتاج النساء الحوامل والأطفال الصغار إلى المزيد من الأطعمة الغنية بالحديد في غذائهم.

2 – الحمل أو فقدان الدم بسبب الحيض

إن نزيف الطمث الشديد وفقدان الدم أثناء الولادة هما السببان الأكثر شيوعًا لفقر الدم الناجم عن نقص الحديد لدى النساء في سن الإنجاب.

3 – حالات النزيف الداخلي

بعض الحالات الطبية يمكن أن تسبب نزيف داخلي، والذي يمكن أن يؤدي إلى فقر الدم بسبب نقص الحديد. وتشمل الأمثلة قرحة المعدة، ورم في القولون أو الأمعاء، أو سرطان القولون. الاستخدام المنتظم لمسكنات الألم مثل الأسبرين يمكن أن يسبب أيضا نزيفا في المعدة.

4 – عدم القدرة على امتصاص الحديد

بعض الاضطرابات أو العمليات الجراحية التي تؤثر على الأمعاء يمكن أيضًا أن تتداخل مع كيفية امتصاص جسمك للحديد. حتى إذا كنت تحصل على ما يكفي من الحديد في النظام الغذائي الخاص بك، وكمثال مرض الاضطرابات الهضمية أو جراحة الأمعاء مثل التفافية المعدة قد تحد من كمية الحديد التي يمكن أن يمتصها الجسم.

عوامل الخطر

فقر الدم هو حالة شائعة ويمكن أن يحدث لدى كل من الرجال والنساء من أي عمر. قد يكون بعض الناس أكثر عرضة من الأخرين لفقر الدم بسبب نقص الحديد بما في ذلك:

  • النساء في سن الإنجاب.
  • النساء الحوامل.
  • الأشخاص الذين يعانون من سوء التغذية.
  • الأشخاص الذين يتبرعون بالدم بشكلٍ متكرر.
  • الرضع والأطفال، وخاصة أولئك المولودين مبكرًا أو الذين يعانون من طفرة النمو.
  • النباتيين الذين لا يعوضون تناول اللحم بغذاء آخر بديل غني بالحديد.

إذا كنت معرضًا لخطر الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد، تحدث مع طبيبك لتحديد ما إذا كان من الممكن أن يفيدك فحص الدم أو التغيرات الغذائية.

كيف يتم التشخيص

يمكن للطبيب تشخيص فقر الدم باختبارات الدم. عن طريق اختبار خلايا الدم الكاملة (Complete blood cell (CBC) test) وهو عادة الاختبار الأول الذي سيستخدمه الطبيب حيث يقيس هذا الاختبار كمية جميع المكونات في الدم، بما في ذلك:

  • خلايا الدم الحمراء (red blood cells “RBCs”).
  • خلايا الدم البيضاء (“white blood cells “WBCs).
  • الهيموغلوبين (hemoglobin).
  • الهيماتوكريت (hematocrit).
  • الصفائح الدموية (platelets).

يوفر الاختبار (CBC) معلومات عن دمك تكون مفيدة في تشخيص فقر الدم بسبب نقص الحديد. وتشمل هذه المعلومات:

  • مستوى الهيماتوكريت: وهو النسبة المئوية لحجم الدم الذي يتكون من كرات الدم الحمراء.
  • مستوى الهيموجلوبين.
  • حجم كرات الدم الحمراء الخاصة بك.

حيث يتراوح معدل الهيماتوكريت الطبيعي بين 34.9 و44.5 في المائة للنساء البالغات و38.8 في المائة للرجال البالغين. وتتراوح نسبة الهيموجلوبين العادية بين 12 و 15.5 جرام لكل ديسيلتر للنساء البالغات و 13.5 إلى 17.5 جرام لكل ديسيلتر لرجل بالغ.

في فقر الدم بسبب نقص الحديد، مستويات الهيماتوكريت والهيموغلوبين تكون منخفضة وأيضًا كرات الدم الحمراء عادة ما تكون أصغر حجمًا من المعتاد.

وكثيرا ما يتم إجراء اختبار (CBC) كجزء من الفحص البدني الروتيني. إنه مؤشر جيد على الصحة العامة للشخص. ويمكن أيضًا أن يتم ذلك بشكل روتيني قبل الجراحة. هذا الاختبار مفيد لتشخيص هذا النوع من فقر الدم لأن معظم الناس الذين يعانون من نقص الحديد لا يدركون ذلك.

اختبارات أخرى

ويمكن عادة تأكيد فقر الدم مع اختبار (CBC). قد بطلب طبيبك إجراء فحوصات دم إضافية لتحدید مدى شدة فقر الدم والمساعدة في تحدید العلاجات. كما يمكنه فحص الدم من خلال المجهر. وستوفر اختبارات الدم هذه معلومات تشمل:

  • مستوى الحديد في الدم: حجم ولون كريات الدم الحمراء حيث تبدو شاحبة في حالة نقص في الحديد.
  • مستويات الفيريتين ferritin levels.
  • الإجمالي الملزم للحديد (“total iron-binding capacity “TIBC).

الفيريتين هو البروتين الذي يساعد على تخزين الحديد في الجسم. مستويات منخفضة من الفريتين تشير إلى انخفاض تخزين الحديد. يتم استخدام اختبار “TIBC” لتحديد كمية الترانسفرين “Transferrin” التي تحمل الحديد والترانسفيرين هو البروتين الذي ينقل الحديد.

اختبارات النزيف الداخلي

إذا كان طبيبك يشعر بالقلق من أن النزيف الداخلي يسبب فقر الدم لديك، قد تكون هناك حاجةٌ إلى اختباراتٍ إضافية. مثل اختبار البراز للبحث عن الدم فيه. قد يشير الدم في البراز إلى نزيف في الأمعاء.

قد يقوم طبيبك أيضًا بإجراء تنظيرٍ داخلي، حيث يستخدم كاميرا صغيرة على أنبوب مرن لعرض بطانات الجهاز الهضمي الخاص بك ويسمى اختبار “EGD test” أو التنظير العلوي، يسمح للطبيب بفحص بطانة المريء والمعدة والجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة وكذلك يمكن ان يتم تنظير القولون أو التنظير السفلي الذي يسمح للطبيب بفحص بطانة القولون وهو الجزء السفلي من الأمعاء الغليظة. هذه الاختبارات يمكن أن تساعد في تحديد مصادر نزيف الجهاز الهضمي.

فقر الدم عند النساء

الحمل ونزيف الحيض الكبير والأورام الليفية الرحمية هي جميعها أسبابٌ تجعل النساء أكثر عرضةً لتجربة فقر الدم بسبب نقص الحديد.

يحدث نزيف حيضي شديد عندما تنزف المرأة أكثر أو أطول من النساء الاخريات و وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها يستمر نزيف الحيض النموذجي لمدة 4 إلى 5 أيام ومقدار فقدان الدم يكون ما يعادل من 2 إلى 3 ملاعق كبيرة. لدى النساء مع نزيف الطمث الزائد يكون النزف عادة لأكثر من سبعة أيام وتفقد ضعف كمية الدم التي تفقدها في الحالة الطبيعية.

ووفقا للمعهد الوطني للقلب والرئة والدم، يقدر أن 20 في المائة من النساء في سن الإنجاب يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد. النساء الحوامل أكثر عرضة لفقر الدم بسبب نقص الحديد لأنها تتطلب كميات أكبر من الدم لدعم الطفل خلال النمو.

يمكن للموجات فوق الصوتية الحوض مساعدة الطبيب في البحث عن مصدر النزيف الزائد خلال فترة المرأة، مثل الأورام الليفية الرحمية التي في كثير من الأحيان لا تسبب أعراض وتحدث عندما تنمو الأورام العضلية في الرحم وفي حين أنها ليست عادة سرطانية، فإنها يمكن أن تسبب نزيف الطمث الثقيل الذي يمكن أن يؤدي إلى فقر الدم بسبب نقص الحديد.

المضاعفات الصحية لفقر الدم

معظم حالات فقر الدم بسبب نقص الحديد هي خفيفة ولا تسبب مضاعفات. يمكن عادة معالجة الحالة بسهولة. ومع ذلك إذا ترك فقر الدم أو نقص الحديد دون علاج فإنه يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية أخرى وتشمل هذه:

تسرع أو عدم انتظام ضربات القلب

عندما تكون في حالة فقر الدم، يضطر قلبك إلى ضخ المزيد من الدم لتعويض الكمية القليلة من الأكسجين. هذا يمكن أن يؤدي إلى عدم انتظام ضربات القلب وفي الحالات الشديدة يمكن أن يؤدي إلى فشل القلب أو تضخم القلب .

مضاعفات الحمل

في الحالات الشديدة من نقص الحديد، قد تحدث الولادة المبكرة مع انخفاض الوزن عند الولادة. معظم النساء الحوامل يأخذن مكملات الحديد كجزء من الرعاية السابقة للولادة لمنع حدوث ذلك.

تأخر نمو الرضع والأطفال

فالرضع والأطفال الذين يعانون من نقص حاد في الحديد قد يعانون من تأخر النمو وأيضًا أكثر عرضة للعدوى.

خيارات العلاج

مكملات الحديد

أقراص الحديد يمكن أن تساعد في استعادة مستويات الحديد في الجسم. إذا كان ذلك ممكنا، يجب أن تأخذ أقراص الحديد على معدة فارغة، مما يساعد الجسم على امتصاصها بشكل أفضل. إذا كانت تضر بمعدتك، يمكنك أخذها مع وجبات الطعام. قد تحتاج إلى تناول المكملات لعدة أشهر. مكملات الحديد قد تسبب الإمساك أو البراز الأسود.

الحمية

الحمية التي تشمل الأطعمة التالية يمكن أن تساعد في علاج أو منع نقص الحديد:

 اللحم أحمر، الخضروات الورقية،  الفواكه المجففة، الجوز،  الحبوب المدعمة بالحديد.

بالإضافة إلى ذلك، يساعد فيتامين C جسمك على امتصاص الحديد. إذا كنت تتناول أقراص الحديد، قد يقترح الطبيب تناول الأقراص جنبًا إلى جنب مع مصدر لفيتامين C ، مثل كوب من عصير البرتقال أو الحمضيات.

علاج السبب الأساسي للنزيف

مكملات الحديد لن تساعد إذا كان لديك نزيف زائد يسبب النقص. ويجوز للطبيب أن يصف حبوب منع الحمل للنساء اللاتي لديهن فترات طويلة. هذا يمكن أن يقلل من كمية نزيف الطمث كل شهر.

في الحالات الأكثر حدة، يمكن أن يستخدم نقل الدم ليعوض بسرعة الحديد وفقدان الدم بسرعة.

الوقاية

يمكن الوقاية من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد عن طريق تناول نظام غذائي مرتفع في الأطعمة الغنية بالحديد وفيتامين C. وينبغي للأمهات التأكد من إطعام أطفالهن من لبن الأم أو حليب الأطفال المعزز بالحديد.

الأطعمة عالية المحتوى بالحديد تشمل:

  • اللحوم مثل لحم الضأن والدجاج ولحم البقر.
  • الفاصوليا، بذور القرع، الخضر الورقية مثل السبانخ.
  • الزبيب والفواكه المجففة الأخرى.
  • البيض، المأكولات البحرية، مثل المحار والسردين والروبيان.
  • الحبوب الجافة المدعمة بالحديد والحبوب الفورية.

الأطعمة عالية فيتامين C تشمل ما يلي:

  • الفواكه مثل البرتقال، الكريب فروت، الفراولة، الكيوي، الجوافة، البابايا، الأناناس، البطيخ، والمانجو.
  • الخضروات مثل البروكلي، الفليفلة، القرنبيط، الطماطم، الخضار الورقية.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.