أهم التسريبات والمعلومات عن جهاز أيفون 8 المنتظر

في هذا العام سيحتفل العالم بالذكرى العاشرة لإطلاق جهاز أيفون من قبل شركة أبل العالمية، وهناك الكثير من المخططات للاحتفال بهذه المناسبة. فقبل عدة أيام من إطلاق أيفون 8، سمعنا الكثير من الشائعات حول مواصفات الهاتف الجديد، والأن نحن نعرف بعض ما يمكن توقعه بالنسبة للتصميم والميزات.

لقد اختبرت شركة أبل أكثر من 10 نماذج من جهاز أيفون، مما أدى إلى إطلاق الكثير من الشائعات حول الهاتف الجديد، ولكن التصميم العام والميزات يمكن توقعها في الغالب، وهذا ما سوف نتحدث عنه الأن، بما في ذلك تسريبات من شركة أبل نفسها.

أهم مواصفات جهاز أيفون 8

من المتوقع أن يكون تصميم جهاز أيفون 8 مختلفًا جذريًا، مع شاشة تمتد من الحافة إلى الحافة مما يلغي الحواف العلوية والسفلية حيث توجد بعض الميزات مثل مستشعر بصمة اللمس والكاميرا الأمامية. وتشير الشائعات أن أبل ستتخلى عن طريقة التعرف من خلال اللمس وسوف تستبدلها بتقنية التعرف على الوجه، والتي أكدت أبل أنها تعمل عليها. ولن يكون هناك زر القائمة الرئيسية على أيفون 8 وستختفي الحواف الجانبية على الأغلب.

مع تصميم يمتد من الحافة إلى الحافة، قد يكون جهاز أيفون 8 الجديد مماثلًا بحجم 4.7 بوصة. وتقترح الشائعات أن قياس الشاشة سيكون 5.8 بوصة مع 5.15 بوصة من المساحة القابلة للاستخدام، مع تخصيص بقية المساحة الافتراضية التي ستحل محل زر الصفحة الرئيسية. ويمكن استخدام سلسلة من الإيماءات للتنقل بدلًا من زر القائمة الرئيسية.

ويقال إن الشاشة ستكون OLED بلاستيك مرن بدلًا من LED، مما يسمح لأبل بتقديم جهاز أرق ويستهلك طاقة أقل ويقدم عرضًا أفضل مع نسبة تباين أعلى وألوان أكثر قربًا للألوان الحقيقية. وسيتضمن شاشة 2.5D المنحنية قليلًا التي تشبه الشاشة المستخدمة في أيفون 7.

هيكل الجهاز

بالنسبة لهيكل الجهاز، فإن أبل ستتوقف عن استخدام الألومنيوم المستخدم في هواتف أيفون 5، 5S، 6، 6S، 7، وSE، وبدلًا من ذلك سوف تعتمد الشركة على الزجاج لذلك فإن الهاتف الجديد سوف يشبه الهيكل الذي كان يستخدم في أيفون 4. ووفقًا للمحلل مينغ تشي كو، سيتم بناء الزجاج حول إطار من الفولاذ المقاوم للصدأ المصقول الذي يشبه تصميم أبل ووتش.

نموزج وهمي لهاتف أيفون 8 قام بنشره المحلل بين ميللر

مقاومة المياه

مثل أيفون 7، من المتوقع أن يكون جهاز أيفون 8 مقاومًا للماء، ولكن مع تحسين IP68 وهو تصنيف مقاومة الماء. وسوف يكون قادرًا على مقاومة الأمطار، والغمر القصير في المياه، وقد أكدت شركة أبل أن ميزة مقاومة الماء سوف تشمل جميع طرازات هاتف أيفون التي سيتم إصدارها في عام 2017.

المعالج والبطارية

في الداخل، من المتوقع أن يحتوي الجهاز على رقاقة A11 التي ستكون أسرع وأكثر كفاءة، بالإضافة إلى ذلك، تشير الشائعات إلى أن الهاتف يمكن أن يشمل أيضًا ميزات مثل الشحن اللاسلكي القائم على الاستقراء والإضافات البيومترية مثل التعرف على الوجه والتي من شأنها أن تستخدم لتأمين الجهاز، وربما ستحل محل طريقة التعرف التقليدية باستخدام اللمس.

الكاميرا الأمامية والخلفية

سوف يحتوي الهاتف على كاميرا خلفية مزدوجة العدسة، ومن المتوقع أن كلا العدستين ستتميزان بخاصية تثبيت الصورة البصرية.

وستتضمن الكاميرا الأمامية في أيفون 8 قدرات استشعار ثلاثية الأبعاد متقدمة تستخدم التكنولوجيا من قبل برايميسنس، مما يتيح لها العثور على موقع وعمق الأجسام أمامها، مما يتيح ميزات التعرف على الوجه ثلاثية الأبعاد المتقدمة.

السعر والألوان

من المتوقع أن يكلف الجهاز ما يصل إلى 1000 دولار أمريكي، وهو صفقة جيدة أكثر تكلفة من جهاز أيفون السابق. ومن المتوقع أن تكون أجهزة أيفون 8 والأجهزة المصاحبة لها متوفرة بعدد محدود من الألوان (الذهبي والفضي والأسود).

الخطط، تسربات التصميم، والحالات

في وقت مبكر، رأينا عدة نماذج لتصاميم مختلفة لأيفون 8 والتي جعلت من الصعب علينا أن نخرج بنظرة نهائية حول التصميم والميزات التي يمكن أن نتوقعها، ولكن التسريبات الأخيرة والمعلومات التي نشرتها شركة أبل بالخطأ أعطتنا صورة واضحة جدًا لما يجب أن نتوقعه، في البداية، كانت هناك شائعات حول النماذج التي تحتوي على تصميم قطرة الماء، أو زر ID الخلفي، أو تصميم من الحافة إلى الحافة مع عدم وجود زر القائمة على الإطلاق، ويبدو أن الخيار الثالث هو الذي فاز.

في أواخر يوليو من هذا العام أصدرت أبل من غير قصد صورةً لرسمٍ تخطيطي يوضح الشكل العام لجهاز أيفون 8 الذي يعمل عليه المطورين. وعلى الرغم من كونه مجرد مخطط بسيط، لكن الصورة تشبه إلى حد كبير تسربات أجزاء وتصميم أيفون 8، وهو يوضح وجود حواف مائلة، مع غياب زر القائمة، ويكون الشق في الجزء العلوي مخصصًا لسماعة الأذن وأجهزة الاستشعار.

رسم تخطيطي مسرب من شركة أبل لجهاز أيفون 8

أبعاد الجهاز

كما هو موضح في الصورة أدناه، من المتوقع أن يتميز جهاز أيفون 8 بشاشة عرض من الحافة إلى الحافة، وهي عبارة عن جسم زجاجي، ولا يوجد زر اللمس المرئي في أي مكان على الجهاز، وتكون الشاشة بحسب التسريبات بطول 137.54 ميللي متر وعرض 67.54 ميللي متر، وبذلك فهي مماثلة في الحجم لجهاز أيفون 7.

لا أحد يعرف شيئًا عن سماكة الجهاز، لكننا نعتقد بوجود الزجاج المنحني 2.5D عند الحواف.

أبعاد جهاز أيفون 8 حسب التسريبات

يعتقد البعض أن سماعة الأذن الضيقة ستكون على الجزء الأمامي من الجهاز جنبًا إلى جنب مع الكاميرات وأجهزة الاستشعار التي تبدو جزءا لا يتجزأ من منطقة العرض. ولا يوجد زر الصفحة الرئيسية ولا يوجد مستشعر للتعرف على اللمس.

النماذج المسربة

صورة وهمية لجهاز أيفون 8

الصورة أعلاه هي نموذج لجهاز أيفون 8 وهمي مصدرها الشبكات الاجتماعية الصينية وهو يظهر لوحات أمامية وخلفية مصنوعة من الزجاج 2.5D المنحني قليلًا جنبًا إلى جنب مع إطار من الفولاذ المقاوم للصدأ الذي يطابق الزجاج.

كما يتضمن جهاز أيفون 8 الوهمي بشاشة من الحافة إلى الحافة مع عدم وجود زر القائمة الرئيسية ومساحة مرئية في الأمام لإيواء الكاميرا الأمامية وأجهزة الاستشعار الأخرى. وفي الجزء الخلفي من الجهاز، هناك كاميرا عمودية مزدوجة العدسة مع عدم وجود علامات أخرى. وكالعادة يظهر شعار شركة أبل المميز أيضًا.

في الجزء العلوي من الجهاز، هناك كاميرا مدمجة، وفلاش، وأجهزة استشعار الضوء المحيط، وكلها مصممة لتشغيل نظام التعرف على الوجه الجديد الذي تعمل عليه أبل.

الهيكل الداخلي

صورة مسربة يعتقد أنها تظهر الهيكل الداخلي لجهاز أيفون 8

الصور أعلاه هي صورة إضافية يقال إن مصدرها موظف في شركة أبل تظهر الهيكل الداخلي للجهاز، وتصور المكونات الداخلية مثل لفائف الشحن اللاسلكي، ووحدة الكاميرا الخلفية المزدوجة، وبطارية على شكل حرف L، وجميع هذه الميزات تشير إلى تحسين عمر البطارية.

مقارنة بين أيفون 7 وأيفون 8

في الفيديو التالي تتم مقارنة نموذج وهمي من أيفون 7 أس بلاس زائد مع أيفون 7 أس ونموذج أيفون 8 الوهمي في الفيديو أدناه. هاتف أيفون 7 بلس متطابق من حيث الحجم والأسلوب مع أيفون 8، باستثناء الزجاج الخلفي والإطار المعدني. كما يقدم الفيديو نظرة واضحة على الاختلافات في الحجم بين الجهازين.

أيفون 8، إذا كانت تنبؤات القياس دقيقة، فهو أوسع، وأكثر سمكًا، وأطول من أيفون 7، ولكنه ليس كبيرًا بحجم جهاز أيفون 7 بلاس.

التسمية

عند إطلاق أول هاتف محمول من شركة أبل قبل 10 سنوات، أطلق أسم أيفون على الجهاز الجديد، ومنذ ذلك الحين، اعتمدت أبل على تسمية كافة أجهزتها بنفس الاسم مع زيادة رقمية خلال السنوات التي يتم فيها إجراء تغييرات في التصميم الخارجي وزيادة حرف “S” خلال السنوات الفردية للدلالة على تحديثات الميزات الداخلية فقط، لذلك فمن المفترض أن يطلق على جهاز أيفون الجديد الذي سيتم إطلاقه في عام 2017 اسم أيفون 7 أس.

لكن أبل ونظرًا للتغيرات في الهيكل الخارجي والداخلي لم تطلق اسم أيفون 7 أس على الجهاز الجديد، بل قررت تخطي المرحلة بتسميته أيفون 8.

  • 2007 – أيفون
  • 2008 – أيفون الجيل الثالث 3G
  • 2009 – أيفون 3GS
  • 2010 – أيفون 4 (تصميم جديد)
  • 2011 – أيفون 4S
  • 2012 – أيفون 5 (تصميم جديد)
  • 2013 – أيفون 5S
  • 2014 – أيفون 6 وأيفون 6 بلس (تصميم جديد)
  • 2015 – أيفون 6S وأيفون 6S بلس
  • 2016 – أيفون 7 وأيفون 7 بلس
  • 2017 – أيفون 8 وأيفون 8 بلس

أيفون 8 هو الاسم المؤقت للجهاز الجديد – لم يتم تأكيده من قبل أبل – ولكن يبدو أنه الخيار الأكثر منطقية. ومع ذلك، هناك دائمًا احتمال لكي تقوم أبل باختيار اسم أخر أو جعل عام 2017 العام الذي ستتخلى فيه عن تسمية أيفون المرقمة.

تقنية التعرف على الوجه بدلًا من التعرف باللمس

وفقا للمحلل مينغ تشي كو، أبل تخطط إلى التخلص من تقنية التعرف باللمس في جهاز أيفون 8 واستبدالها مع نظام أمني جديد يقوم على التعرف على الوجه. وقد أشارت التسريبات أن قدرات التعرف على الوجه مدعومة من أجهزة الاستشعار 3D الجديدة.

وقد أشار المحللون أن أبل سوف تعرض نظاما أمنيا “محسنا” سيتيح للعملاء فتح هواتف أيفون الخاصة بهم وإجراء عمليات الدفع بنظام أبل باي من خلال تقنية التعرف على الوجه بدلًا من جهاز استشعار بصمة اللمس. وقد تم تطوير نظام التعرف على الوجه ثلاثي الأبعاد من أبل، ويمكنه فتح جهاز أيفون في غضون بضع مئات من الملي ثانية. كما أن أبل ستستخدم أيضًا تقنيات تصور العمق 3D التي من شأنها منع التعرف على الوجه الموجود على صورة.

وجنبًا إلى جنب مع كونها قادرة على كشف الوجه الحقيقي عن المسطح في الصور، أجهزة الاستشعار في أيفون 8 ستحافظ على الجهاز غير مقفل طالما يكون الوجه في نطاق الاستشعار، وتعمل ميزة التعرف على الوجه أيضًا على كتم الإشعارات الواردة طالما أن المستخدم ينظر إلى الهاتف. ويعتقد أن التقنية ستكون معتمدة على الأشعة تحت الحمراء التي تتيح التعرف على الوجه حتى في ظروف الإضاءة الضعيفة.

تقنية التعرف على الوجه التي يعتقد أنها ستستخدم في أيفون 8

عمر البطارية والشحن

لقد سمعنا شائعات قليلة عن عمر البطارية المحتمل في أيفون 8، ولكن هناك شائعة واحدة من شركة فاست تقول إن الجهاز سوف يتضمن “بطارية أكبر بكثير”، وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تحسين عمر البطارية. لكن ليس هناك ضمانات بأنها ستكون أفضل بطارية في العالم. ويمكن تحسين عمر البطارية من خلال استخدام لوحة أوليد أكثر كفاءة في استخدام الطاقة.

تاريخ الإطلاق

أرسلت أبل دعوات لحضور الحدث الذي سيعقد يوم الثلاثاء، 12 سبتمبر في حرم أبل بارك في كوبرتينو، كاليفورنيا. وسيحضر أعضاء وسائل الإعلام هذا الحدث في مسرح ستيف جوبز، وهي قاعة في الحرم الجامعي الذي سمي بعد وفاة المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي السابق لشركة أبل ستيف جوبز.

مع إعلان الجهاز الذي تم تحديده في 12 سبتمبر، يمكن إطلاق الجهاز رسميًا يوم الجمعة 22 سبتمبر. وفيما يلي تواريخ إعلان وإطلاق هواتف أيفون السابقة:

  • 2012: أيفون 5 – أعلن في 12 سبتمبر، وصدر في 21 سبتمبر.
  • 2013: أيفون 5 أس و5 سي – أعلن في 10 سبتمبر، وصدر في 20 سبتمبر.
  • 2014: أيفون 6 – أعلن في 9 سبتمبر، وصدر في 19 سبتمبر.
  • 2015: أيفون 6 أس – أعلن في 9 سبتمبر، وصدر في 25 سبتمبر.
  • 2016: أيفون 7 – أعلن في 7 سبتمبر، وصدر في 16 سبتمبر.

ويعتقد المحلل مينغ تشي كو أجهزة أيفون 8 سوف تكون مقيدة بشدة حتى عام 2018، والكثير من الناس قد لا تكون قادرة على الحصول على واحدة من الأجهزة حتى أواخر عام 2017 أو أوائل عام 2018.

وقال كو إن اختبارات التحقق من الإنتاج على جهاز أيفون 8 بدأت في أواخر أغسطس، مما يؤدي إلى أن الإنتاج الضخم سيكون في منتصف سبتمبر، ويتوقع أن يتم شحن من 2 إلى 4 ملايين جهاز في الربع الثالث من عام 2017.

ونقلًا عن مصادر سلسلة التوريد فإن جميع هواتف أيفون القادمة في عام 2017 دخلت طور الإنتاج. وتذكر المصادر أنها لا تعتقد حصول أي نقص في أجهزة أيفون 7S وأيفون 7S بلس، إلا أن جهاز أيفون 8 الذي تم تجهيزه بتقنية أوليد يمكن أن “يقل عن الطلب”.

سعة التخزين

يعتقد محلل غولدمان ساكس سيمون يانكوفسكي أن أيفون 8 سوف يكون متاحًا بسعة 128 جيجا بايت و256 جيجا بايت، بسعر 999 و1،099 دولار على التوالي، وهو ليس سعرًا كبيرًا لأن أجهزة أيفون 7 بلس 256 جيجا بايت تباع حاليًا بسعر 969 دولار.

محلل أوبس ستيفن ميلانوفيتش لا يتفق مع الشائعات حول الأسعار السابقة، وهو يتنبأ في أن أبل سوف تبقي سعر أيفون 8 منافسًا لسعر أحدث أجهزة سامسونج غالاكسي أس 8. ويعتقد أن أبل سوف تبيع أجهزة 64 جيجا بايت مقابل 850 إلى 900 دولار ونموذج أعلى 256 جيجا بايت بسعر 950 إلى 1000 دولار.

وتعتقد صحيفة نيويورك تايمز أن شركة آبل تخطط لبيع أجهزة 64 جيجا بايت مقابل 999 دولار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.