أعراض التسرب الوريدي وأسبابه وطرق العلاج

التسريب الوريدي Venous Leakage هو الحالة التي تحدث عندما تكون الأوردة الدموية في القضيب الذكري غير قادرة على الحفاظ على الدم في القضيب أثناء عملية الانتصاب ونتيجة لذلك يهرب الدم إلى الأوردة المحيطة والحدود الخارجية من القضيب مما يتسبب في ضعف الانتصاب.

فعند الذكور العاديين يحتفظ القضيب بما فيه الكفاية من الدم للحفاظ على الانتصاب كما لا يمكن أن تستنزف الأوردة الدم من القضيب مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم في الجهاز.

يجب تخزين الدم في القضيب ليحقق الصلابة والانتصاب وفي حال صعوبة حدوث الانتصاب يبقى من الصعب الوصول لعملية القذف.

إذًا فالأوردة في القضيب هي المسئولة عن منع تسرب الدم من غرف الانتصاب وفي حال كانت لا تستطيع منع الدم من مغادرة القضيب فلن تكون قادرا على الحفاظ على عملية الانتصاب وهذا ما يسمى بالتسريب الوريدي والمعروف أيضا باسم فشل كافرنوسال Cavernosal Failure.

التسرب الوريدي

يمكن أن يكون التسرب الوريدي ناتجًا عن تدمير الأنسجة الوريدية المحيطة أو تلف الأعصاب الجنسية السمبتاوي بسبب الإفراط في العادة السرية وينظر إليه أيضًا على أنه أحد الأسباب المحتملة لضعف الانتصاب.

معظم الرجال الذين تم تشخيص إصابتهم بهذه المشكلة يعانون من فقدان سريع في الانتصاب مما يؤدي إلى عدم الرضا أثناء الجماع والعجز الجنسي هو أيضًا واحد من عواقب هذا الاضطراب.

أسباب التسرب الوريدي

  • في أغلب الأحيان، يتم تشخيص الرجال الذين يتناولون الكثير من المواد الكيميائية غير الطبيعية مثل السجائر والكحول ومخدرات الشوارع بحالات تسرب وريدي فهذه المواد الكيميائية لا يمكن أن تضر فقط بالصحة البدنية فحسب ولكن أيضا تؤذي عمل الأعضاء الجنسية.
  • التدمير الميكانيكي لأنسجة القضيب بسبب النشاط الجنسي الصارم يمكن أيضا أن يكون المسئول عن التسرب الوريدي كذلك الإفراط في العادة السرية أو التساهل في تمارين القضيب غير المبررة أو تأخير القذف المتعمد يمكن أن يسبب ضررًا للأوعية الدموية القضيب والأعصاب المحيطة بها.
  • قد يحدث تسرب وريدي لدى الذكور الذين يعانون من أمراض الأوعية الدموية التي تؤثر على الأوعية الدموية مما يؤدي إلى تدفق دم شرياني غير مناسب وإلى جانب ذلك الشرايين لدى المسنين وتراكم البلاك بسبب ارتفاع مخاطر الكولسترول يساهم في منع الأوعية الدموية والتي هي أيضا واحدة من العوامل المساهمة للتسريبات الوريدية فأمراض الأوعية الدموية تضيف المزيد من المخاطر التي تسبب ضعف الانتصاب.
  • يرتبط هذا المرض أيضًا مع بعض الظروف العصبية، ومرض السكري والقلق.
  • بعض الرجال الذين يعانون من مرض بيروني Peyronie’s Disease والذي ينطوي على تراكم الأنسجة كندبات في غرف الانتصاب في القضيب.
  • الأضرار التي لحقت بالقضيب بسبب صدمة ما يمكن أن تؤدي إلى مشكلة تسرب الوريدي.
  • بعض الأمراض المنقولة جنسيًا هي أيضًا مسئولة عن التسبب في هذه المشكلة في نسبة صغيرة من الرجال لأنها قد تسبب تراكم الندبات في القضيب.
  • الرجال الذين يعانون من القلق غير قادرين على استرخاء العضلات والتي قد تتداخل في قدرتهم على تحقيق الانتصاب.

أعراض التسرب الوريدي

يعتقد أن التسرب الوريدي هو سبب العجز الجنسي أو ضعف الانتصاب لدى الرجال ويحدث الأمر كما ذكرنا سابقا عندما الأوردة في القضيب لا يمكنها منع تدفق كمية الدم المطلوبة لحصول الانتصاب الجنسي وبعبارة أخرى الأضرار التي لحقت بأوردة القضيب بسبب الإفراط في الاستمناء أو ترسب المواد الكيميائية والإصابات الميكانيكية أو تراكم البلاك يسبب لهم التسرب والسماح للدم الهروب إلى المحيط مما يؤدي إلى ضعف أو ليونة القضيب عند الانتصاب.

وتشمل بعض علامات التسرب الوريدي الأكثر شيوعا ما يلي:

  • الانتصاب اللين المزمن الذي هو غير كافي للاتصال الجنسي.
  • صعوبة تحقيق أو الحفاظ على الانتصاب.
  • صلابة الانتصاب تعتمد على الموقف.
  • ضعف الانتصاب المستمر.
  • متلازمة رأس العضو الذكري الناعم.
  • فقدان صلابة الانتصاب.
  • عدم فائدة أدوية الانتصاب التقليدية.

ألية حدوث الانتصاب

علامات التسرب الوريدي هي واضحة للذكور فالذي ليس قادرًا على تحقيق الانتصاب في المقام الأول أو إذا حدث الانتصاب فإنه لا يمكن الحفاظ عليه لفترة طويلة بما فيه الكفاية للوقت المطلوب للجماع، لأنه لا يوجد ما يكفي من تدفق الدم الشرياني والضغط من خلال الشرايين والذي هو مطلوب للحفاظ على القضيب جامد للانتصاب وقد يكون هذا بسبب مشكلة في الصرف من النسيج أو ما يسمى كافرنوسال القضيب والذي يقدم خلاف ذلك مقاومة لتدفق الدم من عروق القضيب أثناء الانتصاب ويقيد حركة الدم خارج الغرف الإسفنجية للجهاز.

ونتيجة لذلك مع تدفق كمية دم كافية داخل أوردة القضيب يمكن تحقيق والحفاظ على الانتصاب لفترة كافية من الزمن وعلى العكس من ذلك يحدث تسرب وريدي بسبب تدفق الدم من الأوردة في القضيب أثناء الانتصاب فالأوردة لا تعمل بشكل صحيح للحفاظ على الدم داخل الجهاز مما يؤدي إلى انتصاب لين والذي ينتهي بسرعة كبيرة بعد أن يتحقق.

أسباب أخرى لحدوث التسرب الوريدي

قد تشمل بعض الأسباب المحتملة الأخرى للتسرب الوريدي نقص هرمون التستوستيرون والصدمات النفسية والقلق والعصبية والإجهاد في الجهاز.

قد يواجه بعض الذكور مع جراحة استئصال البروستاتا أيضا أعراض التسرب الوريدي كما ويرتبط مرض بيروني Peyronie’s Disease في عدد قليل من الرجال أيضا بمشاكل الانتصاب.

فالرجل الذي يعاني من هذا المرض يعاني من خلل في الأوردة في القضيب لأنها غير قادرة على تضييق الدم داخله مما يؤدي إلى تدفق الدم حتى قبل الانتهاء من عملية الانتصاب.

طرق علاج التسرب الوريدي

التسريب الوريدي هو حالة مزعجة تؤثر على عدد ليس بقليل من الرجال وهو حالة مخيفة للغاية أن يحصل اختفاء سريع للانتصاب وهروب الدم من القضيب ففي الذكور العاديين تدفق الدم يوسع الأنسجة الإسفنجية في القضيب.

وتتوفر مجموعة من خيارات العلاج للتسرب الوريدي بما في ذلك:

  • استخدام أحزمة انقباض القضيب.
  • استعمال أدوية بدائل هرمون التستوستيرون.
  • زرع القضيب الاصطناعي.
  • استعمال مضخة الفراغ Vacuum Pump.
  • جراحة التسريب الوريدي.
  • إعادة إعمار الشرايين.
  • حقن القضيب.
  • ربط التسرب الوريدي.

وجدير بالذكر أن ربط التسرب الوريدي هو واحد من العلاجات الأكثر شعبية لمشكلة التسرب الوريدي والإجراء ينطوي على استئصال الأوردة الظهرية العميقة وضمها إلى الوريد الكهفي مع الشريان الكهفي مع ضمان سلامة الأعصاب الظهرية والشريان.

قد يعجبك ايضا