التلقيح الصناعي – الطريقة ونسبة النجاح والتكلفة

يعتبر التلقيح الصناعي بديلًا عن عملية التلقيح الطبيعي التي تحدث داخل جسم المرآة، وتستخدم تقنية التلقيح الصناعي عندما يكون أحد الزوجين يعاني من مشكلة تؤثر على خصوبته. لذلك، يعتبر التلقيح الصناعي أحد الوسائل العلاجية للعقم، حيث يتم من خلاله الفصل بين الحيوانات المنوية السليمة والحيوانات المنوية البطيئة أو المشوهة.

بعد ذلك يتم معالجة الحيوانات المنوية، ومن ثم إدخالها إلى الرحم عندما تنضج البويضة وتكتمل، فتدخل هذه الحيوانات المنوية عبر قناة فالوب لتصل إلى الرحم، من ثم تقوم بتلقيح البويضة عندها يحصل الحمل.

في أي حالات يتم إجراء التلقيح الصناعي؟

هناك حالات عديدة يتم فيها اللجوء إلى التلقيح الصناعي، ومنها:

الحساسية تجاه السائل المنوي

إنها حالة نادرة جدًا ولكنها يمكن أن تحدث، الحساسية هنا تكون من البروتينات الموجودة في السائل المنوي. وفي هذه الحالة، فإن السائل المنوي لدى الرجل يسبب حساسية في جسم المرأة عندما يتم قذف السائل المنوي داخل المهبل، يسبب ذلك تورمًا واحمرارًا وشعورًا بالحرقة لدى المرأة في منطقة التلامس مع السائل المنوي.

في مثل هذه الحالة، يُنصَح الأطباء باستخدام الواقي الذكري من أجل الحماية من أعراض الحساسية، ولكن هذا بدوره يسبب منع الحمل، لذلك، يعتبر التلقيح الصناعي في مثل هذه الحالة خيارًا فعالًا، فيقوم الأطباء بمعالجة السائل المنوي مخبريًا لتُزال منه البروتينات التي تسبب الحساسية قبل حقنه في جسم المرأة.

عند وجود مشكلة ما في إفرازات عنق الرحم

عُنق الرحم هو الجزء السفلي الضيق من الرحم، والذي يصل بين الرحم والمهبل. في الحالات الطبيعية، يفرز عنق الرحم إفرازات مخاطية توفر بيئة مناسبة لحركة الحيوانات المنوية عبرها والانتقال من المهبل إلى تجويف الرحم. ولكن من الممكن أن تكون هذه الإفرازات كثيفة جدًا بحيث تؤدي إلى إعاقة حركة الحيوانات المنوية.

إن التلقيح الصناعي يتخطى عنق الرحم، ويضع الحيوانات المنوية داخل الرحم مباشرة.

عندما تكون الحيوانات المنوية قليلة العدد وضعيفة الحركة

إن التلقيح الصناعي داخل الرحم يتغلب على مشاكل الحيوانات المنوية، وذلك لأن الإجراءات المتبعة قبل عملية الحقن والتي تشمل تحضير ومعالجة السائل المنوي مخبريًا من أجل زيادة الحيوانات المنوية سريعة الحركة واستبعاد المشوه منها.

العقم غير معروف السبب

يعتبر التلقيح داخل الرحم من أول الخطوات لعلاج العقم بطريقة طبيعية، ذلك بمساعدة أدوية تنشيط المبيض المحفزة للإباضة.

حالات أخرى

ما هي نسبة نجاح التلقيح الصناعي؟

إن نسبة نجاح عملية التلقيح الصناعي تقدر بـ 37.9% إذا تم التلقيح داخل عنق الرحم، هذه النسبة بعد إجراء 6 محاولات.

نسبة نجاح عملية التلقيح الصناعي تقدر بـ 40.5 % إذا تم التلقيح داخل الرحم بعد إجراء 6 محاولات.

نجاح عملية التلقيح الصناعي يعتمد على طريقة حقن السائل المنوي والعديد من العوامل الأخرى. من هذه العوامل:

  • معرفة سبب العقم.
  • عمر الزوجة.
  • تناول الأدوية التي تعمل على زيادة الخصوبة قبل إجراء عملية التلقيح.
  • معرفة عدد الحيوانات المنوية الموجودة في السائل المنوي للرجل.
  • وجودة الحيوانات المنوية.

كم تستغرق عملية التلقيح الصناعي؟

عملية التلقيح الصناعي بسيطة جدًا، وتستغرق عادة زيارة عيادة الطبيب لإجرائها، وتتم خلال 15 – 20 دقيقة فقط.

عملية التلقيح داخل الرحم لا تحتاج سوى دقيقة أو دقيقتين، كما أنها لا تحتاج لأي نوع من الأدوية أو المسكنات بعدها.

التحضير قبل العملية

إن التحضير قبل عملية التلقيح الصناعي يشمل:

  • تحضير عينة من السائل المنوي.
  • متابعة عملية التبويض عند المرأة.
  • تحديد الوقت المناسب لحقن السائل المنوي في جسم المرأة.

تحضير عينة من السائل المنوي

يمكن الحصول على السائل المنوي من الرجل عن طريق الاستمناء، كما يُنصح اجتناب الاتصال الجنسي لدى الزوجين لمدة تتراوح بين يومين إلى خمسة أيام قبل القيام بهذا الإجراء، وذلك من أجل زيادة عدد الحيوانات المنوية. بعدها تتم معالجة العينة من خلال إزالة البروتينات والفصل بين الحيوانات المنوية السليمة والحيوانات المنوية الغير صالحة، فيتم التخلص من الحيوانات المنوية الغير صالحة والحفاظ على الحيوانات المنوية السليمة وسريعة الحركة وزيادة عددها.

متابعة عملية التبويض

يتم ذلك عن طريق التصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل من قبل الطبيب، ويجب الأخذ في عين الاعتبار أنه من الممكن استخدام الأدوية المحفزة للإباضة وذلك من أجل زيادة فرص التبويض، وبالتالي زيادة فرص نجاح عملية التلقيح والحمل.

تحديد الوقت المناسب

عملية التلقيح الصناعي داخل الرحم يتم إجرائها بعد التأكد من حدوث الإباضة.

كيف تتم عملية التلقيح الصناعي؟

مرحلة الفحوصات

في البداية، يقوم الطبيب بإجراء الفحوصات والتحاليل الطبية للزوجين. ويتم ذلك بأخذ عينة من الحيوانات المنوية لدى الزوج، أما بالنسبة للزوجة فيقوم الطبيب بإجراء فحص للبويضات.

وفي حال وجود مشكلة سواء في الحيوانات المنوية أو البويضات فيتم معالجة المشكلة من قبل الطبيب.

مرحلة التنشيط

حيث يقوم الطبيب بإعطاء بعض الأدوية المنشطة للحيوانات المنوية عند الزوج. كما يقوم بإعطاء الزوجة منشطات للبويضات. كل ذلك من أجل التمهيد لمرحلة التلقيح.

مرحلة التلقيح

يتم تحضير عينة من السائل المنوي، وبعد تحضير هذه العينة، يتم التأكد من حدوث عملية الإباضة.

ثم يتم الكشف عن عنق الرحم بواسطة المنظار المهبلي، ومن ثم يتم حقن السائل المنوي الذي تمت معالجته بأنبوب رفيع مرن وطويل (قسطرة)، بعد إدخال هذا الأنبوب في المهبل ويصل إلى فتحة عنق الرحم ثم إلى تجويف الرحم، ويتم دفع السائل المنوي عبر هذا الأنبوب إلى داخل الرحم، بعد ذلك يتم سحب الأنبوب وبعده تتم إزالة منظار الرحم.

بعد إجراء عملية التلقيح الصناعي، سوف يطلب الطبيب من الزوجة أن تستلقي على ظهرها لمدة معينة. وبعدها تستطيع الذهاب والقيام بأعمالها اليومية.

يمكن إجراء اختبار الحمل بعد إجراء عملية التلقيح الصناعي بأسبوعين، عن طريق أخذ عينة من الدم وتحليلها في المختبر.

وإذا لم يحدث الحمل، من الممكن إعادة تجربة التلقيح الصناعي مرة ثانية داخل الرحم قبل اللجوء إلى الوسائل الأخرى مثل طفل الأنابيب والحقن المجهري.

عادة ما يتم تكرار عملية التلقيح الصناعي لمدة تتراوح من 3 – 6 أشهر.

كم تبلغ تكلفة التلقيح الصناعي؟

إن تكلفة عملية التلقيح الصناعي تعتمد على عوامل عديدة مثل:

  • كمية الدواء المستخدم.
  • عدد عمليات الحقن.
  • المواد المستخدمة في تنشيط الحيوانات المنوية.
  • الطرق والتقنيات المستخدمة.
  • مكان الإقامة وإجراء عملية الحقن.
  • الطبيب المعالج.
  • جودة المركز الطبي.

عند الحديث عن مكان الإقامة، فإن تكلفة عملية التلقيح الصناعي تختلف من دولة إلى أخرى، على سبيل المثال:

  • تكلفة عملية التلقيح الصناعي في مصر تتراوح ما بين 800 – 1000 دولار أمريكي في المراكز الخاصة، أما في المستشفيات الحكومية فهي تكلف حوالي 350 دولار.
  • في تركيا، تبدأ من 1000 دولار فقط وتشمل المتابعة والأدوية. وفي الحالات الأخرى الأكثر تعقيدا تزيد التكلفة قليلًا حتى يتم الحمل.
  • في إيران، تبلغ تكلفة الدورة العلاجية الكاملة حوالي 2000 دولار.
  • أما في الولايات المتحدة الأمريكية، فإن تكلفتها تتراوح بين 12000 – 15000 دولار.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.