خطوات عملية أطفال الأنابيب وآثارها الجانبية

يقول المثل: (اسأل مجرب ولا تسأل حكيم) … ولكن في مجال أطفال الأنابيب لن نكتفي بتجربة المجرب، ولن نستغني عن رأي الحكيم؛ فكلاهما يزودنا بالمعلومات والإجابات التي نزهق الكثير من وقتنا بحثًا عنها.

من هذا المنطلق قررت أن أنقل لكم تفاصيل عملية طفل الأنبوب التي قامت بها إحدى الأخوات منذ فترة، وحاولت رصد جميع التفاصيل التي قد تهم كل سيدة تنوي القيام بهذه العملية.

وأهم سؤال قد يخطر في بال أي امرأة مقبلة على هذه العملية هو:ما هي خطوات عملية أطفال الأنابيب وآثارها الجانبية؟

ما هي خطوات عملية أطفال الأنابيب وآثارهاالجانبية؟

خطوات عملية أطفال الأنابيب

تتلخص عملية أطفال الأنابيب بخمس خطوات:

التحضيرات الأولية، تنشيط المبايض، عملية السحب، تحضير الحيوانات المنوية وتلقيح البويضات، عملية الإرجاع.

التحضيرات الأولية

المراقبة قبل أطفال الأنابيب

تحتاج عملية أطفال الأنابيب للكثير من التحضيرات التي يمكن تفصيلها على النحو التالي:

ولكن قبل البدء بالتحضيرات يجب اختيار المركز الأنسب بناء على نسب النجاح الأعلى،وذلك من باب الأخذ بالأسباب ثم التوكل على الله.

1– الزيارة الأولى للمركز

يقوم الطبيب المختص بعمل سونار مهبلي؛ليأخذ فكرة عن وضع الجهاز التناسلي بشكل عام. ثم يبدأبتدوين القصة المرضية للسيدة.

  • هل سبق لها أن أجرت العملية؟
  • ما هو التشخيص المبدئي لتأخر الحمل؟
  • وما هي الأدوية التي كانت تأخذها قبل البدء بالعلاج؟

2 – الإبرة التحضيرية

تعطى السيدة من المركز إبرة تحضيرية تسمى (ديكاببتيلDECAPAPTEL) تؤخذ في العضل في اليوم 21 من الدورة التي تسبق دورة العلاج.

مهمتها: تثبيط عمل المبايض وتهيئة الجسم لعمل إباضة اصطناعية.

3 – الفحوصات

تنتظر السيدة إلى أن تبدأ الدورة الثانية، وفي ثاني يوم منها تقوم بإجراء مجموعة من التحاليل التي يحددها الطبيب بناء على حالة المريضة، ومنها:

  • التحاليل الهرمونية LH,FSH,TSH,PROLACTIN.
  • تحليل الهيموغلوبين وهيماتوكريت.
  • فحوصات وظائف الكبد والكلى.
  • تحاليل لفيتامين دال وفيتامين B12.
  • تحليل الأجسام المضادة.
  • بالإضافة لتحليل الزوج.
  • أما من تعرضت لفشل سابق فيجب إجراء تحاليل الخلل المناعي.
  • تنظير باطن الرحم.

عند حصولك على نتائج التحاليل عليك مراجعة المركز.

حيث يقوم الطبيب بإجراء فحص من خلال الإلتراساوند المهبلي لمراقبة سماكة بطانة الرحم ووضع المبيضين. وبالتالي يتم تحديد موعد البدء بالمنشطات.

4 – اختيار البروتوكول

تختلف بروتوكولات العلاج: هناك بروتوكول طويل الأمد، وآخر قصير الأمد، ويتم اختيار البروتوكول بناء على حالة السيدة.

ملاحظة: (لكل سيدة حالتها الخاصة، ولذلك لا تشغلي نفسك بالتفكير في طريقة أخرى أجريت لسيدة أخرى).

مرحلة تنشيط المبايض

  • في هذه المرحلة تبدأ السيدة بأخذ إبر تنشيط المبايض، ومهمة هذه الإبر هي:إنتاج أكبر عدد ممكن من البويضات، والعمل على إنضاجها لحين تصبح جاهزة للتخصيب.
  • يعطي الطبيب المريضة عدة مواعيد لمراقبة تطور البويضات ونضجها، وهذه الفترة حرجة جدًا؛ فالطبيب يريد الحصول على بويضات ناضجة دون حصول ما يسمى (فرط استجابة الإباضة).
  • عندما يرى الطبيب أن هناك كمية جيدة من البويضات قد وصلت لحد النضج ومن الممكن سحبها، يعين موعد أول عملية وهي عملية (سحب البويضات).
  • تعطى المريضة حقنة HCG، وهي التي تقوم بتفجير الجريب لتخرج منه البويضة، ويعين موعدها بدقة، حيث ينبغي أخذ الإبرة قبل 36 ساعة من العملية.

عملية سحب البويضات

سحب البويضات

  • يتوجب عليك سيدتي الصيام لمدة 8 ساعات قبل إجراء العملية.
  • يتم تحضير المريضة من خلال لبس ثوب وطاقية وحذاء خاص بغرفة العمليات.
  • تتم عملية السحب خلال 30-45 دقيقة تحت تأثير التخدير العام.
  • تستخدم إبرة طويلة ودقيقة متصلة بجهاز لشفط البويضات، وتتم المراقبة من خلال الألتراساوند.
  • يتم سحب كل بويضة على حدة، وليس بالضرورة أن تحتوي جميع الجريبات على بويضات.
  • وفي نفس اليوم يعطي الزوج عينة من السائل المنوي الذي سيستخدم لتلقيح البويضات.
  • يفضل الامتناع عن الجماع لمدة 2-4 أيام قبل أخذ العينة.
  • سوف يخبرك الطبيب بعد إجراء العملية بعدد البويضات التي تم سحبها، ويعطيك بعض التعليمات للمرحلة القادمة.

تحضير الحيوانات المنوية وتلقيح البويضات

الحقن المجهري

  • في هذه المرحلة يتم تحضير الحيوانات المنوية من خلال غسلها، ثم يقوم المخبري بالحقن المجهري.

وقد كانت المراكز سابقًا تقوم بوضع ما يقارب 100000حيوان منوي في بيئة أشبه بالطبيعية (حاضنة)، وتتركها لتقوم بعملية التلقيح من تلقاء نفسها.

ولكن مع تطور أطفال الأنابيب أصبح من ضمن البرنامج العلاجي إتباع أسلوب (الحقن المجهري)،بمعنى: إدخال الحيوان المنوي داخل البويضة قصرًا.

  • بعد التلقيح ستبدأ البويضات الجيدة بالانقسام لتكون أولى خلايا الجنين، وهنا يمكن التمييز بين البويضة الجيدة والصالحة للإرجاع والبويضة غير الجيدة.
  • اليوم الثالث أو الرابع من التلقيح: إن كان أحد الزوجين يعاني من أمراض وراثية، فيتم فحص هذه الأجنة واستبعاد الجنين الحامل لهذه الاضطرابات الوراثية.
  • وأخيرًا وبعد انتقاء أفضل الأجنة يستطيع الطبيب تعيين يوم عملية إرجاع الأجنة. فإن كانت الأجنة في يومها الثاني من السحب كان عدد الخلايا أربعة، أما إن كانت في اليوم الثالث من السحب فيكون عدد الخلايا ثمانية.

والأفضل هو الاحتفاظ بالأجنة لليوم الخامس أو السادس بعد السحب، ولكنه يحتاج لتقنيات أكبر ومهارة أعلى.

المرحلة الأخيرة: عملية الإرجاع

فترة الانتظار بعد الإرجاع

لابد أنك الآن بانتظار عودة الجنين اطمئني فالجنين جاهز.

  • تتم عملية الإرجاع دون تخدير خلال بضع دقائق. تستطيع السيدة مشاهدة الأجنة من خلال شاشة يتابع الطبيب من خلالها المكان الذي ستستقر به الأجنة.
  • لإدخال الأجنة يقوم الطبيب باستعمال المبعد (speculum)، ويدخل إبرة طويلة ودقيقة يحقن من خلالها الأجنة داخل الرحم، ولن تشعري بألم خلال هذه المرحلة. فقط ستشعرين ببعض الانزعاج جراء استخدام المبعد، وسرعان ما ترتاحي بعد إزالته.
  • لن يعيد الطبيب كل الأجنة، سيعيد من 2-5 حسب حالة المريضة وحالة الأجنة، أما باقي الأجنة فمن الممكن تجميدها لإجراء عملية أخرى دون الخضوع لتنشيط المبايض.
  • بعد الانتهاء من عملية الإرجاع هناك مراكز تحبذ أن تبقى السيدة مستلقية على ظهرها لمدة ست ساعات، ومراكز أخرى تكتفي بمدة نصف ساعة، حيث تختلف فترة الراحة باختلاف المركز.
  • عند عودتك للمنزل يستحسن أن ترتاحي لمدة ثلاث ساعات، وبعدها تستطيعين العودة لممارسة حياتك الطبيعية بعيدًا عن الأعمال المجهدة.
  • بعد 14 يوم من الإرجاع يجب أن تجري تحليل هرمون الحمل؛ للتأكد من ثبوت الحمل، فإن ثبت وجود الحمل ينبغي عليك بعد 10 أيام مراجعة الطبيب لمراقبة الحمل على جهاز السونار.

نصائح ما بعد الإرجاع

  • عليك أن تتذكري سيدتي بأن الراحة الجسدية وحدها لا تكفي، فحاولي قدر المستطاع أن تخففي من حدة الضغط النفسي من خلال الترويح عن النفس، إياك واليأس أو التوتر أو البكاء، تمسكي بحبال الله وكوني كمن انقطعت به السبل في عرض البحر.
  • التجئي إلى الله وسلمي أمرك إليه، واستعدي لكل الاحتمالات، وتذكري الأجر والثواب (إنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ) الزمر/10
  • التزمي بالأدوية في مواعيدها، واهتمي بغذائك الصحي، بإمكانك التعرف على الغذاء والدواء بعد عملية الإرجاع من خلال مقال أسباب فشل أطفال الأنابيب ونصائح لزيادة فرص النجاح.
  • لا يمكن الاعتماد على الأعراض في تأكيد الحمل أو نفيه؛ لأن الأدوية أو نوعية الطعام أو الحالة النفسية ممكن أن تعطي نفس أعراض الحمل.ففي النهاية أعراض الحمل هي أعراض التهاب معدة.
  • لا تُجري تحليل منزلي سريع قبل مضي 14 يوم من الإرجاع؛ لأن نسبة الخطأ فيه واردة هذا من جهة، ومن جهة أخرى فإن هذه المدة مدروسة تمامًا، وبالتالي لن تظهر النتيجة الصحيحة قبل استكمال هذه المدة، فالأفضل ألا تدخلي نفسك في متاهات الشك.
  • إن أجريت التحليل (BETA HCG) وكانت نتيجة التحليل بين5-50، فلا تيأسي فربما هذا دليل على وجود الحمل. ولكن عليك إعادة التحليل بعد يومين، فإن زادت النسبة فهذا يؤكد وجود الحمل، وإن انخفضت النسبة فهذا دليل عدم تعشيش الأجنة.
  • أما من يشغلها موضوع عملية أطفال الأنابيب وآثارها الجانبية، فاطمئني سيدتي لأن الآثار الجانبية لهذه العملية تنتهي بمجرد إيقاف الأدوية، ولا صحة للمعلومة التي تقول بأن السيدة التي تعالج بمنشطات المبايض ستصاب بسرطان المبيض.

حيث تقتصر الآثار الجانبية لهذه العملية على ما يلي:

عملية أطفال الأنابيب وآثارها الجانبية

أغلب الآثار الجانبية التي سأوردها نادرة الحدوث، إلا أنها تبقى احتمال قائم، ولابد لكل سيدة مقبلة على أطفال الأنابيب من معرفتها، ومنها:

متلازمة فرط الاستثارة (الاستجابة) للمبايض

متلازمة فرط الاستثارة

قد يؤدي تنشيط المبايض في مرحلة معينة إلى حدوث استجابة غير متوقعة.

حيث يبدأ المبيض بإنتاج الكثير من البويضات الصغيرة التي تبدو وكأنها فقاعات تغطي المبيض. تسمى هذه الحالة (فرط الاستثارة).

ويمكن تشبيه هذه الحالة بمن تعرض جسمه لحروق.حيث يبدأ المبيض بتسريب سوائل تحمل الشوارد والبروتينات التي تتراكم في جوف البطن.

يتجلى فرط الاستجابة من خلال الأعراض التالية:

  • تعاني السيدة من آلام حادة أسفل البطن.
  • حالات إقياء أحيانًا تكون شديدة.
  • قلة إدرار للبول.
  • الشعور بصعوبة في التنفس.
  • يزداد وزن السيدة بشكل كبير خلال أيام قليلة.
  • تنحبس السوائل بجوف البطن والرئتين.

ولذلك عند حصول فرط الاستثارة الحاد ينبغي إسعاف السيدة للمستشفى لإيقاف الإقياء، وسحب السوائل من الجسم، وتعويض المرأة بالشوارد المفقودة والبروتين وكمية السوائل. ولابد من أن تبقى السيدة تحت المراقبة حفاظًا على حياتها.

وتحدث هذه الحالة عند 1-2% فقط.

في حين ممكن أن تحدث متلازمة فرط الاستثارة بأعراض بسيطة يتم السيطرة عليها دون اللجوء للمستشفى.

آثار متعلقة بسحب البويضات

قد تحصل بعض الآثار الجانبية أثناء أو بعد سحب البويضات، مثل:

  • حصول ثقب في الأمعاء أو المثانة: ويكون ذلك عند إدخال الإبرة التي سيتم من خلالها سحب البويضات. فمهارة الطبيب وخبرته تلعب دورًا هامًا هنا.
  • الآثار الجانبية الناتجة عن التخدير العام.
  • حصول نزيف داخل البطن: ويكون ذلك نتيجة ثقب وعاء دموي بالخطأ، فالأوعية الدموية محتقنة، وقد تظهر كأنها جريب على شاشة الجهاز.
  • آلام خفيفة أسفل البطن: وهذا ما قد تعاني منه أغلب السيدات، ولكن يمكن التغلب عليه من خلال المسكنات، وسرعان ما يزول خلال مدة أقصاها يومين.
  • حدوث التهاب بعد السحب، ولذلك أغلب البرامج العلاجية تقوم بإعطاء المريضة أدوية التهاب بعد العملية مباشرة تلافيًا لحصول هذه المشكلة.

آثار جانبية بعد الإرجاع

إن تناول مجموعة كبيرة من الأدوية بعد الإرجاع قد يؤدي لحصول بعض الآثار الجانبية مثل:

  • حرقة المعدة: وخاصة عند من يكون من ضمن برنامجها العلاجي دواء الكورتيزون.
  • انتفاخ في البطن: سواء حقيقي بمعنى وجود غازات في البطن، أو شعور بالامتلاء.
  • ضيق في التنفس.
  • تقلبات مزاجية: نتيجة الجرعات الكبيرة من الهرمونات التي تأخذها السيدة.
  • الإمساك: غالبًا ما تعاني السيدة من الإمساك بعد الإرجاع، إما بسبب هرمون البروجسترون الذي يرخي العضلات الملساء، أو بسبب الراحة لفترات طويلة والتي تؤدي إلى كسل الأمعاء (ويحذر الأطباء كثيرًا من الإمساك).
  • الغثيان، والإقياء أحيانًا.
  • انتفاخ الثدي وتحجّر فيه.
  • نغزات في البطن وآلام أحيانًا.
  • نزول بعض قطرات الدم البسيطة (لا يخشى منها).

آثار جانبية بعد عمل تحليل الحمل

في حال فشل أطفال الأنابيب -لا سمح الله- يتعرض الزوجان لإحباط شديد وضغط نفسي كبير، قد ينتهي بحالات الاكتئاب.

ولذلك عليك سيدتي أن تفكري مليًا قبل البحث في خطوات عملية أطفال الأنابيب وآثارها الجانبية. واجعلي هذه العملية آخر خياراتك، أعطِ نفسك فرصة للحمل الطبيعي، ثم فرصة للعلاجات الأقل صعوبة والتي قد تفي بالغرض قبل الدخول في متاهات هذا العلاج.

قد يعجبك ايضا