أفضل وأهم أنواع الفاكهة.. فاكهة القشطة (الجرافيولا)

فاكهة استوائية تتميز بطعم يجمع بين نكهتي الأناناس والموز، فاكهة القشطة تعد من أهم الفاكهة في العالم لامتلاكها عناصر غذائية هامة للجسم ولفوائدها العديدة والتي تساهم في علاج بعض الأمراض وأهمها السرطان بأنواعه.

كما أنها تنمو في العديد من الدول مثل الأرجنتين والبرازيل والبرتغال وإنجلترا وإيطاليا، وتختلف تسميتها من بلد إلى أخر حيث أن لها اسم الكاسترد والسرسب والمستعفل والجرافيولا.

فوائد فاكهة القشطةفوائد فاكهة القشطة

هناك العديد من الفوائد لفاكهة القشطة وأوراقها سنذكر بعضًا منها:

  • تحمي من أمراض القلب لقدرتها على خفض مستوى الكولسترول الضار ورفع الكولسترول النافع وذلك يعمل على ضخ الدم للقلب بشكل أفضل.
  • تقي من هشاشة العظام لاحتوائها على عناصر الفوسفور والكالسيوم، وتقوي العظام وتمنح الشعور بالحيوية والطاقة.
  • مدرة للبول لأنها تحوي كمية من الماء تقارب 84%، تساهم في ترطيب الجسم وتساعد بالتخلص من علاج الوذمة مع احتفاظ الماء في الجسم، وتمنع أيضًا من التهاب الإحليل والمسالك البولية.
  • تمتلك عنصر الديكوتيون الذي يساهم بعلاج السعال والمرارة والتهاب الحنجرة والأنف ويخفف من النزيف.
  • تفيد فاكهة القشطة للأنثى الحامل حيث تخفف من خطر الإجهاض وآلام الولادة، وتساعد بنمو الطفل بشكل صحي وسليم كما تدخل بتطوير الجهاز العصبي والدماغ وجهاز المناعة وبناء الأنسجة، كما أنها تدر الحليب للأم المرضعة، وتحسن المزاج، بالإضافة لفائدتها للبشرة والجسم والشعر والعيون للأم وطفلها لوجود عناصر غذائية مهمة فيها.
  • تساهم أوراق القشطة في علاج الدمامل وجروح الوجه بأسرع وقت ممكن، كما أنها تمنح الشعر القوة وتعالجه من الإصابة بالقمل عن طريق قتل الطفيليات التي تتكاثر بشكل سريع بالرأس.
  • يوجد بهذه الفاكهة مادة كيميائية تدعى التربتوفان التي تعزز الإسترخاء والنوم، ورائحتها تساهم بالسيطرة على ضغط الدم.

أهمية فاكهة القشطة

لفاكهة القشطة أهمية عديدة يمكن أن تتعرفوا إليها معنا.

  • تعمل كمنشط للمخ لاحتوائها على فيتامين B6 الذي يحل مشاكل الأعصاب ويحميها من الإصابة بالقلق والتوتر والإجهاد العصبي والشد العضلي وشلل الرعاش والدوخة.
  • منشطة للأمعاء لاحتوائها على الألياف فتخلصها من الفضلات والغازات، وتنظف الأمعاء من الإفرازات الضارة والسموم.
  • تزيد مناعة الجسم وتقويها لوجود كمية من فيتامين C فيها.
  • تجدد خلايا الجسم وتحمي من الشيخوخة المبكرة.
  • تستعمل بذور وأوراق فاكهة القشطة لعلاج الزحار والإسهال، وأيضًا لعلاج النقرس وآلام الظهر ويتم ذلك عن طريق غلي الأوراق وشرب الماء.
  • تحسين صحة العين لوجود فيتامين A,C الذي يساهم في تحسين الرؤية.
  • علاج الروماتيزم والأكزيما الذي يصاب بها كبار السن لذا ينصح بهرس أوراق فاكهة القشطة حتى تصبح أكثر نعومة وتوضع على الجسم فوق أماكن الآلام ويتم وضعها مرتين كل يوم.

فاكهة القشطة لعلاج السرطان

تساعد فاكهة القشطة في علاج مرض السرطان بأنواعه المختلفة مثل سرطان المبايض والرحم وسرطان الثدي وسرطان البنكرياس والكبد والرئة والغدد اللمفاوية والبروستاتا ويتم العلاج عن طريق:

  • تناول فاكهة القشطة يوميًا يمنع انتشار الخلايا السرطانية بالجسم ويساهم بمكافحة الأورام السرطانية.
  • يوجد بفاكهة القشطة مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة المسببة بشكل أساسي في مرض السرطان.
  • تعمل القشطة بتدمير الخلايا السرطانية دون التعرض للخلايا السليمة.
  • تمنع من حدوث المضاعفات الناتجة عن الإصابة بالسرطان وتخفف من أثار العلاج الإشعاعي والكيميائي.

كيف تأكل فاكهة القشطة

يتم غسلها وتجفيفها وثم تقشيرها وتقطيعها حسب الرغبة وإزالة البذور وبعد ذلك تناولها، ويمكن أيضًا أن تقطع إلى نصفين بعد غسلها وأفرغها من البذور وبعد ذلك تناولها في الملعقة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.