أعراض ارتفاع السكر في الدم

كيف يمكنك معرفة ما إذا كنت تعاني من ارتفاع نسبة السكر في الدم؟ معظم أعراض مرض السكري في بدايته تكون مقتصرة فقط على وجود مستويات عالية فوق الطبيعي من الجلوكوز في دمك.

يمكن أن تكون علامات التحذير التي تشير إلى هذا الارتفاع خفيفة جدًا لدرجة أنك لا تستطيع أن تلاحظها. هذا ينطبق بشكلٍ خاص على الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني. فالكثير من الأشخاص لديهم مشاكل مع هذا المرض.

أعراض ارتفاع السكر في الدم

في حال كنت تعاني من مرض السكري من النوع الأول، فعادة ما تكون الأعراض واضحة وتظهر تأثيراتها بسرعة على الجسم، لذلك يمكن تحديد أنك تعاني من هذا المرض في غضون أيام أو أسابيع قليلة بعد الإصابة وتكون الأعراض والمضاعفات أكثر شدة أيضًا.

الأعراض الشائعة لارتفاع نسبة السكر في الدم

كلا النوعين من مرض السكري يظهران بعض علامات التحذير نفسها، معظم هذه الأعراض تكون ناتجة عن وجود خلل يمنع دخول السكر للخلايا ويبقيه في الدم.

فيما يلي نوضح لكم أكثر الأعراض الشائعة التي تحدث في الجسم إذا كان الشخص يعاني ارتفاع نسبة السكر في الدم:

الجوع والتعب

يحول جسدك الطعام الذي تتناوله إلى جلوكوز تستخدمه خلاياك لإتمام عملياتها الحيوية، حيث يتم استهلاك السكريات المخزنة في الخلايا كمصدر للطاقة. لكن خلاياك لكي تقوم بكل ذلك فإنها بحاجة إلى كمية مناسبة من هرمون الأنسولين الذي يدفع السكر المجود في الدم إلى دخول الخلايا.

إذا كان جسمك لا ينتج كمية كافية من هرمون الأنسولين، أو إذا كانت الخلايا الموجود في أنسجة وأعضاء الجسم تقاوم الأنسولين الذي يصنعه جسمك ولا تستجيب له، فإن الجلوكوز لا يمكنه أن يصل ويدخل إلى هذه الخلايا، ولذلك، فإنك ستعاني من نقص في إنتاج الطاقة. هذا السبب هو الذي يمكن أن يجعلك تشعر بالجوع والتعب الدائم أكثر من المعتاد.

قد تكون مهتمًا بقراءة: الأنسولين وأدوية السكري وكيف تتعامل مع مرض السكري

الشعور الدائم بالعطش والتبول أكثر من المعتاد

عادة ما يحتاج الشخص العادي إلى شرب الماء ما بين أربع إلى سبع مرات خلال 24 ساعة، لكن الأشخاص المصابين بمرض السكري أو أولئك الذين يعانون من ارتفاع نسبة السكر في الدم قد يحتاجون للماء أكثر من ذلك بكثير.

لماذا؟ عادةً ما يعيد جسمك الجلوكوز أثناء مروره عبر الكليتين. ولكن عندما يزيد مرض السكري من نسبة السكر في الدم، قد لا تتمكن الكلى من إعادة كل هذه الكميات من السكر. هذا يؤدي إلى إنتاج الجسم لكميات أكثر من البول، مما يتسبب في استهلال الكثير من السوائل في الجسم.

ولنفس السبب، يصبح على هؤلاء الأشخاص الذهاب للتبول في كثير من الأحيان. ولأنهم يتبولون كثيرًا، سيعانون من عطش شديد والرغبة في شرب المزيد من الماء والمشروبات الأخرى. وعندما يشربون أكثر، سيضطرون للذهاب إلى الحمام من أجل التبول أكثر أيضًا. وبذلك يدخل المرضى في حلقة مفرغة لا يستطيعون الخروج منها بدون مساعدة طبية واعتماد إجراءات تساهم في السيطرة على مرض السكري ونسبة السكر في الدم.

جفاف الفم وحكة في الجلد

نظرًا لأن جسمك يقوم بإخراج السوائل عن طريق التبول، فإنك سوف تعاني من الجفاف في بعض أجزاء جسمك، وقد تشعر بأن فمك يعاني من الجفاف. ويمكن أن تعاني من جفاف الجلد أيضًا، وهذا ما يمكن أن يسبب لك في حكة.

هذه هي الأسباب الكامنة وراء جفاف الفم والعطش وكثرة التبول عند مرضى السكري.

اقرأ أيضًا: أبرز أسباب جفاف الجلد والحكة وطرق التعامل معها

عدم وضوح الرؤية

إن أي تغير في مستويات السوائل داخل جسمك يمكن أن يجعل العدسات والأوساط الشفافة في عينيك تنتفخ. وهذا يمكن أن يفقدها بعض قدرتها على التركيز.

وبشكلٍ عام، نشير إحصائيات منظمة الصحة العالمية إلى أن مرض السكري وما يرافقه من ارتفاع نسب السكر في الدم هو السبب الرئيسي لحالات العمى وفقدان البصر على مستوى العالم، لكن اتخاذ الإجراءات التي تساعد في السيطرة على مرض السكري يمكن أن تحميك من هذا التأثير الخطير.

اقرأ أيضًا: أسباب ضعف البصر وطرق علاجه

أعراض أخرى لارتفاع مستويات السكر في الدم

هذه الأعراض تميل إلى الظهور بعد أن يعاني الشخص من ارتفاع في نسبة الجلوكوز لفترة طويلة من الزمن، أي يمكن تصنيف هذه الحالات على أنها ليست أعراض بل مضاعفات تنتج عن الإهمال وتأخر العلاج رغم ظهور الأعراض وعلامات التحذير:

عدوى الخميرة: كل من الرجال والنساء المصابين بمرض السكري يمكنهم أن يعانوا من هذ العدوى. تتغذى الخميرة على سكر الجلوكوز، لذلك فإن وجود الكثير منه في الجسم سيجعلها تزدهر وتتكاثر بسرعة. يمكن أن تنمو العدوى في أي أماكن أو طيات دافئة ورطبة ضمن الجلد، بما في ذلك:

جروح بطيئة الشفاء: بمرور الوقت، يمكن أن يؤثر ارتفاع نسبة السكر في الدم على تدفق الدم في جهاز الدوران، وهذا قد يتسبب بحدوث تلف في الأعصاب (تتفاوت شدته حسب كل حالة مرضية)، نفس السبب الذي أدى إلى تشكل هذه القروح هي التي تجعل من الصعب على جسمك شفاء الجروح.

ألم أو خدر في قدميك أو ساقيك. تحدث هذه الحالة كنتيجة أخرى لتلف الأعصاب.

فقدان الوزن بشكلٍ غير مبرر، فإذا لم يستطع جسمك الحصول على الطاقة من طعامك، فإنه سيبدأ في حرق العضلات والدهون بدلًا من السكريات لتعويض مصدر الطاقة. قد يجعلك هذا تفقد الوزن بسرعة حتى إذا كنت لم تغير طريقة تناولك للطعام وكميات الغذاء الذي تتناوله.

الغثيان والتقيؤ: عندما يلجأ جسمك إلى حرق الدهون، فإن “الكيتونات” يمكن أن تتراكم في الدم وتصل مستوياتها إلى درجة تجعها خطيرة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى حالة تهدد الحياة تسمى الحماض الكيتوني السكري. حيث يمكن للكيتونات أن تجعلك تشعر بالمرض والاضطراب إلى معدتك.

متى يجب عليك أن تتصل بالطبيب؟

إذا كان عمرك قد تجاوز 45 سنة أو إذا كانت لديك مخاطر أخرى أو مؤشرات تزيد من احتمال إصابتك بمرض السكري، فمن المهم إجراء الاختبارات بشكلٍ روتيني وفق ما يشير إليه الطبيب بهدف الكشف عن المرض في بدايته. فعند اكتشاف الحالة مبكرًا، يمكنك تجنب حدوث التلف الذي قد يطال الأعصاب، بالإضافة إلى تجنب حدوث مشاكل في القلب وغيرها الكثير من المضاعفات الخطيرة.

كقاعدة عامة، اتصل بطبيبك في أي من الحالات التالية:

  • إذا كنت تشعر بالمرض والاضطراب في معدتك.
  • إذا كنت تعاني من الضعف والتعب والوهن على الدوام خاصة في وقت الراحة.
  • عندما تعطش كثيرًا وتحتاج بشكلٍ دائم إلى شرب الماء.
  • إذا كنت تعاني من آلام في البطن.
  • إذا كانت هناك أي اضطراب في عملية التنفس (أي أن تتنفس بشكلٍ أعمق أو أسرع من المعتاد)
  • إذا كنت تشعر أن نفسك تنبعث منه رائحة مزيل طلاء الأظافر. (هذه علامة على وجود كيتونات بكميات كبيرة جدًا).

لا تتجاهل أبدًا أي أعراض تشير إلى ارتفاع السكر في الدم، فمعظم المضاعفات الخطيرة التي يعاني منها المصابون بمرض السكري تنجم عن الإهمال والتقاعس في تشخيص حالتهم وعرضها على المختصين، فالكشف المبكر يمكن أن يساعد في السيطرة على المرض بشكلٍ أسهل بكثير.

قد يعجبك أيضًا معلومات عن مرض السكري أسباب وأعراض وعلاج

المصدر

www.webmd.com

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.