تصنيف العناية بالذات

مدة بقاء صبغة الحناء على الشعر لتتمتعي بلونها

يعتبر استخدام الحناء لصبغ لون الشعر من أفضل الحلول لإخفاء اللون الأبيض أو الرمادي أو لتغيير لون الشعر وبمكون طبيعي يحافظ على صحة الشعر وتغذيته.

والسؤال الذي يشغل فكر الكثيرات ما هي الفترة التي يبقى فيها لون الشعر محافظًا على لون الحناء وكم هي مدة بقاء الحناء على الشعر؟ وللإجابة على هذا السؤال تعالي معنا لنبين الحقائق المهمة بهذا الشأن:

مدة بقاء الحناء على الشعر

تعتبر العناية الشخصية بما في ذلك العناية بالشعر جزءًا من روتيننا اليومي حيث نود أن نبقى دائمًا أكثر جمالًا وأكثر صحة ومتماشيًا مع تطورات الحياة العصرية، ونفضل اليوم استخدام المنتجات ذات الأصل الطبيعي مثل الحناء التي لا تحتوي على مواد كيميائية ليس فقط لصبغ الشعر ولكن أيضًا لتغذيته وتنشيطه وتجنب استخدام الأصباغ الضارة التي تضعف الشعر وتعرضه للتلف.

صبغة الحناء هي نتاج طبيعي للصباغة أو صقل اللون الطبيعي للشعر حيث استخدمت في صبغ الشعر منذ العصور القديمة وهي متوفرة في متاجر الأطعمة الصحية أو متاجر المنتجات الطبيعية.

نعالي معنا لنتعرف على الحقائق الهامة حول الحناء ومدة بقاء الحناء على الشعر والطرق الممكنة لتبقى الحناء على شعرك أطول فترة ممكنة:

الحناء للشعر تغذية وصحة

الحناء هي صبغة نباتية لها فوائد لا حصر لها للعناية والجمال والصحة ونمو الشعر:

إن تركيبة الحناء تشبه إلى حد بعيد كيراتين الشعر لذلك عند تطبيقها على الشعر بالطريقة الصحيحة فإنها تغطي بصيلات الشعر مما يمنحها قوامًا وكثافة وتقوية لكل الشعر وهي من الصبغات الطبيعية التي تساهم بشكل أفضل في الحفاظ على الشعر في حالة جيدة.

والحناء غنية بالمعادن مثل الحديد والبوتاسيوم والكالسيوم والمنغنيز والزنك حتى أن بعض أنواع الشامبو والأقنعة الطبيعية تحتوي على مادة الحناء كمكون للاستفادة من صفاتها العديدة.

كما أنها تحتوي على جزيئات حصرية من النباتات (فيتوستيرول) التي تساعد على تعويض الخلل الهرموني الناتج عن بعض الأمراض مثل قصور الغدة الدرقية والذئبة وفقر الدم ومرض السكري التي تسبب في تساقط الشعر.

واستخدام الحناء في الشعر الدهني مفيد جدًا لأنها لا تغير درجة الحموضة الطبيعية للشعر ولا تسبب في جفافه بل تعمل على ترطيبه بطريقة طبيعية.

والحناء هو منتج مضاد للميكروبات ومضاد للأكسدة الذي يغذي الشعر من الجذر إلى الأطراف كما أنه يمنع إنتاج الفطريات التي تسبب الإصابة ببعض الأمراض لفروة الرأس كقشرة الرأس على فروة الرأس والحكة والتهيج.

وتحمي هذه الصبغة النباتية الشعر من العوامل الخارجية التي تضر بالشعر مثل الرياح والشمس والهواء.

وتساعد الحناء في التحكم في إنتاج الزيوت الطبيعية في فروة الرأس، كما أنها تساعد على تحسين حالة النهايات المتقصفة لأطراف الشعر.

ثبت أنه يمكنك استخدام الحناء عدة مرات لأنها صبغة طبيعية لا تؤثر على جذور بصيلات شعرك كما يمكنك استخدامها إذا كنت حاملاً دون أي خطر عليك أو على طفلك ودون أي مضاعفات أو آثار جانبية لمستخدمها.

مدة تلوين الشعر بصبغة الحناء

مدة تلوين الشعر بصبغة الحناء متغيرة كونها منتجًا طبيعيًا يتفاعل مع صبغات الشعر، فإن ثبات اللون يعتمد على عدة عوامل بالإضافة إلى خصائص المنتج نفسه.

لذلك يجب أن يكون شعرك غير مصبوغ بأي نوع من أنواع الصبغة قبل أن تصبغي شعرك بالحناء.

ولثبات اللون يجب أن يكون الشعر نظيفًا قبل استخدام الحناء وعدم وجود أي زيوت عليه.

كما أن استخدام الحناء العضوية 100% ضروري لثبات لون الحناء على الشعر وألا تكون قد أضيف إليها بعض المكونات الكيميائية حتى يبقى لون صبغة الحناء فترة أطول على شعرك.

بشكل عام تظل آثار صبغة الحناء وتبقى مرئية وظاهرة لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر بعد التطبيق نظرًا لأنها صبغة طبيعية 100% وعندما ينسحب اللون فإنه يتلاشى ببطء ويمتزج بشكل متناعم مع اللون الطبيعي للشعر.

زيادة مدة بقاء لون الحناء على الشعر

يمكنك زيادة مدة بقاء لون الحناء على شعرك بالطرق التالية:

  • الجمع بين مسحوق الحناء ومنتج حمضي مثل عصير الليمون أو عصير البرتقال أو الخل ذلك لأن هذه الأحماض تسهل استخلاص أصباغ الحناء وتتم هذه الطريقة بإضافة عصير الليمون أو البرتقال إلى مسحوق الحناء أثناء تحضير صبغة الحناء لوضعها على الشعر.

ملاحظة: يجب توخي الحذر بشطف نهائي للشعر باستخدام الكثير من الماء للتخلص من آثار خل التفاح أو عصير الليمون لعدم الإضرار بالشعر وفروة الرأس والجلد.

  • إضافة بعض المكونات الطبيعية لمسحوق الحناء كقشور الرمان وقشور البصل اليابس وذلك بغلي قشور الرمان في الماء لمدة 10دقائق وإضافتها إلى الحناء عند تحضيرها ووضعها على الشعر بدلًا من الماء العادي، وبنفس الطريقة نغلي قشور البصل فهذه الطريقة تجعل لون الحناء أغمق وبالتالي تطول مدة انسحاب لون الحناء من الشعر لفترة أطول.
  • يمكن أيضًا تكثيف مدة التلوين عن طريق تطبيق محلول بيكربونات الصوديوم قبل صبغة الحناء بمعدل ملعقة صغيرة لكل 100 مل من الماء حيث يساعد هذا المستحضر على فتح قشرة الشعر مما يسهل تغلغل الصبغة وثبات لونها على الشعر.
  • وهناك طريقة أخرى كانت تستخدمها الجدات وهي: عند تحضير صبغة الحناء يُضاف إليها الماء أو مغلي قشور الرمان أو البصل البارد وتوضع على الشعر وتترك مدة من 5 إلى 8 ساعات (وقد يفضل أن تبقى طوال فترة الليل على الرأس) ثم بعد انتهاء المدة تقوم السيدة بالتخلص من حبيبات الحناء دون استخدام الماء ودهن الشعر الذي لا تزال الحناء عليه بملعقتين من زيت الزيتون ويلف الشعر بقبعة الحمام البلاستيكية ويترك على الشعر لمدة من 3 إلى 4 ساعات ثم يُغسل الشعر بالشامبو والماء الدافئ.
  • نصيحة أخيرة لزيادة مدة لون صبغة الحناء على الشعر: لا تغسلي شعرك بالشامبو إلا بعد يومين من وضع صبغة الحناء بل خلصي شعرك من حبيبات الحناء باستخدام الماء فقط ثم بعد يومين اغسلي شعرك بالطريقة المعتادة وباستخدام الشامبو والماء الدافئ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى