تصنيف صحة وطب

كيف أعرف أن الكلى ملتهبة -أعراض ومؤشرات لحمايتك من المضاعفات

غالبًا ما تكون عدوى الكلى أو التهاب الكلى نتيجة عدوى في المسالك البولية تنتشر في إحدى الكليتين أو كليهما حيث يمكن أن تكون عدوى الكلى مفاجئة أو مزمنة وغالبًا ما تكون مؤلمة ويمكن أن تهدد الحياة إذا تركت دون علاج.

في هذا المقال سنبين لكم علامات ومؤشرات الإصابة بالتهاب الكلى من خلال بيان كيف أعرف أن الكلى ملتهبة في جسمي مع بيان أسباب التهاب الكلى وأعراضها والطرق الطبيعية لعلاجها والوقاية من الإصابة بها فتعالوا معنا:

أهمية الكلى في جسم الإنسان

بداية مرض الكلى

الكلى أو الكليتان عضوان بحجم قبضة اليد يلعبان ثلاثة أدوار مهمة في الجسم:

تزيل النفايات من الجسم وبالتالي تمنع تراكم السموم الضارة في الدم.

تنتج هرمونات تتحكم في وظائف معينة مثل تنظيم ضغط الدم وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

تنظم كميات الأملاح المعدنية أو الشوارد (مثل الصوديوم والكالسيوم والبوتاسيوم) والماء في الجسم.

آلية عمل الكلى:

عندما ينتشر الدم في جميع أنحاء الجسم فإنه يمر عبر الكلى حيث تقوم الكلى بتصفية الفضلات والمياه الزائدة والأملاح من الدم وإخراجها من الجسم عن طريق البول.

تنتج الكلى أيضًا هرمونات تنظم ضغط الدم واستقلاب العظام وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وعندما تتوقف الكلى عن العمل يحدث اضطراب خطير.

كما تؤدي الفضلات التي تتراكم في الجسم دون تدخل الكلى للتخلص منها إلى اختلال توازن المواد الكيميائية الضرورية لعمل الجسم بشكل صحيح.

الإصابة بالتهاب الكلى

هناك عدة أنواع من مشاكل الكلى حيث يمكن أن تؤدي هذه الاضطرابات إلى التهاب الكلى أو الفشل الكلوي وهي حالة تتوقف فيها الكلى عن العمل.

تحدث بعض مشاكل الكلى بسبب التهاب في الكلى يسمى (التهاب الكلية) حيث يمكن تفسير التهاب الكلية نتيجة العدوى أو رد فعل مناعي ذاتي يقوم خلالها جهاز الدفاع في الجسم (جهاز المناعة) بمهاجمة وإتلاف الكلى.

والعدوى تكون نتيجة الإصابة بالتهاب المسالك البولية التي تبدأ بمجرى البول أو المثانة وانتقالها إلى الكليتين أو احداهما.

تحدث معظم التهابات الكلى بسبب البكتيريا أو الفيروسات التي تدخل الكلى عبر المسالك البولية، ومن بين هذه البكتريا بكتيريا شائعة هي الإشريكية القولونية التي توجد في الأمعاء ويمكن أن تدخل المسالك البولية من خلال مجرى البول.

كيف أعرف أن الكلى ملتهبة

تشخيص لمرض الكلى

هناك بعض العلامات والأعراض التي يمكن أن تنتبه إليها لتعرف أن الكلى ملتهبة لديك:

أعراض التهاب الكلى بشكل عام:

عادة لا تسبب مشاكل الكلى أو التهاب الكلى الألم للشخص المصاب إلا في حالات خاصة معينة، وفي كثير من الأحيان لا تسبب مشكلة الكلى الخفيفة أو المتوسطة ظهور أي أعراض عند الشخص المصاب:

تعتمد أعراض مشاكل الكلى على نوع المرض:

إذا كان التهاب الكلى ناتجًا عن عدوى بكتيرية فسيصاب الشخص المصاب بحمى شديدة، وفي بعض الحالات تكون كمية البول أكثر من اللازم أو قليلة جدًا، كما يمكن أن يحتوي البول أحيانًا على دم أو تركيزات غير طبيعية من المواد الكيميائية.

وفي حال التهاب الكلى والإصابة بمرض السكري الكاذب تكون أعراض هذا المرض هو عدم قدرة الكلى على إزالة ما يكفي من السوائل من الجسم لضمان تركيز البول.

تظهر أعراض التهاب الكلى عادة بعد يومين من الإصابة، وقد تختلف الأعراض حسب العمر حيث تشمل الأعراض الشائعة ما يلي:

  • ألم في البطن أو أسفل الظهر أو في الفخذ أو الخاصرة.
  • الشعور بالغثيان أو القيء.
  • كثرة التبول أو الشعور بالحاجة المستمرة للتبول.
  • الشعور بالحرقان أو الألم عند التبول.
  • كما يمكن أن يترافق نزول الدم والصديد مع البول.
  • يكون البول نتن وله رائحة ولونه عكر.
  • الشعور بارتفاع الحرارة والحمى.
  • قد يعاني الأطفال الذين تقل أعمارهم عن عامين المصابين بعدوى في الكلى من ارتفاع في درجة الحرارة فقط.

أعراض التهاب الكلى بسبب عدوى المسالك البولية:

يمكن أن تكون بعض الأعراض الشائعة لعدوى المسالك البولية مصحوبة بأعراض عدوى في الكلى مثل:

  • سلس البول والحاجة الملحة للتبول.
  • ألم في البطن والظهر.
  • قيء وغثيان.
  • حمى.
  • الشعور بالألم عند لمس الجوانب (ألم في الظهر عند لمسه بلطف).
  • ويمكن أن نقول إن الأعراض في هذه الحالة تشابه أعراض نزلات البرد (الزكام).

أعراض التهاب الكلى للمرضى المسنين:

إن من أهم أعراض التهاب الكلى في المرضى المسنين والذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة لأنها يمكن أن تكون أعراض عدوى الكلى أكثر حدة وتشمل ما يلي:

ملاحظة هامة:

إذا لم يتم علاج عدوى التهاب الكلى في الوقت المناسب فقد تتفاقم الأعراض وتؤدي إلى تعفن الدم مما قد يهدد الحياة حيث تشمل أعراض الإنتان ما يلي:

  • ارتفاع درجة الحرارة والإصابة بالحمى.
  • سرعة التنفس مع تسارع في ضربات القلب.
  • الالتباس والارتباك.

أعراض الإصابة بالتهاب الكلى في مراحل المرض الأخيرة:

في المرحلة النهائية من مرض الكلى أو التهاب الكلى ونتيجة عدم علاجها على الفور تتوقف الكلى عن العمل ونتيجة تراكم السموم في الدم وعدم قدرة الكلى على تصفية الفضلات أو إزالة الماء الزائد من الدم فقد يبول المصاب الدم.

ويمكن في هذه الحالة ملاحظة الأعراض التالية:

أعراض التهاب الكلى عند النساء:

تصاب المرأة بالتهاب الكلى ويمكن أن تكون الإصابة بدون ظهور أي أعراض وخاصة في مراحل المرض الأولية إلا بألم خفيف في أسفل الظهر والاحساس بالألم أكثر عندما تقوم بالضغط على المنطقة حول العمود الفقري والضرب ببعض القوة على هذه المنطقة فإذا شعرت ببعض الألم ينتقل من هذه المنطقة إلى منطقة البطن من الأمام فيمكن أن يكون بداية لالتهاب الكلى ويجي عليكي زيارة الطبيب المتخصص للتأكد والتشخيص ووصف العلاج اللازم وفورًا منعًا من المضاعفات عند وصول التهاب الكلى لمراحله الأخيرة.

إلا أنه تبدأ الأعراض بالظهور مع التقدم في المرض وفي مراحله المتقدمة تظهر أعراض التهاب الكلى عند النساء والتي يمكن أن تشمل:

  • التبول الكثير وخاصة في الليل مع الشعور بالحرقة الشديدة أثناء التبول.
  • تورم اليدين والقدمين بشكل ظاهر وهذا نتيجة تراكم السوائل في جسمك وعدم قدرة الكليتين على تخليص الجسم من الفضلات والسموم بالطريقة الصحيحة.
  • شعورك بالتعب والارهاق وخاصة عند الصباح وقبل القيام بأي عمل روتيني.
  • ألم في الظهر مع نوبات من الألم الشديد غير المحتمل بين الحين والآخر.
  • عند حدوث نوبة الألم يصبح الاستلقاء على الظهر مستحيلًا وصعبًا ومؤلمًا.
  • الضعف العام في الجسم.
  • قلة الشهية لتناول الطعام.
  • التشنج العضلي.
  • انتفاخ الجفون.
  • جفاف الجلد والبشرة.
  • الأرق والقلق وقلة التركيز والانتباه.

أسباب الإصابة بالتهاب الكلى

الأسباب الأكثر شيوعًا لمشاكل الكلى هي مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين (مما يؤدي إلى تلف الأوعية الدموية في الكلى).

جراحة المثانة أو الكلى.

شيء يمنع تدفق البول مثل حصوات الكلى أو الأورام في المسالك البولية، أو تضخم البروستاتا لدى الرجال، أو مشكلة في المسالك البولية.

البكتيريا التي تسببها عدوى في مكان آخر من الجسم والذي ينتقل عبر مجرى الدم إلى الكلى حيث يعتبر البول معقمًا بشكل طبيعي مثل سوائل الجسم الأخرى (خالي من أي جراثيم) ولا يحتوي على أي عدوى بكتيرية لذلك فإن وجود البكتيريا في البول يعتبر غير طبيعي وقد يؤدي إلى التهاب المسالك البولية حيث تصل البكتيريا عادة إلى المسالك البولية عبر الإحليل (الأنبوب الذي يصرف البول من المثانة ثم إلى الكلى مسببة التهابًا).

قد تدخل البكتيريا في المسالك البولية من خلال فتحة الشرج أو المهبل لذلك تعتبر النساء أكثر عرضة للإصابة بعدوى المسالك البولية لأن مجرى البول لديهن أقصر من الرجال.

متى يجب مراجعة الطبيب؟

راجع طبيبك إذا كان لديك بول دموي أو تشتبه في إصابتك بعدوى في الكلى.

كما يجب عليك أيضًا زيارة الطبيب إذا كنت مصابًا بعدوى في المسالك البولية ولم تتحسن الأعراض مع العلاج.

العلاج والوقاية

سيعتمد علاج التهاب الكلى على شدة عدوى الكلى:

إذا كانت العدوى خفيفة:

فإن المضادات الحيوية عن طريق الفم هي خط العلاج الأول، ويجب أن تستمر في تناول المضادات الحيوية لمدة أسبوعين أو أكثر وقد يطلب طبيبك إجراء اختبار لزراعة البول بعد العلاج للتأكد من اختفاء العدوى وعودتها وإذا لزم الأمر يمكنك تناول جرعة أخرى من المضادات الحيوية.

بالنسبة للعدوى الأكثر خطورة:

قد يبقيك طبيبك في المستشفى لتلقي المضادات الحيوية عن طريق الوريد والسوائل الوريدية.

الجراحة:

في بعض الأحيان قد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لتصحيح الانسداد أو مشكلة المسالك البولية وهذا يساعد على منع التهابات الكلى من جديد.

طرق تخفيف أعراض التهاب الكلى

استخدم كيس ماء دافئ لتدفئة البطن والوركين للمساعدة في تقليل الألم.

تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية مثل الأسيتامينوفين (تايلينول).

اشرب ما يعادل 6 إلى 8 أكواب من الماء يوميًا فهذا يساعد على طرد البكتيريا من المسالك البولية.

أخيرًا ….

إذا كنت بصحة جيدة بشكل عام فيجب أن تتعافى من عدوى التهاب الكلى دون مضاعفات.

من المهم أن تستشير الطبيب عند ظهور أول علامة على وجود التهاب في الكلى حتى يبدأ العلاج على الفور وهذا يمكن أن يساعدك في تقليل خطر حدوث مضاعفات.

المصدر:

ما هي عدوى الكلى وأعراضها وتشخيصها وعلاجها؟ – موقع urologykarami

ما هي أعراض التهاب الكلى؟ – موقع dr-valipour

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى