كل ما تود معرفته عن العمل على الانترنت وكيف تبدأ؟

لم يكن مصطلح العمل على الانترنت سابقًا معروفًا ومتداولًا كما هو الأمر اليوم، بل كان كثيرًا ما ينظر لهذا الموضوع على أنه ضرب من الخيال. فمن هذا الشخص المستعد لمنحك المال مقابل جلوسك أمام جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

ولكن مع ثورة التكنلوجيا مؤخرًا بدأ هذا النوع من العمل يطفو على السطح ويصعد إلى عرش سوق الوظائف المتاحة. بل كثيرًا من الأشخاص حول العالم صاروا يتركون وظائفهم في الشركات التي يعملون فيها ليلتحقوا بقطاع العمال عبر الانترنت.

حتى الشركات صارت تبحث عمن توظفهم في العمل عبر الانترنت بدلًا من التعاقد مع الأشخاص ليلتزموا بدوام كامل في الشركة، وبذلك يستفيد كل من الموظف والشركة من العمل بهذه الطريقة.

كل ما تود معرفته عن العمل على الانترنت وكيف تبدأ؟

ميزات ومساوئ العمل على الانترنت

الميزات

الكثير من الميزات يستمتع بها الأشخاص الذين يعمل عبر الانترنت، ولعل أهمها

  • العمل دون الالتزام بدوام معين، وبالتالي يستطيع الشخص العمل من منزله أو أي مكان أخر يفضله وفي الوقت المناسب الذي يريده.
  • عندما تعمل على الانترنت لن تكون مضطرًا بشكل يومي الذهاب للعمل في كل صباح والعودة مساءً أو بعد الظهر. بل يمكنك العمل ليلًا أو نهارًا وفي أي وقت تفضله وأنت في المنزل.
  • بسبب طبيعة الأعمال المنتشرة على الانترنت ستعمل في المجال الذي تفضله ولن تكون مضطر للعمل في مجال لا ترغبه.
  • العمل عبر الانترنت يعطي مجال للشخص لإظهار كفاءته في المجال الذي يعمل فيه، في حين الأعمال التقليدية في الغالب تكون روتينية معقدة ولا تمنح الكثير من المجال للأشخاص للإبداع وإظهار كفاءتهم.
  • يمنحك العمل على الانترنت مرونة كبيرة في تنظيم وقتك كما تشاء، ففي حال كان لديك عمل أخر أو أي مهمات مطلوبة منك خلال اليوم يمكنك تنظيم وقتك بما يتناسب بين كل المهمات المطلوبة منك والعمل دون أي عائق لذلك، لعدم وجود أي التزامات صارمة على صعيد الوقت.

المساوئ

في مقابل الميزات التي ذكرناها للعمل على الانترنت يوجد الكثير من المساوئ أيضًا لذلك، وهي

  • لعدم وجود أمر يلزمك بدوام محدد وصارم وبالتالي سيكون لدى الشخص الذي يعمل من المنزل مشكلة مع الانضباط الذاتي، حيث إن النفس بطبيعتها تميل إلى التسويف والتأجيل عند غياب الرادع.
  • سيكون الشخص لوحده منعزلًا عن الأخرين في معظم الأوقات، في حين الأعمال التقليدية التي تتطلب دوام يكون الشخص خلال عمله مع زملاء العمل طول فترة الدوام، وهذا ما يفتقده أصحاب العمل عبر الانترنت.
  • لا يوجد لديك مدير لعملك ليحفزك ويشجعك دائمًا، بل تحتاج أن تحفز نفسك بنفسك.
  • لن يكون لديك الكثير من العلاقات والصداقات لأنه كما ذكرنا لا يوجد زملاء عمل حولك بشكل دائم.
  • ليس لديك أي مبرر للتغيب عن العمل لأن عملك من المنزل وبالتالي لا مجال للهرب من المكتب والعودة للمنزل كما يحصل عادةً في الوظائف التقليدية.
  • قد يسبب لك العمل على الانترنت الكثير من الفوضى في حياتك وعلى صعيد حياتك الشخصية في حال لم تعرف كيف تنظم أمورك.
  • سيكون لديك الكثير من العوائق والمشتتات خلال العمل وبالتالي المهمة التي تحتاج لساعة عمل قد تتطلب ساعتين أو أكثر منك إن لم تعرف تنظيم أمورك من البداية.
  • المقابل المادي الذي تحصل عليه في نهاية الشهر سيكون مقابل الجهد الذي بذلته في العمل خلال الشهر، ولن يكون لديك راتب ثابت كما الوظائف التقليدية. وبالتالي إن عملت كثير ستحصل على الكثير في نهاية الشهر وإن عملت قليل ستحصل على القليل.
  • قلة الحركة والنشاط البدني أثناء العمل من المنزل قد تسبب لك الكثير من المشاكل على الصعيد الصحي مثل زيادة الوزن. في حين الوظائف التقليدية تتطلب المزيد من الحركة والجهد فأنت مطلوب منك الذهاب صباحًا للعمل وبالتالي يتطلب منك ذلك المشي على قدميك ولو قليلًا والصعود إلى الطوابق العلوية وهو الشي الغير مطلوب منك عند العمل على الانترنت.

اقرأ أيضًا: ربح المال من اختصار الروابط

كيف تبدأ العمل على الانترنت؟

بما إنك وصلت لهذا المقال وما زلت تقرأه فأنت بالتأكيد لديك رغبة للعمل على الانترنت إن لم تكن تعمل بالفعل، وبالتالي تحاول استكشاف المزيد حول هذا النوع من الأعمال. ليس من الصعب الحصول على عمل عبر الانترنت، وفي ذات الوقت لا يمكننا القول إن الأمر سهل، فعادةً ما تكون المنافسة صعبة جدًا على الوظائف المتاحة ضمن هذا النوع من الأعمال كون المنافسة فيها تكون على الصعيد العالمي ويتقدم للوظائف المتاحة الكثير من الأشخاص حول العالم.

في حين إن الوظائف التقليدية تكون المنافسة فيها محدودة ولا يتقدم إلى الوظيفة المعروضة إلا الأشخاص الذي يقيمون بمكان قريب من مكان العمل أو الشركة صاحبة الوظيفة. على العموم إن كنت قررت تغيير مسار اتجاهك المهني فلا بد أن تكون قد فكرت مليًا في هذا الأمر، ولا بد خلال تفكيرك بهذا القرار من الأخذ بالحسبان كل الأمور التي ذكرناها هنا من سلبيات وإيجابيات، وبناءً عليه تحدد إن كان فعلًا يناسبك هذا النوع من العمل أم لا.

كل ما تود معرفته عن العمل على الانترنت وكيف تبدأ؟

بعد كل هذه الخطوات واتخاذك لقرار العمل عبر الانترنت يأتي دور الخطوة التالية وهي تحديد المجال الذي تريد العمل به، مجال العمل على الانترنت واسع بما فيه الكفاية إلى الحد الذي يشمل وظائف وأعمال غير موجودة في الوظائف التقليدية التي يتم العمل بها على الأرض.

المهن التي يمكن العمل بها عبر الانترنت

هنا سنستعرض بعض أهم الأعمال التي يمكن العمل بها على الانترنت:

1 – البرمجة

في حال كنت تتقن بعض لغات البرمجة أو إحداها على الأقل يمكنك العمل كمبرمج أما بشكل مستقل (Freelance) أو يمكن التعاقد مع الجهات التي تحتاج هذا النوع من الموظفين، وحتى لو لم تكن تتقن أي من لغات البرمجة يمكنك البدء بالتعلم الآن حيث يوجد في الانترنت عشرات وربما مئات المصادر التي توفر إمكانية تعلم لغات البرمجة على اختلافها.

2 – التصميم

لا تقل أهمية عن البرمجة في سوق الوظائف على الأنترنت، كل الجهات والشركات والمشاريع تحتاج لموظفي تصميم لتصميم شعاراتها وإعلاناتها وكل ما يلزمها من الخدمات التي تقدمها.

3 – تطوير مواقع الويب

كل موقع على الانترنت بلا استثناء يحتاج لمن يصممه، مطوري الويب هم من يقومون بهذه المهمة، كما البرمجة والتصميم يوجد الكثير من المصادر على الانترنت تعلم الراغبين بذلك وتشرح لهم بالتفاصيل كل ما يلزمهم ليكونوا مطوري ويب محترفين.

4 – كتابة المحتوى

عادة المواقع الإلكترونية لا يجب أن تكون فارغة وإلا لن يأتيها زوار، وبالتالي المواقع الإلكترونية تحتاج لمن يقدم لها المحتوى، كتابة المحتوى أو التدوين أيضًا من الخدمات الرائجة في الانترنت ويطلبها الكثير من أصحاب المواقع والمدونات، ببعض البحث البسيط على الانترنت ستجد الكثير من المواقع المخصصة لتعلمك كيف تكتب المحتوى للمواقع الإلكترونية.

5 – إدخال البيانات

واحدة من المهن السهلة نوعًا ما في مجال العمل على الانترنت، حيث يتم تزويد من يعملون بهذا المجال إما بمقاطع صوتية يتم تفريغها إلى نصوص مكتوبة، أو بيانات على شكل صور يتم تفريغها أيضًا إلى مواد مكتوبة بشكل نصي.

6 – إدارة المحتوى

وهو أحد المجالات التي لها علاقة بعمل المواقع الإلكترونية وإدارتها وإدارة المحتوى فيها، أيضًا المصادر متوفرة بكثرة لتعلم هذا المجال وإتقانه، وبالتالي يمكنك العمل وقتها كمدير محتوى لأي من المواقع الإلكترونية.

7 – مسؤول تسويق

صحيح إن هذا المجال قد يحتاج منك بعض الوقت لإتقان أساليبه واحترافها، ولكنه يستحق ما ستبذله فيه من وقت لتعلمه واتقانه. فهو من أكثر المهن حاجة لسوق العمل سواء العمل على الانترنت أو العمل في أرض الواقع، كل الشركات والمشاريع تحتاج لخبراء تسويق لإبراز اسمها وعلامتها بين المنافسين، وبالتالي يمكن أن تكون أنت هذا الخبير الذي بسببه تشتهر الشركة أو الموقع الإلكتروني أو أيً كان.

8 – التفريغ الصوتي

يمكن اعتباره أحد اشكال إدخال البيانات، حيث يعتمد مبدأ العمل في هذا المجال إلى تحويل النصوص المكتوبة إلى مقاطع صوتية يمكن الاستماع لها، لا يحتاج الكثير من الوقت لتعلمه حيث يمكنك احترافه بسهولة والعمل كمفرغ صوتي لدى أي من الجهات التي تحتاج لهذا النوع من العمل.

9 – الترجمة

إن كنت من الأشخاص ثنائي اللغة ولا يهم أي اللغات تتقنها، يمكنك العمل كمترجم في مجال تفضله وتتقنه، مثل مترجم لمواد قانونية أو مترجم لمواد طبية أو أي كان، صحيح إن هذه المهنة قديمة ويمكن العمل بها على الأرض، ولكن أيضًا صار بإمكانك اليوم الترجمة من منزلك وأنت خلف الحاسوب الخاص بك.

10 – التدريس

إن كنت مدرس أو إن كنت تتقن مجال ما لا على التعيين يمكنك العمل كمدرس خصوصي وفق نظام الساعات للطلاب حول العالم الراغبين بدارسة المجال الذي تتقنه، العديد من المنصات توفر هذه الخدمة للمدرسين والطلاب أشهرها Udemy أو يمكنك البحث عن منصة أخرى ترى إنها مناسبة لك والبدء بها.

هذه عشرة من أهم المهن ومجالات العمل المتاحة على الانترنت يمكنك العمل بأي منها، وحتى لو لا تتقن أي منها يمكن الآن البدء بتعلم إحداها، حيث وكما ذكرنا يوجد الكثير من الجهات التي توفر مصادر تعليم ثرية لأي من هذه المجالات. كل ما عليك تحديد مسار واضح لرحلة التعلم هذه حتى تصل إلى هدفك في العمل على الانترنت في النهاية.

فرصة العمل المناسبة

بعد أن تكون حددت المجال الذي تريد العمل به، واتقنت كل الوسائل والمنهجيات المتوافرة فيه والتي تمكنك من العمل بهذا المجال مع أي من الجهات الراغبة يمكن الآن البحث عن الفرصة المناسبة لك، ولكن لا تنسى إنه يجب عليك أن تكون اتقنت المجال الذي تريد العمل به بكل احترافية حتى تستطيع المنافسة على الفرص المتاحة.

كل ما تود معرفته عن العمل على الانترنت وكيف تبدأ؟

لأنه كما ذكرنا في مجال العمل على الانترنت مجال المنافسة عالمي وعندما تتاح فرصة ما يتقدم العشرات وربما المئات من حول العالم وبالتالي لا بد أن تكون مؤهل وبجدارة للمنافسة على الفرصة المتاحة ولا يضيع كل المجهود الذي بذلته سدىٍ وتصطدم بأشخاص أكثر منك مهارة وكفاءة.

الآن كل مواقع العمل والجهات التي توفر إعلانات عن فرص العمل والشواغر يجب أن تكون وجهتك، بالإضافة لذلك هناك منصات معروفة تقدم خدمات تربط بين أصحاب العمل والراغبين بالعمل على الانترنت.

وهذه المنصات هي:

  • Freelance وهي منصة عالمية تجمع أشخاص من حول العالم وتربطهم بأصحاب العمل الذين يبحثون عمن يقدم الخدمات المختلفة لهم، كل مجالات العمل التي ذكرناها تجدها على هذه المنصة بالإضافة إلى مجالات أخرى كثيرة، هذه المنصة تعمل باللغة الإنكليزية ولا بد أن تجيد الإنكليزية بشكل جيد حتى تتمكن من استخدامها.
  • Upwork منصة للعمل الحر عبر الانترنت مشابهة للمنصة السابقة وأيضًا باللغة الإنكليزية.
  • Fiverr يعتمد على بيع الخدمات المصغرة، حيث تعرض فيه خدماتك أيً تكن سواء التصميم أو كتابة المقالات مثلًا أو إدخال البيانات ويأتي من يريد هذه الخدمات للتواصل معك.
  • خمسات موقع شبيه بالموقع السابق ولكن باللغة العربية.
  • مستقل وهو يربط أصحاب المهن والخدمات بأصحاب العمل الباحثين عمن يقوم بأعمالهم. شبيه بموقع freelance ولكن مستقل يقدم خدماته باللغة العربية.

هذه هي أشهر المواقع والمنصات للعمل الحر والعمل على الانترنت في العالم.

اقرأ أيضًا: 6 طرق فعلية من أجل كسب المال وتحقيق دخل إضافي

 ابدأ بمشروعك الخاص

بالإضافة لما ذكرناه مسبقًا، يمكنك البدء بالعمل على مشروعك الخاص على الانترنت، حيث كما مجالات العمل أيضًا هناك فضاء واسع على الويب يمكنك من بدء مشروعك الخاص فيه إن كنت لا ترغب بتقديم أي من الخدمات أو العمل بأي من المهن التي ذكرناها في هذا المجال.

ومن المشاريع التي يمكنك العمل عليها نذكر

إنشاء مدونة

عبر إنشاء موقع إلكتروني خاص بك على الانترنت يمكنك وضع إعلانات على الموقع هذا وبالتالي تستلم أموال مقابل زوار موقعك الذين يشاهدون الإعلانات التي قمت بوضعها. بالتأكيد الأمر يحتاج منك بعض الجهد والتكاليف المادية، مثل تكاليف تصميم قالب الموقع وتكاليف حجز النطاق والاستضافة. هذا بالإضافة إلى محتوى الموقع الذي يجب أن توليه عناية خاصة وإلا لن تحصل على زوار لموقعك وبالتالي لا أموال.

إنشاء قناة يوتيوب

يمكنك إنشاء قناة خاصة بك على موقع اليوتيوب الشهير ورفع فيديوهات عليها ثم إضافة الإعلانات إليها، وبالتالي ستحصل على أرباح مقابل متابعي قناتك الذين سيشاهدون الإعلانات فيها. أيضًا في هذه الحالة يجب أن تولي محتوى القناة أهمية خاصة وإلا لن تحصل على متابعين وبالتالي لا أرباح من دون متابعين.

إنشاء متجر إلكتروني

يمكنك إنشاء متجر إلكتروني خاص بك على الانترنت، يمكنك أن تشتري منتجات من الشركات المختلفة وعرضها في هذا المتجر أو يمكنك صنع منتجاتك الخاصة وعرضها في المتجر، مثلًا إن كنت تجيد الطبخ يمكنك بيع مأكولاتك، أو بيع أنواع الحلويات التي تجيد صنعها أو حتى يمكنك شراء الأشياء المستعملة ومن ثم ترميمها وإعادة بيعها.

هذه بعض الأفكار من التي يمكنك العمل عليها وبالتالي العمل على الانترنت وتحقيق دخل من جراء ذلك، بالإضافة إلى ما سبق وذكرناه من مجالات العمل التي يمكنك العمل فيها من المنزل.

يجدر الإشارة أخيرًا إن العمل في المنزل يبقى عمل، صحيح إنه نوع عمل جديد وما زال حديث العهد، ولكن مثله مثل أي عمل على الأرض له مساوئه إلى جانب ميزاته، بعض الناس تفضل هذا النوع من العمل بحكم تفضيلاتهم الشخصية ونمط حياتهم الذي يفضلونه وأسلوب شخصيتهم عمومًا، أخرين يفضلون الأعمال التقليدية التي تتطلب منهم الحضور إلى مكان العمل يوميًا والتواجد بين زملائهم.

وبالتالي ما نود نصحك به أن تبحث عن الشيء المناسب لك وأسلوب حياتك الذي تفضله، بعيدًا عن الشعارات البراقة والكليشيهات النمطية التي كثيرًا ما يتم تداولها فيما يخص العمل على الانترنت، وتذكر إنه لا أحد مستعد لمنحك المال دون جهد تبذله، أي لن تحصل إلا على المال الذي يقابل الجهد الذي بذلته في العمل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.