العناية بالذات

أعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء وأسباب ارتفاعها

يتعرض جسم الإنسان في كل يوم لاحتمال عدوى الأمراض من الآخرين، ولهجوم الفيروسات والبكتيريا. وقد خلق الله تعالى جسم الإنسان بأحسن تقويم وزوّده بما يمكّنه من مواجهة هذه الأخطار والحفاظ على صحته سليمًا. ومما يحمي جسم الإنسان من العدوى ويدافع عنه كريات الدم البيضاء … فما هي هذه الكريات؟ وأين تنشأ؟ وما وظيفتها؟ وما عددها؟

أعراض ارتفاع كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء

يطلق عليها أيضًا خلايا الدم البيضاء أو الكريات البيضاء، وهي جزء من الجهاز المناعي في جسم الإنسان، وتسبح في مادة سائلة (البلازما) مع كريات الدم الحمراء والصفائح الدموية لتشكيل الدم. وتحتوي هذه الخلايا على الهيموجلوبين، ولكنها لا تحتوي على نواة، ويكون لونها شفافًا، لكنها تظهر تحت المجهر باللون الأبيض. ولا تعيش هذه الخلايا مدة طويلة، حيث يبلغ عمرها في حالة (الخلايا الليمفاوية) بضع ساعات، وفي حالة الخلايا البيضاء إلى يوم أو يومين.

وظائف كريات الدم البيضاء

  • الوظيفة الرئيسة لها هي الدفاع عن الجسم ضد هجوم الميكروبات والأجسام الغريبة عليه.
  • تعمل على اتساع الأوعية الدموية من خلال إفرازها لمادة الهيستامين، وتُفرز هذه المادة كرد فعل تحسسي لعامل ما؛ كالتحسس من أنواع معينة من الأطعمة أو الأقمشة أو الغبار أو بسبب العدوى الفيروسية مثل الإنفلونزا وما شابه ذلك.
  • تفرز مادة الهيبارين وهي من مكونات الدم الأساسية ومادة مضادة للتخثر، حيث تعمل على منع تجلط الدم.
  • تفرز الأجسام المضادة التي تعمل على تعديل سموم الميكروبات أو ترسيب الميكروبات.
  • تساعد على التئام الأنسجة والجروح، والتهام البكتيريا والأميبيا.
  • تقوم بإنتاج الهرمون المحفز لعمل الغدة الدرقية.
  • تحتوي على مواد تعمل على تحليل الشحوم.

أنواع كريات الدم البيضاء

لها أنواع متعددة ومتنوعة يبلغ عددها خمسة وتؤدي كل منها وظائف خاصة، وتتشكل جميعها من الخلية الجذعية المكونة للدم في نخاع العظام، وتتمايز من خلال وجود حبيبات فتقسم إلى فئات محببة وغير محببة.

كريات الدم البيضاء المحببة

وتتميز بوجود حبيبات مختلفة في الهيولي، وتكون عبارة عن أنزيمات مرتبطة بالغشاء تقوم بهضم الجسيمات المبتلعة، تتشكل في نخاع العظام الأحمر، ولها ثلاثة أنواع:

  1. خلية متعادلة.
  2. خلية حمضية.
  3. خلية قاعدية.

كريات الدم البيضاء غير المحببة

وتتميز بغياب الحبيبات في الهيولي، ووجود حبيبات غير نوعية تشبه زرقة اللازورد، وتتكون في الأنسجة الليمفاوية كالطحال والكبد والغدد الليمفاوية، ولها ثلاثة أنواع:

  1. وحيدات النوى.
  2. البلاعم.
  3. اللمفاويات.

عدد كريات الدم البيضاء

يبلغ عددها الطبيعي بين 4000 – 11000 كرية دم بيضاء في الميلليمتر المكعب من الدم عند الإنسان البالغ. لكن هذا العدد قد يرتفع أو ينخفض في حالات مختلفة من تعرض الجسم لهجوم فيروس غريب أو فطريات أو بكتريا إلى الدم، وذلك لحماية الجسم منها قبل أن تسبب المرض.

وقد يكون ارتفاع عددها ينذر بمشكلة صحية، مثل الالتهابات، والعدوى، والحساسية، وأمراض أخرى متعددة، لذلك يجب في هذه الحالة استشارة الطبيب المختص لتحديد سبب زيادة كريات الدم البيضاء.

أعراض ارتفاع خلايا الدم البيضاء

تعتبر كريات الدم البيضاء مرتفعة عندما يصل عددها لأكثر من 10500 كرية عند البالغين، أما أقل من ذلك فيكون عددًا طبيعيًا. ولا توجد أعراض معينة لارتفاع كريات الدم البيضاء وإنما تكون هناك مشكلة معينة أو مرض محدد له أعراضه وتسبب بارتفاع الكريات، ويمكن معرفة هذا الارتفاع بإجراء اختبار الدم، ومن هذه الأعراض:

  • الإجهاد والتعب.
  • فقدان الوزن.
  • النزيف.
  • فقدان الوعي والإغماء.
  • فقدان الوزن.
  • الشعور بألم في الساقين والبطن واليدين.
  • ارتفاع درجة الحرارة.

أسباب ارتفاع كريات الدم البيضاء

من الأمراض التي يمكن أن تسبب ارتفاع كريات الدم البيضاء ما يلي:

  1. تليف النقي، ويحدث عند تراكم الندبات النسيجية داخل نخاع العظم، فيوقف قدرته على إنتاج خلايا الدم السليمة، وقد يؤدي ذلك إلى فقر الدم والعدوى وأمراض مختلفة.
  2. ابيضاض الدم النقوي الحاد.
  3. ابيضاض الدم النقوي المزمن، وهو مرض سرطاني يصيب كريات الدم البيضاء حيث يرتفع عددها بشكل كبير جدًا.
  4. التهاب المفاصل الروماتويدي، ويكون عند حدوث احمرار وتورم وألم في أي جزء من الجسم.
  5. بعض الأدوية المستخدمة في علاج مشاكل التنفس والالتهاب والسرطان، والاضطرابات النفسية مثل الستيرويدات وأدرينالين. ويمكن لبعض الأدوية أن تتسبب في نقص كريات الدم البيضاء، مثل أدوية مثبطات المناعة Sirolimus، والانتروفيرونات المستخدمة لعلاج التصلب العديد مثل Rebif، والأدوية المضادة للذهان مثل Clozapine.
  6. الحمل.
  7. التدخين.
  8. الإيدز، الذي يعمل على تكاثر وزيادة في الخلايا اللمفية وهي نوع من أنواع خلايا الدم البيضاء.
  9. سرطان الدم، الذي يتسبب بما يسمى ابيضاض الدم، حيث يزداد عدد كريات الدم البيضاء في الدم، إلا أن هذه الكريات تكون مشوهة وقليل منها سليمة.
  10. الإجهاد سواء كان بدني أو عاطفي.
  11. أمراض الحساسية والربو.
  12. تلف الأنسجة.
  13. مرض السل.
  14. السعال الديكي.

الوقاية والعلاج من ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء

لعلاج ارتفاع عدد كريات الدم البيضاء يجب معرفة العامل المسبب في ارتفاعها، فقد يكون علاج هذا المسبب أو إيقافه سببًا في وقف ارتفاع الكريات، وهناك بعض العلاجات التي تعمل على تخفيض عدد الكريات:

  • غسيل الدم من الخلايا البيضاء.
  • العلاج الكيماوي.
  • إعطاء السوائل عن طريق الوريد.
  • مضادات الأكسدة.
  • الستيرويدات.
  • زراعة نخاع العظم.
  • نقل الدم للمريض أو نقل كريات الدم البيضاء.
  • العلاج الإشعاعي.

الأغذية التي تقي من ارتفاع كريات الدم البيضاء

من الممكن الوقاية من ارتفاع كريات الدم البيضاء من خلال تناول الأطعمة الخالية من الدهون والسعرات الحرارية والسكر والملح، والأغذية الغنية بالألياف والدهون الأحادية غير المشبعة. كما أن الأطعمة الغنية بالمواد المضادة للأكسدة مثل فيتامينات C وE والكالسيوم، وزيت الزيتون، والتوابل والعنب والثوم، وزيت السمك، والأعشاب والشاي الأخضر، والبصل والكرات، والفلفل والجزر والخل والخضار والفواكه تقي من ارتفاع الكريات البيضاء.

بالإضافة إلى شرب كمية كافية من السوائل، وتناول الأدوية حسب تعليمات الطبيب، وممارسة التمارين الرياضية، والتقليل من الكافيين، وعدم التدخين وتناول المشروبات الكحولية.

كل هذا من شأنه تقليل عدد كريات الدم البيضاء المرتفعة، والحفاظ على العدد الطبيعي والمناسب منها في جسم الإنسان، ذلك أن ارتفاع هذه الكريات أو انخفاضها عن حدها الطبيعي أمر ليس بمحمود ويبشّر بأمراض عديدة، قد تكون في بعضها خطيرة إلى الحد الذي تهدد به حياة الإنسان.

إضافة تعليق

اضغط هنا لإضافة تعليق