أفضل طرق علاج النقرس بالأعشاب بشكل نهائي

الطب العربي البديل، هو مصطلح انتشر بشكل واسع وكبير بالآونة الأخيرة، ويرغب الكثير بعلاج الأمراض عن طريق استخدام الأعشاب الطبيعية و تطبيق الوصفات وذلك بدلا من استخدام الأدوية وبعض المركبات الكيميائية، وذلك بسبب اعتقاد الكثير بأن لهذه الأدوية مضار وأثار كثيرة، فهل يمكن علاج النقرس بالأعشاب؟ وما هي الأعشاب التي يتم استخدامها لعلاج النقرس؟

مرض النقرس هوعبارة عن نوع من أنواع أمراض التهاب المفاصل، وتحدث الإصابة بالنقرس بشكل مفاجئ بسبب تراكم بلورات الخاصة بحمض اليوريك في الجسم وما حول المفاصل مما يسبب الإصابة بالالتهابات.

يمكن اعتبار النقرس من المؤشرات الهامة على زيادة حمض اليوريك في دم الشخص، وهو أمر يستدعي المعالجة السريعة والفورية، حيث أن اهماله من الممكن أن يسبب تطور للحالة والإصابة بما يعرف بالتهاب المفاصل الدائم.

طرق علاج النقرس بالأعشاب

 الصبار:

الصبار هو من أكثر الأعشاب الطبيعية استخدامًا بالطب البديل، وهي متوفراة بأشكال متنوعة عديدة: الحبوب، والمسحوق، والجل، والأوراق.

يشتهر الصبار بالخصائص العلاجية وهو معروف بقدرته على علاج التآكل الخفيف والطفيف للجلد مثال حروق الشمس، ولكن يمكن أن يساعد الصبار أيضًا في علاج التهاب المفاصل ومنها النقرس.

يشمل الصبار على الفوائد المحتملة التالية:

  • له خصائص مضادة للالتهابات.
  • لا يحتوي على تأثيرات معدية معوية سلبية للأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs)، والتي تستخدم عادة لآلام التهاب المفاصل.

طريقة التطبيق الموضعي:

يمكنك وضع الجل مباشرة على الجلد.

الأدوية عن طريق الفم: اقترح بعض الباحثين أن تناول الصبار عن طريق الفم قد يساعد في تخفيف الألآم المرافقة للنقرس، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات للتأكد من أن هذه العلاجات مفيدة.

أشار المركز الوطني للصحة تكميلية وشاملة (NCCIH) أن استخدام الصبار يكون أمن بكثير من الأحيان، ولكن بعض الأشخاص قد يعانون من بعض الآثار والاضطرابات الجانبية عند تناوله من خلال الفم.

الزنجبيل:

يقوم الكثير من الأشخاص باستخدام الزنجبيل في الطهي، ولكن من الممكن أن يكون له أيضًا الكثير من الفوائد الطبية الأخرى، حيث وجدت بعض الأبحاث والدراسات أن نفس المركبات التي تمنح الزنجبيل النكهة القوية لها أيضا الخصائص المضادة للالتهابات، حيث يرى الكثير من الباحثين أن الزنجبيل من الممكن أن يكون يومًا ما بديلا عن الأدوية الغير ستيرويدية المضادة للالتهاب (المسكنات).

يتم استخدم الزنجبيل من قبل العديد من الناس كدواء تقليدي لعلاج الغثيان، ولكن يمكن استخدامه أيضًا لعلاج مرض النقرس، وهشاشة العظام، وآلام المفاصل والعضلات.

ويرى بعض الباحثين والعلماء أنه يمكن أن تكون مكونات الزنجبيل أساسًا للعلاج الدوائي لالتهاب المفاصل الروماتويدي، قد لا يساعد فقط في السيطرة على الأعراض، ولكنه يساعد أيضًا في منع تدمير العظام.

فيما يلي بعض الطرق لاستهلاك الزنجبيل:

  • تحضير منقوع من أكياس الشاي أو الزنجبيل الطازج في الماء المغلي لمدة 5 دقائق.
  • أضف مسحوق الزنجبيل إلى المخبوزات.
  • أضف الزنجبيل المطحون أو جذر الزنجبيل الطازج إلى الوجبات المختلفة.
  • بشر الزنجبيل الطازج في السلطة.

و من الضروري جدا قبل بدء الشخص بتناول الزنجبيل استشارة الطبيب المختص، حيث من الممكن أن يتداخل الزنجبيل مع بعض الأدوية، مثال الوارفارين (الكومادين)، وهو من الدوية المميعة للدم.

الشاي الأخضر:

الشاي الأخضر مشروب مشهور وشعبي، حيث يمكن لمضادات الأكسدة التي يحتويها الشاي الأخضر أن تساعد في مقاومة الالتهاب الذي يحدث مع التهاب المفاصل الروماتويدي أو مع مرض النقرس.

وعلى الرغم من أن العلماء والأطباء قد وجدوا دليل على أن المستخلصات وبعض المكونات المعينة كالشاي الأخضر قد يكون له بعض التأثيرات على مرض النقرس، ولكن من غير الواضح إذا كان تركيز مكونات النشطة بكوب من الشاي يساعد ويساهم في تخفيف وعلاج الأعراض.

مع ذلك، قد يكون آمن لمعظم الناس والأشخاص كمشروب، فهو خيار صحي بأكثر من بعض أنواع قهوة ومشروبات الغازية ومشروبات المحلاة المختلفة،وذلك طالما أنه لم يتم إضافة السكر للشاي.

مازال هناك الحاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث العلمية للتأكيد أن الشاي الأخضر يمكنه أن يساهم ويساعد في علاج مرض النقرس طبيعيا وتحديد الجرعة الفعالة أكثر.

الكركم:

الكركم مسحوق أصفر مصنوع من نبات مزهر، يضيف نكهة ولونًا لبعض أنواع الأطعمة والحلويات.

يحوي الكركم على العديد من الخصائص المضادة للالتهاب، حيث يعتبر الكركم من الأعشاب الطبيعية المهمة في الطب الهندي القديم، حيث من الممكن ان يساعد علاج مرض النقرس، والتهاب المفاصل الروماتويدي، وحالات التهاب المفاصل الأخرى.

الكركم متاح بأشكال مختلفة والتي هي:

  • كتوابل مسحوقة لإضافتها إلى الطعام.
  • في أكياس الشاي.
  • كمكملات عن طريق الفم.

مازلنا بحاجة لمزيد من الدراسات والأبحاث حول سلامة وفعالية الكركم بعلاج النقرس، وتشير العديد منالدراسات والأبحاث أنه من المحتمل أن يكون أمن لمعظم الأشخاص البالغين، وعلى الرغم أنه في بعض الجرعات العالية أو إذا عند استخدامه لفترات طويلة يمكن أن يسبب بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي.

لحاء الصفصاف:

لحاء الصفصاف هو علاج قديم للالتهابات والألم، يمكن استخدامه كشاي أو من خلال أقراص.

تشير بعض الأبحاث إلى أنه يمكن أن يخفف آلام المفاصل المرافقة لمرض النقرس، ومع ذلك كانت النتائج متضاربة وهناك حاجة إلى مزيد من الدراسات حيث من الممكن أن لا يكون آمنًا للجميع.

من الممكن ان يحدث استهلاك لحاء الصفصاف بشكل كبير وخاطئ الكثير من الأعراض الجانبية، والتي هي:

  • ألم في المعدة.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • رد فعل تحسسي، وخاصة إذا كان لديك حساسية من الأسبرين.
  • قرحة في المعدة ونزيف في حال تناول جرعة زائدة كبيرة.

يجب أن يتم استشارة الطبيب قبل استخدام لحاء الصفصاف، وخاصة إذا كنت تستخدم مخففات الدم أو كنت تعاني من قرحة في المعدة، كما يجب تجنبه في حالة كان لديك حساسية من مادة الأسبرين.

القراص:

هل خطر لكي أو لك من قبل أن تكون لهذه النبتة المزعجة التي تجدث حكة قوية أن تكون من العلاجات الطبيعية التي تستخدم لعلاج مرض النقرس طبيعيا؟

يتمتع نبات القراص بقوة كبيرة وخارقة في علاج ومحاربة الالتهابات، حيث يتم استخدامه من خلال غلي منقوع القراص وشربه، ومن الممكن أيضا أخذه عن طريق كبسولات وهي عبارة عن مكملات غذائية مستخلصة منه.

زيت الخروع:

يمكننا الاستفادة من زيت الخروع بشكل خارجي من خلال تدليك المكان المصاب بالنقرس، حيث أن هذا الزيت يساعد بشكل كبير وفعال على تفكيك حمض اليوريك الذي يكون متراكم حول المفاصل، حيث يساهم هذا في التقليل من الضغط على المفاصل.

البقدونس:

يحتوي البقدونس بشكل رئيسي على الفلافونول، وهي من العناصر القادرة على تقليل مستوى حمض اليوريك في حال ارتفاعه بالدم بشكل طبيعي، وهذا كله يساهم في علاج النقرس بالأعشاب وبشكل طبيعي ويعتبر من طرق علاج مرض النقرس باستخدام الأعشاب.

هذه الميزات التي يحتويها نبات البقدونس يجعله بديل محتمل عن دواء Allopurinol))، أو من الممكن تناولهما معا لعلاج مرض النقرس وبالتالي التقليل من الأثار الجانبية الخطرة.

بذور الكرفس:

يتم استخدام بذور نبات الكرفس في علاج النقرس بالأعشاب بشكل كبير وشائع، حيث أظهرت بعض الأبحاث أن بذور الكرفس لها دور كبير وفعال على التخفيف من التهابات المفاصل بشكل كبير.

أعشاب أخرى لعلاج النقرس بالأعشاب

هناك أيضا أنواع أخرى من الأعشاب التي تساهم في علاج النقرس طبيعيا، والتي هي:

  • الكركديه: يعتبر الكركديه من العلاجات الفعالة في علاج النقرس، حيث اثبتت بعض التجارب التي أجريت على الفئران قدرة نبات الكركديه في خفض مستويات حمض اليوريك في الدم.
  • الهندباء: يساهم شاي الهندباء أو مستخلصات عشبة الهندباء على علاج النقرس طبيعيا، ولكن هذا يتطلب المزيد من الدراسات والأبحاث.
  • بذور شوك الحليب: تبين عند القيام بالعديد من البحاث والدراسات العملية إمكانية وقدرة بذر شوك الحليب على تقليل مستويات حمض اليوريك في الدم، لذلك تعتبر هذه العشبة الطبيعية من الخيارات الجيدة والفعالة لعلاج مرض النقرس بالأعشاب.

طرق أخرى لعلاج النقرس طبيعيا

هناك بعض الفواكه والمعادن الأخرى التي لها دور في علاج النقرس طبيعيا، والتي هي:

عصير الكرز والكرز الحامض: ينصح الأشخاص المصابين بمرض النقرس بتناول ما يقارب 3 أو4 حصص في اليوم من نبات الكرز، سواء أكان الكرز الحامض أو الحلو، ذلك بهدف منع الإصابة بالنوبات المرافقة لمرض النقرس، ولذلك يعتبر الكرز من أشهر الفاكهة الفعالة في معلجة مرض النقرص بشكل طبيعي ونهائي.

المغنيسيوم: من الممكن ان يساعد تناول الأطعمة التي تحوي على المغنيسيوم في علاج النقرس بشكل نهائي، والتقليل من مستوى حمض اليوريك بالدم.

فيتامين سي: تشير بعض الأبحاث والدراسات العلمية على قدرة فيتامين سي على تخفيض مستويات حمض اليوريك أسد في الجسم، وذلك عند تناول ما يقارب نصف غرام بشكل يومي من فيتامين سي سواء اكان من المكملات الغذائية أو من المصادر الطبيعية.

التفاح: يحتوي التفاح على مكون يعرف بحمض الماليك الذي يساهم بشكل كبير وفعال في تخفيض مستويات حمض يوريك أسد في الجسم، و بنفس الوقت يحوي التفاح على الفركتوز الذي يحفز عملية إنتاج يوريك أسد، لذلك ما زلنا بحاجة لمزيد من الأبحاث والدراسات للتأكد من هذه النقاط.

الموز: يعرف الموز بغناه بالبوتاسيوم المفيد لحالات الإصابة بمرض النقرس، لكنه يحوي بذات الوقت على الفركتوز.

 أملاح إبسوم (Epsom Salts): تعرف أيضاً باسم كبريتات الماغنيسيوم، تعد مصدر غنيا للماغنيسيوم، حيث ينصح بمزج كوب لكوبين من تلك الأملاح بحوض الاستحمام، ومن ثم الاستلقاء فيه، حيث تعتبر امتصاص تلك الأملاح من خلال الجلد أمر غير مؤكد لعلاج مرض النقرس.

نصائح لتسريع عملية علاج مرض النقرس طبيعيا

هذه بعض النصائح التي تساهم في تسريع عملية علاج النقرس بالأعشاب، وتساهم في السيطرة على الأعراض المرافقة للنقرس بشكل كبير، والتي هي:

  • شرب كميات كبيرة من الماء.
  • الالتزام بشرب الحليب وتناول الزبادي.
  • شرب فنجان من القهوة بشكل يومي صباحا.
  • اهتمام المريض بتناول المسكرات.
  • تجنب الأطعمة التي تحوي على البيورينات، كاللحم المقدد، الديك الرومي، لحم الغزال، لحم العجل، لحوم الأخرى مثل الكبد، سمك القد، السردين، السمك المملح، سمك السالمون، المحارات الصدفية، بلح البحر.
  • الابتعاد عن السكر، السكريات، الحلويات.
  • الابتعاد بشكل نهائي عن المشروبات الكحولية.
  • القيام باستخدام الكمادات الباردة، الكمادات الساخنة على المكان المصابة.
  • الاستمرار بممارسة الرياضة.
  • الخضوع لجلسات المساج والاسترخاء.

أخيرا، تعتبر طرق علاج النقرس بالأعشاب من الطرق الفعالة لكثير من حالات الإصابة، ولكن ينصح باستشارة الطبيب المختص قبل البدء باستخدامها واستبدال الأدوية بالأعشاب.

إذا استفدت من المقال، فساعدنا بمشاركته مع من تحب