كيف تحصل على أفكار تجارية جديدة لتبدأ بها مشروعك؟

صحيح إن المجال الاقتصادي وقطاع الاستثمار واسع وفيه الكثير من المجالات التي يمكن لأي كان الاستثمار فيها وبدأ مشروعه الخاص، ولكن أحيانًا لا تكون الأفكار التقليدية مقنعة للكثيرين فتجد بعض أصحاب رؤوس الأموال والمستثمرين يبحثون عن مجالات أو أفكار تجارية جديدة للخوض فيها بعيدًا عن التقليد والتكرار في المشاريع والخدمات التي يمكن أن تقدم في سوق ما.

لذلك يبحث الكثير من الناس عن الأفكار الجديدة والمشاريع الريادية الاستثنائية للعمل عليها، فضلًا عن أن فرص الأفكار الجديدة في النجاح والازدهار دائمًا ما تكون أكثر من الأفكار التجارية العادية والمكررة.

ولكن الخروج بأفكار جديدة سواء أفكار تجارية أو غيرها ليس بالعملية السهلة وليس أي كان يمكنه العثور على الفكرة المناسبة التي يمكن لها أن ترضي طموحه. لذلك هنا سنتعرف على مجموعة من الخطوات والتقنيات التي تساعدك للوصول إلى أفكار تجارية جديدة تحقق غاياتك وأهدافك التي تسعى لها.

كيف تحصل على أفكار تجارية جديدة لتبدأ بها مشروعك؟

1 – انظر للأمور من منظور أوسع

أول خطوة في طريق بحثك عن أفكار تجارية جديدة هو نظرتك للأمور من حولك والمقصود هنا تفاصيل حياتك اليومية بالمجمل وكل ما تختبره في روتينك اليومي، إن كنت فعلًا تسعى للعثور على فكرة بزنس جديدة يجب أن تغير نظرتك للأمور من حولك ووجهة نظرك عن العقبات والمصاعب والمشاكل.

هذا يعني إنه يجب أن توسع أفق تفكيرك وتتوقف عن تقبل العالم والحياة من حولك كما هو، بل يجب أن تسعى لتغير العالم من حولك وتجعله مكان أفضل عبر أي فكرة أو وجهة نظر تتوصل لها. كل عقبة ومشكلة أمامك هي فرصة لحلها والعثور على فكرة جديدة منها.

بالتالي توقف عن رؤية المشاكل أمامك كعقبات وانظر لها كفرصة يمكنك حلها وبالتالي سيكون هذا الحل فكرة جديدة يمكن استغلالها واستثمارها بأي شكل مناسب. ما هي الأمور من حولك التي يمكن أن تكون بشكل أفضل، بشكل مقنع أكثر للناس، ما المشكلة من حولك التي تحتاج لحل، ما الصعوبات التي تواجها أنت أو الأشخاص من حولك الذين دائمًا ما يشتكون منها اعمل على حلها وستكون توصلت إلى فكرة جديدة.

2 – ابحث واستكشف

بالإضافة إلى البحث والاستكشاف في العالم المادي من حولك، يلزمك مصادر أخرى لتغني فيها مخيلتك وتساعدك على توسيع أفق تفكيرك والتي من شأنها أيضًا أن تساعدك على حل مشكلة محيطة بك في عالمك المادي.

لا بد أن يكون لديك قائمة مصادر خاصة بك تبحث وتستكشف وتتطلع من خلالها على أفكار الأخرين ووجهات نظرهم ومشاريعهم الخاصة التي يعملون عليها، وكيف توصلوا إلى كل فكرة من أفكارهم تلك. بالتأكيد هناك مشاكل قام بحلها أشخاص آخرون واستطاعوا من وراء ذلك تأسيس مشاريعهم الخاصة.

هذا الأمر من شأنه أن يساعدك في معرفة طرق تفكير الآخرين وكيف يرون الأمور من حولهم وكيف يمكن أن يكون التفكير الإبداعي. هناك الكثير من المصادر لهذا الأمر تابع محاضرات TED، اقرأ مدونات المشاريع الريادية التي تعرفها، تابع المبتكرون أصحاب المشاريع الريادية من حولك، اقرأ كتب على صلة بهذا المجال للتعلم منها.

3 – طور أفكارك المبدئية

من الضروري أن تعرف إن الأفكار لا تأتي مباشرة بالشكل الكامل التي يمكن تنفيذها فيه وإنما تظهر بداية على شكل فكرة مبدئية تحتاج للكثير من الوقت والجهد لتطويرها لتكون بشكل مناسب ليمكن إخراجها للنور، وبالتالي يجب عليك إلا تتجاهل أي فكرة أو حل لمشكلة ما قد تخطر لك.

بل على العكس خذ أية فكرة تختبرها على محمل الجد ولا تهمل أي جانب منها، فأية فكرة ربما ببعض التطوير والعمل عليها يمكن أن تكون فكرة تجارية جديدة رائعة قد تحقق نجاح باهر إذ ما نفذت بالشكل الصحيح.

4 – فكر بشكل مختلف

التفكير بشكل مختلف عامل حاسم في الوصول إلى أفكار جديدة، عوضًا عن الحديث في المشكلة التي قد تسبب لك وللأخرين الضرر، فكر كيف يمكن حل هذه المشكلة، كيف يمكن التخفيف من أثارها، كيف يمكن معالجتها، أو حتى معالجة الأثار التي تسببها.

الكثير من الناس يقضون أوقات طويلة من حياتهم في الحديث في مشكلة بسيطة تؤرقهم وتؤرق غيرهم، ولكنهم لو استغرقوا جزء بسيط من وقتهم في البحث عن حل لهذه المشكلة وعملوا على تنفيذه لكانت حلت المشكلة منذ وقت طويل، بل وكانوا حققوا استفادة كبيرة من ذلك الحل.

كيف تحصل على أفكار تجارية جديدة لتبدأ بها مشروعك؟

5 – طور من أفكار الأخرين

ليس بالضرورة أن تتوصل إلى فكرتك الخالصة بنفسك، يمكن لك أن تطور من أفكار الأخرين أو من مشاريعهم أو خدماتهم أو أي من منتجاتهم التي يعملون عليها، وبالتالي تتوصل من ذلك إلى فكرة جديدة يمكن أن تعمل عليها لتكون مشروعك الخاص.

كما قلنا في الخطوة الثانية بأنه من الضروري أن تتطلع على أفكار الأخرين وخدماتهم وما يقدمونه من منتجات ومشاريع يعملون عليها، من ذلك يمكنك أن تفكر بإمكانية تطوير أي من تلك الخدمات أو المنتجات التي يقدمها الأخرين، خمن كيف يمكن لك أن تقدم منتج موجود في السوق بشكل أفضل مما هو عليه.

إن كان هناك مطعم يقدم أطعمة نباتية فكر كيف يمكن لك أن تقدم ذات الصنف من الأطعمة بطريقة أفضل مما يفعلها ذلك المطعم، أو كيف يمكنك الوصول إلى الزبائن بطريقة أكثر فعالية، هذا فقط مثال.

6 – كيف تستثمر في كل شيء من حولك؟

من الأسئلة الجوهرية التي يمكن أن تساعدك في الحصول على أفكار تجارية جديدة أن تتساءل عن الطرق الممكنة للاستثمار في كل شيء، هل لديك هواية ما مثلًا فكر كيف يمكنك تحويلها إلى مشروع تجاري.

إن كانت هوايتك على صلة بالطهي وتحضير الأطعمة يمكن أن يكون مشروعك مطعم أو فود ترك، إن كانت هوايتك على صلة بالرسم يمكن أن يكون مشروعك يقدم خدمات مثل رسم الشخصيات أو الرسم على الملابس، إن كانت هوايتك على صلة بألعاب الفيديو يمكنك فتح مشروع صالة ألعاب الواقع الافتراضي.

هكذا يجب أن يعمل عقل المستثمر الذي يبحث عن أفكار تجارية جديدة وخارجة عن المألوف ليعمل عليها، ينظر لكل شيء من حوله بعقل استثماري ويتساءل كيف يمكن الحصول على فكرة جديدة من كل جانب من جوانب الحياة اليومية.

هذه كانت مجموعة من الخطوات التي يمكنك من خلال اتباعها والالتزام بها التوصل إلى أفكار تجارية جديدة وغير مألوفة تساعدك على تنفيذ مشروعك الذي تطمح له بالشكل الذي تريد.

يمكنك الاطلاع على المزيد من الأفكار التجارية وأفكار المشاريع الريادية الصغيرة والكبيرة من مقالاتنا السابقة مثل:

قد يعجبك ايضا