تصنيف صحة وطب

طعام مريض دوالي المريء والتغذية السليمة له

طعام مسموح لمريض دوالي المري

ما مقدار ما تعرفه عن مرض دوالي المريء؟ كيف يحدث هذا المرض وماهي أسباب الإصابة به؟ وما هي النصائح الصحية للوقاية من هذا المرض؟

في هذا المقال سنتعرف على الكثير من الحقائق المهمة التي تتعلق بمرض دوالي المريء ومعرفة طعام مريض دوالي المريء وماهي الأطعمة المسموحة والممنوعات على المريض وهل الأشخاص المصابون بهذا المرض لديهم نظام غذائي خاص بهم؟ فتعال معنا:

طعام مريض دوالي المريء

قبل التحدث عن طعام مريض دوالي المريء لنسلط الضوء على بعض المعلومات الهامة عن هذا المرض:

ما هو مرض دوالي المريء؟

دوالي المريء

دوالي المريء عبارة عن توسع في الأوعية الدموية في جدار المريء وتشبه دوالي المريء دوالي الساقين والدوالي الوريدية ليس لها أعراض لكن في بعض الأحيان تنزف الشرايين والتي إذا لم يتم تشخيصها أو علاجها يمكن أن تكون مهددة للحياة.

يتطلب القيء أو البراز الدموي (الذي هو من أعراض هذا المرض) عناية طبية وعلاجًا فوريًا، وبمجرد التشخيص يمكن للطبيب المختص بأمراض الجهاز الهضمي أن يصف الأدوية لمنع النزيف من دوالي المريء.

كيف تحدث دوالي المريء؟

تحدث دوالي المريء عادة عند الأشخاص المصابين بأمراض الكبد، فالكبد هو عضو في الجسم يزيل السموم من الدم حيث ينقل الوريد الكبدي الدم إلى الكبد ولكن إذا أصيب الكبد بالمرض يتباطأ تدفق الدم وهذا يزيد الضغط على الوريد الكبدي حيث يؤدي ارتفاع ضغط الدم في الأوردة إلى تراكم الدم في الأوعية الدموية المحيطة مثل شرايين المريء.

جدار هذه الأوردة رقيق وقريب من السطح حيث يؤدي الدم الزائد إلى تضخمها وإذا ارتفع ضغط الدم في هذه الشرايين فإن الدوالي ستنزف، والنزيف حالة طارئة تحتاج إلى علاج فوري لأنه يمكن أن يؤدي النزيف غير المنضبط إلى الصدمة والموت.

أسباب الإصابة بدوالي المريء:

الحميات الدهنية والسرطان وتليف الكبد والتهاب الكبد هي بعض الأمور التي يمكن أن تلحق الضرر بالكبد وتسبب دوالي المريء.

ومن أسباب الإصابة بمرض دوالي المريء أيضًا:

الإكثار من تناول الكحول.

 ترسيب الكالسيوم أو الحديد.

أعراض دوالي المريء:

لا تظهر أعراض دوالي المريء إلا إذا كانت تنزف مما قد يؤدي إلى:

طعام مريض دوالي المريء والتغذية السليمة لها

يؤدي ارتفاع ضغط الدم في الشرايين الموجودة في جدار المريء إلى تضخم الأوعية والشعيرات الدموية وإلى تمزق الأوعية الدموية إذا كان التمدد عميقًا.

الهدف الأول من العلاج والتغذية السليمة لمريض دوالي المريء لهؤلاء المرضى هو السيطرة على النزيف، ويعتمد العلاج عن شدة الأعراض والنشاط لذلك يتم تعديل خطة النظام الغذائي لهؤلاء المرضى لتلبية احتياجات المغذيات ومنع تلف أو تمزق الأوعية الدموية في جدار المريء للمريض.

  • إذا كان مريض دوالي المريء يعاني من الغيبوبة الكبدية: يوصى بتقييد تناول البروتين حيث يمكن تقليل هذه الكمية إلى 0.5 جم / كجم من وزن الجسم.
  • إذا لم يكن المريض يعاني من غيبوبة كبدية: فإن كمية البروتين التي يتناولها المريض 1.5-2 غم / كغ ويُحسب وزن الجسم حيث يوصى باستخدام هذه الكمية من البروتين والتي تزيد عن الكمية الموصى بها للأشخاص الأصحاء للتعويض عن تلف الكبد وإصلاح أنسجة الكبد.

يعتبر قوام الطعام الذي يستهلكه المريض من النقاط المهمة التي يجب مراعاتها لتقليل احتمالية حدوث تمزق ونزيف ويمكن للمرضى استخدام مجموعة متنوعة من الأطعمة ذات الملمس الناعم والتي تمر بسهولة عبر المريء:

  • الجبن غير مملح تمامًا، هريس الخضار، عصيدة الحليب، جيلي الأرز، جميع أنواع الخبز الطري، المعجنات اللينة، جميع أنواع اللحوم (حسب تقدير الطبيب في نظام المريض الغذائي) مطبوخة ولينة.
  • الحصول على التغذية السليمة من خلال نظامك الغذائي يجب ألا يكون أمرًا معقدًا فالنظام الغذائي هو أحد أهم أجزاء نظامك الغذائي.
  • تساعد مراقبة خطة النظام الغذائي على تقديم المشورة الغذائية لتعويض أوجه القصور فيها عن طريق استبدال المواد الغذائية ذات الأهمية والمتاحة للمريض.

النظام الغذائي لمريض دوالي المريء

طعام مريض دوالي المريء

من أهم الخطوات التي يجب على مريض دوالي المريء الأخذ بها في نظامه الغذائي والتي يحددها له الطبيب المشرف على حالته هي كالتالي:

تقسيم الوجبات التي يتناولها:

يجب على مريض دوالي المري تقسيم طعامه إلى 6 وجبات وبكميات صغيرة لذلك يوصى بتناول خمس إلى ست وجبات صغيرة في اليوم تشمل وجبة الإفطار المغذية دقيق الشوفان مع عصير البرقوق، كما يمكن تناول الموز مع الأطعمة قليلة الدسم مثل الزبادي كوجبة صباحية، ويمكن أن يكون الغداء عبارة عن دجاج أو فاصولياء أو ما إلى ذلك، وخلال فترة الظهيرة يمكنه تناول آيس كريم بالحليب وبالنسبة للعشاء يمكنه تناول سمك بالبطاطس.

شكل الطعام:

يجب أن يكون الطعام مطهوًا بشكل جيد ولين وسهل المضغ والبلع حيث يُقترح على المرضى تناول أطعمة خفيفة طبيعية ذات نظام غذائي معتدل تشمل الموز الناضج والبيض والطعام المطبوخ جيدًا من أجل منع تمزق الأوردة كما أن الأطعمة اللينة سهلة البلع أو المضغ تساعد أيضًا في عملية الهضم السريع.

تناول الخضار والفواكه:

عصائر
  • التركيز على تناول الخضار الورقية كالخس والكوسا والسبانخ والسلق لغناها بالعناصر الغذائية من فيتامينات ومعادن وألياف غذائية كما يجب أن تُكثر من تناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين K.
  • تناول الفواكه لغناها بالعناصر الغذائية واحرص على تقطيعها إلى قطع صغيرة ليسهل مضغها وهضمها قبل نزولها إلى المريء.
  • يمكنك تناول عصير الفواكه بدون تحليتها بالسكر مثل الموز بالحليب أو الموز والحليب والفراولة.
  • كما يمكنك تناول السلطات من مختلف أنواع الخضار وألوانها دون إضافة الحامض أو الخل وأكثر من زيت الزيتون فيها.
  • عليك تناول الأطعمة الغنية بعنصر الحديد كالعسل الأسود والكبدة.

تناول الأطعمة الغنية بالألياف:

احرص على إضافة الطعام الغني بالألياف الغذائية لتساعدك على تسهيل مرور الطعام إلى الأمعاء مثل الفاصولياء والفول الأخضر ونخالة القمح، لأنها من الأطعمة التي تساعد على الهضم وخاصة الألياف غير القابلة للذوبان فيجب تناولها لتقليل خطر الإصابة بالإمساك لأنه يمكن أن يحدث تمزق دوالي المريء بسبب التوتر والإمساك.

تناول الشاي بالأعشاب الطبيعية:

  • يمكنك إضافة شاي الأعشاب لنظامك الغذائي لتجنب الإمساك كالشاي الأخضر أو شاي الحلبة أو الشاي المعد من البابونج واليانسون وليكن هذا الشاي دافئًا وليس ساخنًا أو باردًا جدًا.
  • اشرب الماء والسوائل المختلفة بناء على تعليمات الطبيب المشرف وتوصياته بالكميات الجيدة لحالتك.

الممنوعات على مريض دوالي المريء

ومن الأمور التي يجب على مريض دوالي المريء تجنبها:

  • الابتعاد عن الملح والتقليل منه.
  • الابتعاد عن الطعام الدسم والمشبع بالدهون.
  • الابتعاد عن الأطعمة المقلية والحارة التي تسبب تهيج منطقة المريء.
  • تجنب الكحول والتدخين.
  • حافظ على وزنك صحيًا متوازنًا ولا تعرض جسمك للسمنة الزائدة.
  • قلل من شرب القهوة بأنواعها التي تحتوي على الكافيين.
  • تجنب إضافة التوابل والبهارات كالفلفل الأسود والفلفل الحار والمخللات.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الجاهزة والسريعة.
  • الابتعاد عن المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.
  • ابتعد عن الأطعمة القاسية والمقرمشات وقطع اللحوم الكبيرة لذلك يجب على المرضى تجنب الأطعمة التي فيها قشور صلبة والخضروات الصلبة مما قد يؤدي إلى تمزق الأوردة.
  • ابتعد عن الأطعمة الحامضة كالليمون والبرتقال وعصير الطماطم.

الحذر من استخدام المواد الكيميائية:

هناك مواد كيميائية مختلفة تستخدم في المنزل على شكل بخاخات مبيدات حشرية أو مبيدات أخرى للتنظيف وعندما تدخل هذه المواد السامة إلى جسم الإنسان يتم التخلص منها بواسطة الكبد.

لكن يُنصح بتقليل استخدام مثل هذه المواد لتقليل الضغط الواقع على الكبد واتخاذ الاحتياطات الصحيحة دائمًا باتباع إجراءات السلامة المناسبة.

اتبع التعليمات الخاصة بالكيماويات المنزلية مثل المبيدات الحشرية والمنظفات، وساعد الكبد الذي يزيل السموم من الجسم على الاسترخاء عن طريق تقليل كمية السموم التي تتم معالجتها في الكبد.

الوقاية لمنع النزيف لمريض دوالي المريء

لا توجد حاليًا طريقة لمنع النزيف من دوالي المريء لدى الأشخاص المصابين بتليف الكبد وإذا كان الشخص مصابًا بمرض في الكبد فعليه استشارة الطبيب المشرف واتباع تعليماته للوقاية من مضاعفات المرض للحفاظ على صحة الكبد:

اتباع نظام غذائي صحي:

اختر نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه والخضروات، واستخدم مصادر البروتين، وقلل من تناول الأطعمة الدهنية والمقلية.

الحفاظ على لياقتك:

زيادة الدهون في الجسم يمكن أن تلحق الضرر بالكبد حيث ترتبط السمنة بخطر الإصابة بتليف الكبد لذلك أفقد الوزن إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة.

استخدم الأدوية الخاصة بك بعناية:

عليك تناول الأدوية التي يصفها لك الطبيب المشرف بجرعاتها ومواعيدها لتسريع عملية الشفاء ولا تتوقف عن تناولها إلا تحت إشراف طبيبك.

لا تضع نفسك في خطر إصابتك بالتهاب الكبد:

استخدام الإبر المشتركة والجنس دون وقاية يمكن أن تزيد من خطر التهاب الكبد B و C  لذلك تحدث إلى طبيبك بشأن التطعيم ضد مرض التهاب الكبد A و B.

أخيرًا….

يمكن اعتبار هذه المقالة معلومات طبية ثقافية عامة ولكنها ليست بديلًا عن استشارة الطبيب المختص للتشخيص ووصف العلاج المناسب لكل حالة مرضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى