علاج ألم العين وما هي الأسباب وراء هذا الألم

ألم العين شائع لكنه نادرًا ما يكون حالة خطيرة. وفي أغلب الأحيان، يزول الألم بدون دواء أو علاج. واعتمادًا على الموضع الذي تشعر فيه بالألم وعدم الأرتياح، يكون ألم العين من إحدى الفئتين التاليتين: ألم العين الذي يحدث في سطح العين، ويحدث فيه الألم بشكل مداري داخل العين. وقد يكون الألم في العين والذي يحدث على سطح العين هو عبارة عن إحساس بالحرق أو الخدش.

 ويحدث ألم السطح بسبب تهيج العين بواسطة عدوى أو صدمة أو جسم غريب وغالبًا ما يُعالج هذا النوع من آلام العين بسهولة باستخدام القطرات أو الراحة. وقد يشعر الألم في العين والذي قد يحدث بشكل عميق داخل العين بطعن أو ألم أو رمل أو خفقان. وقد يتطلب هذا النوع من آلم العين المزيد من العلاج الدقيق والعميق. كما قد يكون هذا الألم مصحوب بفقدان النظر.

اتصل بطبيب العيون الخاص بك على الفور إذا بدأت تفقد رؤيتك أثناء الشعور بألم في العين.

ما الذي يسبب آلام العين؟

الأسباب الأكثر شيوعا هي:

جسم غريب

السبب الأكثر شيوعًا لألم العين هو مجرد وجود شيء ما في عينك. سواء كان ذلك رمشًا أو قطعة من الأوساخ أو مكياج، فإن وجود جسم غريب في العين يمكن أن يسبب تهيجًا واحمرارًا ودموعًا وألمًا.

التهاب الملتحمة

الملتحمة هي النسيج الذي يبطن مقدمة العين والجانب السفلي من الجفن. يمكن أن يصاب ويلتهب. وغالبًا ما قد يحدث هذا بسبب عدوى أو حساسية.

على الرغم من أن الألم عادة ما يكون خفيفًا، إلا أن هذا الالتهاب يسبب حكة واحمرارًا وإفرازات في العين. ويسمى التهاب الملتحمة أيضًا بالعين الوردية.

تهيج العدسات اللاصقة

إن الأشخاص الذين يستعملون العدسات اللاصقة فجأة أو لا يقومون بتطهير عدساتهم اللاصقة بشكل جيد هم الأكثر عرضة لألم العيون الناتج عن العدوى أو التهيج.

خدش القرنية

القرنية، السطح الصافي الذي يغطي العين، عرضة للإصابات. عندما يكون لديك تآكل القرنية، ستشعر كما لو كان لديك شيء ما في عينك.

ومع ذلك، فإن العلاجات التي عادةً ما تزيل المهيجات من العين، مثل الغسل بالماء، لن تخفف الألم وعدم الراحة إذا كنت تعاني من تآكل القرنية.

إصابة

كما يمكن أن تؤدي الحروق المفاجئة أو الحروق الكيميائية للعين ألم شديد. وغالبًا ما تكون الحروق هذه نتيجة تعرض الشخص لمهيجات مثل مصادر الضوء الشديدة مثل الشمس أو المبيض، مثل المواد المستخدمة في لحام القوس أو مقصورات الدباغة.

التهاب الجفن

يحدث التهاب الجفن عندما تصاب الغدد الدهنية الموجودة على حافة الجفن بالعدوى أو الالتهاب. وهذا يمكن أن يسبب الألم.

مكان قذر

يمكن لعدوى التهاب الجفن أن تخلق عقيدة أو نتوءًا مرتفعًا على الجفن. وهذا ما يسمى برداء أو بردة. ويمكن أن تكون الودقة مؤلمة للغاية، وعادة ما تكون المنطقة المحيطة بالودقة حساسة للمس. ولكن البردة ليست مؤلمة عادة.

ما الذي يسبب آلام الحجاج (ألم داخل العين

الأسباب الأكثر شيوعا هي:

الزرق

تحدث هذه الحالة مع ارتفاع ضغط العين أو ارتفاع الضغط داخل العين. تشمل الأعراض الإضافية الناتجة عن الجلوكوما الغثيان والصداع وفقدان البصر. ويُعد الارتفاع المفاجئ في الضغط، المسمى زرق انسداد الزاوية الحاد، حالة طارئة، ويلزم العلاج الفوري لمنع فقدان البصر الدائم.

التهاب العصب البصري

قد تواجه ألمًا في العين مصحوبًا بفقدان الرؤية إذا أصبح العصب الذي يربط الجزء الخلفي من مقلة العين بالدماغ، والمعروف باسم العصب البصري، ملتهبًا. وقد يتسبب أحد أمراض المناعة الذاتية أو العدوى البكتيرية أو الفيروسية في حدوث الالتهاب.

التهاب الجيوب الأنفية

كما يمكن أن تسبب العدوى في الجيوب الأنفية ضغط خلف العينين. كما يحدث، يمكن أن يسبب الألم في عين واحدة أو كلتيهما.

الصداع النصفي

ألم العين هو أحد الآثار الجانبية الشائعة لهجمات الصداع النصفي.

إصابة

يمكن أن تتسبب الإصابات المخترقة في العين، والتي يمكن أن تحدث عندما يصطدم شخص بجسم ما أو يتورط في حادث، بألم شديد في العين.

التهاب القزحية

في حين أن الالتهاب في القزحية غير شائع، إلا أنه يمكن أن يسبب ألمًا عميقًا داخل العين.

متى يكون ألم العين حالة طارئة؟

إذا بدأت تعاني من فقدان البصر بالإضافة إلى ألم العين، فقد يكون ذلك علامة على حالة طارئة. وتشمل الأعراض الطارئة ما يلي:

  • ألم شديد في العين.
  • ألم العين الناجم عن الصدمة أو التعرض لمادة كيميائية أو ضوء.
  • ألم في البطن وقيء يصاحب ألم العين.
  • ألم شديد لدرجة أنه من المستحيل أن تلمس العين.
  • تغييرات مفاجئة ودراماتيكية في الرؤية.

كيف يتم علاج آلام العين؟

يعتمد علاج آلام العين على سبب الألم. وتشمل العلاجات الأكثر شيوعًا ما يلي:

رعاية منزلية

إن أفضل طريقة لعلاج ألم العين هي إعطاء الراحة لعينيك. التحديق في شاشة الكمبيوتر أو التلفاز يمكن أن يسبب إجهاد العين، لذلك قد يطلب منك طبيبك أن ترتاح مع تغطية عينيك لمدة يوم أو أكثر.

نظارات

إذا كنت ترتدي العدسات اللاصقة بشكل متكرر، فامنح القرنية وقتًا للشفاء بارتداء النظارات.

ضغط دافئ

قد يوصف الأطباء للأشخاص المصابين بالتهاب الجفن إلى استخدام المناشف الدافئة والرطبة على أعينهم. وسيساعد ذلك الأمر على التنظيف الجيد لبصيلات الشعر وللغدة الدهنية المسدودة

تدفق مائى – صرف

إذا دخل جسم غريب أو مادة كيميائية في عينك، اغسل عينك بالماء أو محلول ملحي لغسل المهيج.

مضادات حيوية

يمكن استخدام القطرات المضادة للبكتيريا والمضادات الحيوية عن طريق الفم لعلاج التهابات العين التي تسبب الألم، بما في ذلك التهاب الملتحمة وسحجات القرنية.

مضادات الهيستامين

يمكن أن تساعد قطرات العين والأدوية الفموية في تخفيف الألم المصاحب للحساسية في العين.

قطرات للعين

وقد يستخدم الأشخاص المصابون بألم العين القطرات العلاجية وذلك من أجل لتقليل الضغط على عيونهم.

الستيرويدات القشرية

وبالنسبة للعدوى الخطيرة، مثل التهاب القزحية الأمامي والتهاب العصب البصري فقد يعطيك الطبيب الكورتيكوستيرويدات.

أدوية الألم

إذا كان الألم شديدًا وتسبب في انقطاع حياتك اليومية، فقد يصف لك طبيبك دواءً للألم للمساعدة في تخفيف الألم حتى يتم علاج الحالة الأساسية.

جراحة

كم أن هنالك حاجة في بعض الأحيان لعمل جراحي من أجل إصلاح هذا الضرر الناجم عن حروق أو جسم غريب. ومع ذلك، هذا نادر. كما أنه قد يحتاج الأشخاص المصابون بالجلوكوما إلى علاج الليزر وذلك من أجل تحسين التصريف داخل العين.

ما الذي قد يحدث إذا لم يعالج ألم العين؟

تتلاشى معظم آلام العين بدون علاج أو علاج خفيف. ونادرًا ما قد يؤدي الألم في العين والأعراض التي تتبعه إلى تلف العين بشكل كامل. ومع ذلك، هذا ليس هو الحال دائمًا. كما قد تسبب الحالات التي قد تؤدي لألم العين حدوث المشكلات الطبية الأكثر خطورة إذا لم تعالج. على سبيل المثال، يعد الألم والأعراض الناتجة عن الجلوكوما علامة على وجود مشكلة وشيكة.

 إذا لم يتم تشخيصه وعلاجه، يمكن أن يسبب الجلوكوما مشاكل في الرؤية والعمى الكامل في نهاية المطاف. رؤيتك ليست شيئًا للمقامرة عليه. إذا بدأت في الشعور بألم في العين لا ينتج عن شيء مثل رمش في العين، فحدد موعدًا لرؤية طبيب العيون في أقرب وقت ممكن.

كيف يمكنك منع ألم العين؟

تبدأ الوقاية من آلام العين بحماية العين. فيما يلي طرق يمكنك من خلالها منع ألم العين:

ارتدِ نظارات واقية

الوقاية من العديد من أسباب آلام العين، مثل الخدوش والحروق، عن طريق ارتداء نظارات واقية أو نظارات واقية عند ممارسة الرياضة أو ممارسة الرياضة أو جز العشب أو العمل باستخدام الأدوات اليدوية.

يجب أن يرتدي عمال البناء واللحامون والأشخاص الذين يعملون بالقرب من الأجسام الطائرة أو المواد الكيميائية أو معدات اللحام دائمًا أدوات واقية للعين.

تعامل مع المواد الكيميائية بحذر

الكيماويات المباشرة والعوامل الفعالة مثل المنظفات المنزلية والمنظفات ومكافحة الآفات. قم بالرش بعيدًا عن جسمك عند استخدامها.

توخي الحذر عند استخدام ألعاب الأطفال

تجنب إعطاء طفلك لعبة يمكن أن تؤذي عينيه. الألعاب ذات المكونات المحملة بنابض، والألعاب التي تطلق النار، ولعب السيوف، والبنادق، والكرات المرتدة يمكن أن تصيب عين الطفل.

نظافة العدسات اللاصقة

قم بتنظيف العدسات اللاصقة بشكل شامل وروتيني. ارتدِ نظارتك في بعض الأحيان للسماح لعينيك بالراحة. لا ترتدي العدسات اللاصقة لفترة أطول مما هو مخصص للارتداء أو الاستخدام.

آلام العين عند الرمش

مضاعفات آلام العين عند الرمش

إن ألم العيون عند الرمش ليس علامة فارقة على وجود مشكلة في العين. ولكن من الممكن أن يكون مزعج ولكن هذا الأمر ليس خطير. ومع ذلك، هذا لا يعني أنه لا يجب أن تأخذ العلاج على محمل الجد.

إذا لم تحصل على علاج لأي عدوى أو إصابات أو التهاب، فقد تستمر الأعراض لفترة أطول من اللازم. قد تزداد حدة الأعراض أيضًا. كما أن هذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة.

كما وقد تشمل المضاعفات لعدم معالجة مشكلة العين ما يلي:

  • ضرر دائم للقرنية أو الجفون.
  • تغييرات دائمة في الرؤية، بما في ذلك فقدان الرؤية الجزئي أو الكلي.
  • عدوى أكثر انتشارًا.

كيف يشخص طبيبك ألم العين عندما ترمش

إذا كان سبب ألم عينك غير واضح، فقد يحتاج طبيبك إلى إجراء فحوصات أو إجراء فحص. كما يمكن لطبيب الأسرة وصف الأدوية للكثير من الأسباب الشائعة لألم العين. وتشمل هذه العين القرنفلية والجفن وجفاف العين.

وقد يوصيك الطبيب بزيارة طبيب عيون المختص، إذا كان يعتقد أن هنالك مشكلة خطيرة وقد يتطلب الأمر اختبارات وعلاجات دقيقة. كما يوجد لدى أطباء العيون المختصين معدات مخصصة يمكنها أن تساعدك في اكتشاف الخلل داخل العين. إذا كان الضغط يتزايد بسرعة بشكل خطير، فسيكون طبيب العيون مفيدًا في الوصول إلى التشخيص وبدء العلاج بسرعة.

العلاجات المنزلية لألم العين

قبل اتخاذك قرار بشأن علاج حالتك، سيحدد طبيبك المختص سبب الألم في العين لديك وما هي الأعراض الأخرى الناتجة عن هذا الألم. وبعد ذلك سيقدم لك التوصيات من أجل معالجة السبب الرئيسي لألم العين.

قد تنقسم العلاجات من أجل آلام العين إلى ثلاث فروع رئيسية وهي:

  • الأدوية الموصوفة.
  • والمنتجات التي لا تستلزم وصفة طبية.
  • والعلاجات المنزلية.

قد توصف الأدوية التالية لعلاج الأعراض:

  • المضادات الحيوية لعلاج عدوى كامنة.
  • قطرات علاجية.
  • مسكنات الألم بما في ذلك العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات) مثل ايبوبروفين (أدفيل) وقطرات العين الطبية مثل ديكلوفيناك (فولتارين) وكيتورولاك (أكولار)
  • طب الحساسية.
  • المنشطات مثل القطرات في العين (بريدنيزولون) للحالات الالتهابية وللتهيج الشديد

ويمكنك أيضًا استخدام منتجات لا تستلزم وصفة طبية والعلاج المنزلي للمساعدة في تخفيف ألم العين وتوفير بعض الراحة.ولكن تأكد من أنك لا تعتمد عليهم في معالجة أي أسباب كامنة لأي ألم تعاني منه ولذلك يجب عليك استشارة طبيبك بشأن ذلك.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.