هل يمكن أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم أم لا؟

أنت تتبع نظام غذائي لخسارة الوزن، ولكن قبل أن تنام أو أثناء مشاهدة فيلم أو حين تستيقظ في الليل وأنت تشعر بالجوع، عندها تفكر في الأطعمة المسموحة، ويخطر الفشار في ذهنك مباشرة، فهل يمكن أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم؟

للوصول إلى الإجابة سوف ننظر بالعوامل التي تحدد إمكانية تناول الطعام ليلًا، ومن ثم النظر في أكل الفشار على وجه الخصوص.

أكل الأطعمة ليلًا أثناء الرجيم

على الرغم من أن المعتقد السائد منذ مدة بعيدة كان يتمحور حول أن تناول الطعام ليلًا وتحديدًا قبل النوم مباشرة يعمل على زيادة الوزن ويخرب أي نظام غذائي تتبعه، ولكن هذا الأمر غير دقيق 100% في المقابل هناك 4 عوامل أساسية تتحكم بذلك، وهي:

1 – مقدار السعرات الحرارية

في الحقيقة إن العامل الأكثر تأثيرًا ليس وقت تناول الطعام وإنما مقدار السعرات الحرارية التي تتناولها خلال اليوم، ففي حال تناولت مقدار أكثر من احتياج الجسم (حتى لو كان ذلك في الصباح) سوف يزداد وزنك!

في المقابل تناول مقدار سعرات أقل من الاستهلاك (حتى لو كان ذلك خلال الليل) سوف يعمل على إنقاص الوزن، وبالتالي فتحكمك بالسعرات الحرارية هو أهم عامل يحدد فيما إذا كان بإمكانك تناول الطعام ليلًا أم لا.

2 – طبيعة الأطعمة التي تتناولها

أيضًا من الخطأ أن ننظر إلى السعرات الحرارية فقط، فصحيح أنه بإمكانك تناول أي طعام ما دمت لا تتخطى مقدار السعرات المسموح ولكن هناك أطعمة ذات تأثير سيء في مقابل أطعمة جيدة.

  • الكربوهيدرات البسيطة (السكريات) – الدهون، والجمع بينهما في وجبة واحدة يعمل على زيادة الوزن وتحديدًا تراكم الدهون.
  • الكربوهيدرات المعقدة (الألياف الغذائية) تضمن الكثير من الفوائد الصحية إلى جانب الحفاظ على مستوى سكر الدم، والأهم أن الجزء الأكبر من السعرات الحرارية الموجود ضمنها يتم استهلاكه خلال عملية هضمها.
  • البروتينات تعتبر من الأطعمة التي تحتاج إلى استهلاك السعرات ليتم هضمها إلى جانب أنها تجعلك تشعر بالشبع لمدة أطول.

3 – لكل جسم طبيعته

لكل جسم طبيعته وطريقته في التعامل مع الأطعمة التي تتناولها، يتعلق الأمر بمعدل الأيض الخاص بك، ومقدار النشاط، والساعة البيولوجية، والحالة الصحية… وبالتالي يمكن لشخص أن يتناول الطعام خلال الليل بدون أن يؤثر ذلك على وزنه، وقد يحفزه لخسارة الوزن!

في المقابل يمكن لشخص آخر أن يملك تناول الطعام ليلًا تأثير سلبي على الوزن وخاصة في حال كان من الأطعمة غير الصحية، وبسعرات حرارية كثيرة.

4 – الرجيم الخاص بك

توجد أنواع رجيم وأنظمة غذائية كثيرة جدًا بعضها يعتمد على الدهون بالكامل ويمنع الكربوهيدرات مثل الكيتو دايت، وبعضها يعتمد على الألياف مثل الأنظمة النباتية، وبعضها يعتمد على تناول الطعام في أوقات محددة مثل الصيام العكسي…

وبالتالي قبل التفكير في إمكانية الأكل ليلًا يجب التفكير هل نوع الطعام هذا يمكن أن يتم تناوله ضمن الرجيم سواء كان ذلك في الليل أو خلال النهار؟


أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم

أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم

بعد التعرف إلى العوامل التي تحدد تأثير الأكل ليلًا بشكل عام، يمكن الآن الانتقال إلى أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم على وجه الخصوص.

فوائد الفشار للرجيم

الفشار يعتبر من أفضل الأطعمة الخفيفة عندما يتعلق الأمر بخسارة الوزن وفي الوقت نفسه الحصول على الكثير من الفوائد الصحية، فهو:

  • يعتبر من الأطعمة الكاملة أي يحتوي مقدار كبير نسبيًا من الألياف الغذائية يصل إلى حوالي 15%.
  • فقير بالسعرات الحرارية بالمقارنة مع الأطعمة الخفيفة الأخرى مثل الشيبس والبسكويت… فهو يحتوي سعرات أقل منها بحوالي 10 مرات.
  • غني بالبروتينات بنسبة تصل إلى 13% من محتواه الغذائي إلى جانب الكثير من المعادن والفيتامينات التي يحتاجها الجسم.

وبالتالي يمكنك أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم فهو غذاء متوازن صحي غني بالألياف والبروتينات يجعلك تشعر بالشبع مقابل مقدار قليل من السعرات.

الفشار يمكن أن يكون أسوأ اختيار

على الرغم من كونه اختيار جيد ولكنه في بعض الأحيان يمكن أن يكون الأسوأ، وذلك يعتمد على طريقتك في تحضير وتناول الفشار والأمر يرجع بالكامل إلى الإضافات التي تختارها!

فتحضير الفشار بالكثير من الزيت أو الزبدة، أو تناول الفشار بالكراميل الغني بالسكر أو إضافة الجبنة وغيرها… كل ذلك يجعله غني بالسعرات الحرارية والدهون ويقلب الأمر رأسًا على عقب فبدلًا من أن يكون طريقة للشبع وخسارة الوزن سيكون طعام يجعلك تجوع أكثر ويزيد وزنك.

كيف يمكن أكل الفشار ليلًا أثناء الرجيم؟

إذن طريقة تحضير الفشار وتناوله هي الأهم، وبالتالي إذا كنت ترغب بتناول الفشار ليلًا وكان نظامك الغذائي يسمح بتناوله فعليك التأكد من النقاط التالية:

  • يفضل تحضير الفشار بالهواء أو بالمايكرويف بدون أي إضافات، أو مع أقل مقدار ممكن من الزيت النباتي.
  • يجب عدم اعتماد أي إضافات مثل: الملح – السكر – الجبن – الزبدة…
  • يمكنك الاعتماد على الإضافة التي تزيد معدل الأيض مثل: الفليفلة الحارة – القرفة – الكاكاو…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى