أهم طرق علاج الجفاف عند الأطفال بسبب الإسهال

الإسهال يسبب الجفاف لطفلك .. كيف يمكن معالجته؟

من المعروف أن الإسهال الحاد عند الأطفال هو خروج البراز على شكل سائل وبصورة متكررة خلال فترات قريبة. ويعد الإسهال الحاد أحد الأسباب الرئيسية لوفيات الأطفال في جميع أنحاء العالم، وخاصة في البلدان التي تعاني من سوء الصرف الصحي وسوء التغذية.

إذ إن الأسهال الحاد قد يسبب الجفاف أو التجفاف عند الأطفال والذي يعني أن جسم الطفل قد فقد كمية كبيرة من الماء إضافة للشوارد (كالبوتاسيوم، والبيكربونات، والصوديوم) إما عن طريق الأمعاء بالإسهال الشديد، أو عن طريق الفم بالتقيؤ.

 

مقالات ذات صلة قد تهمك:

أعراض الجفاف بسبب الإسهال

الاسهال والجفاف

من هنا كان لا بد من معرفة العلامات السريرية للجفاف والتي تكون:

  • خروج البراز بشكل سائل، وبصورة متكررة من الطفل.
  • جفاف فم الطفل.
  • جفاف دموع الطفل.
  • قلة في ادرار البول.
  • التنفس السريع والعميق.
  • قلة مرونة جلد الطفل، ويمكن معرفة ذلك بقرص جلد الطفل بين الإصبعين وإطلاقه فجأة، ففي حالة كان جلده رطبًا يستعيد الجلد بفضل مرونته تكوينه الأول ويختفي أثر الطية المفردة على الفور، بينما عندما يكون الطفل يعاني من الجفاف، يحتفظ الجلد أكثر أو أقل بالثنية عند إطلاق الضغط عليه.
  • التقيؤ.
  • التعرق الزائد.
  • ارتفاع درجة حرارة جسمه.

علاج الجفاف عند الأطفال بسبب الإسهال

أساس العلاج في هذه الحالة هو متابعة غذاء الطفل بشكل أساسي والتي تتميز بالآتي:

أولًا: مكافحة الجفاف:

  • يسبب الإسهال فقدان كمية كبيرة من الماء لذلك يجب تدارك هذا الفقدان في الماء بإضافة السوائل لغذاء الطفل.
  • المياه النقية ليست كافية، بل يجب إضافة بعض الأملاح المعدنية إليها كالصوديوم، والبوتاسيوم، والكلور، والبيكربونات، لتعويض خسارة الماء.
  • جميع السوائل مرحب بها باستثناء الحليب وعصائر الفاكهة، فيمكن إعطاء الطفل مياه حلوة ومالحة، ماء الأرز، مرق الخضار، عصير الجزر، ماء حلو مع شراب الفاكهة كالتفاح، شاي خفيف بارد أو دافئ أو مثلج (حسب ذوق الطفل)، الصودا، ماء جوز الهند …الخ.
  • ولكي يقبل الطفل الشراب، يجب أن يعطيه ما يحبه.
  • أحيانًا التقيؤ المرتبط بالإسهال يمنع الطفل من الشرب فينبغي في هذه الحالة أن يتناولها بكميات صغيرة وبشكل متكرر، ملعقة صغيرة من 5 مل كل 5 دقائق خلال 24 ساعة.
  • إذا كان من المستحيل أن تعطي الطفل أي من الأشربة السابقة نتيجة عناده، أو القيء الذي لا يمكن السيطرة عليه، فمن الضروري نقله إلى المستشفى لمعالجة الجفاف عن طريق أنبوب أنفي معدي أو عن طريق الوريد.

ثانيًا: نظام غذائي ضد الإسهال

  • يجب استبعاد حليب البقر.
  • الاعتماد على الرضاعة الطبيعية، بمعنى لا توقفي الرضاعة الطبيعية في حالة الإسهال.
  • يجب استبدال الحليب (للطفل الذي لا يرضع رضاعة طبيعية، أو كان مفطومًا عن الرضاعة) بأغذية بديلة.
  • إطعامه حساء الجزر التقليدي الذي يعد في المنزل.
  • وإذا كان الطفل يتغذى بالزجاجة، يمكن إضافة حساء الجزر إلى كمية الحليب التي يتناولها الطفل، بمعدل إضافة 1 جزء من مسحوق الحليب إلى 90 غرام من حساء الجزر، أو كريم الأرز.
  • فإذا وجدت أن برازه أخذ بالتحسن، قمنا بزيادة تركيز الحليب في اليوم التالي إلى 1 جزء من مسحوق الحليب إلى 60 غرامًا من حساء الجزر، أو كريم الأرز.
  • ومن الممكن بعدها أن نعد للطفل وجبة تجمع مسحوق الحليب منزوع الدسم والموز، أو كريم الأرز، أو البطاطس المهروس، أو دقيق الذرة.
  • وتعتبر هذه الطريقة بأنها عبارة عن تقديم نظام غذائي متوازن لعلاج الجفاف بسبب الاسهال عند الأطفال.
  • سيكون تركيزك على معرفة مظهر البراز عند الطفل، وعدد مرات التبرز، وفقدان الطفل لوزنه.

ثالثًا: الأطعمة التي تحارب الاسهال المسبب للجفاف عند الأطفال

يجب أن يتناول الطفل الأطعمة البعيدة عن الألياف، والغنية بالبكتين والتانينات والتي نجملها بما يلي:

  • الجزر المهروس، أو المحضر كحساء.
  • الفاكهة دون الألياف والغنية بالبكتين مثل الموز المهروس، والهلام والتفاح، والتفاح المبشور.
  • أنواع الفاكهة التي تحتوي فقط على البكتين وليس الألياف كالسفرجل، الفراولة، التوت.
  • الأرز بجميع أشكاله كرقائق، أو قشدة الأرز والحبوب.
  • مرق الخضار.
  • طحين الأرز.
  • الأطعمة المختلفة كاللحم البقري المطهو على البخار، أو المسلوق، أو المشوي بدون دهن.
  • بياض البيض.
  • الخضار المطبوخة.

رابعًا: النظافة:

  • يجب الاعتناء بنظافة الطعام المقدم للطفل، والماء الذي يتناوله.
  • كما يجب العناية بالنظافة الشخصية للطفل، ولمن يقوم بمتابعته، مع ضرورة غسل اليدين بصورة مستمرة.

الممنوعات خلال فترة الاسهال

يحظر أثناء الإسهال تناول الطفل الأطعمة التالية:

  • الحليب ومنتجات الألبان.
  • جميع الأطعمة الصغيرة التي تحتوي على الحليب.
  • جميع الأطعمة الغنية بالسليلوز، في الخضار والفواكه.
  • عصائر الفاكهة.
  • البطاطا المقلية، أو المطبوخة مع الدهن.
  • المعكرونة والخبز والبسكويت.
  • الدهون المطبوخة.
  • ويمكن العودة إلى النظام الغذائي العادي في غضون 5 إلى 7 أيام بعد معالجة الإسهال.
  • يجب إعادة إدخال عدد من الأطعمة بشكل تدريجي بعد الشفاء من الاسهال.