تصنيف العناية بالذات

رأي الأطباء في بروتين الشعر – الإيجابيات والسلبيات والآثار الجانبية

يتميز الشعر الصحي بأنه يحتوي على كمية كافية من البروتين، وهذا البروتين هو الذي يمنح الشعر الكثافة واللمعان، لهذا السبب، يوصي خبراء العناية بالشعر جميع الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في شعرهم أن يستخدم بروتين الكيراتين، لكن يجب أخذ الحذر وعدم استخدام كميات كبيرة من الكيراتين، فهذا يؤدي إلى حالة تعرف باسم “فرط بروتين الشعر” والتي سيجعل الشعر باهتًا وجافًا وهشًا.

إن إضافة الكيراتين الذي يعد البروتين الأساسي للشعر يساهم في تقوية خصلات هذا الشعر، لذلك، تقوم الشركات بإضافة الكيراتين إلى مستحضرات العناية بالشعر المختلفة مثل الشامبو والبلسم.

دعونا نلقي نظرة ونفهم ما هي أهمية هذا البروتين للشعر؟ وكيف تعرف ما إذا كان شعرك يحتاج إلى البروتين وكيف يمكن استخدامه بالطريقة الصحيحة؟

أهمية البروتين للشعر

بينت العديد من الدراسات والأبحاث أهمية الدور الذي يلعبه بروتين الكيراتين في بنية الشعر، فهذا البروتين يدخل في تركيب خصل الشعر والقشرة التي تحيط بها.

القشرة التي تحيط بالشعرة هي طبقة من خلايا ميتة تعرف باسم بشرة الشعر، وهي الجزء المرئي من الشعر، وجود الكيراتين في هذه الطبقة يضيف قوة إلى الروابط بين الخلايا الميتة ومكونات القشرة، لهذا السبب، يؤدي نقص بروتين الكيراتين إلى ضعف الشعر ونقص كثافته، في حين يمكن أن تؤدي زيادة كمية البروتين إلى جعل الشعر كثيفًا للغاية ما يؤدي إلى تلفه.

من المؤكد أن الشعر الذي لا يحتوي على كمية كافية من البروتين سيكون أكثر عرضة للتلف، ويمكن أن يساعد إضافة الكيراتين مفيدًا في استعادة الشعر الصحي واللامع والكثيف. بشرط أن يتم استخدام الكيراتين بطريقة صحيحة وبكمية مناسبة.

ما هو العلاج بالكرياتين؟

الكيراتين هو بروتين موجود بشكلٍ طبيعي في الشعر، ويدخل في بنيته الأساسية، وهو ضروري للمحافظة على تماسك الشعر وقوته وترابطه.

كمية هذا البروتين يمكن أن تنخفض لعدة أسباب منها تأثير أشعة الشمس والتلوث والمواد الكيميائية في مستحضرات العناية بالشعر، وبذلك يصبح الشعر جافًا أكثر ومعرضًا للتجعد وقليل اللمعان.

لهذا السبب، يوصي الكثير من خبراء العناية بالشعر باستخدام العلاج بالكرياتين من أجل إعادة قوة الشعر والتحكم في التجعد والبهتان.

مع العلاج بالكرياتين، يصبح الشعر أكثر كثافة ولمعانًا ونعومة ما سبق.

الطريقة الصحيحة لاستخدام الكيراتين على الشعر

يستخدم العلاج بالكرياتين على الشعر المجعد والباهت ولا ينصح باستخدامه على الشعر الصحي.

في البداية، ينبغي غسل الشعر بشكلٍ جيد لإزالة أي شوائب أو غبار أو زيوت متراكمة عليه، بعد ذلك، يجب تجفيف الشعر باستخدام السيشوار.

يتم وضع محلول الكيراتين على الشعر ويترك عليه، ويمكن أجراء جولة ثانية من العلاج بالكرياتين إذا تطلب الأمر ذلك، يتبع هذا عمليه فرد للشعر.

بعد وضع محلول الكيراتين على الشعر، يجب تجنب غسله لمدة 48 ساعة.

إيجابيات وسلبيات العلاج بالكيراتين

لكي تتجنب إتلاف شعرك، عليك أن تعرف ما هي سلبيات وإيجابيات علاج الشعر بالكيراتين:

الإيجابيات

  • التخلص من تجعد الشعر بشكلٍ تام.
  • يصبح تسريح الشعر وتصفيفه سهلًا للغاية. ولا يستغرق تصفيفه سوى عدة دقائق.
  • يعطي لمعان للشعر الباهت.

السلبيات

  • عادةً لا يدوم تأثير العلاج بالكيراتين أكثر من ثلاثة أشهر.
  • قد يكون العلاج مكلف إذا كان الشعر طويلًا لأنه يحتاج إلى كمية أكبر من الكيراتين.
  • بعد تطبيق العلاج بالكيراتين، ينبغي استخدام منتجات خاصه للعناية بالشعر ولا يمكن استخدام أي نوع متوفر.
  • لا يمكن استخدام ربطة الشعر والإكسسوارات التي تؤدي إلى شده، لأن ذلك سيؤثر على الشعر.
  • لا ينصح بعلاج الشعر الأملس بالكيراتين.

بغض النظر عن السلبيات والإيجابيات التي تحدثنا عنها أعلاه، يجب علينا أن نعرف الآثار الجانبية لهذا العلاج.

الآثار الجانبية لعلاج الشعر بالكيراتين

علاج الكيراتين مثله مثل أي علاج أخر يطبق على الشعر، له العديد من الآثار الجانبية، فيما يلي بعض هذه الآثار الأكثر شيوعًا:

  • يمكن أن يؤدي إلى رد فعل تحسسي، فالمواد الكيميائية المستخدمة في علاج الشعر بالكيراتين يمكن أن تسبب الحساسية لبعض الأشخاص، لهذا السبب يجب توخي الحذر عند تطبيق هذا العلاج.
  • يمكن أن يسبب أمراضًا مثل السرطان، فتعريض الجسم للمواد الكيميائية مثل الفورمالدهايد لفترة طويلة يمكن أن يؤدي للإصابة بالسرطان، لتجنب حدوث ذلك، استخدم علاجات الكيراتين التي لا تحتوي على الفورمالديهايد.
  • يؤدي التعرض للحرارة المفاجئة أثناء العلاج بالكيراتين أو أثناء عملية التجفيف إلى جعل الشعر يبدو باهتًا بدلًا من أن يكون أكثر نعومة ولمعان.

أسئلة هامة يتكرر طرحها عن علاج الشعر ببروتين الكيراتين

ما هو الكيراتين؟

الكيراتين هو نوع من البروتينات يدخل في تركيبة الشعر ويمكن أن تؤدي إضافته للشعر لتقويته وجعله أكثر صحة.

هل يؤدي فرد الشعر بالكيراتين إلى نتائج دائمة؟

نتائج علاج الشعر بالكيراتين لا تكون دائمة، حيث يستمر تأثير العلاج لعدة أشهر، ثم يجب تكرار العلاج مرة أخرى.

كم تستمر نتائج علاج الشعر بالكيراتين؟

مدة تأثير علاج الكيراتين تعتمد على نوع العلاج وكثافه محلول الكيراتين الذي تم استخدامه، وبشكلٍ عام، تستمر نتائج هذا العلاج حوالي 2 – 3 أشهر، وأحيانًا يمكن أن تصل إلى 6 أشهر.

يسمى العلاج الذي يستمر لفترة أقل من 3 أشهر بعلاج الكراتين السريع، في حين أن العلاج الذي يستمر لمدة ثلاثة أشهر تقريبًا يسمى علاج الكراتين الكامل.

ما هي الاحتياطات التي يجب اتخاذها عند العلاج بالكيراتين؟

ننصح بأخذ الاحتياطات التالية:

  • لا تغسلي شعرك إلا بعد مرور 3 – 4 أيام على العلاج، وذلك لأن الشعر يحتاج لبعض الوقت حتى يمتص بروتين الكيراتين.
  • لكي تتجنبي الإصابة بالسرطان، استخدمي علاج الكيراتين الذي لا يتضمن الفورمالديهايد.
  • بعد علاج الشعر بالكيراتين، يجب استخدام منتجات خاصة للعناية بالشعر، ننصحك بأن تسأل خبير العناية بالشعر عن هذه المنتجات.
  • بعد العلاج بالكيراتين، لا ينبغي أن تستخدم أي علاج يؤدي إلى تجعيد الشعر.
  • لا يجب تكرار العلاج بالكيراتين كثيرًا، لأن ذلك يمكن أن يضر الشعر، عليك أن تنتظر مده 3 – 4 أشهر قبل تكرار العلاج.

هل يمكن تطبيق العلاج بالكيراتين في المنزل؟

نعم، فالكثير من الناس يطبقون علاج الكيراتين على شعرهم في المنزل، العملية تكون سهلة وتشبه تمامًا تلك العملية التي تتم في صالونات التجميل على أيدي خبراء الشعر، وهي تتضمن ما يلي:

  • غسل الشعر في جيدًا وتجفيفه قبل تطبيق العلاج.
  • وضع الكيراتين على الشعر الذي يجب أن يكون خاليًا من الفورمالديهايد.
  • غسل الشعر بالماء البارد ثم تجفيفه بالهواء البارد.
  • فرد الشعر باستخدام جهاز تمليس الشعر.
  • غسل الشعر بشامبو خالي من الكبريتات ثم تجفيفه بالمجفف.

كم مرة يمكن فيها تطبيق العلاج بالكيراتين؟

معظم خبراء العناية بالشعر يوصون بفترة زمنية تتراوح بين 3 – 4 أشهر بين علاجات الكيراتين المتتالية.

هل الكيراتين يمكن أن يسبب تلف الشعر؟

نعم يمكن أن يتلف الشعر، ويمكن أن يؤدي العلاج بالكيراتين إلى نتائج سلبية إذا لم يتم هذا العلاج بالطريقة الصحيحة، على سبيل المثال، قد يتلف الشعر إذا تعرض للحرارة المفاجئة أثناء العلاج، أيضًا، يمكن أن يؤدي استخدام المواد الكيميائية في بعض مستحضرات التجميل إلى إتلاف الشعر الذي تم علاجه بالكيراتين.

هل العلاج بالكيراتين امن؟

كل علاجات الكيراتين التي تحتوي على مادة الفورمالديهايد يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالسرطان، لهذا السبب، ومن أجل الحفاظ على سلامتك، لا تستخدمي علاجات الكيراتين التي تحتوي على الفورمالديهايد، صحيح أن هذه المادة ستجعل العلاج أقل فعالية، لكنكِ ستكونين بأمان ولن تكوني عرضة للإصابة بالسرطان.

كيف يمكن جعل تأثير الكيراتين على الشعر يدوم طويلًا؟

علاج الشعر بالكيراتين لا يعتبر دائمًا، هذا يعني أنكِ تحتاجين إلى تكرار هذه العلاج بعد عدة أشهر، لكن يمكن جعل تأثيره يدوم لفترة أطول إذا قمتِ باتباع بعض النصائح مثل:

  • تجنبي غسل الشعر لمدة 48 ساعة بعد تطبيق العلاج.
  • استخدمي منتجات معينة (شامبو – بلسم – زيوت شعر) لا تؤثر سلبًا على علاج الكيراتين.
  • خلال الأيام الأولى بعد العلاج، يجب ترك الشعر مفرودًا، ينصح أيضًا بفرد الشعر على الوسادة أثناء النوم.
  • يجب تجنب تعريض الشعر للملح لأنه يمكن أن يذيب بروتين الكيراتين، لهذا السبب، لا يجب عليكِ أن تسبحي في مياه البحر.
  • أنصحكِ بتطبيق العلاج عند خبير متخصص متمرس حتى لا ترتكبي أخطاءً أثناء العلاج تؤدي إلى تلف الشعر.

هل يمكن تطبيق الكيراتين على الشعر المصبوغ؟

نعم يمكن ذلك، الكيراتين يعمل بشكلٍ جيد على الشعر العادي والمصبوغ، لكن يجب الالتزام بكل الاحتياطات والنصائح لضمان بقاء تأثير لأطول فترة ممكنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى