تعرف على أنواع الإنترنت والفرق بينها وكيفية الوصول إليها

تعرف إلى أنواع الإنترنت والفرق بينها وكيفية الوصول إليها، مقال تثقيفي وتحذيري من الإنترنت المظلم، فاعلم أنك على بعد كبسة زر للدخول في عالم مجهول وخطر.

مما لا شك فيه أنك قد سمعت بـ أنواع الإنترنت وبالإنترنت المظلم، ولا بد من أنك قد صعقت بالمصطلح المرادف له وهو الإنترنت العميق، وما يمكن أن يقابل ذلك في الجانب الآخر وهو الإنترنت المرئي.

تلك مصطلحات ثلاثة تمثل ثلاثة مستويات وجوانب ثلاثة من أنواع الإنترنت تلك الشبكة العنكبوتية الرائعة.

ما هي أنواع الإنترنت الثلاثة

ما هي أنواع الانترنت الثلاثة

للانترنت أنواع ثلاث كما ذكرنا وهي:

الإنترنت المرئي Visual Internet

هو الإنترنت المرئي هو الإنترنت المشاهد بالنسبة للمستخدم ولكنه في الواقع ليس كذلك ولكن حقيقة الأمر أنه ما يمكن أن تصل إليه محركات البحث المعروفة، كما أنه توجد الكثير من الأشياء المشاهدة من قبل المستخدم ولكنها ليست كذلك بالنسبة لمحركات البحث، كتطبيق الرسائل الشخصية فهي أماكن عميقة بالنسبة لمحركات البحث، بحيث لا يمكن الوصول إليها إلّا من خلال الحساب الشخصي، أو بواسطة إدارة الموقع، حيث أن لكل موقع خصوصية تختلف عن المواقع الأخرى.

مربع البحث داخل الرسائل البريدية

هو من المميزات التي تقدمها المواقع لمستخدميها بحيث لا تأتيك نتائج البحث إلّا من صندوق الرسائل الحاص بك، وهناك العديد من التطبيقات التي لا يمكننا الوصول إليها بأية وسائل بحث خارجية مثل تطبيق صندوق البريد الالكتروني.

ما هو الإنترنت المرئي بالتحديد

ما هي أنواع الانترنت الثلاثة

إن محركات البحث لا يمكنها أن تصل سوى إلى العنوان والوصف والكلمات المفتاحية، تلك طريقة محركات البحث التي تتبعها للوصول إلى المعلومات، بشكل تتطابق في الكلمات التي تستخدم من قبل الباحث مع الكلمات المفتاحية للوصول إلى المعلومة المستهدفة، ومن دون الاهتمام بعدد الزيارات أو أي من المؤثرات الخارجية، والمواقع تختلف عادة بالطريقة والآلية التي تنفذ بها عملها.

وبالتالي بإمكاننا أن نقول بأن الإنترنت المرئي هو نوع من أنواع الإنترنت المتاح لمحركات البحث فقط، وهو كل ما تستطيع أن تقدمه لنا المواقع الساكنة (Static) مثل غوغل (Google)، أو الفيسبوك (Facebook)، أو اليوتيوب (You Tube)، أو موقع صحيفة نيو يورك تايم The New York Times، أو غيرها من تلك المواقع الساكنة والمؤرشفة في محركات البحث.

أي أن الإنترنت المرئي عبارة عن صفحات ومواقع ثابتة وصفحات ساكنة لا تعتمد على قواعد البيانات لعرض تلك المعلومات المحفوظة لديها، إنها تعتمد على مخدم خاص بها (Server)، ينتظر على أهبة الاستعداد لسحب المعلومات منه، وذلك بحسب الطلب منه أي أن مكونات الإنترنت المرئي هي:

صفحات الويب (HTML) الثابتة والتي لا يتغير محتواها بمرور الوقت، إلّا إن يقوم المسؤولون عن تلك الصفحات بتبديل الكود الخاص بالصفحات (HTML) ليصار إلى رفعها إلى المخدم (Server) من جديد.

قد يهمك:

الإنترنت العميق (Deep Web)

إن الإنترنت العميق هو النوع الثاني من أنواع الإنترنت التي سنتعرف إليها فهو عن مناطق عميقة لا تتمكن محركات البحث من الوصول إليها، وقد يتبادر للذهن أنها مواقع أو مناطق سرية، لا إنها ليست سرية على الإطلاق، لكننا لا نستطيع فهرستها، بحيث يعتمد البحث على الروابط والكلمات المفتاحية فهي ستوصلك إلى الوجهة المرادة لكنها لن تصل أبعد من ذلك.

مع العلم بأن هناك مواقع وصفحات محجوبة لن نصل إليها أو نجدها بأية وسيلة معروفة للبحث، إنما يتوجب علينا الذهاب إليها بشكل مباشر، بدل البحث عنها، وهذا يعتمد بشكل كبير على الخصوصية التي تمتلكها المواقع أو على الميزات التي يمكن أن تقدمها لمستخدمي تلك المواقع.

وخير مثال مبسط على ذلك هو المنشورات على صفحات الفيسبوك (Facebook)، التي تعتمد خصوصية “أنا فقط” (Privacy Only) بحيث حتى الأصدقاء لا يمكنهم رؤية تلك المنشورات مطلقًا.

ولنأخذ مثالًا آخر أمازون (Amazon) هو من أشهر المواقع، تتمكن محركات البحث الوصول إلى هذا الموقع تحديدًا ويمكنها أن تصل إلى منتج محدد بعينه، لكننا إذا قمنا بالتجريب والبحث بالاعتماد على محرك البحث (Google) المعروف عن كفرات للهاتف المحمول بلاك بيري Black Berry والتي يتراوح سعرها بين (20$ – 50$) إضافة للشحن المجاني، وبنتيجة البحث تلك سوف تجد كل شيء إلّا ما طلبته بالتحديد، كونه لا يملك رابط مباشر هذه إذا منطقة عميقة من الإنترنت العميق.

الإنترنت المظلم Dark Web

إن الإنترنت المظلم (Dark Web) أو حالك الظلام، هو عبارة عن جزء من الإنترنت العميق (Deep Web) تم إخفاؤه عن العيون عن عمد وسبق الإصرار، وتم تسكيره أمام محركات البحث العادية المعروفة مثل موزيللا فاير فوكس (Mozilla Fire Fox) أو كروم (Chrom)، فالإنترنت المظلم يكره النور.

ويمكن الوصول إليه هي بإخفاء الشخص المتصفح نفسه ليس بوجوده المادي ولكن بإخفاء هويته عن طريق ما يسمى (IP) الذي يختلف من جهاز إلى آخر، وأهم البرامج التي يمكن استخدامها للنفاذ إلى الإنترنت المظلم (Dark Web) هو المتصفح الذي أنتجته الشركة (The Onion) ويعرف ب (TOR)، كما أن هناك شبكة متكاملة في الإنترنت المظلم معروفة باسم شبكة (TOR)، مما دعا أجهزة الاستخبارات ملاحقة مستخدمي هذا المتصفح (TOR).

الأمر الذي يدعو للتساؤل التالي هل الأمر بهذه الخطورة؟ نعم إن الأمر بغاية الخطورة فعلى الرغم من كون الإنترنت المظلم غاية في الملل إلّا أن العلماء يستخدمونه لحفظ أبحاثهم ونتائج دراساتهم، وتوجد كثيرًا من الأسواق المجهولة والمخفية وجدت من أجل تجارة الممنوعات المختلفة كالمخدرات والأسلحة والرقيق الأبيض.

أسواق الإنترنت المظلم Dark Web

اسواق الانترنت المظلم

إن طريق الحرير (Silk Road) هو أول الأسواق الخفية التي تأسست في الإنترنت المظلم وذلك في العام 2011 حيث كان بمثاية منصة تجارية تشبه الموقع الشهير أمازون (Amazon)، فقد كان يمكن للزوار شراء منتجات غير تقليدية ولا سقف لأنواعها وذلك باستخدام العملة الألكترونية المعروفة بالبيتكوين (Bitcoin) والتي لا يمكن تتبع حركتها.

لقد وجد الكثيرون أن هذا السوق هو المكان الأنسب لتجارتهم الغير قانونية والمشبوهة بنفس الوقت، وقد قامت وكالة الاستخبارات الفيدرالية الأمريكية (FBI) بإغلاق هذا السوق في العام 2013، وكان قد اجتذب إليه أكثر من ألف وأربعمائة بائع، وما يزيد عن مليون من الأعضاء المسجلين في هذا السوق، واستطاع أن يقوم بعمليات البيع والشراء بما قيمته تزيد عن مائتين وأربعة عشر مليون دولار خلال عامين فقط.

إلّا أنه قد ولدت أسواق مظلمة أخرى غيره مثل أسواق (Alpha Bay – Agora) ليستمر ذلك النشاط المشبوه والخفي من تلك النشاطات الغير قانونية والبعيدة كل البعد عن أعين الرقابة والتفتيش.

النفاذ إلى الإنترنت المظلم Dark Web

النفاذ إلى الانترنت المظلم

بعد كل ما عرفته عن الإنترنت المظلم وهو أحد أنواع الإنترنت الثلاثة، فهل ما زلت راغبًا في النفاذ إليه؟ إن الأمر ليس بالعسير، فما عليك سوى تنزيل الحزمة للمتصفح المعروف باسم (TOR) وقم بعد ذلك بتفعيل المتصفح (Tor Browser)، ولن يستغرق الأمر سوى بعضًا من الزمن وذلك لضبط الإعدادات وبدون أي تدخل من قبلك، بعدها ستفتح صفحة البداية لك.

لكن الأمر الأصعب بالنسبة لك هو أين ستبحث وأين تفتش وأين تبحر في ذلك البحر المظلم، إننا هنا لا نشجعك على ذلك مطلقًا بل نحذرك من مخاطر النفاذ إلى ذلك النوع من الإنترنت المظلم، وتذكر أنك أنت قد تصبح فريسة يمكن اصطيادك مباشرة مع قلة الخبرة لديك.

كان هذا مقالًا مبسطًا ومركزًا بنفس الوقت للتعرف إلى أنواع الإنترنت الثلاثة، مع العلم بأن هذا الموضوع يحتاج إلى سلسلة من المقالات الخاصة بكل نوع، ونحن نعدكم أن قدمها لكم أعزاءي الزوار تباعًا إن شاء الله.

المصادر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.