ما هو الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن وهل يمكن أن يلعب كل منهما الدور نفسه؟

الكونسيلر والفاونديشن

لماذا يوجد العديد من مستحضرات التجميل التي تقوم بمهمات متشابهة؟ ما الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن وكلاهما من أساسيات المكياج ويعمل على إخفاء العيوب؟

ما الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن … كلا هما من أساسيات المكياج التي لا يمكن الاستغناء عنها وكل منهما يتم استخدامه لإخفاء وتغطية عيوب البشرة ولكن لماذا بشكل منفصل؟ ألا يمكن الاعتماد على أحدهما بدلًا من الآخر؟ وماذا لو تم تجاهل تطبيق أي منهما؟ وكيف يؤثر الكونسيلر على الفاونديشن والعكس؟

إنها من أكثر الأسئلة التي يتم طرحها فلست الوحيدة التي تود معرفة الاختلاف و الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن وهذا المقال سيشرح أمر الاختلاف بينهما وسيوضح النقاط المشتركة وكيف يمكن الدمجهما أو الاعتماد على أحدهما مع الاستغناء عن الآخر.

ما هو الفاونديشن وما هي طريقة تطبيقه؟

ما هو الفاونديشن وما هي طريقة تطبيقه؟

الفاونديشن أو كريم الأساسي يمكن اعتباره أهم مستحضرات التجميل بلا منازع فلا يمكن الاستغناء عنه، يقدم الكثير والكثير من التغطية لكامل البشرة ويعمل على توحيد لونها وإخفاء الكثير من العيوب وفي بعض الأحيان علاج المشاكل المختلف التي تعاني منها.

يتم تطبيقه كخطوة أولى في مكياجك بعد البرايمر وبالتالي هو الأساس الذي يستقبل كل مستحضرات التجميل بعده ويحدد مظهرها النهائي ويضمن إظهار ألوانها وثباتها، وتختلف درجة تغطيته حسب نوعه فيمكن أن نجد كريم الأساس فائق التغطية وصولًا إلى قليل التغطية.

أنواع وألوان الفاونديشن

يوجد العديد من أنواع الفانديشن: البودرة (يناسب البشرة الدهنية + فصل الصيف) السائل (يناسب البشرة الجافة + فصل الشتاء) الكريمي (يناسب كل أنواع البشرة وكل مواسم السنة) ومن الضروري اختيار كريم الأساس المناسب للحصول على أفضل مكياج.

أما عن لون كريم الأساس فيتم اختياره بما يتماشى مع لون بشرتك بحيث يتم تطبيق عدة درجات بجانب بعضها واختيار الدرجة التي تطابق لون بشرتك تحديدًا، أما في حال اعتماد درجة مختلفة فلا بد من تغطية بشرتك بالكامل بها أي الوجه والرقبة واليدين بحيث لا يظهر الفرق.

قد يعجبك:

الفوائد التي يقدمها الفاونديشن

يقدم الفاونديشن الكثير من الفوائد للبشرة أهمها:

  • توحيد اللون وإخفاء أي عيوب مثل الهالات السوداء الخفيفة والتصبغات القليلة نسبيًا.
  • تغطية الحبوب والبثور في حال كانت صغيرة.
  • منح البشرة الحيوية والإشراق.
  • علاج مشاكل البشرة.
  • ترطيب البشرة وتغذيتها عند اختيار أنواع معينة ذات محتوى طبيعي من الزيوت والعناصر الضروري.
  • الحماية من أشعة الشمس عند اختيار الفاونديشن الذي يحتوي عامل حماية SPF.

من أفضل أنواع كريم الأساس التي تقدم كل الفوائد السابقة هو البي بي كريم.

طريقة تطبيق الفاونديشن

يمكنك تطبيق كريم الأساس بوضع كمية مناسبة منه على بشرتك إما بيدك أو بالفرشاة الصغيرة قليلة المرونة، أما عن توزيع هذه الكمية فيمكنك ذلك إما بأصابعك أو الفرشاة الكبيرة أو البيوتي بلندر “إسفنجة المكياج” مع اعتماد أسلوب الطبطبة.

من الضروري أن يتم توزيع الفاونديشن بشكل كامل وعدم ترك أي كمية منه بدون توزيع لأنها ستبدأ بالتجمد نتيجة التعرض للهواء، أيضًا من الضروري عدم تطبيق كمية كبيرة فذلك يجعل بشرتك لامعة بشكل مزعج.

بعد الانتهاء من وضع وتوزيع كريم الأساس عليك إزالة الكمية الإضافية منه التي تزيد عن حاجة البشرة إما بمنديل ورقي أو برش القليل من الماء على إسفنجة المكياج ومن ثم تغليفها بمنديل نظيف وتمريرها على بشرتك.

في حال كانت بشرتك دهنية أو في فصل الصيف، وعند اعتماد كريم الأساس الكريمي أو السائل يفضل تطبيق القليل من البودرة فوق كريم الأساس حتى تعمل على تثبيته وامتصاص الزيوت والعرق وحماية بشرتك ومكياجك من السيلان واللمعان.

ما هو الكونسيلر وما هي طريقة تطبيقه؟

ما هو الكونسيلر وما هي طريقة تطبيقه؟

الكونسيلر هو خافي عيوب البشرة يعمل بشكل موضعي فلا يغطي كامل مساحة البشرة، ومن خلال الاعتماد عليه يمكنك إخفاء الكثير من العيوب التي تعاني منها بشرتك وبشكل فعال كما لو أنها لم تكن.

فيتم تطبيقه تحت العين لإخفاء الهالات السوداء، وعلى كل حبة من حب الشباب لتغطيتها، وفي المناطق التي تعاني التصبغ أو البقع وحتى ولو كان هناك أي جروح أو وشوم يمكن إخفائه بالكونسيلر.

أنواع الكونسيلر وألوانه المختلفة

يوجد الكونسيلر الجل والكريمي والسائل ويختلف الاختيار بينها حسب طبيعة بشرتك ودرجة التغطية التي تريدين، فالجل يناسب البشرة الدهنية ويضمن تغطية فائقة بينما السائل يناسب البشرة الجافة، والكونسيلر الكريمي يناسب كل أنواع البشرة ويتمتع بتغطية جيدة جدًا.

أما عن ألوان الكونسيلر فهي قصة مختلف ولا بد من فهمها حتى تتمكنين من تطبيق الكونسيلر بشكل صحيح وبدون أخطاء فالكونسيلر البرتقالي أو الأصفر يعمل على إخفاء السواد والهالات والاسمرار بينما الأخضر لإخفاء الحبوب والبيج بدرجاته المختلفة لنحت الوجه والأبيض لمنحه الإشراق.

فوائد الكونسيلر التي يضمنها للبشرة

من خلال الاختيار الصحيح للكونسيلر بما يناسب نوع بشرتك وطبيعتها فيما يخص اللون الصحيح حسب المشكلة التي تودين إخفائها فإنك ستحصلين على الكثير من الفوائد أهمها:

  • تصحيح وإخفاء مختلف عيوب البشرة.
  • إخفاء عيوب المكياج أو الخطوط التي رسمت بدون قصد.
  • نحت الوجه وإبراز الملامح.

قد يعجبك: 10 خطوات لتطبيق الكونتور حسب شكل الوجه

الطريقة الصحيحة لتطبيق الكونسيلر

أولًا عليك اعتماد الفرشاة المناسبة وهي الفرشاة صغيرة الحجم ذات الشعيرات قليلة المرونة أو يمكنك الاعتماد على البيوتي بلندر، بعدها يتم تطبيق كمية قليلة جدًا من الكونسيلر في موضع العيوب التي تودين إخفائها وذلك باستخدام الفرشاة الصغيرة أو المرفقة مع عبوة الكونسيلر.

وأخيرًا والأهم هو التأكد من دمج الكونسيلر وليس توزيعه بمعنى آخر نود إخفاء حدوده وليس نشره على البشرة، لذا عليك اعتماد أسلوب الطبطبة على الكونسيلر في الموضع نفسه الذي تم تطبيقه وذلك باستخدام الإسفنجة أو الفرشاة.

قد يعجبك:

الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن

الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن

ها قد ظهر الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن بشكل واضح ولكن لنشرحه بشكل مبسط في النقاط التالية:

  • الفاونديشن يعمل على تغطية كامل بشرتك وتوحيد لونها ويضمن الكثير من الفوائد غير التغطية، بينما الكونسيلر “مصحح أخطاء البشرة” يعمل على تغطية العيوب بشكل موضعي محدد.
  • الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن في القوام واضح فالكونسيلر أثقل واسمك من الفاونديشن حتى يضمن لك إخفاء كامل للعيوب، وهذا ما يزيد من صعوبة توزيعه.
  • يوجد الكونسيلر مع طيف واسع من الألوان المختلفة ولكن مع القليل من الدرجات (الوردي – الأبيض – الأخضر – البرتقالي – الخوخي – بيج …) بينما كريم الأساس فيوجد بلون البيج مع كل الدرجات المختلفة التي يمكنك تصورها حتى يتثنى لك اختيار درجة مطابقة للون بشرتك.

هل الكونسيلر أولًا أم كريم الأساس؟

هل الكونسيلر أولًا أم كريم الأساس؟

لا يوجد قاعدة تحدد الترتيب فيما يخص ترتيب تطبيقهما فلا يوجد ذلك الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن أولًا أو العكس، ولكن توجد بعض الأمور التي لابد من التأكد منها عند اعتماد ترتيب معين، وهي:

كريم الأساس أولًا ومن ثم الكونسيلر

وهو الترتيب الأكثر انتشارًا بين خبراء التجميل، فيضمن لك تغطية مذهلة للعيوب ودمج أسهل بدون تلطخ البشرة.

  • تطبيق كريم الأساس والتأكد من توزيعه بشكل كامل.
  • تطبيق الكونسيلر في مواضع العيوب.
  • الطبطبة على الكونسيلر بالفرشاة أو الإسفنجة والتأكد من اختفاء الحدود التي تفصل بين الكونسيلر والفاونديشن.
  • تطبيق القليل من البودة بلون كريم الأساس.

الكونسيلر أولًا ومن ثم كريم الأساس

وهو الأسلوب الأصعب من حيث التطبيق والذي يضمن تغطية أقل للعيوب وانتشار أكبر للكونسيلر.

  • تطبيق الكونسيلر على عيوب البشرة، والطبطبة عليه قليلًا.
  • تطبيق كريم الأساس وتوزيعه بأسلوب الطبطبة مع محاولة عدم نشر الكونسيلر بشكل كبير.
  • يمكنك تطبيق البودرة أو الاستغناء عنها.

هل يمكن أن يلعب الكونسيلر دور الفانديشن أو العكس؟

هل يمكن أن يلعب الكونسيلر دور الفانديشن أو العكس؟

في كثير من الأحيان لا نملك الوقت لتطبيق كل هذه المستحضرات عندها يتبادر هذا السؤال على أذهاننا والإجابة هي:

  • يمكن الاستغناء عن الكونسيلر واعتماد كريم الأساس فقط بشكل كامل في حال كانت بشرتك لا تعاني من الكثير من العيوب أو عند اختيار كريم الأساس ذو التغطية الفائقة على الرغم من أنه قد يسبب الأذى لبشرتك.
  • يمكنك تحويل الفاونديشن إلى كونسيلر من خلال وضع كمية قليلة منه على يدك وانتظارها إلى أن تبدأ بالتماسك بفعل الهواء وعندما تصبح بقوام أسمك يشبه الكونسيلر يمكنك تطبيقها على عيوب البشرة ودمجها.
  • لا يمكن اعتماد الكونسيلر بديل عن كريم الأساس فهو لا يضمن تغطية بمظهر طبيعي ولا ترطيب ولا حماية من أشعة الشمس ولا إمكانية التوزيع، ولكن في حال الخروج ليلًا يمكن توزيع القليل منه لإخفاء العيوب والتأكد من دمجه بشكل جيد.

ما رأيك الآن حول الفرق بين الكونسيلر والفاونديشن ؟ بالنسبة لي قد أتخلى عن أحدهما عندما لا أملك الوقت لتطبيق نوعين من مستحضرات التجميل ولكن عندما يتوفر الوقت لن أتردد باعتماد الترتيب المناسب في تطبيق كل منهما حتى أتمكن من الحصول على كل الفوائد.

قد يعجبك:

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.