أعراض اكتئاب الحمل وطرق العلاج

الحمل من المفترض أن يكون واحد من اسعد الاوقات عند جميع النساء، ولكنه بالنسبة للكثير من السيدات يعتبر مشكلة قد تسبب لهم الخوف والتوتر وحتى الاكتئاب. فوفقًا للكونغرس الأمريكي لأطباء النساء والتوليد (ACOG)، هناك ما يقرب من 14-23٪ من السيدات سوف تعاني مع بعض أعراض الاكتئاب أثناء حملها.

الاكتئاب هو عبارة عن اضطرابٍ مزاجي يؤثر على 1 من 4 نساء في مرحلة ما خلال حياتهم، لذلك ليس من المستغرب أن هذا الاكتئاب يمكن أيضا أن يطال السيدات في فترة الحمل. وفي كثيرٍ من الحالات، لا تقوم النساء بالحصول على تشخيصٍ مناسبٍ وصحيح خلال فترة الحمل لأن العديد يعتقد أن هذه الحالة لا تتعدى نوعًا من الخلل في توازن الهرمونات.

هذا الاعتقاد الخاطئ يمكن أن يصبح خطيرًا على كلٍ من المرأة وجنينها يمكن أن يكون خطرا على الأم والجنين. فالاكتئاب خلال فترة الحمل يعتبر مرضًا يجب أن تتم معالجته وإدارته. لذلك، من المهم السعي للحصول على المساعدة والدعم أولًا.

اكتئاب الحمل

ما هو اكتئاب الحمل

اكتئاب الحمل عند النساء، أو اكتئاب ما قبل الولادة، هو اضطرابٌ مزاجي تمامًا مثل الاكتئاب المعروف. فالاضطرابات المزاجية تعتبر من الامراض البيولوجية التي تتسبب في حدوث تغييراتٍ كيميائيةٍ في دماغ الإنسان.

أثناء الحمل، يمكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية على مواد الدماغ الكيميائية، والتي ترتبط مباشرةً بالاكتئاب والقلق. ويمكن أن تتفاقم هذه حال المرور بفترات عصيبة أو الحزن المستمر، مما قد يتسبب ذلك في اكتئاب الحمل.

ما هي علامات الاكتئاب في الحمل؟

النساء المصابات بالاكتئاب عادة ما تعانين هذه الاعراض لمدة إسبوعين أم اكثر:

  • الحزن لفترة طويلة.
  • مشاكل في التركيز.
  • النوم قليلًا جدًا أو أكثر من اللازم.
  • فقدان الاهتمام بالأنشطة التي تستمتع بها في العادة.
  • أفكار متكررة عنن الموت، الانتحار، واليأس.
  • القلق.
  • مشاعر الذنب أو انعدام القيمة.
  • تغيرات في العادات خلال الأكل.

ما هي المحفزات المحتملة للاكتئاب أثناء الحمل؟

  • مشاكل في العلاقة الزوجية.
  • التاريخ العائلي أو الشخصي للاكتئاب.
  • علاج العقم.
  • فقدان الحمل السابق.
  • أحداث الحياة المضطربة.
  • المضاعفات في الحمل.
  • تاريخ من سوء المعاملة أو الصدمة.

هل يمكن أن يسبب اكتئاب الحمل ضررًا للطفل؟

الاكتئاب الذي لا يعالج يمكن أن ينطوي على مخاطر خطرة محتملة للأم والطفل. يمكن ان يسبب الاكتئاب غير المعالج الشرب وسوء التغذية والتدخين والأفكار الانتحارية، التي من الممكن أن تسبب الولادة المبكرة أو الإجهاض، ونقص وزن الجنين عند الولادة، ومشاكل في النمو. كما المرأة التي تعاني من الاكتئاب قد لا تمتلك القدرة أو الإرادة للعناية بشكلٍ كافٍ بنفسها وبطفلها.

قد يكون الأطفال المولودين من امهات يعانين من الاكتئاب أقل نشاطًا، ويبدون اهتماما أقل بالطفل. وهذا هو السبب في الحصول على المساعدة المناسبة وهو أمر مهم لكلٍ من الأم والطفل الرضيع.

ما هو علاج الاكتئاب أثناء الحمل؟

إذا كنتي تشعرين أنكِ قد تعانين من الاكتئاب، فإن الخطوة الأكثر أهمية هو طلب المساعدة. تحدثي مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك عن الأعراض وما يترتب عليها. إن مقدم الرعایة الصحیة الخاص بك أو طبيبك هو الحل الأفضل بالنسبة لك ولطفلك وقد یناقش خيارات العلاج معك.

خيارات العلاج للنساء الحوامل يمكن أن تشمل:

  • مجموعات الدعم.
  • العلاج النفسي الخاص.
  • الأدوية.
  • العلاج بالضوء.

هل هناك أي أدوية آمنة لعلاج الاكتئاب أثناء الحمل؟

إن سلامة أدوية لاكتئاب التي يتم وصفها للنساء الحوامل مازالت موضوع نقاش حول تأثيراتها والأثار طويل الأمد. وتبين الابحاث الان ان بعض الادوية التي تستخدم في علاج الاكتئاب قد تكون مرتبطة بمشاكل عند الأطفال حديثي الولادة مثل التشوه الجسدي ومشكلات ارتفاع ضغط الدم ونقص وزن الطفل عند الولادة.

قد تكون المرأة  الحامل خلال حالات الاكتئاب الخفيفة إلى المعتدلة قادرة على إدارة أعراضها مع مجموعات الدعم والعلاج النفسي والعلاج الخفيف. ولكن إذا كانت المرأة الحامل تتعامل مع الاكتئاب الشديد، فمن المستحسن عادة الجمع بين العلاج النفسي والأدوية.

النساء بحاجة إلى معرفة أن جميع الأدوية سوف تجتاز المشيمة إلى أطفالهم. لا توجد معلومات كافية عن الأدوية التي هي آمنة تماما والتي هي التي تشكل المخاطر.

ولكن عند معالجة الاكتئاب الشديد، يجب فحص المخاطر والفوائد عن كثب. الدواء الذي يمكن أن يقدم معظم المساعدة مع أصغر خطر على الطفل وينبغي النظر بعناية.

إذا بدا الدواء جيدًا لعلاج الاكتئاب الخاص بك ففريق العلاج التعاوني هو أفضل لسير العلاج وقد يشمل مساعدة مقدم الرعاية وخبير الصحة النفسية الخاص بك.

يجب عليك السؤال عن العلاجات التي ستكون أفضل بالنسبة لك ولطفلك. ومعرفة ما إذا كان لديك خيارات من الأدوية وإجراء البحوث عليها.

ما هي الآثار الطويلة الأمد للأدوية؟

هل من المحتمل أن يعاني طفلك أعراض الانسحاب بعد الولادة؟ هل هذا الدواء مرتبط بالمشاكل الصحية في تأخر الوليد أو النمو في المستقبل؟ أيضا تذكري دائما أن عليك أن تعرفي إمكانيات المشاكل في المستقبل مقابل المشاكل التي يمكن أن تحدث في الوقت الراهن إذا لم يتم التعامل مع الاكتئاب بشكل مناسب.

هل هناك أي طرق طبيعية لعلاج الاكتئاب أثناء الحمل؟

مع الجدل حول استخدام بعض مضادات الاكتئاب أثناء الحمل، العديد من النساء مهتمات بطرق أخرى للمساعدة في علاج الاكتئاب. كما ذكر أعلاه، مجموعات الدعم والعلاج النفسي والعلاج الخفيف هي بدائل لاستخدام الدواء عند علاج حالات الاكتئاب الخفيفة إلى المعتدلة.

بالإضافة إلى ذلك، قد ترغبين في التحدث مع مقدمي الرعاية الصحية حول بعض الطرق الطبيعية الأخرى للمساعدة في تخفيف أعراض الاكتئاب:

ممارسة الرياضة المناسبة

بطبيعة الحال تزيد من مستويات السيروتونين ويقلل من مستويات الكورتيزول.

الحصول على قسط كاف من الراحة

نقص النوم يؤثر بشكل كبير على قدرة الجسم والعقل على التعامل مع التوتر والأجهاد والتحديات يوما بعد يوم. العمل على وضع جدول النوم روتيني وقت الذهاب الى النوم والاستيقاظ.

النظام الغذائي والتغذية

وقد تم ربط العديد من الأطعمة لتغييرات المزاج، والقدرة على التعامل مع التوتر والوضوح العقلي. الحمية العالية في الكافيين والسكر والكربوهيدرات المصنعة والمضافات الاصطناعية والبروتين المنخفض يمكن أن تؤدي كلها إلى قضايا تتعلق بالصحة العقلية والجسدية. اتخاذ قرار واعي لبدء تغذية جسمك بالأطعمة التي يمكن أن تساعدك على الشعور على نحو أفضل.

الوخز بالإبر

دراسات جديدة تقول إن الوخز بالإبر خيار قابل للتطبيق في علاج الاكتئاب في النساء الحوامل.

الأحماض الدهنية أوميجا 3

لسنوات كان يعرف أن أوميجا 3 يمكن أن تساعد في عدد من القضايا الصحية، ولكن أحدث الدراسات تظهر أن أخذ الملحق اليومي من أوميجا 3 من زيوت الأسماك يمكن أن يقلل من أعراض الاكتئاب. النساء الحوامل يريدون التأكد من اتخاذ نسخةٍ خاليةٍ من الزئبق من زيت السمك والتحقق مع مقدم الرعاية أو التغذية على الكمية الموصى بها.

العلاجات العشبية

هناك عددٌ من المكملات العشبية والفيتامينات المعروف في تأثيرها على المزاج وهرمون السيروتونين. تحدثي مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك وخبير التغذية العشبية حول ما إذا كان استخدام نبتة سانت جون بالمشاركة مع المكمل الغذائي  SAM-e  “هو شكل مصطنع لمركب يتشكل طبيعيا داخل الجسم من احماض امينية اساسية” ، المغنيسيوم، فيتامين B6 والعلاجات من الازهار تفيد. العديد منها قد لا يمكن استخدامه جنبًا إلى جنب مع مضادات الاكتئاب، وينبغي تقييمها وفق الجرعة للنساء الحوامل.

إذا كنت لا تشعرين بالراحة في التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك عن مشاعرك من الاكتئاب، يجب عليك العثور على شخص آخر  مقرب لك للحديث معه. من المهم أن يعرف شخص ما يحصل معك ومحاولة مساعدتك. لا تحاولي أبدا أن تواجهي الاكتئاب وحدك.  فطفلك يحتاجك ويجب عليك المسارعة لطلب المساعدة والحصول على العلاج.

قد يعجبك ايضا