أسباب نقص النمو وكيفية زيادة الطول بطرق بسيطة ناجحة

يرغب الكثير من الناس في زيادة طول جسمهم، وبعضهم يدفعون مبالغ مالية طائلة للحصول على بضعة سنتيمترات، وإن نقص الطول هو مشكلة تبدأ على الأغلب في سن مبكرة فيلاحظ أن الطفل يكون أقصر من أقرانه، وهذا القصر أو النقص في النمو سببه معروف وواضح وعلاجه ممكن وسهل في مرحلة الطفولة والمراهقة أما بعد سن الـ 18 تصبح زيادة طول الإنسان أصعب بكثير ولا تعطي نتائج مؤثرة.

أسباب نقص النمو وكيفية زيادة الطول بطرق بسيطة ناجحة

أسباب نقص النمو

كما ذكرنا سابقًا فإن نقص النمو يبدأ في المراحل المبكرة من العمر وذلك نتيجة عدة أسباب منها

  • نقص التغذية أو تناول الأغذية غير الصحية
  • نقص في أفراز هرمون النمو
  • قصور في الغدة الدرقية
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل متلازمة داون وفقر الدم
  • العوامل الوراثية

هرمون النمو GH

هرمون النمو المعروف بـ GH هو هرمون يتم إفرازه من الغدة النخامية الموجودة أسفل الدماغ، وهو الذي يحفز عملية النمو من خلال تحفيز نمو العظام طوليًا كما انه يلعب دورًا مهمًا في عمليات الإستقلاب داخل الجسم، وإن نقص هذا الهرمون عند أي طفل أو مراهق يؤدي إلى قصر القامة التي يعاني منها الكثيرون. لذلك فإن الأشخاص المصابين بنقص النمو توصف حالتهم بقصور الغدة النخامية أو عوز هرمون النمو.

وحتى وقتنا الحاضر لا يعرف السبب الرئيسي لنقص أو زيادة هذا الهرمون فهناك فرضيات تشير إلى أن العامل الوراثي يلعب دورًا كبيرًا في نقص هذا الهرمون فيما تقول فرضية أخرى بأن السبب الرئيسي لنقص هرمون النمو هو اضطراب الهرمونات المحفزة للغدة النخامية.

أعراض نقص هرمون النمو

عند الأطفال حديثي الولادة يكون تشخيص نقص هرمون النمو أمرًا مسنحيلًا ولا يمكن تشخيصه إلا عندما يصل الطفل إلى سن  6أشهر.

أما مع التقدم في العمر فتكون الأعراض الناجمة عن نقص هذا الهرمون واضحة وهي

  • قصر طول الجسم وعدم وصوله للحد الطبيعي
  • تأخر في تشكل الأسنان
  • تأخر في البلوغ والنضوج الجنسي

كيف يتم تشخيص نقص هرمون النمو؟

يتم تشخيص نقص هرمون النمو عن طريق إجراء تحليل مخبري للدم حيث يتم احتساب مستويات هذا الهرمون وتركيزه ومقارنتها بالنسب الطبيعية.

أهم الأغذية الضرورية لنمو صحي وسليم

  • الحليب: الحليب هو أهم عنصر لزيادة النمو فهو يحتوي عنصر الكالسيوم الذي يدخل في تركيب عظام الجسم، إضافة إلى احتواءه على فيتامين A الذي يعمل على حفظ الكالسيوم في جسم الإنسان
  • الخضار والفواكه: وذلك لأنها تحتوي على مجموعة من الفيتامينات والمعادن الضرورية للجسم من أجل النمو
  • اللحوم المختلفة كلحم الدجاج والسمك والأبقار لأنها غنية بالبروتينات الضرورية لبناء أنسجة الجسم ومنها النسيج العظمي
  • الحبوب المتكاملة فهي تحتوي على فيتامينات ومعادن ضرورية وخاصة عنصر الحديد

علاج نقص النمو وكيفية زيادة الطول

كما هو الحال في أي حالة طبية هناك مصطلحان معروفان هما الوقاية والعلاج

الوقاية والعلاج من نقص النمو عند الأطفال والمراهقين

وهي نصيحة موجهة للأهل بشكل خاص فإذا شعر الأهل بأن ابنهم أو ابنتهم تعاني من نقص النمو وأن طولهم أقل من المعدل الطبيعي، في هذه الحالة يمكن حل المشكلة بالنسبة للأطفال والمراهقين يكون سهلا ومضمونًا، وذلك من خلال زيارة الطبيب وإعطاء الولد أو البنت إبرة تحتوي على هرمون النمو مما يحفز نمو الأعضاء والأنسجة بشكل طبيعي ويزداد طول الجسم مع الزمن.

في حال كان الأهل لا يعلمون كيف يقيمون معدل النمو الطبيعي لولدهم فيمكن عندها اللجوء إلى الطبيب والطلب منه أن يرسم مخطط ومنحنى النمو وعندها يمكن تحديد الحالة إذا كان هناك نقص في النمو أم لا.

زيادة الطول عند البالغين فوق سن الـ 18

إذا كنت قد بلغت سن الـ 18 أو أكثر وتشعر بأن طولك أقل من المعدل الطبيعي فلا تقلق من ذلك أبدًا لأننا سوف نتحدث الأن عن بعض الطرق لزيادة طول الجسم، لكن المشكلة هي أن الناس عندما يسمعون عن زيادة طول الجسم بعد سن 18 يعتقدون أن هذا الموضوع كذبة قام بكتابتها أحد المغفلين، إلا أن الطرق التي سوف نذكرها لكم الأن هي طرق مؤكدة ومثبتة علميًا وطبيًا وهناك الكثير من من التجارب الناجحة لأشخاص تمكنوا من زيادة طولهم رغم أنهم تجاوزوا الـ 18 من العمر.

علينا أولا أن نوضح لكم معلومة مهمة وهي أن طول الإنسان لا يتوقف عند سن 18 فنمو الإنسان طوليًأ يتوقف بناء على عوامل عدة منها الجنس والحالة الصحية والعوامل الوراثية والهرمونات، واعلموا جيدًا أنه لو كان طول الإنسان يتوقف عند سن 18 فإن عددًا كبيرًا من الشركات حول العالم سوف تفلس نتيجة عدم شراء منتجاتها المخصصة لزيادة طول الأشخاص الذين تجاوزوا هذا السن.

طرق زيادة الطول

  • ممارسة التمارين الرياضية التي تمدد العمود الفقري والرجلين؛ فهذه التمارين لا تمدد العمود الفقري والرجلين فقط بل أنها تزيد من إفراز هرمون النمو الذي يساعد في زيادة الطول
  • تناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على جميع الفيتامينات والمعادن، فهذه العناصر جميعًا ضرورية لزيادة طولك أثناء النوم كما تساعد على إفراز هرمون النمو
  • النوم بشكل صحي ومريح لمدة تتراوح بين 8 – 10 ساعات يوميًا، فوضعية الاستلقاء تخفف من الضغط المفروض على العمود الفقري ومفاصل الأرجل

قد تعتقد أن هذه النصائح الثلاثة لا تؤثر بشكل كبير لكن تطبيقها والمثابرة عليها لفترة طويلة سوف يحدث فرقًا كبيرًا، قم بتجربتها وسوف تندهش من النتائج.

قد يعجبك ايضا