هل من الأمن استخدام حبوب سايتوتك للإجهاض

هناك عدد قليل من الخيارات المختلفة لإنهاء الحمل واستخدام حبوب الإجهاض هي الأكثر طبيعية وغالبًا ما تكون واحدة من الخيارات الأكثر شيوعا من قبل النساء. يتم أخذ العلامة التجارية Cytotec (الاسم العام المعروف هو Misoprostol) للإجهاض إما في عيادة الإجهاض تحت المراقبة الطبية أو في بعض الأحيان في المنزل إذا كان الحمل مبكرًا. غالبًا ما يكون هذا هو الاختيار البديل للعمليات الجراحية مثل D & C، والتي يمكن أن يكون لها مضاعفات. ووفقًا لموقع Webmd، حبوب سايتوتك لديها نسبة نجاح 90 ٪ لتسبب الإجهاض عند استخدامها وحدها.

كيف يسبب سايتوتيك الإجهاض؟

سايتوتك هو في الواقع دواء لعلاج القرحة، ولكن خارج التسمية يتسبب في إجهاض الحمل. يعمل سايتوتك بعدة طرق مختلفة للحث على الإجهاض، وذلك من خلال:

  • جعل عنق الرحم ناعمًا ويؤدي إلى فتحه.
  • جعل عضلات الرحم تتقلص.
  • تحريض المخاض لطرد الجنين.

هذا الدواء هو نوع من الهرمون يعرف باسم البروستاغلاندين. حيث يسمح الأطباء باستخدامه مع أدوية أخرى لتسبب رد فعل أقوى في الرحم مثل الميفيبريستون (RU-486) ​​أو الميثوتريكسيت. في العديد من البلدان، يتم حظر الميفيبريستون كدواء للإجهاض. في حين أن هذا الدواء آمن بشكل عام لهذه الاستخدامات، إلا أنه يجب مراقبته عن كثب من قبل الطبيب أثناء الإدارة. في معظم الأحيان، يتم إعطاؤه في العيادات أو مراكز الولادة في المستشفى.

من الأفضل عدم استخدام سايتوتك Cytotec للإجهاض عندما:

  • إذا مر 12 أسبوعًا أو أكثر على الحمل بسبب احتمال حدوث مضاعفات خطيرة.
  • هناك احتمال وجود حمل خارج الرحم.
  • لديكِ جهاز داخل الرحم (IUD).

يمكن استخدام Cytotec لأشياء أخرى مثل:

  • إنهاء الحمل في أواخر الحمل (الثلث الثاني).
  • لعلاج عدم اكتمال الإجهاض.
  • تحريض المخاض للإجهاض المتأخر (الثلث الثالث).
  • تحريض المخاض للولادات الحية عند الأوان.

طريقة استخدام سايتوتك Cytotec للإجهاض

كما ذكرنا أعلاه، يستخدم عادة Cytotec مع تركيبة مع أدوية أخرى تسبب تقلصات الرحم، لكنه يمكن أن يعمل وحده. إذا كان الحمل لا يزال في الأشهر الثلاثة الأولى، يمكن استخدام سيتوتيك إما عن طريق الفم أو المهبل. وهو أكثر فاعلية عند وضعه في المهبل، لكن الأطباء سيسمحون الآن فقط بتناوله عن طريق الفم بسبب إمكانية الإصابة التي يمكن أن تكون قاتلة عند استخدامها عن طريق المهبل.

يرجى تذكر أن الاستخدام غير الصحيح لحبوب سايتوتك يمكن أن يكون ضارًا لجسدك.

جرعة سايتوتك للإجهاض

ضعي 4 أقراص سايتوتك من 200 ميكروغرام (800 ميكروغرام في المجموع) تحت اللسان. لا تبتلعي الحبوب (انتظري حتى 30 دقيقة على الأقل حتى تذوب الحبوب)

بعد 3 ساعات ضعي 4 حبوب أخرى تحت اللسان (انتظر حتى 30 دقيقة على الأقل حتى تذوب الحبوب)

بعد 3 ساعات ضعي 4 حبات أخرى تحت اللسان مرة أخرى انتظر حتى 30 دقيقة على الأقل حتى تذوب الأقراص

إذا كان الإجهاض ناجحًا، يجب أن تعاني تدريجًا من التقلصات والنزيف. إذا لم يحدث أي نزيف وكان لديك اختبار حمل إيجابي، فقد يكون لديك حمل خارج الرحم وتحتاجين إلى تصوير بالموجات فوق الصوتية. هذه حالة طبية طارئة وخطيرة للغاية. اطلبي المساعدة الطبية للتأثيرات الجانبية مثل التشنج الحاد أو الشعور بالدوار أو الإغماء أو الحمى. إذا أكد الطبيب أنك ما زلتِ حاملاً في الرحم، فقد تحتاج إلى تناول جرعات أكثر من سايتوتك للإجهاض.

الأشياء التي يجب مراعاتها قبل استخدام سايتوتك للإجهاض

عندما تقررين الإجهاض، ستحتاجين لمناقشة الأمر التالي مع طبيبك:

  • التاريخ الطبي السابق (أمراض الأمعاء والمعدة).
  • مرحلة الحمل.
  • أي مشاكل قانونية مع الإجهاض حيث تعيشين.
  • رغباتك الشخصية.
  • إذا كنتِ قد أجريتِ عملية قيصرية في الماضي.
  • إذا كنت قد أجريت عمليات جراحية في الرحم أو لديكِ أكثر من خمس حالات حمل.

لا يمكنك استخدام سايتوتك إذا كان لديكِ حساسية من أدوية البروستاغلاندين. أيضا، إذا لم يسبب هذا الدواء حدوث الإجهاض ويقي الجنين حيًا، يمكن أن يسبب الدواء عيوب خلقية. وإذا كنتِ لا تزالي ترغين في إنهاء الحمل، فقد تحتاجين إلى إجراء جراحي لذلك.

يجب توخي الحذر عند استخدام سايتوتك إذا كنتِ تدخنين أو تشربين الكحول لأنه يزيد من خطر النزيف في المعدة. حاولي خفض الشرب والإقلاع عن التدخين قبل استخدام هذا الدواء.

الآثار الجانبية للإجهاض باستخدام حبوب سايتوتك

يمكن أن يسبب سايتوتك آثارًا جانبية وبعضها يمكن أن يكون شديدًا. فيما يلي بعض الآثار الجانبية:

  • تجلط الدم
  • التشنج الشديد
  • التقيؤ
  • غثيان
  • صداع في الراس
  • إسهال
  • الشعور بالإغماء أو بالدوار
  • إعياء
  • قشعريرة وهبات ساخنة وتعرق أو ارتعاش

متى يجب أن تزوري الطبيب؟

من المهم جدًا الاتصال بالطبيب فورًا إذا واجهت أي مما يلي بعد استخدام سايتوتك للإجهاض:

  • نزيف حاد
  • نزيف شديد لمدة تزيد عن 12 ساعة
  • الحمى والصداع والألم والشعور بالإغماء أو الشعور “بأعراض مثل الإنفلونزا”، والتي يمكن أن تشير إلى الإصابة
  • مرور الجلطات الدموية الكبيرة
  • ألم واحمرار والتهاب في منطقة المهبل
  • تقيؤ
  • التشنج الشديد الذي لا يخف باستخدام مسكنات الألم أو الراحة
  • حمى
  • إفرازات لها رائحة كريهة
  • زيادة معدل ضربات القلب

يجب عليك مراجعة طبيبك لرعاية المتابعة إذا كنت تعاني من أي مما يلي بعد استخدام سايتوتك للإجهاض:

  • الاكتئاب
  • نزيف حاد لا يخف بعد أسبوعين
  • أي أعراض جديدة لم تكن لديك قبل استخدام الدواء
  • لا تعود الدورة العادية الخاصة بك بعد 6 أسابيع من الإجراء

أقرأ أيضًا

الإجهاض الدوائي – أدوية الإجهاض

دليلك الشامل حول أهم الأعشاب التي تسبب الإجهاض

الحمل بعد الإجهاض

تنظيف الرحم بعد الإجهاض

قد يعجبك ايضا