للمبتدئين في تجارة العملات 5 أشياء لا بد أن تعرفها من البداية

قد يكون الدخول في سوق تجارة العملات مشروع مغري بالنسبة للكثيرين ومكان مثالي لتحقيق أرباح جيدة منه، خاصة إذا ما كان الشخص يعرف طريقة عمل سوق العملات واستراتيجيات البيع والشراء فيه وكيف تجري الصفقات التجارية هناك. إذ أن سوق العملات واحد من أكثر الأسواق التجارية مرونة وتصل عمليات التداول فيه إلى مئات ملايين الدولارات يوميًا على مستوى العالم.

فهو السوق المفتوح الذي تجري فيه عمليات البيع والشراء على مدار الـ 24 ساعة دون توقف ويمكن للجميع على مستوى الأفراد والشركات ومن كافة أنحاء العالم دخوله والاستثمار فيه. وهذا ما يجعل عملية دخوله من الأمور المغرية التي تجذب الكثيرين من حول العالم لبدء تجارتهم فيه، فضلًا عما يمكن أن يحققه الشخص من أرباح إذا ما بذل بعض الجهد في تعلم أصول المتاجرة فيه وإتقان استراتيجيات وتقنيات السوق المعمول فيه من قبل تجار هذا المجال.

ما الذي يجب عليك معرفته عن تجارة العملات قبل أن تبدأ؟

صحيح إن العمل في سوق العملات أو سوق الفوركس كما يسمى متاح للجميع، ولكن استثمار الأموال هناك ليس بالعملية السهلة، فاحتمالية خسارة أموالك إذا لم تكن تجيد أصول الاستثمار ستكون احتمالية كبيرة جدًا، لذا تعرف في السطور التالية على مجموعة أمور من الضروري أخذها بالحسبان لكل مبتدئ في مجال تجارة العملات

للمبتدئين في تجارة العملات 5 أشياء لا بد أن تعرفها من البداية

ابحث عن وسيط تثق فيه

الوسيط هو الشخص الذي تجري عن طريقه العملية التجارية بين بائع العملة ومشتريها، فأنت عندما تقصد السوق لشراء مبلغ محدد من عملة ما ستكون بحاجة لوسيط يجمعك مع شخص آخر يملك تلك العملة التي تود شرائها، وكذلك الأمر عندما تود بيع مبلغ من العملة التي تملكها ستكون بحاجة وسيط يجمعك مع شخص آخر يود شراء تلك العملة التي تحملها، هذا هو دور الوسيط.

وعندما تفكر في تجارة العملات ودخول سوق الفوركس فمن الأفضل أن تتعامل مع وسيط موثوق يمكنك المداومة على التعامل معه بشكل مستمر وبالتالي تأمن عملية التداول عبره، إذ كلما كان الوسيط ذو ثقة كلما كانت أموالك وتجارتك بأمان لذلك ابحث عن وسيط تداول تستطيع الوثوق به.

منصة التداول المناسبة لك

منصة التداول هي الأداة الرئيسية التي تستخدم في تجارة العملات وسوق الفوركس من أجل تنفيذ كافة مراحل العملية التجارية من شراء وبيع ومتابعة أداء السوق والبيانات المتعلقة بالصفقات التي تجري. ولأنه هناك العديد من منصات التداول التي تختلف فيما بينها في الخصائص التي توفرها لمستخدميها وأسلوب عرض البيانات فيها فضلًا عما يحتاجه المستخدم من المنصة هذا يوجب عليك البحث واختيار المنصة التي تناسبك وتناسب احتياجاتك.

كل منصات التداول تتيح للمشتركين فترة تجريبية قبل ضخ أموالهم فيه وبدء التداول، لذلك جرب المنصة التي تنوي استخدامها بدايةً لتعرف إن كانت تناسب احتياجاتك أم لا لتصل إلى المنصة الأفضل والتي تلبي احتياجات عملك في السوق.

ابحث وتعلم

تجارة العملات هو المجال القائم على استراتيجيات وتقنيات يتبعها السوق، هذه الاستراتيجيات هي عرضة دائمًا للتطور وبالتالي التغيير والتعديل، لذلك لا بد لك من منح جزء من وقتك للتعلم وفهم استراتيجيات السوق التي يسير وفقها وما يطرأ عليها من تغييرات وتعديلات، حتى تضمن أن تبقى معلوماتك عن هذا المجال محدثة وتعرف أخر ما توصل إليها الخبراء، وبالتالي تستطيع النجاح في عملك بسوق العملات.

إن كانت معلوماتك وما تعرفه عن تجارة العملات ما زالت متواضعة وتقتصر على بعض المعلومات التي قرأتها من هنا وهناك فمن الأفضل لك عدم البدء بهذا المجال حتى تتعلم عنه بما فيه الكفاية كي لا تخسر أموالك بسبب قلة الخبرة، ابحث عن المصادر التي تؤهلك بشكل جيد لدخول هذا المجال حتى لو كانت مكلفة بعض الشيء في البداية سيكون ذلك أفضل من خسارة الأموال وأنت تحاول تحقيق شيء في السوق دون خبرة كافية.

تعرف لمخاطر السوق

تجارة العملات شأنها شأن كل أنواع التجارة الأخرى دائمًا ما يكون فيها نسبة مخاطرة، بل أنه من المعروف عن تجارة العملات إنها تحتوي على نسبة مخاطرة أعلى من غيرها من أشكال التجارة الأخرى، لذلك من الضروري أن تتعرف على مخاطر أسواق العملات من بداية عملك فيها حتى تعرف كيف تتجنب تلك المخاطر وتبقى في مأمن منها.

بالتأكيد ليس من السهل أن تتعلم استراتيجية تجنب المخاطر والحد من تأثيرها، إذ هذا يتطلب الكثير من الخبرة والدراية في السوق مما يعني ضرورة أن تبذل بعض الجهد في التعرف إلى أشكال المخاطر الموجودة، مثل هامش الربح وسعر الفائدة وفروق العملات وغيرها من المخاطر التي تواجه المستثمرين في العملات والفوركس.

التزم بزوج واحد من العملات

يقصد بزوج العملات أي العملتين التي يتم الشراء والبيع بينهما، كأن تشتري دولار بمقابل اليورو أو العكس، وعادة ما ينصح خبراء تجارة العملات التجار المبتدئين في هذا المجال والذين ينوون دخول هذا المجال بالالتزام بزوج واحد فقط من العملات عوضًا عن محاولة الاستثمار في أكثر من زوج، لأن المبتدئين لا يكون لديهم الكثير من الخبرة في السوق والمتاجرة بأكثر من زوج عملات يكون فيه نسبة خطورة عالية نظرة لقلة الخبرة.

لذا ينصح في المرحلة الأولى من العمل في سوق العملات الالتزام بزوج واحد فقط منها ومن ثم التوسع لاحقًا شيئًا فشيء مع ازدياد الخبرة والقدرة على فهم وتحليل السوق بطريقة أفضل وأكثر فعالية حتى لا تتعرض الأموال لخطر الخسارة منذ البداية.

هذه كانت أهم النصائح التي يجب على المبتدئين في مجال تجارة العملات ومن ينوون دخول سوق الفوركس أخذها في الحسبان منذ البداية، وذلك لضمان دخولهم إلى هذا المجال بالطريقة الصحيحة التي تضمن تحقيقهم للنجاح والوصول إلى الأرباح التي يسعون لها من العمل في العملات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

انتقل إلى أعلى