الحجامة والحمل فوائد عديدة ونصائح لكل امرأة حامل

هل تفيد الحجامة النساء الحوامل

تعتبر الحجامة من الأشياء التي يلجأ إليها الناس كنوع من العلاجات للتخلص من الآلام وبعض الأمراض، ولكن هل سبق لك وسمعت عن موضوع الحجامة والحمل وفوائدها للمرأة الحامل ودورها في حدوث حمل؟ وهل تساعد في تحسين الخصوبة عند المرأة؟

كما أن للحجامة فوائد ودور كبير في العمل على زيادة فرص الحمل عند المرأة وزيادة الخصوبة، بالإضافة إلى دورها الكبير في عملية تنشيط الدورة الدموية في الجسم والمساهمة في خروج السموم من الجسم، حيث من الممكن أن تكون هذه السموم جزء منها موجود في المبيض والرحم عند المرأة وتكون عائق في عملية الحمل ومسببة في تأخيره.

بمقالنا هذا سوف نذكر لكم عن العلاقة ما بين الحجامة والحمل وهل للحجامة مفيدة وما هي الأضرار التي من الممكن أن تسببها للمرأة خلال فترات الحمل أو التحضير للحمل.

ما المقصود بالحجامة

الحجامة والحمل

الحجامة هي عبارة عن عملية بسيطة تساعد في عملية تخليص الجسم من الدم الفاسد الذي يكون بداخله والذي قد يسبب له العديد من الأمراض والآلام، وللحجامة أنواع متنوعة ومختلفة ومنها الحجامة الجافة والحجامة الرطبة، ولكل نوع طريقة مختلفة حيث أن الحجامة الرطبة يتم فيها حدوث جروح صفيره في الجسم من أجل إخراج الدم الفاسد من الجسم، أما الحجامة الجافة يتم فيها استخدام كؤوس خاصة ولا يتم فيها خروج دم، ولقد استخدمت الحجامة كنوع من أنواع الطب البديل المنتشرة بشكل كبير في جميع أنحاء العالم.

ما هي أدوات الحجامة

للحجامة مجموعة من الأدوات التي يتم استخدامها من قبل المختص خلال عملية الحجامة، وهذه الأدوات هي عبارة:

  • كؤوس صغيرة الحجم يبلغ قطر فوهتها حوالي 5 سم ويكون موصول بها خرطوم له محبس لتسهيل عملية سحب الدم الفاسد، وييتم تغطية الفوهة ببالون من المطاط.
  • قفازات طبية.
  • مشارط طبية معقمة.

ومن الضروري جدا التأكد من تعقيم أدوات الحجامة بشكل جيد من قبل المختص والذي يقوم بالحجامة وذلك من أجل تجنب الإصابة بعض أنواع الأمراض التي تنتقل للإنسان من خلال الدم.

العلاقة بين الحجامة والحمل وفوائدها المحتملة

لقد أكد العديد من العلماء والخبراء والأطباء في مجال الحمل والتوليد ان للحجامة العديد من الفوائد على عملية الإنجاب والحمل وزيادة الخصوبة عند النساء، حيث تعمل الحجامة على تهيئة جسم المرأة للحمل وتساعد في إخراج الدم الفاسد والملوثات التي تكون متراكمة في الخلايا وأعضاء الجسم والتي قد تكون سبب رئيسي في تأخير عملية الحمل والإنجاب، كما لها دور كبير في تهيئة رحم المرأة على الاستعداد للحمل.

كما أن للحجامة دور أساسي وإيجابي في المحافظة على صحة الرحم عند النساء، حيث تساعد في تخليص الجسم من العقد التي تصيب الأنسجة والتي تسبب بمنع وصول الدم النقي والنظيف للرحم، حيث يترتب عليه تجمع وتراكم الدم الفاسد في الرحم وبالتالي توقف عملية الخصاب ومنع حدوث الحمل، بالإضافة إلى دورها الكبير في التخلص من الانتياد الرحمي والبطاني.

ومن فوائد الحجامة على المرأة أنها تساهم في تخليص الجسم من التوتر والقلق الذي يعتبر من العوامل المهمة التي تؤثر على عملية الإنجاب والحمل، وبشكل خاص عند النساء اللواتي حاولن الحمل لعدة مرات وفشلن مما يسبب لهم خوف وتوتر وقلق دائم، فالحجامة تساعد في إزالة التوتر القلق وتجهيز الجسم بشكل كامل لعملية الحمل.

وبالإضافة إلى ما ذكرناه في الأعلى عن فوائد الحجامة للحمل والإنجاب هناك فوائد أخرى، ومن هذه الفوائد:

  • تنظيم الهرمونات في الجسم، مما يساهم في تنظيم الدورة الشهرية لدى النساء، وبشكل خاص لدى النساء الذين يحاولن الحمل.
  • معالجة المشاكل التي تصيب المبايض ومنها مشكلة تكيس المبايض التي لها دور كبير في تأخير عملية الحمل.
  • معالجة المشاكل التي تتعلق بزيادة هرمونات الحليب في جسم المرأة، والذي يؤثر بشكل سلبي على قدرة المرأة على الحمل، بالإضافة إلى تأثيره على مدى ثبات الحمل واستمراره.
  • تخليص الجسم من الدم الفاسد والملوث الذي يحوي على بكتيريا وجراثيم، التي من الممكن أن تتسرب لرحم المرأة الحامل وتسبب لها الإجهاض أو تأخير في الحمل، وبشكل خاص بالشهور الثلاثة الأولى من فترة الحمل.
  • تساعد الحجامة في تعزيز وتقوية جدار الرحم، مما يجعله قادر على حمل الجنين بشكل أفضل، وتخفيف فرص الإجهاض بشكل كبير.
  • حماية المرأة الحامل من الإصابة ببعض أنواع الأمراض الفطرية والفيروسية بشكل خاص، والمحافظة على صحة الجنين.
  • حماية المرأة الحامل من التعرض للإصابة ببعض أنواع الالتهابات المختلفة.

نصائح للمرأة الحامل

يجب على المرأة الحامل تجنب القيام بالحجامة وبشكل خاص في فترات الحمل بالشهور الثلاث الأولى، حيث من الممكن ان تقوم المرأة بالحجامة عندما تقرر الحمل، أو بعد انتهاء الشهور الثلاث الأولى من الحمل بشكل كامل، وبالإضافة إلى ذلك يجب استشارة الطبيب المختص والمشرف على الحالة قبل قيام المرأة بأي خطوة، وذلك من اجل القيام بالفحوصات اللازمة للمحافظة والتأكد من صحة المرأة الحامل وجنينها.

ملاحظة

عند الرغبة بأجراء الحجامة يجب القيام بها تحت أشراف مختصين وأطباء لديهم الخبرة والمعرفة الكافية بطريقة أجراء الحجامة، بالإضافة إلى استخدام أدوات طبية معقمة ونظيفة بشكل تام، وذلك من أجل تجنب التعرض للإصابة بأي أعراض جانبية غير مرغوب بها، أو انتقال بعض الأمراض عن طريق الدم، ومن الضروري جدا تهيئة الشخص بشكل نفسي قبل القيام بالحجامة.

قد يعجبك ايضا