كل ما ترغب معرفته عن جراحة زراعة القرنية

كل ما ترغب معرفته عن جراحة زراعة القرنية

عملية زراعة القرنية عبارة عن إجراء جراحي يتم لاستبدال جزء من قرنية العين بأنسجة قرنية يتم أخذها من متبرع، كما يمكن للمريض بعد القيام بعملية زراعة القرنية أن يستعيد الرؤية بشكل جيد والتخفيف من الألم وتحسن كبير بشكل القرنية التي تعرضت للتلف أو للقرنية المصابة.

كما تشهد عمليات زراعة القرنية نجاح كبير في جميع أنحاء العالم، لكن تنطوي عملية زرع القرنية على بعض المخاطر وحدوث بعضا لمضاعفات، كرفض العين لقرنية المتبرع.

ما هي وظيفة القرنية؟

القرنية هي عبارة عن طبقة خارجية شفافة تقوم بتغطية العين، ومن خلالها يتم رؤية القزحية والبؤبؤ، كما تساعد القزحية على تركيز أشعة الضوء وبالتالي تجميعها على شبكية العين، وبذلك يتم نقل الصورة من الشبكية للدماغ مباشرة.

لكن عند إصابة القزحية بأي خلل أو تلف لأي سبب كان، فأن درجة شفافية القزحية تتدنى ومن الممكن أن يتغير شكلها، وهذه المور قد تسبب تأثير على قدرة وعمل القزحية على القيام بتجميع الضوء على الشبكية، مما يسبب تشويش بالرؤية بالإضافة لعدم وضوح الرؤية.

الحالات التي تحتاج زراعة للقرنية:

نعنبر زراعة القرنية علاج مناسب لبعض المشاكل التي قد تعاني منها العين، ومن هذه المشاكل:

  • حدوث تندب بالقرنية الذي ينتج عن الإصابة بالتهاب أو العدوى بالعين.
  • وجود القرنية المخروطية.
  • الإصابة ببعض أمراض العين الوراثية، كمرض حثل فوكس.
  • إصابة القرنية بالتورم أو الترقق.
  • وجود مشاكل بالعين نتيجة القيام بعمل جراحي سابق.
  • القرحة القرنية.

أنواع زراعة القرنية:

هناك العديد من أنواع جراحة زراعة القرنية، وهذه أهمها:

زراعة قرنية كاملة الكثافة:

في هذه الحالة تتم عملية استبدال القرنية بشكل كامل وكلي، وهذا إذا كان التلف قد وصل للنسيج الداخلي والخارجي من القرنية.

وبهذه الحالة قد يحتاج المريض الذي خضع لعملية زرع القرنية كاملة الكثافة لفترات طويلة للوصول للتعافي الكامل، وفي كثير من الأحيان قد يحتاج قرابة السنة حتى يشعر المريض بأن بصره قد عاد له بشكل طبيعي وكامل.

زراعة قرنية جزئية:

في هذه الحالة لا نحتاج لاستئصال كامل للقرنية، حيث يقوم الطبيب الجراح بفصل طبقة خارجية وفي بعض الأحيان بعض الطبقات المتوسطة للقرنية عن الطبقة الداخلية، ومن ثم يتم استبدال الطبقات ببعض أجزاء من القرنية البديلة.

تكون مدة الشفاء للمريض الذي خضع لزراعة قرنية جزئية هي فترة أقصر بالمقارنة مع الفترة التي يحتاجها المريض الذي خضع لزراعة قرنية كاملة الكثافة، حيث يعتبر هذا النوع من الجراحة أكثر أمان، وفرص إصابة العين بالتهابات بعد الخضوع للعمل الجراحي تكون أقل بكثير.

زراعة قرنية من نوع (Endothelial keratoplasty):

بهذا النوع من عمليات زراعة قرنية، يتم فيها استبدال طبقة الداخلية للقرنية ويتم ترك الطبقة الخارجية وطبقات المتوسطة للقرنية على حالها، ولهذا لعمل الجراحي نوعان يختلفان عن بعضهما البعض ويتم اختيار أحد منهما وذلك تبعا لحالة المصاب.

مضاعفات ما بعد زراعة القرنية:

خلال الفترة التي تلي العمل الجراحي لزراعة القرنية والتي تعرف بفتر التعافي، من الممكن أن تظهر على المريض بعض التعقيدات والمضاعفات، وذلك لأن هذا العمل الجراحي يدخل في خانة زراعة الأعضاء، فمن المحتمل أن يقوم الجسم برفض القرنية التي تمت وراعتها، حيث يبدا الجهاز المناعي للمريض برفضها ومهاجمتها مما يسبب ظهور بعض المضاعفات والأعراض.

ومن المضاعفات التي تكون مرتبطة بالعمل الجراحي لزراعة القرنية:

  • تسرب سوائل من القرنية.
  • التهاب او عدوى بالقرنية أو بالعين.
  • إصابة العين بالنزيف.
  • حدوث انفصال بشبكية العين أو حدوث انفصال بالقرنية التي تم وضعها حديثا.
  • حدوث بعض المشاكل في العين: كالزرق، إعتام بعدسة العين، التهاب بباطن المقلة.

لكن في اغلب الحالات التي يتم فيها زراعة قرنية يكلل العمل الجراحي بالنجاح، ونادرا ما يصاب المريض بمضعفات بعض العمل الجراحي.

فترة التعافي بعد جراحة زراعة القرنية:

بعد انتهاء العمل الجراحي يتم تغطية العين بغطاء عازل وضماد، وتترك الضماد على العين التي تعرضت للعمل الجراحي لمدة يوم كامل أو حتى عرض المريض على الطبيب في المعاينة ما بعد العمل الجراحي.

عندما يتضمن العمل الجراحي وجود بعض القطب بالعين، تتم عملية إزالة القطب من العين بعد العمل الجراحي بعدة أسابيع او بعد مرور سنة كاملة على العمل الجراحي.

في غالب الأحيان يقوم الطبيب بوصف قطرات طبية خاصة للمريض، وعلى المريض أن يستمر باستعمال القطرات بشكل منتظم ودائم لمدة عدة أشهر أو لعام كامل، وهذه القطرات تهدف لتقليل فرص الإصابة بأية مضاعفات.

نصائح ما بعد جراحة زراعة القرينة:

بعد خضوع المريض لزراعة قرنية يجب عليه الالتزام ببعض النصائح والخطوات، وهي:

  • الالتزام بتوصيات وتعليمات الطبيب بشكل دقيق، وذلك لتقليل ما أمكن فرض ظهور مضاعفات التي قمنا بذكرها في الأعلى.
  • مراجعة الطبيب بشكل دائم وفوري عند ظهور أي من المضاعفات التالية: تدني بالقدرة على الرؤية، وجود ألم بالعين، احمرار ظاهر وكبير في العين، حساسية العين اتجاه الضوء.
  • التزام المريض بارتداء غطاء للعين لمدة لا تقل عن ثلاث أيام متتالية.
  • حماية العين من التعرض للهواء والغبار.
  • ارتداء النظارات الشمسية خلال فترات النهاء خلال البقاء في المنزل.
  • تغذية المريض بشكل كامل وسليم.
  • الابتعاد عن مصادر الحرارة، وتجنب التعرض للهواء القوي.
  • الالتزام بعدم وضع مساحيق التجميل على المنطقة بالعين.
  • تجنب فرك العين.
  • المحافظة على نظافة الوجه بشكل كامل.
  • توقف المريض عن القيام بممارسة الرياضة العنيفة والقوية.

ملاحظة مهمة:

تختلف الفترة التي تحتاجه العين للشفاء الكامل والعودة لوضعها الطبيعي وذلك من مريض لأخر وأيضا تبعا لوضع الحالة.

المصادر:

عمليات زراعة القرنية – مايو كلينك.

زراعة القرنية أهم المعلومات– ويب طب.

زرع القرنية– ويكبيديا.

289 مشاهدة