تعلم تنسيق الألوان خطوة بخطوة

لكل شخص أسلوبه في تنسيق الألوان، حيث يُعتبر هذا الأمر من أهم الأشياء، لأن الزي المنسق بألوانه، والمدروس جيدًا بعناية، له ميزة خاصة يختلف تمامًا عن الزي الذي لم يتم اختيار ألوانه بعناية.

 

هنا سنتعرف إلى أساسيات تنسيق الألوان وكل الخطوات والتقنيات التي تمكنك من تنسيق ألوان ملابسك وغير ذلك على أكمل وجه. تابعنا قراءة المقال التالي.

أساسيات تنسيق الألوان

تنسيق الألوان

إن العثور على تنسيق الألوان المناسبة، يمكن أن يكون مهمةً شاقةً، إذا كنت لا تعرف أساسيات تنسيق الألوان، ولعل فهم كيفية تناغم الألوان مع بعضها، أمرٌ بالغ الأهمية عند تنسيق ألوان منزلك، أو تنسيق ألوان ملابسك، فوجود الألوان لا يعني ان تستخدمها معًا، بل عليك معرفة كيف تتنسقها.

نظرية اللون الأساسي

تستند على ثلاثة ألوان أساسية: الأحمر والأصفر والأزرق، وهي التي تعطي الألوان الثانوية: كالأخضر والبرتقالي والأرجواني.

في نظرية الألوان، يشير اللون إلى وجود لون نقي، يُضاف إلى أحد الألوان الأساسية، ليخرج لون منهما، هو خليط من اللون مع الأبيض، مما يزيد من خفته، أو هو خليط من لون مع الأسود، مما يقلل من خفته، وعندها نصف اللون بأنه “خفيف” أو “داكن”.

أهمية اللون

اللون له أهمية كبيرة في مختلف عناصر التصميم، سواء لتصميم المنزل، أو لتصميم الملابس، لما له ميزة تجعل التصميم إمّا يزداد جماله، أو يُفسد التصميم كليًا.

فاللون له تأثير قوي على النفس، وعلى المكان بآن واحد، لأننا كلنا نعلم أن هناك ألوانًا تجعلنا سعداء، وألوانًا تُثيرنا، وغيرها من أحاسيس، وأن لكل لون معنى ومغزى.

وكما أن بعض الألوان تضفي على المكان اتساعًا، هناك ألوان تعطي للمكان تضييقًا، فيجب تنسيق الألوان بشكل سليم، لأن اختيار اللون غير المناسب يجعل المكان قبيحًا، وسيئًا.

الكل يعلم ماهي الألوان، وفي مقالنا سنتعرف معًا حول كيفية تنسيق الألوان.

اقرأ ايضًا: كيفية إزالة البقع من الملابس الملونة بـ 5 خطوات سريعة وفعالة

تنسيق ألوان الملابس

إذا كنت تعرف كيفية مزج الألوان بشكلٍ جيد، ستكون أمامك خطوة واحدة معنا، فالزي المنسق بشكلٍ جيد، بألوانه التي تبدو دائمًا أكثر انسجامًا، وأنيقةً، يُعتبر مميزًا أكثر من الزي الذي ترتديه عشوائيًا، وهناك العديد من الخطط التي يمكنك استخدامها لتنسيق الألوان معًا.

فبعض الناس يفضلون أن يختاروا تنسيقًا يجعلهم أكثر رسمية، في حين أن البعض الآخر يُفضل أن يكون دائمًا، قريبًا من الملابس التي تُعرض في صالات عرض الأزياء، دون معرفة فيما إذا كان هذا الشيء أو ذاك يليق به أم لا؟

يُعتبر المظهر الخارجي للشخص الواجهة التي تعكس شخصيته وذوقه، وليس بالأمر الهين تنسيق ألوان الملابس، كونه أمرًا روتينيًا، ويومي، كما أنه يحتاج لجهد، لذلك، تعال معنا نتعرف على طرق تنسيق ألوان الملابس، لتحصل على مظهر خارجي أنيق ومرتّب.

إن المظهر الخارجي للشخص له دور كبير، في الانطباع الأول في مواجهة الآخرين، لأنه جزء من شخصيته، لذلك سنقدم لك بعض النصائح عند اختيار الملابس:

  • عند اختيارك لملابسك، لا يكفي أن تختار ما يتناسب مع جسمك، بل عليك معرفة كيف تُنسق بين ألوان ملابسك.
  • عندما تريد أن تجمع بين أكثر من نوع من الملابس، فمن المستحسن ألا ترتدي أكثر من ثلاثة ألوان، لتمنح شكلك الخارجي حيوية، وراحة عند النظر إلى شكلك، إضافة إلى إطلالة أنيقة، مثلًا اختيار لون الفوشيا، مع اللون الأصفر والسكري، يمنح شكلك الخارجي بهجة وأناقة أكثر.
  • يجب أن يكون لديك لون أساسي تختاره، وهو الذي سيحتل معظم المساحة الملونة من الزي الذي اخترته، ثم تختار لونين ثانويين، لأن التداخل بين ألوان متناسقة تعطي سمة الذوق الرفيع.
  • وإذا كان لديك عدة قطع سترتديها مع بعضها، واحترت في اختيار اللون الأساسي لها، فما عليك إلا اختيار أحد الألوان المحايدة، والتي تذهب مع كل الألوان، والأشياء، والألوان المحايدة هي: الأسود والأبيض والرمادي والكاكي، وما إلى ذلك.
  • كما ننصح ألا تكون الثياب كلها مخططة، ومن الأفضل اختيار لون حيادي ليكسر من حدّة الخطوط التي في الزي.
  • اللون الأسود لون كلاسيكي، ويعتبر من الألوان الأنيقة، ولكن هو لون قاتم، ولتتفادى ارتداء الألوان القاتمة، يُنصح بأن تُستبدل بالألوان الزاهية، التي تعطي راحة نفسية للناظر إليها.
  • عدم لبس زي بلون واحد، بل اختيار ألوان مختلفة، أو لها تدرجات اللون، ومن الممكن تنسيق قطعتين من الزي ليكونا من اللون ذاته، مثلًا أن يكون البنطال بنفس لون الحذاء، مع وشاح بتدرج اللون نفسه، وتكون الكنزة لون آخر يتناسب مع لون البنطال.
  • لتحصلي على إطلالة أنيقة، ومميزة، عليك عندما تُنسقي ألوان ملابسك، أن تختاري الألوان التي تتناسب مع لون بشرتك، فصاحبة البشرة السمراء تُناسبها الألوان الزاهية، على عكس صاحبة البشرة الفاتحة، التي يُناسبها أغلب الألوان.
  • إذا كُنتِ محجبة، فإن تنسيق الألوان في لباسك يختلف عن الفتاة غير المحجبة، لأن لديك الحجاب على الرأس، والذي لا بد أن يتوافق مع بقية ألوان ملابسك، حتى تبقى ملابسك أنيقة، ومنسّقة، فإذا كنت ترتدين ملابس مخططة، أو مقلمة، باللون الأبيض واللون الأسود، فيكون حجابك بلون مميّز وزاه، كاللون الأحمر، أو اللون الفوشي، ليعطي لكامل اللباس الذي ترتديه الجاذبية، والتميّز، وفي هذه الحالة يجب أن يكون الحذاء الذي ترتدينه، بلون القطعة السفلية من لباسك، سواء كان بنطالًا، أو تنورة، أو أن تختاري أن يكون الحذاء بنفس لون حجابك.
  • كما أن تنسيق الألوان يختلف بين الشخص السمين، والنحيف، فالشخص السمين يختار الألوان الغامقة، لتعطي لجسمه، حجم أصغر من الحجم الطبيعي، وأما الشخص النحيف فتناسبه الألوان الفاتحة، لتعطيه مظهرًا أضخم من مظهره الحقيقي، كما يختلف تنسيق الألوان بين الشخص الطويل والشخص القصير.
  • وعليك عند اختيار ألوان ملابسك، أن تتناسب وتتماشى مع المناسبة، أو المكان الذي ستذهب إليه، فإذا كنت ذاهبة للعمل فاختاري الألوان الهادئة، والمريحة للعين، أما إذا كانت المناسبة، هي مناسبة رسمية، كاجتماع مع رجال أعمال، أو ندوة، فاختاري الملابس الكلاسيكية، بألوان غامقة كاللون الأسود والرمادي، أما في الحفلات العائلية فمن الممكن أن تكون الألوان خلابة كاللون الأحمر.
  • تابعي آخر صيحات الموضة، حتى تتعرفي على مختلف التصاميم في تركيب الألوان مع بعضها، وتتعرفي على نصائح المصممين، في اختيار الألوان عند تصميم الملابس.
  • إن اختيار ألوان روتينية، يُتعب النفس، كاختيارك كل زيك باللون أسود، يجب أن تبتعد عن ذلك وتختار الألوان المحايدة مع ظلالها، كاختيار اللون الرمادي، مع ظلاله، من الفاتح إلى الغامق، إضافة إلى اللون الأسود الأساسي، مما يجعل زيك أكثر أناقة.

تنسيق ألوان المنزل

إن استخدام اللون هو من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى نجاح أو فشل أي تصميم، لذلك علينا الانتباه، وعدم السرعة عندما نختار ألوان الأثاث، والأرضيات، والجدران في منازلنا، وعلينا أن نهتم بكل تفاصيل اختيارنا للألوان، حتى تتلاءم مع كل ركن من أركان المنزل.

وهنا سنبين لكم بعض أساليب تنسيق الألوان، وبكل التفاصيل، لتختاروا ما يُناسب ذوقكم، ويوصلكم إلى الديكور الراقي والأنيق، والذي يُسعدكم.

ألوان طبيعية ومحايدة

إن أكثر الطرق شهرة في تنسيق الألوان، هو اختيار الألوان الطبيعة والمحايدة كالأبيض، والبيج واللون الكريمي، ولا يخفى علينا الألوان الخشبية الجميلة التي تُستخدم في الأثاث عمومًا، وللأرضيات، ويُعتبر هذا الاختيار من أكثر الأساليب التي تُرضي كل الأذواق.

وإن التنسيق المتبع مع الألوان المحايدة، يتناسب مع الطبيعة كالأخشاب، والأحجار، فهي تُعطي للمكان إشراقًا، ونوع من التناغم، وهذا التنسيق يعمل على انتشار الضوء في كل المكان، ومثالنا على ذلك، سرير بلون الخشب الطبيعي، مع أرضية لونها كريمي، والستائر البيضاء المتدلية على حائط كريمي اللون.

ألوان داكنة

في حال كان المنزل الذي اقتنيته، على مساحة واسعة، وأنت تريد أن يبدو المنزل ذو مساحة عادية، فعليك بتنسيق المنزل بألوان داكنة، كأن تكون الكراسي في غرفة الطعام ذات بطانة ساتان لونها بني لامع، وأثاث غرفة الطعام باللون الأسود.

وهذا التصميم يعطي المنزل فخامة، كما أن اختيار الألوان الداكنة في المنازل الصغيرة يجعلها تبدو أقل مساحة.

الأزرق وظلاله

اللون الأزرق له ميزة، ولمسة شاعرية، وكل درجة من تدرجات الأزرق يُناسب تنسيق يختلف عن الآخر، وظلال الأزرق أفضل خيار تستخدمه.

فالأزرق الفاتح يعطي سكينة وراحة، وهدوء للأعصاب، فما أجمل غرفة المعيشة عندما تُنسق ألوانها باختيار أثاثها من اللون الأزرق الفاتح، وستائرها ووسائدها بلون كريمي، مما يتناسب مع الشخصية الهادئة.

أما للشباب الذين يُحبون الانطلاق، والمغامرة، فعليهم باللون الأزرق الداكن القوي، وخاصة إذا اقترن باللون الأبيض أو الرمادي الفاتح.

الأخضر الجميل

يعطي اللون الأخضر حالةً من التفاؤل، وهو لونٌ مثالي وله لمسةٌ رائعة.

في الماضي اعتمد الإنسان على النباتات الخضراء لتزيين المنازل، ولأن اللون الأخضر يعطي شعورًا بالألفة بين أهل المنزل، انتقل المصممين من الاعتماد على النبات في المنزل، إلى استخدام الأثاث، والجدران باللون الأخضر وتدرجاته من الفاتح، إلى الغامق، إلى العشبي الذي يعطي بهجة للمكان، ويجعله مفعمًا بالطاقة النشطة.

كما أن المصممين قرنوه مع الألوان الحيادية، وخاصة في غرفة الطعام أو المطبخ، مما أعطى للمكان بهجة، وشعورًا قويًا في فتح الشهية للطعام، ودفعًا قويًا لتحضير أطيب الأطعمة في المطبخ.

دمج اللون الأبيض مع اللون الأسود

ولا يخفى علينا شهرة هذين اللونين، واستخدامهما في أغراض عدة، يعطي للمكان صفة العصرية، والأناقة، والكلاسيكية.

الألوان الترابية

وهي التي تتنوع بين البيج، والأحمر الدافئ، والزيتي، والرمادي، وتعتبر الألوان الترابية من الألوان الحيادية، فاستخدامها في التنسيق معًا، يعطي دفء، وحيوية، ويُخلصنا من الرتابة، والشحوب في جوانب المنزل.

الألوان معًا، أكثر مرحًا

وذلك بدمج الألوان مع بعضها بشكل منسق، ليعطي للمنزل البهجة، فلا يُعتمد على لون أو اثنين فقط، كأن تجعل أرضية الغرفة رمادية فاتحة، والحائط والسقف باللون الأبيض، وأما الأثاث تجعله رماديًا غامقًا، أما الوسائد والسجاد، فيناسبها اللونين البنفسجي، والبرتقالي، كم سيكون هذا ممتعًا، ومبهجًا.

في الآخر…

صحيح أنه عليك أن تُراعي عند اختيار ملابسك، أن تتناسب ألوانها مع بعض، وصحيح أن اهتمامك بمظهرك الخارجي شيء جميل، ويدل على الثقة بالنفس، لكن مع هذا كله، فإن الأهم هو أن يرتبط هذا كله مع أخلاق رفيعة، ومهذبة، وأنيقة، تتناسب مع المظهر الخارجي، ويُعطي لونًا أجمل، وتنسيقًا أروع عند التعامل مع الناس بنفس الاهتمام.

أقرأ أيضًا

قد يعجبك ايضا