القهوة وأضرارها على الجسم

الكافيين وأضراره على صحة الجسم

أن تناول الكافيين إلى حد 400 مل غرام في اليوم الواحد، أي ما يقارب 4 أكواب من القهوة أمنا، ولا يشكل أي مخاطر على الصحة، بل وللقهوة الكثير من الفوائد المتعددة والمختلفة عند تناول كميات معتدلة منها.

ولكن كما كل شيء إن زاد حده فأن القهوة تغدو مضرة وتشتمل على العديد من المخاطر عند الإفراط بتناولها.\ كما سنعرف في السطور التالية من مقالنا هذا.

أضرار القهوة

أضرار القهوة

ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين

لثد أثبتت العديد من الراسات التي تم أجراءها أن شرب كميات كبيرة من القهوة له ارتباط كبير بارتفا خطر الإصابة بأمراض الشريان التاجي بالإضافة إلى الإصابة باحتشاء القلب، وقد وجدت الدراسات أن الإصابة بأمراض القلب والشرايين عند الأشخاص الذين يتناولون أكثر من 5 أكواب قهوة في اليوم تصل إلى نسبة 40-60% بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولون أقل من هذه الكمية.

ولقد وجد أيضًا أن خطر الإصابة بمتلازمة الشريان التاجي الحاد أعلى بحوالي ثلاث مرات عند الأشخاص الذين يتناولون 600 مل من القهوة بشكل يومي مقارنة بالأشخاص الذين لا يتناولون القهوة أو يتناولون أقل من هذه الكمية.

وفي المقابل هناك الكثير من الدراسات التي لم تجد ترابط كبير بين شرب القهوة بكميات والإصابة بأمراض القلب والشرايين، وولم تجد حتى الأن أي دراسة نرويجية ارتباط بي تناول القهوة وارتفاع أخطار الإصابة بأمراض القلب إلا عند الأشخاص الذين يتناولون 9 أكواب وما فوق من القهوة بشكل يومي وذلك بعد متابعة 12 سنة على الأقل.

كما من الممكن أن يحفز تناول القهوة خطر الإصابة بالنوبات القلبية عند الأشخاص الذي لديهم عوامل خطورة الإصابة بأمراض القلب وبخاصة الذين لا يشربون القهوة بشكل منتظم، حيث يرتفع لديهم خطر الإصابة بالنوبات القلبية بعد فترة ساعة من تناول القهوة.

التأثير على الأشخاص المصابين بمرض الشريان القلب التاجي

لا توجد أبحاث علمية حتى الأن كافية تدرس تأثير القهوة على المصابين بشكل سابق بأمراض الشريان القلب التاجي، لكن وجد أن تناول كمية 10 أكواب من القهوة بشكل يومي قد يرفع خطر توقف القلب بشكل مفاجئ، في حين لم تجد دراسة تم أجراءها على حوالي 1935 شخص مصابين سابقا باحتشاء في عضلة القلب علاقة بين شرب القهوة وخطر الوفاة بفترة 4 سنوات، لكن في الدراستين السابقتين لم يتم أيجاد إلا عدد قليل جدا ممن قاموا بتناول القهوة بكميات كبيرة أي حوالي أكثر من عشرة أكواب، ويعتبر تناول خمسة أكواب من القهوة بشكل يومي غير أمن على الأشخاص المصابين بأمراض القلب.

ارتفاع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

وجدت دراسة تم أجراءها على عدد من الرجال المصابين بضغط الدم المرتفع، أن خطر التعرض للإصابة بالسكتات الدماغية عند الأشخاص الذين يتناولون كمية 700 مل من القهوة بشكل يومي هو أكثر خطرا من الأشخاص الذين لا يتناولون القهوة

مادة الأكريلاميد المسرطنة في القهوة

الأكريلاميد هي إحدى المواد المسرطنة محتملة (مسببة للسرطان) تتشكل عندما يتم تسخين حبات البن بدرجات عالية من الحرارة. وكلما كانت القهوة أكثر قتامة، كلما كان هناك ارتفاع في مستويات الأكريلاميد فيها.

القهوة والإجهاد والتوتر

نحن غالبًا ما نقول إننا بحاجة إلى شرب القهوة لتعطينا الطاقة. ولكن بالنسبة للكثيرين منا، هذه الطاقة تسبب نوعًا من التوتر والغضب الذي يجعل من الصعب الاسترخاء؟ ربما يدفعك للأرق، ولكن على المدى الطويل الآثار الصحية لهذا النوع من الإجهاد المستمر كبيرة.

بدوره تتدخل هرمونات التوتر التي تنتج عن شرب فنجان من القهوة إذا كنت تناول الطعام مع عملية الجهاز الهضمي.

وأخيرا، من المعروف أن الكافيين في القهوة يتداخل مع استقلاب غابا وحمض غاما-أمينوبوتيريك وهو ناقل عصبي يشارك في تنظيم المزاج ومستويات الإجهاد. وينبغي أن يكون له أيضًا تأثير مهدئ على الجهاز الهضمي.

مزاجك وجهازك الهضمي متداخلة بشكل مدهش. لسوء الحظ، عندما تشرب الكثير من القهوة المستويات عالية من الكافيين فيها يمكن أن تؤثر سلبًا عليهما.

أضرار الكافيين الموجود في القهوة

في بعض الأحيان يكون من الصعب العثور على معلومات عن الآثار الإيجابية للكافيين. وفيما يلي بعض الدراسات التي خلصت إلى أن الكافيين يمكن أن يكون خطرًا على صحة الشخص:

أكثر من 4 أكواب من القهوة مرتبطة بالوفاة المبكرة

وجدت دراسة عيادة (مايو كلينيك) أن الرجال الذين شربوا أكثر من أربعة أكواب من القهوة يوميًا أو المشروبات الحاوية على كميات كبيرة من الكافيين. أدت إلى زيادة نسبة الوفيات بمعدل 21٪. ومع ذلك، فإن تلك النسبة التي ذكرت هي لأشخاص يشربون كميات مفرطة من الكافيين ومن المرجح أيضًا أنهم يدخنون ولا يمارسون تمارين اللياقة البدنية.

استهلاك الكافيين قد يرفع ضغط الدم

خصوصًا عند أولئك الذين يعانون بالفعل من ارتفاع ضغط الدم وأولئك الذين لا يستهلكون عادة الكافيين. فقد أعطي الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم 250 ملغ من الكافيين (حوالي 2 كوب من القهوة) وكشفت البيانات أن ضغط الدم كان مرتفعًا لمدة 2-3 ساعات بعد الشرب. ووجدت دراسة ثانية أجريت من قبل عيادة مايو نتائج مماثلة لجرعة 160 ملغ. حيث شهد جميع المشاركين زيادة ملحوظة في ضغط الدم وكان الأكثر وضوحًا عند الذين لا يستهلكون الكافيين عادة.

زيادة خطر الإصابة بنوبات قلبية بين الشباب

ووجدت دراسة أجراها الدكتور (لوسيو موس) أن الشباب الذين تم تشخيص إصابتهم بارتفاع ضغط الدم الخفيف كان معرضين أكثر بـ 4 مرات من خطر الإصابة بأزمة قلبية إذا استهلكتوا كمية من الكافيين تعادل 4 أكواب من القهوة. وأظهر استهلاك أكثر اعتدالا 3 أضعاف المخاطر.

الكافيين مرتبط هجمات النقرس

أظهرت هذه الدراسة أن الأشخاص الذين يفرطون في شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين يزيدون من خطر الإصابة بالنقرس عندهم.

زيادة خطر الإصابة مرض الثدي الليفي

أظهرت إحدى الدراسات أن “النساء اللواتي استهلكن 31-250 ملغ من الكافيين في اليوم أظهرن زيادة 1.5 أضعاف في احتمالات تطور مرض الثدي الليفي والنساء اللواتي شربن أكثر من 500 ملغ / يوم كان زيادة 2.3 أضعاف في احتمالات تطوير الخراجات لديهن.

الكافيين يمكن أن يسبب سلس البول

أظهرت دراسة من جامعة ألاباما أن النساء اللواتي يستهلكن الكثير من الكافيين معرضات أكثر بنسبة 70٪ لخطر تطوير سلس البول.

الكافيين قد يسبب الأرق

شرب الكافيين في وقت النوم يمكن أن يسبب أعراض الأرق.

الكافيين يمكن أن يسبب عسر الهضم

الأشخاص الذين يستهلكون المشروبات التي تحتوي على الكافيين في كثير من الأحيان يتحدثون للأطباء عن معاناتهم من اضطرابات في المعدة أو عسر الهضم. يحدث هذا أساسًا عندما يتم استهلاك المشروبات على معدة فارغة.

الكافيين يمكن أن يسبب الصداع

في حين أن جرعات عرضية من الكافيين يمكن أن تخفف من أعراض الصداع، الإفراط في شرب الكافيين يمكن أن يسبب الصداع ويؤدي إلى الصداع النصفي.

يمكن أن يقلل الكافيين من الخصوبة عند النساء

أظهرت دراسة كلية الطب من جامعة نيفادا أن الكافيين يمكن أن يقلل من فرص المرأة في الحمل بنسبة حوالي 27٪.

الكافيين يزيد مخاطر الإجهاض

في دراسة حديثة، كل من الرجال والنساء الذين يستهلكون اثنين على الأقل من المشروبات التي تحتوي على الكافيين يوميًا خلال الأسابيع السابقة للحمل يظهرون زيادة طفيفة من مخاطر الإجهاض.

الكافيين قد لا يكون صحيًا لمرضى السكري من النوع 2

أظهرت دراسة أجرتها جمعية السكري الأمريكية أن الكافيين ضعف استقلاب الجلوكوز عند أولئك الذين يعانون من داء السكري من النوع 2.

مخاطر الجرعة الزائدة الكافيين

في حين أن الجرعة الزائدة نادرة، فإنها يمكن أن تؤدي إلى العديد من الأعراض السلبية بما في ذلك الموت، وخاصة عند أولئك الذين يعانون من الظروف الطبية الكامنة. بعض الناس لديها قدرة تحمل أكبر للكافيين من غيرهم.

الكافيين يزيد الحساسية

بعض الناس لديهم حساسية مفرطة لجزيء الكافيين، والذي يسبب ردود فعل مثل الحساسية في الجسم التي تؤدي إلى بعض الألم. على الرغم من أنه ليس نوعًا من الحساسية الحقيقية.

الكافيين يسبب تقلصات القلب القوية

أظهرت دراسة حديثة أنه مباشرةً بعد استهلاك مشروبات الطاقة ينتج القلب تقلصات أكثر قوة. وليس من الواضح ما إذا كان لهذا أي آثار صحية طويلة الأجل باستثناء أولئك الذين يعانون من ظروف صحية معروفة.

زيادة سوء أعراض انقطاع الطمث

أظهرت دراسة حديثة نشرت في مجلة جمعية انقطاع الطمث في أمريكا الشمالية أن النساء بعد انقطاع الطمث اللواتي تناولن الكافيين كان لديهم درجة أكبر من الأعراض الحركية.

استهلاك الكافيين يمكن أن يؤدي إلى زيادة القلق والاكتئاب والحاجة إلى دواء القلق.

الكافيين يزيد من كمية المشروبات السكرية المستهلكة من قبل الناس، مما يسهم في السمنة والسكري.

الكافيين يمنع إنتاج الكولاجين في الجلد. هذا التأثير يعتمد على الجرعة ولكن يجب أن يكون المستهلكون على علم بذلك.

يتداخل الكافيين مع التحجر ويمكن أن يؤدي أيضا إلى خطر أكبر لكسر العظام. هذا يعتمد على الجرعة.

الكافيين يأخر التعافي من فقدان السمع

عند خنازير غينيا التي تعرضت لمستويات مفرطة من الضوضاء، تبين أن الكافيين يأخر معدل التعافي من فقدان السمع الناجم عن الضوضاء. ويعتقد أن له تأثيرًا مماثلًا على البشر لكن هناك الحاجة إلى إجراء المزيد من البحوث للتأكد من ذلك.

الخلاصة

وربما لن ترغب في سماع كل هذه المشاكل الصحية المرتبطة بالقهوة. ولكن إذا كنت قد قرأت ذلك، فربما لديك شعور أنه يمكن أن يكون هناك بعض القيمة في خفضها قيلًا أو حتى استبدالها تمامًا.

إذا كنت تعاني من أي من مشاكل الجهاز الهضمي أعلاه، أو مجرد تشعر أن القهوة تسبب المشاكل لك، عليك استبدالها بغيرها من المشروبات.