طرق وخيارات علاج متلازمة التعب المزمن

الأشخاص المتأثرون بمتلازمة التعب المزمن يشعرون بالإرهاق والتعب الشديد. التعب الشديد يجعل من الصعب عليهم الانخراط في الأنشطة العادية التي يقوم بها معظمنا دون تفكير، مثل ارتداء الملابس أو الاستحمام أو تناول الطعام. حتى إذا كنت تنام أو ترتاح، لا يختفي التعب ويمكن أن يزداد أيضًا.

علاج متلازمة التعب المزمن

ما هي الأعراض المميزة لمتلازمة التعب المزمن؟

قد تظهر الأعراض والعلامات ببطء أو فجأة:

يصبح المرضى الذين تظهر عليهم المتلازمة ببطء وبشكل متزايد أكثر تعبًا على مدى أسابيع أو أشهر.

المرضى الذين يظهرون التعب فجأة يشعرون بالتعب الشديد بشكل مفاجئ.

العرض الرئيسي لمتلازمة التعب المزمن هو التعب الشديد الذي يستمر لمدة 6 أشهر أو أكثر، ولكن المريض يظهر أيضًا على الأقل أربعة من الأعراض التالية:

من الصعب تشخيص الحالة؛ وهي أكثر شيوعًا بين النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 40 و 50 عامًا، ولكن يمكن لأي شخص التعبير عنها، ومدتها قد تصل إلى عدة سنوات.

لا يوجد علاج للشفاء، ولذلك فإن الهدف يقتصر على علاج وإدارة الأعراض.

خيارات علاج الإرهاق والتعب الجسدي المزمن

حاليا لا يوجد علاج لمتلازمة التعب المزمن، ولكن يمكن اتخاذ بعض التدابير لتشعر بالتحسن. اسأل طبيبك عن كيفية تخفيف الأعراض وإدارة التعب واتبع هذه النصائح البسيطة.

تغييرات نمط الحياة

قد يكون من المفيد اللجوء إلى هذه العلاجات العملية البسيطة:

تقليل التوتر: حاول أن تتخذ خطوات لتفادي التوتر وتقليل التعب وتجنب الإجهاد العاطفي أو الحد منه. كل يوم، خذ بعض الوقت للاسترخاء والتعلم.

تحسين النوم: اذهب إلى النوم واستيقظ كل يوم في نفس الوقت. حاول ألا تنام أثناء النهار وتجنب الكافيين والكحول والنيكوتين.

كن منتظمًا: إذا شعرت بالتعب الشديد في الأيام التي تشعر فيها بالراحة، فسوف يستغرق الأمر أكثر من يوم للتعافي.

حاول تجنب أو تقييد الأنشطة التي يبدو أنها تسبب التعب. احتفظ بمفكرة عن أنشطتك لمدة أسبوع أو اثنين. دوّن اللحظات التي تشعر فيها بالتعب الشديد وأخيرًا انظر إلى القائمة لمعرفة الأنشطة التي تميل إلى جعلك تفقد قوتك. يمكن أن يساعدك المعالج المهني في فحص أنشطتك واقتراح طرق لتغيير نمط حياتك لتوفير الطاقة.

في نهاية اليوم، حاول التفكير في مقدار الطاقة التي تشعر بها وكم الطاقة التي استخدمتها بالفعل. إذًا، مع مرور الوقت، فإن هاتين الكميتين من الطاقة تميلان إلى البقاء متساويتين، سوف تبدأ ببطء في استعادة القوة والطاقة.

استعرض ما هي أهم الأنشطة والأمور التي يمكنك التخلي عنها من وقت لآخر. تذكر أن تخبر الناس من حولك عن مقدار الطاقة التي يمكنك استخدامها كل يوم حتى يتمكنوا من مساعدتك على عدم المبالغة في ذلك. من المهم أن نتذكر أنه مع كلمة الطاقة، فإننا نعني الطاقات العقلية والعاطفية والبدنية.

الأدوية

المسكنات التي تباع في الصيدليات بدون وصفة طبية مثل الايبوبروفين يمكن أن تساعدك في علاج:

  • الألم
  • الصداع
  • آلام العضلات / المفاصل

قد تكون مضادات الهيستامين التي لا تسبب النعاس مفيدة لأعراض الحساسية، مثل سيلان الأنف والعيون.

بعض العقاقير الطبية يمكن أن تكون مفيدة لتحسين نوعية النوم.

بعض المرضى عبروا عن فوائد في حال استخدام العلاجات التكميلية أو البديلة مثل العلاج بالتدليك (المساج) والوخز بالإبر والعلاج بتقويم العمود الفقري واليوغا والتمدد أو التنويم المغناطيسي الذاتي. تذكر أن العلاجات البديلة والمكملات الغذائية والعلاجات العشبية التي تدعي القدرة على علاج متلازمة التعب المزمن كثيرة، ولكن في بعض الحالات يمكن أن تضر أكثر مما تنفع. قبل البدء في علاج جديد، تقليدي أو بديل، اسأل طبيبك دائمًا لأخذ النصيحة منه.

تذكر أيضًا أن طبيبك قد لا يكون مستعدًا بشكل كافٍ لتشخيص وعلاج متلازمة التعب المزمن، وبالتالي قد لا يكون قادرًا على مساعدتك. إذا كنت تعتقد أنه غير مستعد أو إذا كنت تفهم أنه لا يعتبر متلازمة التعب المزمن مرض “حقيقي”، اسأل عن طبيب ثان. اتصل بعيادة متخصصة أو مركز طبي للعثور على طبيب يمكنه علاج متلازمة التعب المزمن.

التعايش مع متلازمة التعب المزمن

عندما تعاني من حالة مثل متلازمة التعب المزمن، من الطبيعي أن تشعر بالغثيان أو الحزن أو الغضب أو الاكتئاب. لتتمكن من الشعور بالتحسن، يمكنك اتباع هذه النصائح:

  • ضع في اعتبارك فكرة استخدام العلاج النفسي لمساعدتك في إدارة ما تعاني منه.
  • شارك في مجموعة المساعدة. قد يكون من المفيد في بعض الأحيان التحدث إلى أشخاص آخرين يعيشون مع نفس المشكلة. اسأل طبيبك إذا كان هناك أي مجموعات مساعدة في منطقتك للأشخاص الذين يعانون من متلازمة التعب المزمن.

المصادر

قد يعجبك ايضا