أسباب وأعراض وطرق علاج الروماتيزم

من خلال كلمة الروماتيزم تتلخص العديد من الأمراض المختلفة في الجهاز العضلي الهيكلي، وأكثر من 400 مرض ينتمي إلى ما يسمى بالشكاوى الروماتيزمية، كما يمكن أن يكون أسبابه وأعراضه مختلفة جدًا، ومع ذلك من الشائع لجميع الأمراض الروماتيزمية أنها تسبب الألم.

من المهم أيضًا ملاحظة أن عددًا من هذه الأمراض لا يؤثر فقط على الجهاز العضلي الهيكلي ولكن أيضًا على الأعضاء والأجهزة الأخرى في الجسم، ومن هنا سنتعرف معك على مرض الروماتيزم مع معرفة أسبابه وأعراضه وطرق علاجه.

أسباب وأعراض الروماتيزم

مقالات ذات صلة قد تهمك:

الروماتيزم

الأمراض الروماتيزمية الالتهابية هي من أمراض نقص المناعة، حيث تؤثر على المفاصل والعمود الفقري والأوعية الدموية والنسيج الضام.

وأحيانًا يؤثر المرض أيضًا على الأعضاء والجلد والجهاز العصبي وتكوين الدم.

ومصطلح الروماتيزم لا يشير إلى مرض معين بل يلخص مصطلح الروماتيزم العام أمراض الجهاز العضلي الهيكلي والتي غالبًا ما تكون مصحوبة بألم شديد وحركة مقيدة، وغالبًا ما يصبح الألم مزمنًا، وأحيانًا لا يتأثر النظام العضلي الهيكلي فحسب بل أيضًا كل أعضاء الجسم.

أسباب مرض الروماتيزم

إن الأسباب الدقيقة لمرض الروماتيزم لا تزال غير واضحة، ويعتقد أن الجهاز المناعي يستهدف ويدمر المفاصل أو الأنسجة، وقد تلعب الوراثة أيضًا دورًا هامًا في تطور الروماتيزم.

والتهاب المفاصل الروماتويدي هو أحد أمراض المناعة الذاتية، حيث أن نظام المناعة يصبح غير قادر في التعرف على أنسجته ويتفاعل كما لو كان هناك جسم غريب، ومن هذا التعريف الخاطئ يدفع نظام المناعة إلى مهاجمة الأنسجة والمفاصل مما يتسبب في ضرر طويل المدى.

لا يمكن التنبؤ بما إذا كان الشخص مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي أم لا؟ بل يشتبه في أن التهاب المفاصل الروماتويدي مصاب به الشخص من خلال عدة عوامل بعضها وراثي وبعضها بيئي (مثل العدوى الفيروسية أو البكتيرية).

الأعراض

  • يمكن أن يحدث التهاب المفاصل الروماتويدي بشكل تدريجي أو بدون سابق إنذار وبطريقة مفاجئة ومؤلمة.
  • والعلامات الأولى للمرض غالبًا ما تشبه أعراض الأنفلونزا بما في ذلك الألم في جميع العضلات والمفاصل.
  • وغالبًا ما يكون الألم والصلابة في العضلات والمفاصل أكثر حدة في الصباح عند شروق الشمس أو بعد فترة من عدم النشاط، ويمكن أن تستمر هذه الصلابة والألم أقل من ساعة ولكن مع مرور الوقت، يمكن أن يستمر عدم الراحة لعدة ساعات.
  • ومن أعراض الروماتيزم طفح واحمرار في الجلد، وقلة الشهية، والحكة في العين واحمرار، وفقدان الشعر، وحساسية لأشعة الشمس، وآلام قد تختلف شدة الانزعاج منها من شخص لآخر.
  • عادةً ما يؤثر التهاب المفاصل الروماتويدي على اليدين والمعصمين والقدمين ثم ينتشر إلى المرفقين والكتفين والوركين والركبتين والكاحلين بالإضافة إلى الرقبة والفك.
  • وبسبب الالتهاب المزمن تصبح المفاصل مشوهة حيث يتم تدمير نسيجها الداخلي، هناك حالات لأشخاص بما يقارب 30 ٪ يصاحب المرض عندهم عقيدات أو نتوءات تحت الجلد في المناطق العظمية مثل المرفقين والركبتين.
  • ويمكن أيضًا أن تتأثر الغدد الدمعية واللعابية مما يسبب جفاف العينين والفم لأن التهاب المفاصل الروماتويدي هو مرض في الجسم كله.
  • كما يمكن أن يؤثر أيضًا على القلب والرئتين والعيون.
  • الاحمرار والتورم في المفصل.

علاج مرض الروماتيزم

من المستحيل منع أو علاج التهاب المفاصل الروماتويدي، ومع ذلك فمن الممكن علاج الأعراض وبعض الأدوية يمكن أن تبطئ تطور المرض.

  • أحد العوامل الرئيسية المهمة هو بدء العلاج في وقت مبكر جدًا من المرض وقبل بداية تلف المفصل.
  • كما يتطلب تشخيص وعلاج التهاب المفاصل الروماتويدي رعاية متخصصة من قبل أطباء ذوي خبرة ممن لديهم معرفة واسعة حول علاج هذه الحالة، ومتخصصون في أمراض الروماتيزم في علاج حالات التهاب المفاصل الحاد مثل التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • وقبل البدء في تناول أي دواء من المهم مناقشة مخاطر وفوائد المنتج مع طبيبك.

العلاج بالأدوية

الأدوية لعلاج الروماتيزم

  • عادة ما يتم وصف المسكنات مثل الأيبوبروفين أو ديكلوفيناك للأدوية الروماتيزمية.
  • بالإضافة إلى وصف ما يسمى العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات، وهذه المضادات الالتهاب غير الستيرويدية يعني أنها لا تحتوي على الكورتيزون، حيث من المهم أن تستخدم هذه المضادات فقط لفترة قصيرة وفي أقل جرعة ممكنة لأن لها في بعض الأحيان تأثيرات جانبية كبيرة.
  • وإذا لم تجلب المواد المذكورة تحسنًا كافيًا لحالة المصاب يتم استخدام مستحضرات الكورتيزون، وهي في العادة عبارة عن حقن تحقن مباشرة في المفصل المريضة.

الأدوية العشبية

الأعشاب للروماتيزم

تحتوي عدد من النباتات الطبية على مكونات نشطة تحسّن بشكل ملحوظ في أعراض الأمراض الروماتيزمية، وعلى سبيل المثال ثبت أن بعض أوراق نبات القراص وجذور مخلب الشيطان ولحاء الصفصاف فعالة في تخفيف أعراض الروماتيزم.

ومن النباتات العشبية التي يمكن أن تكون فعالة في علاج الروماتيزم:

شاي الزنجبيل والشاي الأخضر وشاي الكركم.

نبات القراص، مفيد في علاج الروماتيزم للمكونات الثمينة في هذه العشبة والفلافونويد، والكاروتينات والفيتامينات والأملاح المعدنية التي تساعد في تخفيف ألم الالتهاب.

لحاء الصفصاف، ولما يحتويه من مركبات حمض الساليسيليك الموجودة فيه تجعله مسكن طبيعي خفيف.

روزماري أو إكليل الجبل مع الزيت الأساسي المستخرج من هذا النبات الذي يحتوي على تأثير يعزز الدورة الدموية، وينشطها ويخفف الألم.

زهور القش، حيث تتكون أزهار القش من عدة نباتات، والزيوت الأساسية المستخرجة من مجموعة الزهور يمكن أن تساعد في تخفيف الألم وفي نفس الوقت يكون لها تأثير مريح.

وتستخدم هذه الأعشاب اليوم كداعم ومساعد له تأثير جانبي منخفض للعلاج بالعقاقير.

ومن بين الأطعمة التي تساعد في تخفيف هذا المرض زيت زهرة الربيع وزيت الكشمش الأحمر وزيت لسان الثور وزيت السمك كلها جيدة لهذه الحالة.

تقنيات الاسترخاء

وتشمل تمارين الاسترخاء مثل التدريب الذاتي كاليوغا أو الاسترخاء العضلي التدريجي،كما يشار إلى تدابير تخفيف الإجهاد والارهاق على الجسم بشكل عام وعلى المنطقة المصابة بشكل خاص لأن العديد من الشكاوى الروماتيزمية هي نتيجة لتوتر العضلات المرتبطة بالتوتر.

المراهم

تستخدم بعض أنواع المراهم فتخفف من التوتر، بالإضافة إلى أنها تساعد على تخفيف الألم. كما أن هناك أنواع من المراهم مضادة للالتهابات وتقليل التورم.