تصنيف صحة وطب

لماذا يجب عليك معرفة اسباب خدر الجسم وإلى ماذا يشيرنا ذلك؟

إنَّ اسباب خدر الجسم أو تنميل الجسم عديدة، وقد يشيرنا ذلك إلى وجود خلل داخل الجسم، لكن بالمقابل قد يكون عرضي ومؤقت ولا يسبب أي خطر على الصحة، لذا لا بد من التعرُّف على أهم الأسباب.

خدر الجسم: هي حالة تصيب بعض الأشخاص قد تكون عرضية أو ناتجة عن مرض محدد، وتسبب فقدان أو نقص الإحساس في جزء أو عدة أجزاء من الجسم، أي خلل في الإحساس بالألم أو اللمس أو الحرارة، وعادةً ما يرافقه الشعور بالوخز كالإبر أو ما يعرف بالتنميل.

ينتج الخدر نتيجة خلل في الأعصاب، إمَّا بسبب الضغط على الأعصاب أو بسبب وجود حالة مرضية محددة تسبب اضطراب في الأعصاب.

كيف يحدث خدر الجسم علميًا؟

عندما تتهيج الأعصاب تبدأ بإرسال العديد من الإشارات العصبية الخاطئة في أجزاء خاطئة، حينها يبدأ الشعور بالخدر، والسبب الرئيسي في ذلك هو الضغط المستمر على الأعصاب، وهذا ما يعيق تدفق السيالات العصبية الواصلة من الدماغ إلى أجزاء الجسم.

  قد يحدث ذلك أيضًا بسبب خلل ما في الأعصاب، وقد ينجم عن ذلك منع أو خفض تدفق الدم في الشرايين المسؤولة عن تغذية الأعصاب، وبالتالي منع الأوكسجين أيضًا، وهذا ما يؤدي إلى ركود في الأعصاب.

بعد تحرير العصب من الضغط أو إصلاح الخلل بشك مؤقت أو دائم حينها تعود الأعصاب إلى العمل بشكل مفرط، أي إرسال العديد من الإشارات العصبية بشكل عشوائي غير مضبط، وهذا ما يسبب إرسال خاطئ، وذلك على امتداد الأعصاب المضغوطة، حينها يظهر الشعور بالخدر أو التنميل.

ما هي اسباب خدر الجسم؟

كما ذكرنا سابقًا السبب الرئيسي لحدوث خدر الجسم هو إمَّا ضغط على الأعصاب أو خلل بها، والسبب الأكثر شيوعًا هو الضغط، فقد يحدث ذلك بعد الجلوس الخاطئ والطويل أو الوقوف في شكل محدد.

غالبًا يحدث الخدر في الأطراف، كاليدين أو الساقين أو القدمين أو الذراعين.

لكن إذا حدث خدر الجسم بشكل مستمر ودون معرفة السبب بشكل دقيق، حينها لا بد من تشخيص الحالة ومعرفة الأسباب التي أدَّتْ إلى الشعور بالخدر.

إليك أسباب خدر الجسم المحتملة:

تلف الأعصاب

من أهم اسباب خدر الجسم هو تلف الأعصاب، فإذا حدث تلف في بعض الأعصاب غالبًا سيسبب الشعور بالخدر، وهذا ما يطلق عليه الاعتلال العصبي، ومن أهم أسباب تلف الأعصاب فقر الدم الخبين أو نقص في فيتامين B12، فذلك ما يسبب تقليل كريات الدم الحمراء ونقس في الأكسجين، وبالتالي الشعور بالخدر.

التصلب المتعدد

من اسباب خدر الجسم مرض التصلب العصبي المتعدد، حيث الخدر والتنميل هو من الأعراض المبكرة لداء التصلب المتعدد، فهو يسبب خدرًا من خفيف إلى متوسط وقد يكون في الجلد أو في أجزاء محددة من الجسم، على سبيل المثال:

  • الساقين والقدمين.
  • اليدين والذراعين.
  • الوجه.

نادرًا ما يكون الخدر في داء التصلب المتعدد دائمًا، ولا يسبب أي خلل في الحركة، لكن في حالات الخدر الشديد قد يكون من الصعب تحريك الجزء المُخدر، وهذا ما قد يعيق من ممارسة الأنشطة اليومية. للتوضيح:

عند الإصابة بداء التصلب المتعدد وحدوث خدر في اليدين، حينها سيواجه المصاب صعوبة في الكتابة أو حمل الأوزان حتى لو كانت خفيفة، وكما هو الحال مع الخدر في القدمين حينها يصبح السير أمرًا شاقًا للغاية.

إذا كان الخدر يصيب الوجه فقد يَقْضِمُ المصاب لسانه أو فمه من الداخل عن طريق الخطأ.

من التوصيات الموجهة للمصابين بداء التصلب المتعدد، الحذر أثناء لمس الأشياء شديدة السخونة أو البرودة، وذلك لمنع حدوث حروق.

خلل في الدماغ والنخاع الشوكي

إذا حدث التهاب في الدماغ أو في الحبل الشوكي فذلك قد يسبب عدم الشعور بالإحساس في بعض مناطق الجسم، وبالتالي إلى حدوث الوخز والخدر، وأكثر شيوعًا في الساقين أو الذراعين.

قد تسبب السكتات الدماغية خدر في الوجه، وغالبًا ما يكون في طرف واحد فقط من الوجه.

إنَّ حدوث أو ظهور ورم في الدماغ أو النخاع الشوكي قد تكون من اسباب خدر الجسم، حيث أنَّ الأورام الموجودة في المنطقة الخارجية من الدماغ وبالأخص الأعصاب القحفية قد تسبب في خدر طرف واحد من الجسم وضعف في الوجه.

أمَّا الأورام الموجودة في النخاع الشوكي كالأعصاب النخاعية أو ما حولها قد تسبب خدر وتنميل في الساقين والذراعين، وذلك هو أكثر شيوعًا.

مشاكل الظهر والرقبة

من اسباب خدر الجسم هي مشاكل الظهر أو الرقبة كحدوث جرح أو تلف في فقرات العمود الفقري أو الديسك أو مشاكل أخرى، فإنَّ ذلك قد يسبب ضرر للأعصاب أو انضغاطها، وبالتالي حدوث خدر في الجسم.

نقص المعادن

من اسباب خدر الجسم التي يجهلها البعض، هي نقص في بعض المعادن كالمغنيسيوم والكالسيوم، فالمغنيسيوم عنصر مهم جدًا للجسم، فهو يعمل على ضبط العديد من العمليات الحيوية في الجسم، بما في ذلك الأعصاب، لذا النقص الشديد في معدن المغنسيوم قد ينجم عنه خدر الجسم.

أمَّا الكالسيوم فهو مهم جدًا لمساعدة الأعصاب في تأدية مهامها، كما يساعد عملية تدفق الدم، لذا نقص الكالسيوم الحاد قد يكون سبب لشعور خدر الجسم، وغالبًا ما يحدث الخدر الناتج عن نقص الكالسيوم في الأصابع.

داء النفق الرسغي

النفق الرسغي: هو مجموعة من الأربطة والأوتار التي تتواجد داخل منطقة المعصم، يوجد في هذه المنطقة العصب الوسطي والذي يعد مسؤولاً عن الشعو بالإحساس، كما يعمل على توصيل الإشارات من أجل تحريك العضلات.

إنَّ هذا الداء أو ما يعرف بالمتلازمة تسبب ضغط على هذا العصب، ما يؤدي ذلك إلى حدوث اعتلال في العصب، وبالتالي حدوث خدر في الأصابع واليدين.

الهلع والخوف

أكد بعض الأطباء أنَّ نوبات الهلع أو القلق أو الخوف يمكن أن تكون واحدة من اسباب خدر الجسم، وبالأخص في اليدين.

آلام الأسنان

إنَّ بعض آلام الأسنان أو وجود التهاب في الفم قد يسبب خدر وتنميل في الفم والوجه.

لدغات الحشرات

بعض لدغات الحشرات أو عضة الحيوانات، يمكن أن تكون من ضمن اسباب خدر الجسم، وعادةً يحدث الخدر في مكان الإصابة، وهي تحتاج إلى استشارة طبيب مختص لتقديم العلاج الصحيح.

تناول بعض السموم

يعد تناول السموم التي تتواجد في بعض الأسماك أو المأكولات البحرية واحدة من اسباب خدر الجسم.

الأدوية والعلاجات

قد يؤدي تناول بعض الأدوية كالمضادات الحيوية أو الأدوية التي تساعد على محاربة الفيروسات إلى حدوث خدر الجسم، وكما هو الحال مع العلاجات الكيميائية والإشعاعية.

إليك أهم الأدوية الأخرى التي قد تؤدي إلى خدر الجسم:

مرض السكري

بعض الأشخاص المصابين بمرض السكري قد يعانون من خلل في الأعصاب، والتي يعرف باعتلال الأعصاب السكري، وهذا نوع من أنواع تلف الأعصاب، فقد يحدث بمرور الوقت، وذلك لأنَّ تأثيرات التمثيل الغذائي لمرض السكري داخل مجرى الدم تؤدي إلى تحطم الأعصاب.

اعتلال الأعصاب السكري يصيب من ثلث إلى نصف المصابين بالسكري، وهو السبب في حدوث خر الجسم، وأكثر شيوعًا في الساقين والأقدام، حيث قلة قليلة من المصابين يصابون بخدر في الذراعين واليدين.

أسباب أخرى

هنالك بعض المشاكل الصحية التي قد تكون واحدة من اسباب خدر الجسم، وغالبًا تسبب خدر في مكان الإصابة، أهمها:

  • تلف الكبد الذي ينتج عن تناول الكحول.
  • انضغاط عصب أو عدة الأعصاب بين الفقرات.
  • تلف الجلد الناجم عن القوباء المنطقية أو الحزام الناري أو قضمة الصقيع.
  • تضخم في الأوعية الدموية.
  • الصداع النصفي أو الصداع الشديد.
  • تصلب الشرايين.
  • داء لايم.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • مرض راينود – Raynauds disease.
  • متلازمة غيلان باريه.
  • النوبة الإقفارية العابرة (TIA).
  • خلل في الضفيرة العضدية.
  • التثليج.
  • الدَّاءُ النَّشَوانِيّ (وهو تراكُم غير طبيعي للبروتينات داخل أعضاء الجسم).
  • مرض شاركو ماري توث (هو مجموعة من الاختلالات الوراثية التي تسبب اعتلال في الأعصاب).
  • البُرْفيرِيَّة.
  • متلازمة شوغرن.
  • الجذام.
  • الهربس النطاقي.
  • مرض الزهري.

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب زيارة الطبيب في الحالات التالية:

  • إذا كان الخدر مستمر ومتكرر لفترة زمنية طويلة.
  • إذا كان الخدر يؤثر على طرفي الجسم معًا.
  • إذا كان يحدث الخدر في كل مرة تقوم فيها ببعض الحركات المحددة.
  • إذا كان الخدر يصيب القدمين أو الأصابع بشكل متقطع.

هنالك البعض الحالات التي يتوجب فيها مراجعة الطبيب على الفور، وهي:

  • حدث فجأةَ وبدأ يتفاقم تدريجيًا
  • حدث بعد التعرض لصدمة في الرأس.
  • إذا كان الخدر منتشر على طول الساق أو الذراع.

لا بدَّ أنْ تتلقى الرعاية الطبية السليمة إذا كان الخدر يرافقه ما يلي:

  • الشلل أو ضعف عام.
  • صعوبة التكلم.
  • الإرباك الذهني.
  • الدوخة.
  • صداع شديد.   

كيف يمكن تشخيص خدر الجسم؟

يعد تشخيص الخدر أمرًا صعبًا بعض الشيء، بسبب تعدد الأسباب التي تؤدي إلى حدوثه.

عند مراجعة الطبيب سيقوم حينها بفحص التاريخ الوراثي للمصاب وإجراء الفحص السريري، بالإضافة إلى طرح مجموعة من الأسئلة حول الأعراض والمرض بشكل عام.

قد يطلب منك الطبيب إجراء فحوصات الدم لتأكيد أو استبعاد السبب المحتمل، وفي حالات أخرى قد يطلب أيضًا إجراء بعض الاختبارات الأخرى، على سبيل المثال: تخطيط كهرائي للعضلات وفحص الإشارات العصبية لتقييم درجة الإصابة والتلف للأعصاب، وبالأخص إذا كان هنالك وخز مع الخدر.

إليك بعض الفحوصات والاختبارات التي قد تطلب من المصاب:

  • فحص كريات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح وجميع ما يتعلق بالدم.
  • فحص مستوى السكر في مجرى الدم.
  • فحص نسبة فيتامين B12 في الجسم.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI).
  • فحص نسبة هرمون الغدة الدرقية.
  • فحص وظائف الغدة النخامية.
  • اختبار شوارد الجسم.
  • اختبار وظائف الكلى.
  • التصوير المقطعي.

الوقاية من خدر الجسم

في بعض الحالات يكون الخدر المتكرر أو المستمر نتيجة مشكلة أو مشاكل صحية، لكن بالرغم من ذلك هنالك بعض التدابير التي يمكن أنْ تقي من حدوث خدر الجسم، وهي:

اتِّباع نظام غذائي صحي

يجب أنْ يتجنب نظامك الغذائي الأطعمة التي تحتوي على الدهون، كما يجب أنْ يحوي العديد من العناصر الغذائية الصحية، والتي من شأنها تغذي الجسم بشكل فعال ولاسيما الأعصاب، على سبيل المثال:

ممارسة الرياضة بشكل دوري

تساعد ممارسة الرياضة على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، وهذا ما يعزز الوقاية من الإصابة بالخدر، وتقي من زيادة الوزن، الذي قد يسبب ضغط على الأعصاب.

علاج المشاكل الصحية مبكرًا

إذا ظهر أي عرض قد يثير الشك فلابد من مراجعة الطبيب المختص وتقديم الإجراءات اللازمة في العلاج، فإنَّ حدوث بعض الأمراض قد يرافقها خدر الجسم.

لابدَّ من علاج الخدر في مراحله المبكرة، وبالأخص إذا كان يرتبط بداء التصلب العصبي المتعدد، فهذا يعد مفيدًا للغاية، وقد يقي من حدوث مضاعفات محتملة مستقبلاً.

تجنب التدخين

يسبب النيكوتين ضعف في الدورة الدموية، وهذا ما يعيق توصيل الأكسجين والغذاء إلى الأعصاب، والتي قد ينجم عنه ضعف بالأعصاب، وبالتالي قد يؤدي إلى حدوث الخدر.

تجنب الوضعيات الثابتة

عندما تريد الجلوس أو الوقوف، يجب عليك تغيير الحركة والوضعية من حين لآخر، لتجنب حدوث الخدر.

المصدر

ما الذي يسبب التنميل والوخز؟ – موقع medicalnewstoday.

التنميل – موقع altibbi.

الخدر – الأسباب – موقع mayoclinic.

 هل تنميل الجسم خطير؟ – موقع webteb.

تنميل الجسم: الأسباب والعلاج وطرق الوقاية – موقع webteb.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى