متلازمة النفق الرسغي – الأسباب والأعراض وطرق الوقاية والعلاج

متلازمة النفق الرسغي هي من اضطرابات الضغط العصبي الشائعة جدًا والتي يمكن أن تسبب الألم والشعور بالخدر والوخز في المعصم واليد والأصابع.

السبب نادرًا ما يكون واحدًا، في الواقع، متلازمة النفق الرسغي عادة ما تكون نتيجة لمجموعة من الأسباب المختلفة.

الأعراض تزداد سوءًا مع مرور الوقت، وتميل إلى أن تصبح أكثر حدة ولا تحتمل في الليل.

الفحص البدني الشامل غالبًا ما يكون كافيًا لتشخيص هذا الاضطراب. ومع ذلك، في بعض الحالات، يحتاج الطبيب إلى إجراء فحوصات إضافية للتأكد من عدم وجود أمراض أخرى في نفس مكان الاضطراب.

يمكن أن يكون العلاج جراحيًا أو غير جراحي، وذلك بالاعتماد على شدة الأعراض ومدتها.

متلازمة النفق الرسغي

ما هي متلازمة النفق الرسغي؟

متلازمة النفق الرسغي هي اضطراب يصيب الرسغ واليد، ويمكن أن يسبب الألم والخدر والوخز في المناطق المتضررة.

النفق الرسغي هو هيكل متقوس يقع بين المعصم وكف اليد. ويطلق عليه اسم النفق لأنه يشكّل ممرًا ضيقًا لتسعة أوتار عضلية، بالإضافة إلى أحد أهم الأعصاب الحسية الحركية، الذي يُسمى العصب الوسيط.

ينشأ العصب المتوسط على مستوى الإبط، ويمتد على طول كامل الذراع مرورا بالمعصم، حتى يصل إلى أصابع اليد (باستثناء الأصبع الصغير).

لهذا العصب وظيفة حسية وحركية في نفس الوقت، حيث أنه يوفر الإحساس اللمسي في راحة اليد، كما يتيح تحريك الإبهام والسبابة والوسط وجزء من إصبع البنصر.

من هم الأشخاص المعرضون للإصابة بمتلازمة النفق الرسغي؟

متلازمة النفق الرسغي يمكن أن تؤثر على أي شخص. ومع ذلك، وفقًا لدراسات إحصائية مختلفة، فإنها تصيب بشكل رئيسي الأشخاص في منتصف العمر المتقدم، أي في عمر 45 – 60 عامًا، وهي تؤثر أكثر على النساء مقارنة بالرجال (في الواقع، النسبة هي 3 : 1).

الأسباب

تحدث متلازمة النفق الرسغي عندما يتعرض العصب الوسيط – على مستوى النفق الرسغي – إلى انضغاط بحيث يفقد بعض وظائفه الحسية وجزء من وظيفته الحركية.

ولكن ما الذي يعنيه انضغاط العصب الوسيط؟

يعد ضغط العصب حالة خاصة جدًا تتعرض فيها الأعصاب إلى السحق من قبل الأنسجة المحيطة، مما يسبب التهيج والألم وقد يفقد بعض وظائفه.

الأعصاب من الجسم البشري يمكن أن تخضع للعديد من حالات السحق والضغط، لدرجة أن الأطباء ووضعوا فهرسًا خاصًا بالحالات والظروف التي تسبب حالات الضغط العصبي.

فبالإضافة إلى متلازمة النفق الرسغي، هناك العديد من المتلازمات الأخرى مثل:

عوامل الخطر

أدت ملاحظة العديد من الحالات السريرية إلى تحديد صلة بين متلازمة النفق الرسغي وبعض الحالات المعينة. هذه الظروف، تؤثر عادةً بشكل مشترك أو لوحدها في حالات نادرة للغاية:

العوامل التشريحية: الأشخاص ذوو النفق الرسغي الضيق هم أكثر عرضة للمعاناة من متلازمة النفق الرسغي. ومع ذلك، فإن هذا ليس شرطًا مؤكدًا، فهناك الكثير من الأفراد ذوي نفق رسغي ضيق للغاية ولم يعانوا أبدًا من أي اضطراب في العصب المتوسط.

الجنس: وفقًا للإحصاءات التي تم جمعها في معظم أنحاء العالم، تعد متلازمة النفق الرسغي أكثر شيوعًا بين النساء. وحتى الآن، لم يتم معرفة السبب وراء ذلك.

التاريخ العائلي: أشار الباحثون إلى أن متلازمة النفق الرسغي تكون في بعض العائلات من الاضطرابات المتكررة، حيث ينتقل من جيل إلى جيل. إن فرضية وجود عوامل وراثية لهذا الاضطراب هو أمر غير مؤكد، لهذا، ما زال يتعين إجراء المزيد من الدراسات.

الظروف المرضية الخاصة: وفقًا لعدة مصادر، بعض الأمراض، مثل مرض السكري والتهاب المفاصل والنقرس والسمنة واحتباس الماء المزمن والفشل الكلوي واضطرابات الغدة الدرقية، قد تؤدي إلى تطور متلازمة النفق الرسغي.

الحمل: نسبة حدوث متلازمة النفق الرسغي بين النساء الحوامل مرتفعة للغاية. السبب الدقيق لم يتم فهمه حتى الآن، ومع ذلك، وفقًا لبعض الباحثين، يبدو أن هناك صلة بظاهرة احتباس الماء، والتي عادة ما تميز الأشهر الأخيرة من الحمل. فبعد الولادة، عادةً ما تختفي اضطرابات ضغط الأعصاب تلقائيًا في غضون أسبوع.

الصدمات والإصابات: تعمل الصدمات والكسور في الرسغ على تعديل الهيكل التشريحي للنفق الرسغي، بما في ذلك الفراغ الذ تمر فيه الأوتار والأعصاب المتوسطة. هذا يمكن أن يتسبب في ضغط على العصب أو تنكس الأوتار.

العمل المتكرر / الأنشطة اليدوية: على الرغم من عدم وجود دليل علمي يؤكد ذلك، يبدو أنه عند بعض الأفراد، يؤدي تكرار بعض حركات اليد أو بعض الأعمال اليدوية إلى ظهور ورم صغير في الرسغ وانضغاط العصب المتوسط ​​في النفق الرسغي. من بين الأنشطة التي يحتمل أن تكون مسؤولة عن حدوث ذلك نلاحظ ثلاثة أنشطة:

  • العزف على آلة موسيقية.
  • استخدام أدوات العمل المهتزة (المنشار، الكسارات وغيرها).
  • استخدام الكمبيوتر لساعات عديدة في اليوم.

الأعراض والمضاعفات

متلازمة النفق الرسغي تؤثر على المعصم وكف اليد والأصابع التي تسيطر عليها، وهناك ثلاثة أعراض رئيسية تميزها هي:

  • الشعور بالوخز.
  • الشعور بالتنميل.
  • الألم.

تظهر هذه الأعراض بشكل تدريجي وليس فجأة، وتميل إلى أن تتفاقم في حالتين: أثناء الليل، وربما عند الانحناء اللاإرادي للمعصم.

أعراض أخرى

بالإضافة إلى الوخز والخدر والألم، يمكن أن تسبب متلازمة النفق الرسغي أعراضًا أخرى مثل:

ألم خفيف في الساعد والذراع.

  • تنميل الطرف المصاب (الإحساس بالوخز العام المرتبط بالإحساس بالحرقة).
  • تغير لون الجلد الجاف وتورمه.
  • ضعف الإحساس أو نقص الحساسية اللمسية.
  • صعوبة في ثني الإبهام.
  • ضعف العضلات التي تتحكم في حركة الإبهام (ضمور عضلي).
  • صعوبة في إمساك الأشياء وتنفيذ بعض المهام، مثل الكتابة بالقلم أو كتابة النص على جهاز الكمبيوتر وما إلى ذلك.

بنفس الطريقة التي تظهر بها الأعراض الرئيسية الثلاثة، تتفاقم هذه الأعراض أيضًا إذا كانت مفصل الرسغ واليدين ثابتان باستمرار ويتعرضان للتوتر.

تشخيص متلازمة النفق الرسغي

في معظم الحالات، يقوم الطبيب بتشخيص متلازمة النفق الرسغي من خلال إجراء فحص جسدي شامل وتقييم دقيق للتاريخ والعادات الطبية للمريض.

ومع ذلك، في بعض الحالات النادرة، يتعين على الطبيب اللجوء إلى إجراء اختبارات أكثر تحديدًا – مثل تخطيط صدى القلب – للتأكد من أن الاضطرابات ليست نتيجة أسباب مختلفة.

أثناء الفحص البدني، يقوم الطبيب أولًا برؤية معصم المريض ويده. بعد ذلك، يطلب الطبيب وصف الأعراض التي يشعر بها المريض، كما قد يطلب القيام ببعض الحركات، حتى يصف ما يشعر به ويقيم وظائف اليد.

وأخيرًا، نسأل المريض عن حالته والتاريخ الطبي (كالأمراض التي عانى في الماضي، والوضع الصحي الحالي، والجراحة التي قام بإجرائها).

ما هي الأعراض التي تستبعد متلازمة النفق الرسغي؟

لا يتم التحكم في الإصبع الصغير بواسطة العصب المتوسط. لذلك، عند الشعور بالألم أو صعوبة الحركة في الإصبع الصغير، يقوم الطبيب باستبعاد متلازمة النفق الرسغي.

إذا لم يكن الطبيب مقتنعًا بالفحص البدني أو يعتقد أن سبب هذه الأعراض يمكن أن يكون أمراض أكثر خطورة (على سبيل المثال شكل من أشكال مرض السكري لا يعرف المريض وجوده)، يمكن أن يطلب الطبيب إجراء اختبارات إضافية.

اختبار التوصيل العصبي

يكتشف هذا الفحص مدى سرعة انتقال الإشارات العصبية. ينطوي الإجراء على استخدام قطبين، يعمل أحدهما على كف والآخر على الذراع، ويتم تنشيط العصب الوسيط لنقل إشارة عصبية. إذا كانت الإشارة العصبية بطيئة عندما تعبر النفق الرسغي، فهذا يعني احتمال وجود ضغط عصبي على هذا المستوى.

إنه اختبار فعال للغاية، والذي يعمل على إزالة كل الشكوك.

تخطيط القلب الكهربائي

يسمح تخطيط القلب الكهربائي بقياس النشاط الكهربائي الطبيعي للعضلات، وفيه يتم إدخال قطب كهربائي واحد أو أكثر في المنطقة المصابة. في حالة متلازمة النفق الرسغي، يتم إجراء ذلك لاستبعاد وجود تلف في العضلات.

وفي الواقع، يتم تنفيذ هذا الاختبار بشكل نادر.

التصوير بالأشعة السينية

قد يطلب الطبيب تصوير الذراع بالأشعة السينية إذا كان يشك في وجود كسر في المعصم أو أحد اضطراب المفاصل التنكسية، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي.

اختبارات الدم

يصف الطبيب فحص الدم الشامل عندما يخشى أن هناك شكل لم يتم تشخيصه من مرض السكري أو قصور الغدة الدرقية أو النقرس أو التهاب المفاصل الروماتويدي.

علاج متلازمة النفق الرسغي

تعتمد خيارات علاج متلازمة النفق الرسغي على شدة الأعراض ومدتها.

في الواقع، يكون العلاج غير جراحي عندما تكون الاضطرابات في العصب الوسيط معتدلة وجديدة (ظهرة منذ بضعة أشهر)، فيما يكون العلاج جراحيًا عندما تكون الأعراض شديدة وتأثر بشكل مباشر على الحياة اليومية، واستمرت لمدة 6 أشهر على الأقل.

يجب أن نتذكر أنه في بعض الحالات، يكون علاج الأسباب مفيدًا للغاية: على سبيل المثال، علاج مرض السكري أو التهاب المفاصل الروماتويدي يمكن أن يعطي نتائج جيدة في تحسين أعراض متلازمة النفق الرسغي.

العلاج غير الجراحي

يتضمن العلاج غير الجراحي لمتلازمة النفق الرسغي تركيب دعامة للمعصم وبعض أدوية الكورتيكوستيرويد.

دعامة المعصم: تستخدم بشكلٍ رئيسي أثناء الليل لمنع الرسغ من الانثناء والتسبب في الألم والوخز والخدر. ولا تكون النتائج فورية، فعلى المريض الانتظار لبضعة أسابيع حتى يشعر بالراحة. لذلك، هناك حاجة إلى الصبر.

الستيرويدات القشرية: الستيرويدات القشرية هي أدوية قوية مضادة للالتهابات. يمكن إعطاؤها إما عن طريق الفم أو عن طريق الحقن الموضعي في الرسغ، استعمالها لفترة طويلة يمكن أن ينطوي على آثار جانبية خطيرة مثل ارتفاع ضغط الدم وهشاشة العظام وزيادة الوزن الخ. لذلك، من المستحسن أن تسأل الطبيب للحصول على المشورة حول ما يجب القيام به.

المرضى الذين لديهم القدرة على إراحة معصمهم وتطبيق الثلج عليه سوف يحسنون حالتهم بشكل ملحوظ.

عند الراحة، يتم تخفيف الضغط على المفصل، أما تطبيق الثلج فيسبب تقليل الإحساس بالألم والتورم.

العلاج الجراحي

متى يجب التدخل جراحيًا؟

لا تؤخذ الجراحة في الاعتبار إلا إذا كانت أعراض متلازمة النفق الرسغي حادة وغير محتملة واستمرت لمدة 6 أشهر على الأقل.

يتم إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، ولا تتطلب الإقامة في المستشفى، يقوم الجراح بعمل شق بطول عدة سنتيمترات في الرسغ، ويكون الهدف الرئيسي هو تخفيف الضغط على العصب قدر الإمكان.

مرحلة ما بعد الجراحة

بمجرد إجراء العملية الجراحية، يجب على المريض وضع ضمادات على معصمه لعدة أيام، وبعد ذلك يمكنه ارتداء دعامة ويبدأ بممارسة تمارين إعادة التأهيل الأولى، هذه التمارين ضرورية لاستعادة الوظائف الكاملة للمعصم.

مضاعفات ومخاطر التدخل الجراحي

على الرغم من أن هذه العملية غير خطيرة، لكنها قد تتسبب في حدوث العدوى وفقدان الدم (النزيف) وتلف دائم في العصب الوسيط، بالإضافة إلى الندبات وما إلى ذلك. ويكون احتمال عودة أعراض متلازمة النفق الرسغي من جديد بعد الجراحة (تكرار الأعراض) أمر نادر الحدوث.

ملاحظة هامة: وفقا للإحصاءات، أكثر من نصف المرضى الذين يخضعون للجراحة يتعافون بنتائج مرضية.

هل يمكن الوقاية من الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي؟

نظرًا لأن متلازمة النفق الرسغي قد تكون مرتبطة بأنشطة عمل معينة، فقد يكون من المفيد:

تقليل القوة عند تنفيذ حركات معينة: في كثير من الأحيان، يتم تنفيذ بعض الأنشطة اليدوية بقوة أكبر من اللازم. قد يؤدي تغيير هذا إلى تخفيف التوتر في مفصل الرسغ واليد.

خذ فترات راحة متكررة: أثناء العمل اليدوي، وخاصة الأعمال الشاقة والمرهقة للغاية، من الجيد أخذ فترات راحة متكررة. يسمح هذا، كما في الحالة السابقة، بتخفيف التوتر في اليد والمعصم.

تحسين وضعية الجسم العامة: خاصةً وضعية الرقبة والكتفين التي تؤثر على بقية الجسم بما في ذلك اليدين.

تجنب درجات الحرارة المنخفضة: تضمن الحرارة مرونة جيدة في اليد. وإذا كنت تعمل في الهواء الطلق في فصل الشتاء، فقد يكون من المفيد ارتداء قفازات بدون أصابع.

انتبه لوضعية الرسغ: من الممارسات الجيدة إعداد مكان العمل بطريقة تتجنب فيها الوضعيات غير المريحة والمجهدة بالنسبة المعصم. على سبيل المثال، يجب على أولئك الذين يقضون ساعات طويلة على الكمبيوتر إبقاء لوحة المفاتيح على مستوى المرفقين.

ملاحظة: يجب تذكير القراء أن العلاقة بين النشاط اليدوي ومتلازمة النفق الرسغي لم يتم إثباتها علميًا.

المصدر

https://www.my-personaltrainer.it

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.