تهدئة أعراض القولون بالأعشاب … خطوة بخطوة

تعد اضطرابات القولون من المشكلات المنتشرة والشائعة في وقتنا هذا؛ وذلك بسبب الضغوط النفسية والعصبية التي يتعرض لها الناس كافة، ولاضطرابات القولون أعراضها التي تؤثر سلبًا على صحة الشخص، وتسبب له آلامًا مختلفة، ولكن رغم ذلك، يمكن تهدئة أعراض القولون بالعديد من الطرق، ومن أهم هذه الطرق هي تهدئة أعراض القولون بالأعشاب التي تعد من أفضل الطرق.

فدعونا نتعرف بدايةً على أعراض القولون، ثم سنشرح طريقة تهدئة هذه الأعراض بطرقٍ طبيعة، وما هي الأعشاب التي يمكنها أن تساعد في الحد من هذه الأعراض.

ما هي أعراض القولون؟

تهدئة أعراض القولون بالأعشاب... خطوة بخطوة

تظهر أعراض القولون العصبي نتيجة خللٍ في الجهاز الهضمي، وتكون هذه الأعراض مختلفةً من شخص لآخر، لكننا يمكن أن نوجزها فيما يلي:

  • الشعور بانتفاخات أو الآلام بالبطن.
  • تغير البراز.
  • وجود إسهال أو إمساك مُتعاقب، وتغير في شكل البراز تبعًا لنوع العرض.
  • تقلبات نفسية ومزاجية، تشمل التوتر والقلق والوسواس المُتعلق بالمرض ذاته، وربما يصل الأمر إلى الخوف من الأشياء التي كانت في السابق اعتيادية.
  • فقدان الوزن نتيجة عدم الرغبة في تناول الطعام، أو عدم الشعور بالجوع من الأساس.

أعراض القولون العصبي الأخرى

في بعض الحالات قد يعاني المصابون مما يلي:

  • ارتفاع معدل ضربات القلب.
  • الشعور بوخز في الصدر.
  • الأرق.
  • الإحساس بآلام في المفاصل أو الكتفين.

طريقة تهدئة أعراض القولون بالأعشاب

في السطور التالية سوف نتعرف على مجموعة متنوعة من الأعشاب الطبيعية التي تساعد في تهدئة أعراض القولون العصبي، والتخلص من آلامه بشكل آمن ودون آثارٍ جانبية.

1 – تهدئة أعراض القولون العصبي بالنعناع

يعتبر النعناع من النباتات ذات الرائحة النفّاذة التي تُساعد في تهدئة أعراض القولون. وللنعناع فوائد عديدةٌ أيضًا في تخفيف آلام وانتفاخات البطن، وتنظيم حركة القولون، وراحة الجهاز الهضمي. ويعتبر النعناع من الأعشاب التي تُريح الأعصاب وتقلل التوتر العصبي، الذي يُعتبر سببًا رئيسًا في حدوث اضطرابات القولون.

يمكنك تناول النعناع كمشروب ساخن لتهدئة أعراض القولون عن طريق نقع أوراق النعناع في الماء الساخن والاستمتاع بشرب المشروب في أوقات الاسترخاء.

3 – تهدئة أعراض القولون بالكمون

مثل النعناع، يعتبر الكمون من النباتات العطرية المُكافحة للميكروبات، والتي تُخلص الجسم من السموم، كما أن له دورًا في تسهيل عملية الهضم، فضلًا عن ذلك فهو يقي من الإصابة بسرطان القولون، وبالرغم من طعمه المرّ فإنه يُنصح بتناول الكمون لتهدئة أعراض القولون سواء كان مطحونًا أو بشكله الطبيعي، ويُمكن تناوله على صورة مشروب بغلي الكمون في الماء لمدة 5 دقائق وتناول المشروب الساخن قبل الوجبات الرئيسية.

4 – الليمون والكمون لتهدئة أعراض القولون

مشروب الكمون والليمون من المشروبات التي تُساعد الجسم في التخلص من الغازات التي يشعر بها من يعانون من القولون العصبي، وبالتالي فهو مشروب صحي يُساعد في تحسين أداء الجهاز الهضمي، مما يجعل المريض يشعر بالراحة ويقلل من إحساسه بالانتفاخات.

يمكنك تناول مشروب الكمون والليمون بعد غلي الماء مع ملعقة كمون كبيرة، ويصفى ماء الكمون ويُترك ليبرد، ثم يضاف إلى الخليط السابق ليمونة واحدة ويُحرك، وبعدها يمكنك تناول المشروب أو تركه ليبرد أكثر.

 5 – تهدئة أعراض القولون بالبابونج

البابونج من الأعشاب الخضراء التي تُساعد في تخفيف حِدة أعراض القولون، ومن ثم تقليل الإحساس بآلام المعدة والانتفاخات، وتيسير عمل الجهاز الهضمي.

يُحضر مشروب البابونج بإضافة أعشاب البابونج الجافة إلى كوب من الماء المغلي مع ترك المشروب ليبرد تمامًا لمدة ثلث ساعة تقريبًا.

راجع أيضًا: فوائد شاي البابونج الصحية والتجميلية

6 – تهدئة أعراض القولون بالزنجبيل

يستخدم الزنجبيل ذو اللون الأصفر والرائحة النفاذة والطعم اللاذع، كغيره من الأعشاب الأخرى في تهدئة أعراض القولون؛ لقدرته على تطهير الجسم من السموم والميكروبات وتنشيطه، والتقليل من الغازات، مما يجعل المريض يشعر بالراحة، إضافةً إلى تنشيطه للوظائف الحيوية، وفي حالة الشعور بالألم، جذوره الزنجبيل العقدية هي الحل الأفضل والأكثر فاعلية.

فوائد الزنجبيل عديدة نذكر منها:

  • يعمل على تهدئة الأمعاء وعلاج التهاب القولون.
  • يقاوم ويحد من انتشار أية خلايا سرطانية لاحتوائه على مضاد للأكسدة.
  • يعالج اضطرابات المعدة ويخفف التقلصات بالأمعاء.
  • يعمل على تنظيف البقايا العالقة من الطعام بالمعدة.
  • يخفف حدة التقلصات.
  • يساعد على الهضم.
  • يعمل كمضاد للحموضة.
  • يمنع الإسهال ويطرد الغازات.
  • يمنع الغثيان المُصاحب لالتهاب القولون لاحتوائه على الزيوت الطيارة.
  • يعالج الانتفاخ ويمتص دهون القولون.
  • يرخي العضلات ويقلل آلام الأمعاء.

طريقة التحضير

نغلي كوب من الماء ثم نضيف إليه حوالي 50 جرام من الزنجبيل بعد طحنه، ونقلب المزيج ونتركه ليبرد تمامًا ثم نشربه باردًا في الصباح على معدة فارغة.

طريقة أخرى تتم بمزج ملعقة صغيرة من الزنجبيل إلى حبة البركة تضاف إلى مقدار كوب من الماء المغلي ثم يُصفى ويتم تناوله ثلاث مرات باليوم، ويُفضل تحليته بالعسل.

ومن الممكن إضافة شرائح الزنجبيل إلى السلطة، أو يهرس ويضاف لتتبيلة السمك

7 – تهدئة أعراض القولون بالحِلبة

من الأعشاب التي تُحسن عمل الجهاز الهضمي، بتسهيلها لحركة المعدة والأمعاء، كما أنها تُساعد المصابين باضطرابات القولون على التخلص من الإمساك الذي قد يلي الشعور بآلام القولون، قم بغلي بذور الحلبة في الماء، وتناول المشروب المغلي تقل أعراض القولون بشكل كبير.

8 – تهدئة أعراض القولون بالشمر

من النباتات العشبية المُعمرة التي تتميز بدورها الفعال في تقليل الإحساس بأعراض القولون، ويمكن تناوله مغليًا في حالة الشعور بآلام القولون.

9 – تهدئة أعراض القولون بالروحب

قد لا تسمع عنه كثيرًا، لكن الروحب من النباتات العشبية المعروفة باليمن والسعودية، ويُستخدم مرضى القولون عشبة الروحب لتسكين الآلام، وطرد غازات البطن، وتهدئة حركة جدار القولون المضطرب،

طريقة العمل

قم بخلط عيدانها المطحونة المجففة مع عسل السدر الجبلي. ثم ضع الخليط داخل مرطبان زجاجي في البراد، وتناول ملعقة كبيرة من الخليط قبل وجبتي الإفطار والعشاء لمدة 21 يومًا. وهذا الفيديو يرشدنا لأفضل وأقوى علاج للقولون العصبي بعُشبة الروحب.

10 – تهدئة أعراض القولون ببذور الكتان

تناول ملعقة إلى ثلاث ملاعق من بذور الكتان بعد طحنه، يُساعد في تخفيف أعراض القولون، فبذور الكتان من الأعشاب التي تُساعد في تسهيل عمل الجهاز الهضمي، وبالتالي تقليل الإحساس بآلام المعدة وانتفاخات البطن.

11 – تهدئة أعراض القولون بالكراوية

الكراوية لها دور مهم في تقليل الشعور بالانتفاخات، فهي تطرد الغازات من البطن، فالكراوية من الأعشاب العطرية التي تُساهم في تقليل الإحساس بأعراض القولون وعسر الهضم. ويمكن تناول الكراوية بعد طحنها وإضافتها للماء المغلي في حالة زادت حِدة أعراض القولون.

12 – تهدئة أعراض القولون بالينسون

الينسون من المشروبات المريحة للأعصاب، والمُلينة التي تساعد الجسم على الشعور بالراحة بعد تناول الطعام، والمهدئة للقولون العصبي. فبتناول الينسون المغلي تستطيع تهدئة أعراض القولون.

13 – تهدئة أعراض القولون بالمرمرية

بإضافة المرمرية للشاي، أو تناولها كمشروب مغلي أو طحنها واستعمالها في الطعام، يمكنك التخلص من آلام القولون؛ حيث تُعد المرمرية من النباتات العشبية ذات الرائحة النفاذة التي تساعد على تقليل الإحساس بالألم، والوقاية من سرطان القولون وتقليل الإحساس بالأعراض الناتجة عنه.

14 – تهدئة أعراض القولون بمجموعة من الأعشاب

يمكنك تهدئة أعراض القولون بخلط مجموعة من الأعشاب التالية بكميات متساوية: اليانسون والشمر وبذور الكتان والكراوية والكمون والحلبة، بعد طحن هذه الأعشاب جميعًا يمكنك وضع ملعقة كبيرة من الخليط في كوب ماء مغليّ وتُترك لتبرد، ثم يتم تناولها قبل الوجبات الرئيسية.

تهدئة أعراض القولون بالأعشاب من الأمور الفعالة جدًا في تخفيف الشعور بالآلام مثل آلام البطن، وانتفاخات المعدة، وتسهيل عمل الجهاز الهضمي. فضلًا عن قلة تكلفة استخدام الأعشاب، وعدم وجود آثار جانبية ضارة تعود على الجسم كما تفعل الأدوية والكيماويات.

فالطبيعة التي خلقها الله لنا أفضل بكثير، وآمنة على صحة الإنسان، وهي من أفضل الطُرق التي يمكن أن تُحدث فرقًا في علاج أعراض القولون، كما أنها تقي الجسم من مضاعفات هذا المرض.

قد يعجبك ايضا