ما رأيك بتناول كوب من القهوة بالزبدة … إذن إليك الفوائد والمخاطر وطريقة التحضير

القهوة بالزبدة ليست بالمشروب الجديد ولكن حصل على الكثير من الشهرة حديثًا فقد وصلت الزبدة إلى أكواب القهوة لتلبي رغبة الأشخاص الذين يتبعون نظام غذائي فقير بالكربوهيدرات والعالي بالبروتين والدهون (نظام الكيتو)، ولكن ما حقيقة إضافة الزبدة إلى القهوة؟ هل هناك بالفعل فوائد صحية؟ أم أن الأمر مجرد شهرة زائفة!

في المرة الأولى التي سمعت فيها عن القهوة بالزبدة كان الأمر مستغرب فكيف يمكن أن يكون طعم الزبدة جيد في مقابل القهوة الإسبريسو، ولعل الأمر مستغرب بشكل خاص بالنسبة لمحبي القهوة بدون إضافات، ولكن بعدها وصلت إلى الكثير من المعلومات عن هذه القهوة وإليك كل ذلك فيما يلي.

المحتوى الغذائي في القهوة بالزبدة

يحتوي كوب واحد من القهوة بسعة 237 ميلي ليتر مع ملعقتين من الزبدة غير المملحة وملعقة من زيت جوز الهند على ما يلي:

  • السعرات الحرارية: 445 سعرة حرارية.
  • الكربوهيدرات: 0 غرام.
  • كمية الدهون الإجمالية: 50 غرام (90% من الدهون الموجودة في القهوة مع الزبدة هي دهون مشبعة).
  • البروتينات: 0 غرام.
  • الألياف الغذائية: 0 غرام.
  • الصوديوم: 9% من الاحتياج اليومي.
  • فيتامين أ: 20% من الاحتياج اليومي.

على الرغم من أن هناك مجموعة من الدراسات التي تربط بين الإصابة بأمراض القلب والشرايين مع تناول الدهون المشبعة إلا أن الأبحاث وجدت أن تزويد الجسم بالدهون المشبعة لا يؤدي بشكل مباشر إلى أمراض القلب والشرايين بل الإصابة ترتبط بمجموعة من العناصر والعوامل والمواد الأخرى (الدراسة 1).

إلى جانب المحتوى العالي من الدهون المشبعة والسعرات الحرارية فإن القهوة مع الزبدة تعتبر مصدر جيد لفيتامين أ وهو من الفيتامينات التي تذوب في وسط دهني وهو يقدم الكثير من الفوائد للجسم أهمها الحفاظ على صحة البشرة وتعزيز الجهاز المناعي وحماية البصر.

أيضًا القهوة بالزبدة تحتوي كميات قليلة من الكالسيوم ومجموعة من الفيتامينات بالإضافة إلى أن 20% من الدهون الموجود فيها هي دهون غير مشبعة والتي تقلل خطر التعرض لأمراض القلب، ولكن هذه القهوة لا تعتبر مصدر جيد لها.

قد يهمك: نظرة عامة على أعراض أمراض القلب والأوعية الدموية

الامتناع عن الدهون V.S تناول الدهون الصحية

انس كل شيء عن الحميات الغذائية التي تفتقر للدسم فقد تكون فعالة فيما يخص خسارة الوزن ولكنها في الوقت ذاته يمكن أن تكون ضارة، كيف ذلك؟

أضرار النقص الشديد في الدهون الصحية

الأطعمة قليلة الدسم تحتاج لإضافة كمية أكبر من الكربوهيدرات وأهمها السكريات وذلك حتى تكون بطعم مقبول بعد فقدان النكهة التي تضمنها الدهون وزيادة الكربوهيدرات يؤدي إلى العديد من الأمراض ولعل السمنة والسكري أهمها (الدراسة 1).

إلى جانب ذلك فإن انخفض نسبة الدهون في الجسم عن الحد المسموح به سوف يؤدي إلى حدوث نقص في الفيتامينات التي يحتاجها الجسم والتي تحتاج إلى وسط دهني لتذوب ويستفيد منها بالإضافة إلى اختلال في توازن الهرمونات (الدراسة 2).

الأمر لا يتوقف هنا، ماذا أيضًا؟ إن كل خلية من خلايا الجسم تكون مغطاة بغلاف من الدهون ومع انخفاض الدهون وزيادة الكربوهيدرات يكون هذا الغلاف أضعف وأقل مما يجب ولهذا الأمر العديد من التبعات السلبية على الصحة، ولكن ما يظهر منها بشكل واضح هو شيخوخة البشرة وفقدانها البريق والمرونة والحيوية.

قد يهمك: 15 عادة تضمن محاربة التجاعيد قبل وجودها

فوائد الدهون الصحية

من خلال الحصول على المقدار الصحيح من الدهون والأهم بأن تكون من مصادر صحية وطبيعية، يمكن ضمان العديد من الفوائد، فزيت جوز الهند يحتوي على الدهون المشبعة الصحية والتي تعمل على تنظيم مستوى الكوليسترول في الدم وتعزز التمثيل الغذائي.

أيضًا يعمل زيت جوز الهند على رفع مناعة الجسم على اعتباره مضاد للبكتيريا والفطريات وذلك لاحتوائه على كل من: حمض اللوريك مع حمض الكابريك، إلى جانب فاعليته في إعادة الحيوية والإشراق إلى البشرة والتعامل مع مشاكلها، كما أن الدهون في الزيوت النباتية (زيت جوز الهند – زيت الزيتون…) تعمل على حماية الخلايا العصبية في المخ وتقي من الخرف (دراسة 3).

قد يهمك: أغذية تقوي وتنشط جهاز المناعة ونصائح للحفاظ على صحته

الشعور بالامتلاء والتغلب على الجوع الشديد

في حال قد سبق لك وكان فطورك غني بالسكريات أو في حال فوتت وجبة الفطور فبالطبع اختبرت الشعور الشديد بالجوع في وقت الظهيرة من ذلك اليوم، هذا الجوع عادةً ما يترافق مع تراجع في التركيز والقدرات الفكرية والرغبة الشديدة لتناول الحلويات أو لكوب قهوة غني بالسكريات والكريمة إلى جانب قطعة من الدونات، وذلك محاولة من جسمك لرفع مستوى السكر في الدم.

ولكن هل تعرف أنه من الممكن التغلب على ذلك من خلال الاعتماد على القهوة بالزبدة ؟ فالسكريات المنخفضة والدهون العالية في كوب القهوة مع الزبدة تساعد الجسم في الحفاظ على استقرار معدل السكر في الدم والحد من الارتفاع والانخفاض الشديد فيه وهذا يعني التعامل مع الجوع الشديد والتقليل من اشتهاء الأطعمة الحلوة والغنية بالكربوهيدرات.

والأمر لا يعتمد فقط على الدهون بل محتوى القهوة من الكافيين يعمل على إيقاف الشعور بالجوع لفترة مديدة بالإضافة إلى منحك الكثير من الطاقة وتعزيز القدرات والمهارات الفكرية والجسدية لديك.

بمعنى آخر يمكن أن يكون كوب القهوة بالزبدة هو البديل الأفضل في حال كان عليك الاختيار بينه وبين وجبة فطور غنية بالكربوهيدرات والسكريات أو بين تفويت الفطور وعدم تناوله.

قد يهمك: التغلب على الجوع أثناء الرجيم … 15 خطوة لتسكين الجوع ومتابعة الحمية الغذائية بدونه

القهوة بالزبدة ستعمل على تعزيز التمثيل الغذائي لديك

يرتفع معدل التمثيل الغذائي (الأيض) كلما كانت سرعة تعامل الجسم مع الدهون وهضمها والحصول على العناصر الغذائية الموجودة فيها أعلى، ووجدت العديد من الدراسات أن سلاسل الدهون المتوسطة يتم هضمها من قبل الجسم بشكل أسهل وأسرع بالمقارنة مع السلاسل الطويلة الثلاثية، ويتميز زيت جوز الهند بأنه يحتوي على أفضل الأحماض الدهنية ذات السلاسل المتوسطة.

أيضًا أثبتت الأبحاث أن الأشخاص الذين يحصلون على السلاسل المتوسطة من الدهون يكون لديهم استجابة أفضل للأنسولين وبالتالي يكونون أكثر قدرة على الحصول على الكلوكوز بدلًا من بقاءه في الأوعية والشرايين ليسبب مشاكل صحية عديدة، وذلك بالمقارنة مع الأشخاص الذين يتناولن الدهون ذات السلاسل الطويلة (الدراسة 4).

إلى جانب الدهون يأتي دور الكافيين والذي يعتبر منشط طبيعي يساهم في تعزيز الأيض ورفع معدله والقهوة تعتبر الأغنى به بالمقارنة مع المشروبات والأطعمة الأخرى.

قد يهمك: 12 نوع من الأطعمة التي تساعد على حرق الدهون

ما رأيك بالإقلاع عن السكريات؟ يمكنك ذلك

ما رأيك بالإقلاع عن السكريات؟ يمكنك ذلك

البراعم الذوقية حساسة للغاية وذكية للغاية فيمكن لها أن تعتاد على الطعم الجديد (بدون سكر) في وقت قصير جدًا، وهنا يكمن المفتاح الثاني الذي يمكنك من خلال الاعتماد عليه الإقلاع عن إدمان السكريات.

أما عن المفتاح الأول فهو في كون كل من الكافيين الدهون الصحية تعمل على تنظيم مستوى سكر الدم والحد من مستوياته المتطرفة وبالتالي هذا سيقلل من اشتهائك لتناول السكريات إلى جانب الشعور بالشبع لفترة طويلة بعد تناول كوب القهوة، وبالتالي لن تكون عرضة لتناول أطعمة خفيفة بين الوجبات.

قد يهمك: 16 خطوة للتخلص من إدمان السكريات والحلويات بسهولة

مخاطر تناول القهوة مع الزبدة

على الرغم من الفوائد المهمة السابقة فإن الإفراط في تناول القهوة مع الزبدة يمكن أن يقلب الأمر رأسًا على عقب وبدلًا من الحصول على الفوائد تحصل على المخاطر والتي أهمها:

  • القهوة مع الزبدة غنية بالسعرات والدهون ولكنها خالية من المغذيات الأخرى التي يحتاجها الجسم: فيتامينات – معادن – ألياف – بروتينات… والتي يجب أن تكون متوازنة ليكون الجسم بصحة جيدة.
  • في حال لم تكن معتاد على كمية الدهون الكبيرة فيمكن لتناولها أن يؤدي إلى العديد من مشاكل الجهاز الهضمي كالانتفاخ والإسهال وغيرها، لذا يفضل أن تبدأ بإضافة كمية قليلة ومن ثم تزيدها بشكل تدريجي إلى أن تصل للكمية المحددة.
  • الإفراط في تناول الدهون يمكن أن يكون السبب الأهم في الأمراض التي تهدد الحياة: القلب – الشرايين… لذا تأكد من تناولها باعتدال فكوب واحد يعتبر مقدار كافي.
  • قد تكون القهوة بالزبدة فعالة في تحفيز الأيض ما يعزز خسارة الوزن، ولكن في حال كنت تتبع نظام غذائي غني بالكربوهيدرات والسكريات بشكل خاص وتتناول القهوة مع الزبدة فهذا الأمر قد يؤدي إلى زيادة الوزن بدلًا من خسارته.

مكونات القهوة مع الزبدة

  • 1.5 ملعقة كبيرة من القهوة سريعة التحضير.
  • كوب من الماء الساخن.
  • ·        2 ملعقة كبيرة من الزبدة غير المملحة.
  • ملعقة كبيرة واحدة من زيت جوز الهند.

خطوات تحضير القهوة مع الزبدة

  • قم بتحضير القهوة السريعة من خلال إضافتها إلى كوب الماء الساخن والتحريك بشكل جيد.
  • بالاعتماد على الخلاط الكهربائي قم بخفق كل المكونات معًا إلى أن يصبح الخليط ناعم.
  • صبها في الكوب الخاص بك واستمتع بتناولها.
  • يمكنك إضافة أي من: الكاكاو – القرفة، كما يمكنك انتظارها لتبرد قليلًا ومن ثم إضافة الثلج وتناول آيس بيتتر كافي.

قد يهمك: آيس كوفي … 5 وصفات لتناول ألذ كوب قهوة وأكثرها متعة في فصل الصيف

أخطاء عند تحضير القهوة مع الزبدة

خلال طريقة تحضير القهوة بالزبدة يمكن ارتكاب أخطاء من شأنها أن تقلل جودة كوب القهوة الذي تحضره وتغير من الطعم الذي تنتظره وتحرمك من الفوائد لذا تأكد مما يلي:

  • استخدام زبدة مملحة أو زبدة منخفضة الجودة، وهذا الأمر سوف يؤثر بشكل سلبي على الطعم إلى جانب أنه في بعض الأحيان لن تحصل على الفوائد المرجوة من كوب القهوة هذا.
  • تحريك المكونات معًا بدلًا من خطها بالخلاط الكهربائي، وفي هذه الحالة لا تتوقع الحصول على قوام القهوة الكريمية فالزبدة والزيت لن تستجيب للتحريك ولن تخلط مع القهوة التي تعتمد على الماء، لذا تأكد من الاعتماد على الخلاط وخفق المكونات لمدة لا تقل عن 30 ثانية.
  • إضافة الكثير من الدهون في كوب القهوة الأول بالنسبة لك، وهذا الأمر يمكن أن يؤدي إلى اضطرابات الجهاز الهضمي في حال لم تكن معتاد على تناول الدهون لذا ابدأ بالقليل ومن ثم أضف المزيد بشكل تدريجي إلى أن تعتاد عليها.
  • إضافة السكريات والمحليات إلى كوب القهوة مع الزبدة، وهذا الأمر لن يضيف إلى قهوتك إلا المزيد من السعرات الحرارية الفارغة وسوف يعمل على منحك لمزيد من الوزن واكتساب الكثير من الكيلو غرامات، لذا تأكد من تجنب إضافة أي سكر إلى قهوتك هذه.

إلى جانب كل ذلك ففي حال كنت تعاني من الحساسية اتجاه الحليب ومنتجاته فهذا يعني أنك غير قادر على تناوله مع القهوة، وهنا أمامك اختيارين الأول تناول القهوة بدون إضافات أو إضافة السكر، ولكن ما رأيك باختيار آخر لا يتضمن السكر؟ إنه الزبدة غير المملحة فهي ستصيف طعم مميز حلو وقوام ناعم لقهوتك.

المصادر

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.