منوعات

طريقة التواصل الروحي … 10 خطوات ستجعلك على تواصل روحي

التواصل الروحي حقيقي… إنه التواصل الذي يسمح لك بالتقرب من الآخرين وفهمهم والتواصل معهم بعيدًا عن كل الطرق المادية المعتادة، إنه التواصل الذي يتم على مستوى الروح ينقل المشاعر والأفكار بطريقة مختلفة تمامًا، ولكن ماذا عن التفاصيل؟ ماذا عن كيفية الاتصال الروحي بين شخصين؟ ماذا عن طريقة التواصل الروحي؟

التواصل الروحي موجود حقًا أنت كنت وسوف تكون والآن على اتصال مع أشخاص بشكل روحي حبيب – صديق – قريب – زميل – وحتى عدو… ولكن هذا التواصل يمكن أن يكون واضح قوي ويمكن أن يكون بعيد، لذا إليك طريقة التواصل الروحي التي يمكنك من خلالها إنشاء اتصال روحي قوي مع الطرف الآخر.

ما هو التواصل الروحي بين شخصين؟

ما هو التواصل الروحي بين شخصين؟

التواصل الروحي بين شخصين هو عبارة عن تواصل على مستوى الروح تواصل أكثر عمقًا وصفاءً من أشكال التواصل الأخرى، يفوق الأشياء والطرق المادية إنه يعتمد على الروح والمشاعر والأفكار بعيدًا عن الأشياء والمسميات السطحية.

الأمر أشبه بأن تكون أنت وشخص آخر على نفس الطول الموجي الاهتزازي، فعندما تلتقي بشخص تتواصل معه روحيًا ستكونان قادران على مشاركة كل شيء بينكما.

العلاقات القائمة على أساس التواصل الروحي تتميز بالأمان الإخلاص الصدق التقارب وجود لغة تواصل مشتركة والحب غير المشروط… والتواصل الروحي بين شخصين أكثر من مجرد شريك الحياة، أي أنه غير مقيد بشخص واحد فقط وإنما صديق حبيب أخ زميل شريك عمل أو حتى منافس وعدو… يمكن لهذا التواصل أن يكون موجود في مختلف أنواع العلاقات التي تجمعك بالآخرين.

التواصل الروحي بين شخصين لا يعني أبدًا أن علاقتهما ستكون مستمرة إلى الأبد وثابتة ومثالية، وإنما يعني أن العلاقة بينهما طبيعية تمر بمراحل يكونان على أتم تقارب خلالها وهناك مراحل أخرى يكونان أبعد ومن ثم يعاودان التقارب وقد يكونان أقرب من ذي قبل.

وكل شيء وكل شخص في حياتك يمكن أن تكون على تواصل روحي معه، هذا التواصل قد يكون واضح قوي جدًا ويمكن أن يكون غير واضح وبعيد، ولتحديد فيما إذا كنت على تواصل روحي مع شخص ما يمكنك الاعتماد على: علامات التواصل الروحي الـ 25 … علامات ستخبرك من على تواصل روحي معك


طريقة التواصل الروحي بين شخصين

طريقة التواصل الروحي بين شخصين

في حال كنت تشعر بأنك قريب من شخص ما أو في حال كنت تود أن يكون بينك وبين شخص معين تواصل روحي، فمجرد هذا الشعور بالتقارب يمكن أن يعني أنكما على تواصل روحي بالفعل، ولكن هذا التواصل بعيد أو غير واضح، وهنا تكمن أهمية طريقة التواصل الروحي بين شخصين.

فمن خلال الخطوات التالية يمكن أن تنشئ تواصل روحي بينك وبين شخص ما وأن تصبح أقرب إليه وعلاقتك به أقوى.

1 – المزيد من التواصل البصري بينك وبينه

من أكبر الأخطاء التي من شأنها إضعاف وتدمير أي علاقة هي انعدام التواصل البصري بين الطرفين فقد تجري محادثة كاملة بدون أن ينظر أي من الشخصين إلى الآخر، وفي كثير من الأحيان يمكن لعدم التواصل البصري أن يشير إلى عدم وجود تواصل روحي بين الشخصين.

العيون بوابة الروح والتواصل البصري له قوته وقدرته الخاصة على نقل المشاعر والأفكار بطريقة أكثر شفافية ووضوح، فالتواصل البصري لا يعني فقط الاحترام للشخص الآخر وإنما يعني التواصل مع روحه مباشرة، وبشكل خاص النظر إلى العين.

فهناك الكثير من الفرضيات التي تعتقد أن النظر إلى العين مباشر يعني أنك تنظر إلى روح ذلك الشخص ويمكن أن يكون لهذا الأمر تأثيره الفريد مع النظر المطول إلى العيون، ويمكن أن تشعر بشيء يشبه الكهرباء.

قد يهمك: 8 أسرار تخبرك كيف تعرف أن شخص يحبك من نظراته بدون أن يقول أي شيء؟


2 – قضاء المزيد من الوقت مع ذلك الشخص

الحياة اليوم تتسم بالانشغال وعدم وجود الوقت الكافي لقضائه مع الأشخاص من حولك، ولكن لو كنت بالفعل ترغب بأن تتقارب على مستوى روحي من شخص ما فإن قضاء المزيد من الوقت معه واحدة من أهم الطرق التي تحقق ذلك.

من خلال تخصيص ما يكفي من الوقت لقضائه مع ذلك الشخص سوف تتمكن من التعرف إليه عن قرب أكثر وفهم أفكاره وأهدافه مشاعره وكل شيء يخصه سوف تتقرب منه بشكل أكبر.

 في حال لم تملك الوقت حتى تلتقي به يمكنك فقط التحدث إليه أو مراسلته من خلال مواقع التواصل الاجتماعي كأقل تقدير وتخصيص نهاية الأسبوع للقائه.

هناك الكثير من النشاطات التي يمكنك فعلها مثل: التحدث – قراءة الكتب التي تفضلانها – تناول القهوة – مشاهدة فيلم لمناقشته… وبشكل عام يفضل أن تكون هذه الأشياء مشتركة بينكما أو أن يحاول كل شخص القيام بالأشياء التي يفضلها الشخص الآخر، هذا الأمر بسيط للغاية ولكنه فعال جدًا.


3 – اكتشف الرسالة الروحية التي يحملها لك

هناك رسالة يحملها لك الشخص الذي تتواصل معه بشكل روحي هذه الرسالة يمكن أن تكون عبارة عن شيء عليك أن تفعله أو صفة معينة يجب أن تتصف بها وأخرى عليك تغييرها أو خطأ ما لا بد من تصحيح أو اعتماد طريقة مختلفة…

 وبالتالي عليك أن تحاول اكتشاف هذه الرسالة فهذه هي واحدة من أهم طرق التواصل الروحي لأنك من خلالها تحقيق الهدف الأساسي من هذا التواصل!

لا بد من أنك تشعر بالحيرة حول كيفية التواصل الروحي بين شخصين وكيف يمكن أن تكتشف هذه الرسالة التي بالطبع لن تكون واضحة فهي لا تصل إلى هاتفك المحمول! لا تقلق سأخبرك بالطريقة.

 فكر بأمر ذلك الشخص وحدد ما هو الشعور الذي ينتابك عندما تلتقي به ما هي الصفة التي يتصف بها وتسبب لك الإزعاج وما هي الصفة التي تحبها به حقًا… صحيح أنها أشياء تخص ذلك الشخص ولكنها مرآتك لأنها تؤثر على مشاعرك بشكل مباشر.


4 – تحدث إلى ذلك الشخص ببساطة ووضوح

وحدة من أهم صفات التواصل الروحي أنه تواصل عميق صادق بعيدًا عن كل الطرق المادية وكل الأشياء السطحية التي لا معنى لها وبالتالي لا بد من أن يكون تواصلك مع ذلك الشخص تواصل حقيقي صادق وبسيط بعيدًا عن التكليف والكذب!

يمكنك إجراء محادثة صادقة بسيطة، والتحدث حول شيء معين ومناقشة أمر ما معه، يمكنك كذلك التحدث عما حصل معك خلال اليوم وسؤالها حول الأحداث التي حصلت معه هو أيضًا ومناقشة الأهداف والطموحات وطريقة الوصول إليها وتحقيقها، مشاركة كل ما يدور في الذهن حتى ولو كانت مجرد أفكار فوضوية…

وأهم الأشياء التي ستلاحظها أن إجراء مثل هذه المحادثات البسيطة والصادقة أمر سهل فأنت لا تبذل الكثير من الجهد ولكن كل منكما على استعداد لها.


5 – اضحك مع ذلك الشخص من كل قلبك

الأشخاص الذين نتواصل معهم على مستوى روحي يكون من السهل الضحك أمامهم ومن السهل جعلهم يضحكون فهناك شيء من البساطة بينكما يجعل الضحك نابع من القلب، الأمر لا يعتمد على قول نكات غريبة أو القيام بأشياء فوضوية الأمر يعتمد على الرجوع إلى ما أنت عليك وأن تكون على طبيعتك.

حتى لو كان تواصلك مع ذلك الشخص بعيد أو غير واضح ولكن الضحك المتبادل سوف يجعلكما أقرب وسوف تصبح الألطف بالنسبة له وهو كذلك وسيكون الوقت الذي تقضيانه معًا وقت إيجابي يعطي الكثير من الراحة ويزيل الكثير من الهموم.

ولكن انتبه! هناك شيء في غاية الأهمية وهو أن تضحك من قلبك ولا تمثل الضحك مجرد تمثيل لأن الأمر برمته يعتمد على الصدق والإخلاص وكل شيء يكون واضح تمامًا.


6 – عبر عن مشاعرك وأفكارك بصدق

قد تعتقد أن هذه أصعب مهمة يمكن أن تقوم بها ولكن الأمر بسيط والتواصل الروحي سوف يتكفل به ستجد أن هذا طبيعي وقت وحدث بالفعل، لأنك على تواصل روحي مع ذلك الشخص.

كل ما عليك القيام به هو البدء بالتحدث عن أفكارك ومشاعرك بكل صدق مناقشتها وتوضيحها فعلى الرغم من أن التواصل الروحي لا يحتاج إلى التحدث بالكلمات أو بالاعتماد على الوسائل المادية فهو يعتمد على انتقال الأفكار والمشاعر ولكن مع هذا التحدث بهذا الخصوص مهم جدًا.


7 – حب الذات… أحب نفسك أكثر

إن كنت تعتقد أن التواصل الروحي ينطوي على حب الغير فقط وتفضيلهم على نفسك عليك إعادة التفكير في الأمر مرة أخرى لأن هذا يكاد يكون الخطأ الأكبر الذي قد ترتكبه وهو ما يعرضك لخيبة أمل كبيرة لأنك بشكل تلقائي سوف تبنى توقعات عالية وتنتظر أشياء لا متناهية.

في المقابل عليك أن تمارس حب الذات بأفضل أشكاله قبل أن تفضل الأخرين وقبل أن تنتظر منهم أن يفعلون ذلك، هذا الأمر سوف يجعل من أي علاقة علاقة قوية صحية.

ما الذي يعنيه حب الذات؟ وكيف تقوم به؟ الجواب عن مثل هذه الأسئلة لديك أنت! ركز على فعل الأشياء التي تحبها، الأشياء التي تسبب الراحة لك لا تضغط على نفسك فأنت تعرف الطريقة.

قد يهمك: العناية بالذات والاهتمام بالنفس


8 – تخلص من الطاقة السلبية التي تحيط بك

الطاقة السلبية التي تحيط بنا تشكل ما يشبه الحاجز الذي يمنع أي طاقة من الدخول أو الخروج ويمنع أي تواصل مع البيئة المحيطة وبشكل خاص مع الأشخاص الأشياء الإيجابية لذا فالخطوة الأولى والأهم هي التعامل مع الطاقة السلبية والتخلص منها.

 البداية دائمًا تكون من من اتخاذ القرار في التخلص من الطاقة السلبية ومن ثم هناك الكثير من الطرق والتمارين التي تحقق ذلك فيمكنك الاعتماد على: الكتابة لتخليصك من السلبية أو طرد الطاقة السلبية بالملح أو حتى تمارين التخلص من الطاقة السلبية وأيضًا يمكنك إيجاد الطريقة التي تناسبك.

ملاحظه: إن حب الذات واحدة من أهم الأشياء التي تتخلص من طاقتك السلبية وتمدك بالكثير من الطاقة الإيجابية عوضًا عنها.

قد يهمك: 17 طريقة لـ شحن نفسك بالطاقة الإيجابية


9 – تأكد من أن تكون على طبيعتك

أين تكمن أهمية أن تكون على طبيعتك في التواصل الروحي بين شخصين؟ الأهمية تأتي من أن التواصل الروحي يتصف بشكل أساسي بالصدق ويبتعد كل البعد عن التكليف والأشياء المادية والسطحية والتي لا معنى لها، ويرفض التزييف والمبالغات.

وبالتالي فإن كنت ترغب بالتواصل الروحي مع شخص وبأن يكون هذا التواصل بدرجة كبيرة فلا بد من أن تبدأ بنفسك أولًا وأن تكون على تواصل روحي مع ذاتك وأن تكون على طبيعتك.

تقبل كل ما يخصك من شكلك وصولًا لأفكارك وبالطبع عليك أن تتقبل أخطائك وعيوبك وألا تحاول إخفاء أي منها أو تغييرها أو حذفها، حاول أن تكون الشخص الذي تريد ولكن لا تكره ما أنت عليه الآن.


10 – تمرين التواصل الروحي بين شخصين

وصلنا إلى الجزء الأهم إنه طريقة التواصل الروحي من خلال تمرين التأمل وإنشاء هذا التواصل، الأمر بسيط يعتمد على الخيال وبضع خطوط.

في البداية يجب أن تجلس في مكان هادئ ومريح، ومن ثم تبدأ بالتأمل والاسترخاء وتنظيم تنفسك بحيث تأخذ نفس عميق وتحبس أنفاسك للحظات ومن ثم تخرجها لأطول مدة زمنية ممكنة، وخلال هذا سوف تعمل على تفريغ دماغك من الأفكار.

عندما تصل إلى مرحلة من الاسترخاء ابدأ بالتخيل، تخيل ذلك الشخص وتخيل طاقة ونور يخرج منك يحيط بكل شيء ويصل إليه، بعدها قم بإرسال رسالتك واشعر بأن الأمر واقعي وحقيقي وأنه تلقاها فعلًا، وقم بإنهاء التمرين من خلال توديعه.

المصادر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى