السكر البني وفوائده .. دليلك الشامل

هل سبق لك وأن تساءلت ما هو السكر البني، وخصائص السكر البني، وفوائد السكر البني والفوارق بين السكر البني والسكر الأبيض؟ ربما أخبركم الكثير من الناس أنه أفضل أنواع السكر، رغم أنهم لم يقدموا لكم الأسباب.

حسنًا، إذا كنت تريد حقًا أن تكتشف الإجابة على هذه الأسئلة، يجب أن تقرأ هذه المقالة حتى النهاية.

السكر البني

ما هو السكر البني (Brown Sugar)؟

السكر البني، والذي يطلق عليه أيضًا “السكر الأسود” أو “السكر الخام”، عبارة عن سكر السكروز. هو السكر الذي تم الحصول عليه بثلاثة أشكال، الأول من قصب السكر الذي لم يمر بعملية التكرير، وبهذه الطريقة، يتم الحصول على اللون الذهبي للسكر البني عندما يتبخر الماء ويتم الحصول على السكر المتبلور، كما ويتم التخلص من الشوائب.

والثاني من خلال تمريره بعملية تكرير بسيطة أو جزئية، وبالتالي الحصول على بلورات من السكر الممزوجة بالعسل الأسود (دبس السكر المستخرج من قصب السكر)، والثالثة من خلال خلط السكر الأبيض المكرر بالعسل الأسود.

وينتشر استخدامه عادةً في المعجنات أو المشروبات، مثل الشاي أو القهوة.

يختلف أيضًا لون السكر البني فيتدرج من البني الداكن إلى البني الفاتح وطبعًا هذا يختلف تبعًا للبلد. على سبيل المثال، في المملكة المتحدة والولايات المتحدة، يحتوي السكر البني التجاري على ألوان أخف من السكر التقليدي. ومع ذلك، في بربادوس، يكون لون السكر البني أكثر قتامة.

خصائص السكر البني

في العديد من أطباق الحلويات والمأكولات التي نستهلكها عادةً، نجد السكر البني، ولكن ما هي خصائص السكر البني؟ هذا النوع من السكر غير المكرر يبرز بشكل رئيسي لمحتواه العالي من الكربوهيدرات ذات المحتويات العالية من سكر السكروز، وبكميات أقل، من الجلوكوز والفركتوز، بالإضافة إلى عدم وجود أي محتوى دهني يضر بصحتنا.

كل 100 جرام من السكر البني الذي نستهلكه، نحصل على 390 سعرة حرارية، وهو ما يمثل 14٪ من الكمية الموصي بها للشخص البالغ.

السكر البني هو غذاء غني بالفيتامينات، بما في ذلك فيتامين B3، B9، B2، B5 وB6. كما أن له مساهمة غذائية مميزة جدًا في زيادة نسبة البوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم، وبكميات أقل، من الحديد، والمغنيسيوم والفوسفور.

 فوائد السكر البني والأسود أو الخام

فوائد السكر البني

  • هناك فوائد عديدة للسكر البني، حيث أن الفوسفور الذي يحتويه يغذي الدماغ وبالتالي القيام بالوظائف الفيزيولوجية بالشكل الأمثل. ووفقًا للأبحاث التي أجريت في السنوات الأخيرة، تؤكد أن الفوسفور يساعدنا على الحفظ، والتركيز، لذلك إذا اقترب موعد الامتحانات فأصبحت تعلم ما هو أفضل غذاء لك.
  • إن محتواه العالي من الكالسيوم يساعد عظامنا على أن تصبح أقوى وأكثر صحة، بالإضافة إلى تقوية بنية الأسنان. لذلك، يعتبر هذا الغذاء مكملًا مثاليًا لجميع أولئك الذين يعانون من هشاشة العظام أو حتى لمنع الإصابة به.
  • على الرغم من أن محتوى الحديد فيه قليل، إلا أن استهلاك السكر البني يمنع خطر الإصابة بفقر الدم ويساعد أولئك الذين يعانون منه.
  • يعتبر استهلاك السكر البني مثاليًا لأي نوع من أنواع الطعام لأنه لا يسبب السمنة وذلك بسبب السعرات الحرارية المنخفضة.
  • من ناحية أخرى، فإن السكر البني مفيد لقلبنا، حيث أننا نحصل على العناصر الغذائية الضرورية للحفاظ على الأداء الصحيح لهذا العضو وبالتالي تجنب أي شذوذ قلبي قد ينشأ، مثل نوبة قلبية.
  • أخيرًا، يحتوي السكر البني على رطوبة تسمح لنا بالحفاظ على بشرة ناعمة ورطبة.

الفروق بين السكر البني والسكر الأبيض

الآن بعد أن عرفنا المزيد عن السكر البني، دعونا نرى ما هي الاختلافات بين السكر البني والسكر الأبيض. في البداية، عملية التكرير مختلفة جدًا، حيث أن السكر البني يتم صقله بشكل أقل من السكر، لذلك من المرجح جدًا أن السكر البني يطرح المزيد من الشوائب.

على الرغم من أن الكميات صغيرة جدًا وتكاد لا تؤثر على جسمنا بشكلِ كبير، إلا أنه يجب علينا إبراز دور السكر البني الذي له مساهمة كبيرة في زيادة نسبة الفيتامينات والألياف والمعادن التي تجعله غذاء صحي. ومع ذلك، لتجربة هذه الفوائد، يجب أن نتجاوز الحد الأدنى من استهلاك السكر الموصي به من قبل منظمة الصحة العالمية (25 جرامًا). لذلك، لهذا السبب لا يمكننا تحديد أن الفرق بين الاثنين لا يختلف كثيرًا.

حتى السعرات الحرارية متشابهة جدًا، 398 للسكر الأبيض و386 للبني.

ما هو نوع السكر الصحي؟

من الصعب الإجابة على هذا السؤال حيث أن هناك العديد من العوامل التي تلعب دورها. أولًا، يختلف طعم السكر البني مقابل السكر الأبيض اختلافًا كبيرًا. السكر الأبيض له درجة نقاء أعلى، وبالتالي، طعم أحلى، بينما السكر البني ليس كذلك. لذلك، إذا كنت ترغب في تحلية الحلويات، فسوف تحتاج إلى كمية أكبر من السكر البني بدل السكر الأبيض، لذلك في هذا الجانب سيكون جيبك على المحك، حيث أن السكر البني له سعر أعلى من السكر الأبيض.

باختصار، ابق بالطعم الذي يناسبك، لأن الاختلافات في الخصائص متشابهة للغاية. في الواقع ليس من السوء أن نسكب السكر إلى الحلويات المختلفة أو المشروبات، مثل الشاي أو القهوة، ما هو ضار هو نسبة السكر العالية في المشروبات الغازية والشوكولاتة والمعجنات الصناعية. تجنب قدر ما تستطيع استهلاك هذه المنتجات وسوف ترى كيف ستصبح حياتك صحية ومتوازنة.

ما هو سعر السكر البني؟

السكر البني 2

لقد رأينا بالفعل ما هي الخصائص العديدة التي يحتوي عليها السكر البني وما هي الاختلافات بينه وبين السكر الأبيض، ولكن هل هو أغلى أم أرخص من السكر الأبيض؟

يمكننا أن نستنتج، من كل ما سبق، أن السكر البني أفضل، وإذا لم تقم بتجربته من قبل، وترغب في شرائه، يمكنك بسهولة العثور عليه في محلات السوبر ماركت والمنشآت الغذائية. وتباع عادةً في عبوات كيلو، ويتراوح سعرها عادةً ما بين 1.50 و1.80 يورو.

لذلك، إذا كنت مهتمًا بشراء السكر البني النقي، فقم بتفحصه من خلال الملصق. تقوم بعض العلامات التجارية بتصنيع الفئتين، الأبيض والبني.

هذا السكر البني يمكن أيضًا أن نحصل عليه من البنجر. هذا السكر القادم من البنجر بعد تكريره من المستحيل عمليًا التمييز بينه وبين السكر الأبيض وقصب السكر.

السكر البني والسكرين

عند الحديث عن السكر البني، عادةً ما يتم مقارنته بالسكر الأبيض، ولكن ماذا عن السكرين؟ قد يكون لدينا شكوك حول ما إذا كان أفضل أو أسوأ من السكر البني، لذلك دعونا نرى بعض الاختلافات.

السكر البني، لديه سعرات حرارية أقل من السكر الأبيض ولكن هل هو أخف من السكرين؟ هذا المُحلّي ليس فقط واحد من الأكثر أنواع السكر شعبية ولكنه يحتوي أيضًا على سعرات حرارية ولا يزيد من مستويات الجلوكوز في الدم.

السكرين، من ناحية أخرى، هو السكر الأكثر تحلية والموصي به لمرضى السكر، لكنه ليس أفضل من السكر البني، وذلك بسبب تركيبته الكيميائية، أي أنه غير طبيعي.

السكر البني غير المكرر

وأخيرًا، نريد أن نتحدث عن السكر البني غير المكرر، وهو السكر البني الذي تبلور من العصير (عصير قصب السكر) وبالتالي يتميز بأنه أكثر كثافة، وأنه ذو مذاق حلو، ويمتلك سعرات حرارية أقل.

السكر المكرر يزيل الشوائب وينتهي بكونه سكروز نقي، بحيث أنه في حالة السكر البني، يمكننا القول أن النتيجة ستكون سائل أنقى (على الرغم من أنه لا يوجد شيء أكثر نقاء مثل السكر المأخوذ مباشرةً من الورقة).

في النهاية …

ننصحكم بتناول هذا النوع من السكر نظرًا لاحتوائه على العديد من الفوائد، ولكن بكميات محددة، والاهتمام بصحتكم عبر ممارسة التمارين الرياضية.

اقرأ أيضًا:

10 محليات بديلة للسكر – لتجنب مرض السكر ولإنقاص الوزن.