صحة

6 من أسباب ألم المفاصل والعظام الغير معروفة

بما إنك وصلت إلى هذه الصفحة فأنت على الأغلب تعاني أو سبق وعانيت من ألم المفاصل والعظام ومشاكلهما. حيث إنه من المعروف شيوع هذا النوع من الآلام على نطاق واسع، وتشير بعض الاحصائيات إلى إن نحو ثلث الأفراد حول العالم يعانون من آلام في المفاصل والعظام لمرة واحدة في حياتهم على الأقل فضلًا عن أخرين ممن ينتابهم نوبات متكررة من هذه الآلام.

هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي بالشخص إلى الشعور بالآلام، ما بين الالتهابات إلى الإفراط في استخدام مفاصل وعظام الجسم إلى أسباب أخرى عديدة يمكن معرفة أبرزها من هذا المقال. أما في هذا الموضوع سنتعرف على مجموعة أخرى من الأسباب والعوامل التي كثيرًا ما يتم تجاهلها يحدث أن تكون المسؤول الرئيسي عن آلم المفاصل والعظام في الجسم.

6 من أسباب ألم المفاصل والعظام الغير معروفة

ألم المفاصل والعظام

كما ذكرنا في بدايةً المقال فأن أسباب الآلام في المفاصل والعظام كثيرة ومتعددة وكنا تطرقنا لها بالتفصيل في مواضيع ومقالات سابقة، أما هنا سنتعرف إلى مجموعة من الأسباب الغير شائعة والتي كثيرًا ما يتم تجاهلها من قبل من يعانون من هذه الأشكال من الآلام، ويذكر إنه في حال كنت تعاني من هذه المشكلة الصحية فمن الأفضل أولًا الاطلاع على الأسباب الشائعة لآلام العظام والتي أشرنا لها في مقدمة المقال قبل الاطلاع على الأسباب الأقل شيوعًا في هذه القائمة.

 1 – تأثيرات جانبية لبعض الأدوية

من المعروف عن الأدوية إنها مركبات كيميائية تم تركيبها بغرض معالجة الأمراض التي قد يصاب بها الشخص، ولكن من المعروف أيضًا إلى جانب ذلك إن الكثير من الأدوية والعقاقير والمستحضرات الطبية لها بعض التأثيرات الجانبية بما في ذلك مضادات الالتهاب مثل البنسلين وغيره. حيث تشير بعض الدراسات الطبية إلى إن الجسم قد يطور حالة التهاب ما كاستجابة أو تأثير لعقار دوائي يتناوله الشخص.

لذلك في المرات القادمة التي ينتابك فيها ألم في المفاصل والعظام انتبه إلى التأثيرات الجانبية لمختلف الأدوية التي تتناولها، واستشر الطبيب في حال لاحظت إن تأثيرات الدواء مفرطة في السلبية. يذكر إنه في الغالب هذا النوع من التأثيرات يمكن أن يكون على شكل آلم في العظام والمفاصل أو مشاكل صحية أخرى مثل تهيجات جلدية أو احمرار للعين أو آلام في البطن أو مناطق أخرى في الجسم. وتختلف مدة بقاء هذه التأثيرات من دواء لأخر، ويمكن للطبيب أحيانًا استبدال الدواء بأخر أقل تأثيرًا على المريض.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب المفاصل بالزيوت الطبيعية.. إليك أفضل الزيوت لذلك

2 – داء النقرس

داء النقرس هو حالة مرضية تحدث نتيجة ارتفاع مستوى حمض اليوريك في الدم، وبالتالي تترسب البلورات في المفاصل وحول الأوتار مما يؤدي إلى الشعور بالآلام في العظام والمفاصل حيث تعد الآلام أحد أبرز أعراض داء النقرس إلى جانب التهاب في المفاصل وتورم واحمرار. ولأن علاج هذا النوع من المشاكل الصحية يعتمد على بعض التغييرات في نمط الحياة وأخذ قسط من الراحة، في الغالب لا يتم الالتفات إلى المرض ومعالجته وإنما يتم التركيز على الآلام التي تنتاب المريض في العظام والمفاصل.

في الغالب داء النقرس يكون أكثر شيوعًا مع من يعانون من البدانة والذين لديهم تاريخ مرضي بهذا الداء وكذلك النساء بعد سن اليأس أكثر عرضة للإصابة به. يمكن تشخيص المرض سريريًا عبر ملاحظة البلورات المترسبة في السائل المفصلي. أما العلاج يتم عبر مضادات الالتهاب وبعض التغييرات في نمط الحياة المتبع.

3 – داء الساركويد (الغرناوية)

وهو مشكلة صحية مناعية أشبه ما تكون على شكل التهاب في جهاز المناعة تؤدي إلى ظهور عناقيد من الجيوب في الخلايا المناعية لأعضاء مختلفة في الجسم وتؤدي إلى ظهور أعراض مثل الحمى والأعياء ومشاكل في التنفس. ومؤخرًا أظهرت الدراسات أيضًا إن من يعانون من داء الساركويد تظهر عليهم أعراض آلام والتهابات في المفاصل والعظام. وبسبب عدم وجود أسباب واضحة لهذا الداء فأنه في الغالب لا يتم معالجته باي أدوية، ويمكن الشفاء منه دون أي شكل من العلاج ولكن في حال كانت الآلام شديدة بعض الشيء قد يوصف للمريض بعض المسكنات.

4 – داء لايم

يسبب هذا الداء نوع من البكتيريا المعدية التي تنتقل عبر حشرة القرادة، ويعد الطفح الجلدي والحمى والصداع أبرز أعراض داء لايم، وفي حال لم يتم تشخيص الحالة وبالتالي لم تعالج يمكن أن تنتشر العدوى خلال أسابيع إلى كافة أعضاء الجسم مسببة ألم المفاصل والعظام بالإضافة إلى الأعراض الأخرى مثل الحمى والصداع والطفح الجلدي. وعلى الرغم من احتمالية أن يصاب الشخص بداء لايم ولا يعاني من ألم المفاصل والعظام، لكن الدراسات تشير إلى إن من يعانون من داء لايم يكون لديهم احتمالية للمعاناة من ألم العظام والمفاصل أكثر بكثير من غيرهم من الأشخاص الأصحاء.

6 من أسباب ألم المفاصل والعظام الغير معروفة

اقرأ أيضًا: 6 بدائل طبيعية فعالة في علاج آلام العظام

5 – مرض الفيبروميالجيا

من المعروف إن النساء أكثر احتمالية للمعاناة من هذه الحالة التي يمكن أن تكون نتيجة العديد من العوامل بما في ذلك الضغط والتوتر، ويعتقد إنه حالة من الالتهاب تصيب مركز الجهاز العصبي وبنتيجة ذلك ترسل إشارات الألم إلى عموم مناطق الجسم مما يؤدي إلى الشعور بالألم في المفاصل والعظام. أما الأسباب الفعلية فهي غير معروفة على وجه الدقة، أعراضه تشمل بالإضافة إلى آلام العظام والمفاصل الشعور بتيبس في المفاصل وتعب وإعياء عام وحتى صعوبة في النوم وقد يصل الأمر حد القلق والاكتئاب لدى النساء.

6 – سرطان العظام

قبل أن نشرح عن هذا السبب من الجدير أن نذكر إن احتمالية أن تكون أسباب ألم المفاصل والعظام هو السرطان احتمالية قليلة جدًا حد الندرة، ولكن برغم ذلك فأنه واحد من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بالألام في حال حصوله. وحتى لو لاحظت انتفاخ وتورم في مناطق قريبة من المفاصل وكانت الآلام تزيد عند بذل مجهود عضلي فأنه من الأفضل مراجعة الطبيب للتأكد من الحالة، إذ قد يكون هناك حالات أخرى غير السرطان مثل الإصابات التي تحصل في جذر العظم أو المفصل وما شابه ذلك.

وبذلك نكون تعرفنا إلى مجموعة من أسباب ألم المفاصل والعظام والتي كثيرًا ما يتم تجاهلها والتركيز على الآلام التي تنتابنا، وهذا ما يفسر الاعتماد في كثير من الأحيان على مسكنات الألم على الرغم من أهمية معرفة الأسباب الفعلية للحالة الصحية ومعالجتها عوضًا عن معالجة الأمور الثانوية التي يمكن التخلص منها إذا ما عالجنا الأسباب الرئيسية.

السابق
أجمل جزر العالم لشهر العسل
التالي
ما هي صفات المريض النفسي ؟

اترك تعليقاً