6 بدائل طبيعية فعالة في علاج آلام العظام

إن كنت من ضمن الملايين من الأشخاص حول العالم ممن يعانون من آلام العظام، ومن أولئك الذين يعتمدون على مسكنات الألم بكثرة مثل الأسبرين والأيبروفين فأنك وصلت إلى المكان الصحيح بهذا المقال للتعرف على بدائل علاجية أكثر فاعلية تساعدك في علاج آلام العظام والتخلص منها نهائيًا وبعيدًا عن كل أشكال المسكنات والعقاقير الطبية التي كثيرًا ما تكون عديمة أو محدودة الفائدة.

تقول الإحصائيات إنه نحو ثلث البالغين حول العالم تنتابهم أعراض لآلام العظام والمفاصل مرة واحد في الشهر على الأقل، فضلًا عن أولئك الذين يعانون من هذه الأشكال من الآلام بشكل دائم ومتكرر، وفي أي من مناطق الجسم.

أكثر الأسباب شيوعًا لآلام العظام

6 بدائل طبيعية فعالة في علاج آلام العظام

غالبًا ما تظهر آلام العظام في الكتفين وأسفل الظهر والعمود الفقري وصولًا إلى الرقبة بالإضافة إلى القدمين من الركبتين حتى الكاحلين. وبالنسبة للكثير من الأشخاص فأنه غالبًا ما يعتمد العلاج الذي قد يلجؤون له على شدة الآلم الذي يشعرون فيه ومدى تكراره، فالبعض قد يتجاهل الموضوع إذا كان الآلم خفيف ولا يعيقه عن القيام بأي من أنشطته المعتادة، أخرين قد يكتفون بمسكنات الألم وخاصة إذا ما كان آلم خفيف أو غير متكرر، أما في الحالات التي يكون فيها الألم شديد ومتكرر أو حتى دائم لدى البعض فأن خيارات العلاج متعددة ومختلفة بناءً على الأسباب التي أدت إلى آلام العظام هذه.

هناك عدد من الأسباب الشائعة التي غالبًا ما يكون أحدها مسؤول عن الآلام التي يشعر بها المريض، وتشمل هذه الأسباب

  • التقدم بالسن، مع التقدم بالعمر تبدأ الغضاريف بالتدهور وهذا من شأنه أن يزيد احتمالية حدوث آلام العظام والمفاصل.
  • الالتهابات التي تحصل في المفاصل أو العمود الفقري تؤدي إلى حالة عصبية معقدة تدفع إلى الشعور بالآلام في العظام والمفاصل.
  • الاستخدام المفرط للمفاصل والعظام وبشكل متكرر يؤدي على المدى الطويل إلى آلام العظام، وهذا يشمل الوقوف لفترات طويلة والذين يشغلون مهن تتطلب جهد بدني وعضلي وحتى استخدام هذه المفاصل أثناء القيام بالتمارين الرياضية، كذلك ارتداء الألبسة والأحذية الضيقة والغير مناسبة تعيق العظام والمفاصل عن الاسترخاء وتشكل عليها المزيد من الضغط.
  • الإصابات والرضوض.
  • أنماط الحياة غير الصحية، مثل الجلوس بذات الوضعية لفترات طويلة.
  • اضطرابات المناعة الذاتية وبعض الأمراض والفيروسات والالتهابات المعدية من شأنها أن تؤدي إلى آلام في العظام.
  • قلة النوم أيضًا قد تكون أحد أسباب الشعور بالتعب والأعياء وآلام العظام.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب المفاصل بالزيوت الطبيعية.. إليك أفضل الزيوت لذلك

علاج آلام العظام بالطرق الطبيعية

منقوع الملح الإنكليزي

أخذ حمام ماء بمنقوع الملح الإنكليزي من العلاجات التقليدية المعروفة التي تستخدم من أجل علاج آلام العظام والمفاصل بأشكالها بفضل غنى الملح الإنكليزي بالمنغنيزيوم والكبريتات. حيث يتميز الملح بسهولة امتصاصه من قبل البشرة ووصول مكوناته إلى العظام وبالتالي يساعد على استرخائها وإراحتها عبر التخفيف من أي التهابات حاصلة أو تشنجات عضلية.

أضف كأسين من الملح الإنكليزي إلى الماء وانقع جسمك فيه لمدة لا تقل عن عشرين دقيقة. ويمكنك استخدام الملح الإنكليزي بطريقة ثانية وذلك عبر إذابة ذات الكمية من الملح في غالون من المياه ثم إغراق المنشفة في الماء ووضعها على الجسم لعدة دقائق حتى يتم امتصاص الملح عبر البشرة.

كذلك يمكنك إضافة الزيت إلى مياه الاستحمام المذاب فيها الملح لزيادة فاعلية هذا العلاج، نوعية الزيت الذي تختاره يعتمد على أسباب الألم الحاصل، فمثلًا استخدم زيت اللافندر إذا كان الألم ناتج عن رض أو إصابة ما، وزيت النعناع إذا كانت منطقة الألم متورمة.

الكمادات الباردة والساخنة

تستخدم الكمادات الباردة والساخنة كتقنية علاج سريعة لآلام العظام وذلك بهدف إراحة المنطقة المصابة وتخفيف الألم الحاصل، استخدم كمادات ساخنة على منطقة الألم لمدة 15 دقيقة ثم كمادات ثلج باردة بعد الكمادات الساخنة فورًا وذلك لمدة 15 دقيقة أخرى، وكرر العملية بشكل يومي حتى يتم التخلص من الألم وأي التهابات أو تورم حاصل في منطقة الألم.

وكبدائل أخرى من أجل علاج آلام العظام يمكن استخدام زيت النعنع أو زيت الكينا أو مزجهما معًا وتطبيقه على منطقة الألم، حيث يساعد هذا العلاج على تخفيف الألم والتورم الحاصل بفضل الخصائص العلاجية التي يحتويها المنثول في هذه الزيوت.

التمارين الرياضية

الضمور العضلي الذي يحصل بفعل قلة النشاط البدني وعدم ممارسة الرياضة يمكن أن يؤدي إلى ألم في العظام والمفاصل ويزيد من سوء أي حالة التهاب موجودة. كذلك فأن الشد العضلي الذي يحصل في عضلات القدمين يمكن أن يضاعف الضغط على مفاصل الركبتين والوركين، بالإضافة إلى إنه يضعف العضلات. ممارسة الرياضة باستمرار وعلى نحو منتظم يمكن أن يساعد إلى حد كبير في الحفاظ على مرونة العضلات وسلامتها، فضلًا عن إنه يحسن من نشاط الدورة الدموية ويزيد من وصول الدم إلى هذه المناطق من الجسم.

اقرأ أيضًا: فوائد الرياضة لجسم الإنسان وطريقة ممارستها الصحيحة

هذا بالإضافة إلى أن ممارسة الرياضة بانتظام يساعد في الحفاظ على حيوية ونشاط الشخص ومرونة العضلات والمفاصل لديه، مما يقل من احتمالية معاناة الشخص من أي من آلام العظام والمفاصل والأربطة، ويحد من زيادة وزن الجسم الأمر الذي يزيد من الضغط على العظام والمفاصل معًا.

من الضروري تجنب التمارين الرياضية التي تشكل مزيد من الضغط على مناطق الألم وخاصة إن كان الشخص مبتدئ في ممارسة الرياضة، ينصح بتمارين مثل السباحة وركوب الدراجة والجري والأيروبيك.

6 بدائل طبيعية فعالة في علاج آلام العظام

إنقاص الوزن

إن كنت تعاني من زيادة واضحة في الوزن فأنه من الطبيعي أن تعاني من آلام في العظام والمفاصل وذلك بسبب الضغط الذي يسببه الوزن الزائد على هذه المناطق من الجسم، إنقاص وزنك حتى ولو عدة كيلو غرامات فقط يمكن أن يؤثر على علاج آلام العظام والتخفيف من الآلام الحاصلة، بعض الخبراء يقولون إنه يجب على الشخص تخفيف بين 5 إلى 10% من وزن الجسم حتى يتمكن من ملاحظة تحسن وظهور النتائج.

تعديل النمط الغذائي المتبع

تعديل النمط الغذائي الذي يتبعه الشخص أيضًا يعد أحد الحلول البديلة من أجل علاج آلام العظام حيث إن الالتهابات التي تحصل في الجسم تسبب الضرر للأنسجة في العظام وبالتالي حدوث الآلام، وهنا يأتي دور الأطعمة المضادة للالتهابات حيث إن الاعتماد عليها في النظام الغذائي يساعد في الحد من حدوث الالتهابات وبالتالي تلاشي آلام العظام التي يشعر بها الشخص.

الأطعمة الغنية بالأوميجا 3 والأحماض الدهنية مثل السمك وبذور الشيا والجوز تعد من أفضل الأطعمة التي يمكن الاعتماد عليها لنظام غذائي مضاد للالتهابات، كذلك الأمر بالنسبة للأطعمة المضادة للأكسدة حيث تساهم في الحد من آلام العظام الناتجة عن التقدم بالسن.

المكملات الغذائية

المكملات الغذائية وخاصة الكولاجين منها أيضًا تعد من الحلول الفاعلة لعلاج آلام العظام، الكولاجين هو أحد أنواع البروتينات التي تتواجد في الجسم وتساعد في الحفاظ على تماسك الأنسجة وقوة المفاصل. وكذلك يحتوي الكولاجين على أكثر من 19 نوع مختلف من الأحماض الأمينية وهي من العناصر الأساسية لبناء البروتينات في الجسم، وهذا يلعب دور مهم في الحفاظ على القوة الذهنية والجسدية للجسم.

وهذا طبعًا إلى جانب العديد من الفوائد الأخرى للكولاجين في الجسم مثل الحد من الإصابة بالالتهابات والحفاظ على قوة العضلات وترابطها والمفاصل والعظام ودوره في التعافي من الإصابات والرضوض والمحافظة على سلامة جدران الشرايين وغير ذلك الكثير من الفوائد. المصادر الغذائية للكولاجين هي الأطعمة الغنية بالبروتين مثل البيض والسمك واللحوم الحمراء، وكذلك يمكن الحصول عليه من المكملات الغذائية. مكملات الكالسيوم أيضًا يمكن أن يكون لها دور في الحفاظ على سلامة العظام والمفاصل، وبالتالي الاعتماد عليها في علاج آلام العظام خاصة إذا ما كانت الآلام ناتجة عن الهشاشة التي تصيب العظام.

وبذلك نكون تعرفنا إلى مجموعة بدائل طبيعية تساعد في علاج آلام العظام ويمكن الآن التخلي عن الأدوية والعقاقير الطبية التي غالبًا ما تكون ذات مفعول مؤقت محدود الفعالية، يذكر إن هذه البدائل العلاجية يمكن حتى الاعتماد عليها دون استشارة طبية كونها تتكون من مواد طبيعية وليس لها أي تأثيرات جانبية أو مضاعفات سلبية على الصحة ما لم يكن الشخص لديه حساسية من أي من هذه المواد أو مكوناتها.

قد يعجبك ايضا