أسباب ظهور حبوب في الأنف و أفضل الحلول المناسبة للتخلص منها

البثور والرؤوس السوداء والبيضاء وحب الشباب، كلها تهدد البشرة، ولا تقف عند حد معين أو عمر ثابت، بالإضافة إلى أنها تتعدى حدود الوجه في ظهورها، فقد يصل بها الأمر إلى أن تظهر في الظهر أو الكتف أو أي مكان أخر في أنحاء الجسم، ومن بينها داخل الأنف! وهذا صلب الموضوع، لذا فعليك التحري حول أسباب ظهور حبوب في الأنف وذلك بهدف حذف السبب وبالتالي علاج المشكلة.

أسباب ظهور حبوب في الأنف مع أفضل الحلول

ولا ضرورة للكثير من البحث، فهذا المقال سيوفر عليك الكثير، وستجد ما تريد على شكل عرض تفصيلي لأكثر وأهم أسباب ظهور حبوب في الأنف وكيف تعرف أنه العامل المسبب بالنسبة لحالتك، مع أفضل الحلول لكل سب من تلك الأسباب بالإضافة إلى طريقة الوقاية.

1 – الإفراط في استخدام المضادات الحيوية

نعتمد على المضادات الحيوية بشكل كبير في حياتنا، وخاصة مع مشاكل الجهاز التنفسي، والتي تتكرر وتتعدد أشكالها، من التهابات أو زكام أو غيرها من الأمراض، ويكون الحل في كل مرة هو تناول بضع حبات من المضادات الحيوية، والنتيجة تكون التخلص من البكتيريا الموجودة في الجهاز التنفسي بكل أنواعها المفيدة والضارة.

ومع الاستمرار في تناول تلك المضادات سوف تتكيف البكتريا الضارة وتصبح أكثر مقاومة لها، وبالتالي سوف تزداد أعداها وتتكاثر، وهذا بالضبط ما يمكن اعتباره على رأس قائمة أسباب ظهور حبوب في الأنف فما فعلته هو التخلص من البكتريا المفيدة وزيادة مفرطة في الضارة.

الإثبات

يمكن التأكد من ذلك من خلال العودة للخلف بضع أيام من ظهور البثور، ومعرفة كمية المضادات الحيوية التي قمت بتناولها، وتذكر العيار المحدد لتلك الحبوب، وفي حال كانت هي نفسها ما تتناوله بشكل دائم ومع كل مرض فهذا بمثابة إثبات للسبب.

الحل

يكمن الحل في التوقف عن تناول المضادات الحيوية، ومن ثم عودة البكتريا المفيدة، وبالتالي عدم ظهور المزيد من الحبوب في الأنف، أما عن الحبوب الموجودة فهي بحاجة لبعض الوقت حتى تجف وتيبس ومن ثم تزول، لكن يمكن التسريع من رحيلها من خلال:

  • الحصول على المراهم المخصصة من الصيدلية وذلك بعد استشارة الطبيب أو الصيدلاني في أي الأنواع قد تناسبك، والاستمرار في استخدامه ودهنه، مع التأكد من عدم التعرض لأشعة الشمس.
  • حماية الحبوب وعدم محاولة قشطها فقد تتسبب في الكثير من الألم، كما قد تتحول إلى التهاب يصعب الخلاص منه ويؤدي إلى نتائج خطيرة، وقد تترك تلك الحبوب حفر وتجاويف دائمة في الأنف.

الوقاية

يجب استشارة الطبيب قبل كل مرة قد تتناول فيها المضادات الحيوية، كما يمكن مناقشة العيار الأنسب لك معه، وبالتالي يمكنك ضمان التغلب على البكتيريا، ما يعني الحماية من الحبوب، والتخلص من المرض بشكل أسرع.

2 – إزالة الشعر من الأنف

إزالة الشعر من الأنف

الشعر الموجود في الأنف يؤدي دور مهم في الدفاع عن الجسم من خلال تنقية الهواء الذي يتم تنفسه، فهو من أول خطوط الحماية، فتعلق به كل المواد الملوثة والضارة التي يمكن أن تسبب الأذى للجهاز التنفسي، لكن وفي حال كانت هذه الشعيرات طويلة نسبيًا أو في حال كانت فتحات الأنف كبيرة نوعًا ما قد ينتج عن ذلك نوع من الإحراج، ويعمد الأشخاص في هذه الحالة إلى إزالة الشعر، لكن بطريقة غير صحيحة!

فإزالة شعيرات الأنف بملقط الحواجب، أو بالمقص أو غيرها ستسبب تهيج للجلد، أو نوع من ردود الفعل، كما قد تصيبه بالجروح الدقيقة التي قد تلتهب، بالإضافة إلى احتمال نمو الشعر الجديد تحت الجلد مسبب الحبوب والتي يكون التخلص منها صعب ومؤلم.

الإثبات

في حال عمدت إلى إزالة الشعيرات الموجودة في الأنف، وحتى لو كان ذلك عن طريق الخطأ أو بطريقة غير التي تم ذكرها، وبعد فترة من ذلك ظهرت الحبوب فهذا يثبت أنه السبب الكامن خلفها.

الحل

كأول خطوات الحل التأكد من نظافة الأنف، وعدم وصول البكتريا والجراثيم إليه، كما يمكن لتنظيفه بالقليل من الماء أن يؤدي العمل المطلوب، أما في حال كانت الحبوب ناتجة عن نمو الشعر تحت الجلد، فيجب استخدام المحاليل التي تباع في الصيدليات والمخصصة لهذا الغرض.

الوقاية

يفضل أن تتم إزالة شعيرات الأنف بالاعتماد على خبراء لهذا الغرض، كما أن الخطوات التالية يمكن أن تشكل فرق في الحماية:

  • تحضير محلول مخفف من الماء والملح، وباستخدام قطن تنظيف الأذن يتم وضع كمية قليلة منه مكان نزع الشعيرات والتأكد من عدم استنشاقه، وعدم إدخال القطن إلى داخل الأنف، وتكرار الأمر بين الحين والأخر لضمان تنظيفه بشكل كامل.
  • وبضع بضع قطرات من الحليب على القطن وتمريرها مكان نزع الشعر فمن شأن هذا أن يهدئ البشرة ويقي من أي تهيج قد يتحول إلى بثور.

3 – الحساسية أهم أسباب ظهور حبوب في الأنف

تتعدد أسباب الحساسية، وتتعدد أشكال ظهورها، لكن في حال كانت البيئة المحيطة والطقس هو العامل المسبب فالجهاز التنفسي هو الضحية، وتختلف أشكال التحسس وتتباين درجاتها، فبعضها خطير يصل إلى ضيق في التنفس أو الاختناق، وبعضها سطحي يظهر بشكل بثور وحبوب في الأنف، وخاصة في فصل الربيع، أو في أجواء الشاطئ الرطبة، أو في الأجواء الصحراوية المغبرة، بالإضافة إلى أي مكان معرض للتلوث.

الإثبات

يمكنك التأكد من أن السبب في ظهور الحبوب في أنفك هو الحساسية من ملاحظة تاريخ التعرض لها، وتقلبات الجو المحيط، بالإضافة إلى ملاحظة الأعراض المرافقة، فغالبًا ما تترافق الحبوب مع حكة مزعجة في الأنف والحلق والأذن، أو مع الصداع.

الحل

على اعتبار أن العامل المسبب هو الحساسية فيجب أخذ مضادات لها، وذلك بناءً على وصفة طبية أو استشارة الطبيب المختص، بالإضافة إلى تناول الكثير من الماء، وتنظيف الأنف بشكل جيد.

  • تبخير الجهاز التنفسي من خلال تعريضه لبخار البابونج، وذلك بوضع كمية منه في وعاء ماء مغلي واستنشاق البخار المتصاعد منه لعدة دقائق، وتكرار الأمر.
  • تنظيف جو الغرفة من خلال وضع بخار البابونج فيها، وجعله بشكل مستمر، مع أخذ الحيطة والحذر بالحسبان.

الوقاية

تصعب الوقاية من نوبات الحساسية التي تنتج عن الجو، لكن بشكل عام يجب معرفة العامل المسبب وتجنبه، بالإضافة إلى دور اعتماد وضع الكمامات التي من شأنها أن تحمي الجسم من وصول عوامل الخطر إليه.

4 – التهابات في الجلد والأغشية

التهابات في الجلد والأغشية

يمكن أن تكون تلك الحبوب في الأنف عبارة عن أعراض لالتهاب الجلد، أو التهاب الأغشية المخاطية التي تبطنه، وهذا الالتهاب يمكن أن يحصل نتيجة عدد من العوامل:

  • شرب الخمر، فهو يعمل على توسيع الأوعية الدموية، وزيادة تدفق الدم، وفي حال كانت تلك الموجود في بطانة الأنف حساسة يمكن أن يؤدي ذلك لالتهابها، ومن ثم ظهور التورمات أو الخراجات.
  • التدخين، يمكن أن يؤدي التدخين المفرط إلى تهتك الأغشية التي تبطن الأنف، وإلى وصول عوامل التلوث والالتهاب إليها، وقد تصل إلى حالة خطيرة عند إهمالها وعدم التعامل معها بالشكل السليم.

الإثبات

يمكنك التأكد وإثبات ذلك من خلال الإجابة على هذه الأسئلة: هل هذه الحبوب موجودة في الأنف فقط أم الفم والحلق؟ هل تترافق مع الشعور بالتعب والإنهاك وارتفاع ولو طفيف في درجة الحرارة؟ هل أنت مدخن شره أو مدمن شرب الخمر؟

الحل

يجب التوجه إلى طبيب الجلدية المختص، للحصول على التشخيص الأكيد والحل الأفضل، وليصف لك مضاد الالتهاب الأمثل، ويمكن للخطوات التالية أن تساعد:

  • يمكن استخدام الثلج في التخلص من هذه الحبوب، أو كمادات باردة تعمل على تسريع علاج المشكلة.
  • تحضير مخفف من خل التفاح والماء، ومن ثم باستخدام القطن يتم وضع بضع قطرات منه مكان الحبوب، والانتظار مدة 10 دقائق ومن ثم تنظيفه وتكرار الأمر.
  • عصر بضع قطرات من الليمون وتطبيقها على الحبوب باستخدام قطعة من القطن المعقم، وتنظيفها بعد مدة قليلة.

الوقاية

الوقاية هنا تضمن حماية الجسم من أخطار كثير، فيجب الإقلاع عن التدخين، واتخاذ التدابير اللازمة للحماية من آثاره، كما يجب الامتناع عن شرب الخمر.

5 – عوامل مهيجة

قد تستنشق العطور، وقد تصل بودرة الخدود إلى الأنف، كما قد تبقى كمية قليلة من كريم الأساس على حواف الأنف سرعان ما تدخل، كلها عوامل قد تسبب التهيج، أو قد تؤدي إلى انسداد المسامات، وفي كلا الحالتين النتيجة ستكون: ظهور حبوب في الأنف

الإثبات

في حال ترافقت هذه الحبوب مع تطبيق للمكياج، أو شرائك لعطر جديد، أو حتى تنظيف الأشياء باستخدام معقم ذو رائحة قوية، فهذا دليل قطعي على أنه السبب في الحبوب.

الحل

الحل هنا يكون في الانتظار بعض الوقت لزوال هذا التهيج، وحتى تخمد ردة الفعل هذه، بالإضافة إلى تجنب وصول هذا العامل المهيج مرة أخرى إلى الأنف.

  • خلط كمية من العسل مع الماء الدافئ ومن ثم تدليك الحبوب به، وبعد ذلك مباشرة يتم تنظيفه بالماء النقي، وتكرار الأمر عدة مرات.
  • استنشاق رائحة ماء الورد، أو بخاره من خلال إضافته إلى وعاء من الماء المغلي.

الوقاية

يجب معرفة العامل المسبب لتلك الحبوب ومن ثم تجنب وصوله إلى الأنف لكن بشكل عام يجب التقيد بالنقاط التالية:

  • استنشاق الهواء النقي، وتجنب أي روائح قوية، أو مركبات قد تكون خطيرة.
  • الحذر في أثناء تطبيق أي كريم أو مرهم على الوجه وبالقرب من الأنف، وخاصة في حال كتب على العبوة أنه للاستخدام الخارجي فقط، وفي حال وصوله إلى الأنف أو العين فيجب تنظيفه بالماء فورًا.

6 – مرض عضوي

بشكل عام فإن ظهور البثور والحبوب في منطقة الأنف وما يحيط به هو مرتبط بمشاكل القلب، والضغط ونقص الفيتامينات الهامة له مثل فيتامين B، لذا قد تكون تلك البثور من الأعراض.

الإثبات

الإثبات يكون من خلال مراقبة ضغط الدم، بالإضافة إلى إجراء الفحوصات الدورية، وتخطيط للقلب.

الحل

الحد من كمية الدهون المشبعة التي يتم تناولها، والاهتمام بالحصول على الغذاء المتكامل الصحي والفيتامينات، والأوميجا 3، بالإضافة إلى أهمية ممارسة الرياضة، أما للتخلص من الحبوب فيمكن اعتماد الثلج أو بضع قطرات من عصير الحمضيات.

الوقاية

تجنب التدخين، والعمل على خفض نسبة الكوليسترول، بالإضافة إلى التخفيف من القلق والخوف، مع أهمية الفرح والضحك فهو علاج ووقاية لمختلف الأمراض.

هذه كانت أكثر أسباب ظهور حبوب في الأنف انتشارًا، ويمكنك الأن وبكل سهولة تحديد أيها هو السبب للحبوب لديك، بالإضافة إلى الطريقة الصحيحة في التعامل معها والوقاية منها.

قد يعجبك ايضا