مقالات أخرى مميزة

ملف مبسط عن كيفية استعداد الحامل للولادة

منذ بداية الحمل تبدأ السيدة بالتفكير بساعة الولادة وصعوبتها، وهذا ما يسبب قلق شديدا عند بعض السيدات لذلك نقول لكل سيدة حامل أن تقرأ كل ما في هذا الموضوع من نصائح وتعليمات حتى نهايته.

متى ينبغي على المرآة من تبدأ بالاستعداد للولادة؟

عادة تبدأ السيدة الحامل تشعر بأوجاع وأشياء مزعجة في بداية الشهر السابع وتشعر أنها غير مرتاحة وأنها متثاقلة لذلك ننصح بأن تبدأ الاستعدادات من الشهر السابع.

استعداد الحوامل للولادة

ماذا يحدث في الشهر السابع للمرآة والجنين؟

من الشهر السابع يبدأ حوض المرأة باستقبال رأس الجنين وذلك يحدث عند معظم النساء الحوامل. لكن هناك بعض الحالات عند بعض السيدات يبدأ عندهن الحوض باستقبال رأس الجنين في الشهر الثامن وأحيانا التاسع.

وعندما يبدأ رأس الجنين بالنزول لمنطقة الحوض تشعر المرأة بوزن الجنين وأوجاع في أسفل الظهر. وفي بعض الحالات ينزل رأس الجنين بشكل مقلوب مما يسبب ملامسته لعظم الحوض وهذا يؤدي لأوجاع أكبر.

أيضًا يمكن أن يزيد الوجع عند السيدة الحامل اذا كان الحوض لديها صغير ورأس الجنين كبير مما يسبب ضغط كبير على عظام الحوض.

ما هي وضعية رأس الجنين عندما ينزل إلى الحوض؟

من المفروض أن ينزل رأس الجنين إلى الحوض بحيث يكون وجهه متجه إلى العمود الفقري للمرأة وهذا يعني ولادة أسهل، كما أن النزول بهذه الوضعية يمنع ارتطام رأس الجنين بعظام الحوض. لكن في بعض الحالات ينزل الرأس بالعكس وهذا يحدث غالبا إذا كان الحوص صغير الحجم أو لأسباب غير معروفة. في هذه الحالة لا يستطيع الطبيب عمل شيء لإعادة الوضعية الصحيحة للرأس فإما أن يدور رأس الجنين من تلقاء نفسه أو لا يدور فتكون عندها الولادة أصعب نوعا ما.

ما الذي ينبغي على المرأة الحامل فعله للتخفيف من ألام الولادة؟

عليها أولًا أن تمارس التمارين الرياضية من بداية الشهر السابع للحمل، وطبعا ليس أي تمارين فهناك تمارين خاصة بالنساء الحوامل. فهذه التمارين تساعد على تخفيف الآلام وتمرن الحوض فتصبح الولادة أسهل. فالمرأة التي لديها حوض مرن تكون ولادتها أسهل حتما.

الحوامل عادة تشتكي من التعب المستمر فالمشي متعب لها والحركة متعبة أيضًا لذلك يجب ممارسة الرياضة فعند ممارسة رياضات معينة خاصة بالحوامل يزول التعب وأيضًا الأوجاع التي تشعر بها.

ما هي طريقة الجلوس والوقوف الأفضل للمرأة الحامل؟

في كل أشهر الحمل حتى الشهر السابع يمكن أن تجلس المرأة بالطريقة التي تريحها. لكن مع بداية الشهر السابع للحمل ننصحها بأن تجلس بطريقة مستقيمة دائمًا. فالجلوس بطريقة مستقيمة تسمح للجنين بالنزول أكثر فأكثر في الحوض. وحتى في عملية المشي يفضل المشي بطريقة تكون فيها وضعية جسدهم مستقيمةً تمامًا.

ما هي المشاكل التي تعاني منها المرأة قبل الولادة؟

أولاً نريد أن نقول بأن هذه المشكلات التي تشعر بها المرآة الحامل هي في الحقيقة مؤشرات إيجابية، فهي تدل على أن هرمونات الحمل لدى المرآة الحامل متوزعة بطريقة صحيحة وهذا يساعدها خلال والولادة فتصبح عملية الولادة اسهل، زمن هذه المشكلات ما يلي:

أول مشكلة: حرقة المعدة وهي ناتجة عن أن جسم الجنين يبدأ بالضغط على كل الأعضاء الداخلية للجسم ويضغط على المعدة مما يدفع العصارات الهاضمة الى الصعود للمري. إضافة لذلك فإن الهرمونات التي تفرز في جسم المرآة خلال الحمل تجعل جميع العضلات عندها أكثر طراوة مما يجعل عضلات المري طرية وعندها تصعد العصارات بشكل أسهل. ويمكن تجنب حرقة المعدة والمري بطريقة سهلة جدا وهي تناول العلكة فقد أثبتت العديد من الدراسات ان العلكة وخاصة علكة النعنع تخفف كثيرا من الشعور بحرقة المعدة والمري وقد تم تجريب هذه الطريقة على الكثير من السيدات الحوامل وأثبتت فعاليتها عند معظمهن.

ثاني مشكلة: هي مشكلة التنفس المتقطع والشعور بالاختناق خاصة عند صعود الدرج. وذلك ناتج عن الضغط الذي يولده الجنين على الرئة فيصغر حجمها وترتخي أكثر. هنا يمكن حل هذه المشكلة من خلال تمارين التنفس التي توسع القصبات الهوائية والرئتين فتسمح بدخول كمية أكبر من الهواء.

ثالث مشكلة: هي الثقل في الوزن وآلام الظهر المرافقة له وهي ناتجة عن كبر حجم الجنين في المرحلة الأخيرة للحمل (اخر ثلاث أشهر). وهناك رياضة يمكن أن تفيد وهي أن تتمدد على الأرض وترفع نفسها بيديها ورجليها مع الاستمرار على هذه الوضعية قليلًا، هذه الحركة تجعل وزن الجنين يتجه مع الجاذبية الأرضية للأسفل فتختفي ألام الظهر.

رابع مشكلة: هي تضخم الأرجل واليدين التي تعتبر من المشكلات التي تعاني منها معظم الحوامل. وهي تزيد نتيجة أكل الكربوهيدرات (السكريات) في الليل متل الرز والخبز والحلويات والشيبس وغيرها. حيث إن هذه السكريات تبقى في الجسم وتمتص الماء الموجود خلال النهار وفي الليل تفرز هذه المياه فتستيقظ الأم في الصباح لتجد انتفاخ في الأرجل والأيدي. لذلك يجب على المرآة الحامل عدم تناول كميات كبيرة من النشويات أو الكربوهيدرات وخاصة في الليل ينبغي عدم تناولها أبدًا، أما في وجبات الفطور والغداء يمكن تناول القليل منها.

خامس مشكلة: هي الشعور بالطلق بين الحين والأخر وهو يسمى بالطلق الكاذب وفي هذه الحالة ينبغي على المرأة الجلوس فورًا وشرب كوب من الماء عندها ينبغي أن يتوقف الطلق الكاذب بعد فترة قصيرة، وإذا لم يتوقف فهذا يعني أن الطلق غير كاذب وأن الولادة قد بدأت.