ما هو أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه؟

تبدو عبارة أفضل مشروع ناجح واسعة وفضفاضة بعض الشيء ولا يعرف الهدف من ورائها على وجه الدقة، إذ متى يمكن لنا القول بأن هذا المشروع ناجح وذاك فاشل؟ وما هو تعريف النجاح بالنسبة لك أو لي وكذلك في عالم الأعمال والمشاريع؟

في السطور التالية سنتعرف على هذا المفهوم بشكل أوسع ونعرف ما هو أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه، وكيف يجب عليك التفكير في مشروعك الخاص الذي تخطط له.

متى يمكننا القول إن مشروعًا ما ناجح؟

ما هو أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه؟

إن أردت إجابة بسيطة على هذا السؤال ستكون حتمًا أن المشروع الذي يحقق أرباح هو المشروع الناجح فعلًا، ولكن للحقيقة فإن مفهوم تحقيق الأرباح مرن بعض الشيء، فبعض المشاريع أو أصحاب المشاريع يقتنعون بقدر معقول من الأرباح وآخرين يسعون إلى تحقيق أرباح كبيرة. لذلك مفهوم المشروع الناجح يختلف من شخص لآخر.

يعني هذا أنه عليك تحديد مفهوم النجاح بالنسبة لك ولمشروعك حتى تعرف ما الذي تريد تحقيقه تمامًا وما هي أهدافك وما تسعى لتحقيقه.

أما عن المفهوم الشائع للمشاريع الناجحة فهي تلك التي تحقق أرباح جيدة بعد تغطية نفقاتها وتكاليف التشغيل. والأرباح الجيدة هي التي تؤمن لصاحب المشروع دخل مستمر كاف ومعقول ليؤمن له حياة كريمة بمستوى جيد.

طبعًا دائمًا يمكنك رفع سقف طموحك لما هو أكثر من ذلك، ولكن من المهم أن تأخذ بحسبانك بقاء أهدافك وطموحاتك ضمن المعقول وضمن حدود الممكن وما يمكنك تحقيقه فعلًا دون مبالغة أو رسم حدود خيالية.

غالبًا المشاريع على اختلافها سواء كانت مشاريع كبيرة أو صغيرة أو متوسطة وفي أي من المجالات لن تتمكن من تحقيق نجاح كبير خلال السنوات الأولى من عمر المشروع، البعض يقول إنه في حال تمكنت من تأمين تكاليف التشغيل للمشروع فقط خلال السنة الأولى فهذا يعتبر نجاح.

أضف لذلك، تشير الإحصائيات أن أكثر من 50% من المشاريع تفشل خلال الخمسة سنوات الأولى من عمرها، وهنا المقصود بالفشل إغلاق المشروع بشكل كامل.

لذلك، الفكرة الأهم في الموضوع هو وضع تعريف واضح لمفهوم النجاح الذي تتطلع له، بالإضافة إلى ضرورة توقع العقبات التي قد تواجهك والمصاعب التي سيتعين عليك التعامل معها.

ما هو الفشل في مفهوم المشاريع؟

أما إن كنت تتساءل متى يمكننا القول إن مشروعًا ما فاشل، فهذا أيضًا يرجع لرؤية القائمين على المشروع، ولكن بشكل عام فإن أي مشروع لا يمكنه تأمين تكاليف التشغيل كاملة بالإضافة إلى الدخل المناسب لصاحب المشروع يعتبر فاشل.

ولكن كما قلنا أعلاه فإن هذه القاعدة لا يمكن الاعتماد عليها من الفترة الأولى في حياة المشروع، وإنما سيتطلب الأمر منك بعض الوقت لحين التأكد واتخاذ قرارك بهذا الشأن، في كثير من الأحيان يواجه المشروع خلال السنة الأولى مثلًا أو لفترات أكثر من سنة بعض المصاعب والعقبات ومن ثم يستقيم الأمر مجددًا في حال تم التعامل مع هذه العقبات بشكل جيد.

بشكل عام فإن المعيار الأول والأهم في فشل أو نجاح المشروع هو قدرته على تأمين متطلبات التشغيل وتكاليف أنتاج الخدمات أو المنتجات التي يقدمها وطبعًا ينطبق هذا على أي نوع من المشاريع وفي أي مجال كانت.

أفضل المشاريع الناجحة

ما هو أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه؟

من الصعب الحسم في أمر أفضل المشاريع الناجحة ومعرفة ما الذي ينجح، فالأمر لا يعتمد على طبيعة المشروع أو مجاله أو الخدمات أو المنتجات التي يقدمها بقدر ما يعتمد على الطريقة التي يعمل بها المشروع والاستراتيجيات التي يتبعها، ولكن بشكل عام هنا سنتعرف إلى مجموعة من الأفكار التي يمكن لها أن تفيدك في هذا الجانب ويتوقع لها النجاح في حال طبقت بشكل صحيح وتحولت إلى مشاريع قائمة

الاستثمار في خبرتك ومهاراتك

هنا لا نتحدث عن مشروع محدد واحد يمكنك العمل عليه، ولكن دائمًا ما يكون النجاح مرتبط بخبراتك ومهاراتك وما الذي تتقنه وتجيد العمل عليه بشكل متقن، لذلك أفضل مشروع يمكنك العمل عليه مع ضمان احتمالية نجاح كبيرة فيه هو مشروع يعتمد على خبراتك.

مثلًا إن كنت مدرس يمكنك العمل على مركز تعليمي، إن كان لديك خبرة في مجال صيانة الأجهزة المنزلية يمكنك تقديم خدماتك بهذا الشأن بمشروع متخصص، إن كان لديك خلفية جيدة في مهارات البيع والتفاوض يمكنك العمل في التجارة، إن كنت مبرمج يمكنك العمل على مشروع يقدم الخدمات البرمجية، وقس على ذلك الكثير من المجالات التي يمكنك العمل فيها.

أهم ما في الأمر أن تمتلك خبرة معرفية جيدة في المجال الذي تنوي العمل فيه، طبعًا خبرتك لا تكفي لإنشاء مشروع وإنما يتعين عليك اكتساب المزيد من المهارات الأخرى المتعلقة بإدارة المشاريع والتسويق وإدارة الموارد المالية والبشرية والتنظيم والتخطيط وما إلى ذلكن هذا بالإضافة لإمكانية الاستعانة بخبراء في هذا الشأن.

تأجير الممتلكات

قد تبدو الفكرة غريبة بعض الشيء بالنسبة لك، ولكنها واقعية وحقيقية ويمكنك من خلالها الاستفادة من ممتلكاتك بشكل جيد، سواء كنت تملك سيارة أو منزل أو مستودع أو كراج أو حتى حديقة خلفية في المنزل، يمكنك الاستفادة منهم عبر تأجيرهم للآخرين ممن يحتاجون لمثل هذه الأمور في مواقف وظروف مختلفة.

يمكنك الإعلان في مكان مناسب مثل موقع إلكتروني محلي، صفحتك على الفيسبوك أو تويتر أو أي مكان آخر مناسب عن الممتلكات التي تنوي تأجيرها وستبدأ مشروعك، مشروع سهل ولا يحتاج للكثير من المتطلبات بل يمكنك البدء به بأسهل الطرق.

التسويق بالعمولة

على الأغلب أنت تعرف المتاجر الإلكترونية الشهيرة مثل أمازون ونون ومتجر سوق، كل من هذه المتاجر وحتى المتاجر الأخرى الصغيرة والأقل شهرة لديها برامج تسويق بالعمولة، تعتمد فكرتها على أن تقوم أنت بالتسويق والترويج لمنتج ما موجود على المتجر ومن ثم ستحصل على عمولة عن كل عملية بيع تتم عن طريقك.

الأمر يعتمد على جهودك في التسويق والترويج للمنتجات، إذ كلما حققت مبيعات أكثر كلما تمكنت من تحقيق المزيد من المبيعات.

متجر لبيع الأشياء المستعملة

يتجه الكثيرين لشراء الأشياء المستعملة كونه يمكنهم الحصول عليها بسعر أقل مما هي عليه في حال كانت جديدة، ويمكن أن تكون هذه الأشياء أدوات منزلية وكهربائية ومفروشات أو كتب أو أجهزة إلكترونية أو غير ذلك.

مشروع مثل هذا يتعين عليك التعامل مع طرفين، الأول من يودون بيع ممتلكاتهم المستعملة والثاني من يودون شراء الأشياء المستعملة، نسبة النجاح في هذا المشروع تعتمد على التخصص الذي تنوي المتاجرة فيه وطريقة العمل ومن ثم التسويق للمشروع وما تقدمه من امتيازات سواء للمشترين أو للبائعين.

التجارة الإلكترونية

 مشاريع التجارة الإلكترونية صارت رائجة بكثرة في السنوات الأخيرة وعلى مختلف الأصعدة، فهي توفر قدر كبير من المرونة ويمكن لأي كان العمل والاستثمار فيها بالعديد من الأشكال. مثلًا يمكنك إنشاء متجر إلكتروني خاص بك، المتاجرة عبر الإنترنت عبر شراء وإعادة بيع المنتجات أو التداول في العملات والأسهم، كل هذه الأمور تدخل ضمن مجال التجارة الإلكترونية ويمكنك العمل فيها عبر الإنترنت من أي مكان وفي أي وقت.

مثلًا يمكنك استيراد المنتجات والبضائع من الصين ومن ثم إعادة بيعها في الأسواق المحلية وذلك دون الحاجة للسفر إلى الصين أو التعامل مع شركات الاستيراد وإنما يتم ذلك عبر الإنترنت فقط، تحدثنا في موضوع سابق عن كيفية الاستيراد من الصين يمكن الرجوع للمقال والتعرف إلى تفاصيل ذلك بالتفصيل.

هذه كانت مجموعة من المشاريع التي يمكنك العمل عليها مع احتمالية نجاح كبيرة في حال أخذت باعتبارك كل مقومات النجاح والمتطلبات الضرورية للعمل على المشروع بالشكل الصحيح. طبعا هناك الكثير من الأفكار الأخرى التي يمكن لك العمل عليها كمشروع خاص بك ولا يقتصر الموضوع على مجموعة الاقتراحات هذه فقط.

اقرأ أيضًا: أعمال حرة مربحة .. خيارات وأفكار مشاريع لتعمل عليها بنفسك

كيف تضمن النجاح في المشروع الذي تعمل عليه؟

ما هو أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه؟

كما ذكرنا، فإن نجاح مشروع ما لا يعتمد على المشروع ذاته بقدر ما يعتمد على الأساليب والوسائل والاستراتيجيات المستخدمة في تنفيذ وإنشاء وإدارة المشروع، لهذا السبب إليك بعض النصائح المهمة لإنشاء أفضل مشروع ناجح ولتعمل عليه بالشكل الصحيح:

  • لا تتخلى عن عملك السابق أو وظيفتك من اللحظة الأولى لبدء العمل على مشروعك، في كثير الأحيان قد يساعدك عملك الحالي في العمل على المشروع من حيث تأمين مصدر دخل ريثما تبدأ تحقيق الأرباح.
  • لا تنتظر اللحظة المثالية للبدء، في الغالب لن تأتي هذه اللحظة وإنما يتعين عليك تحدي أية ظروف حالية وبدء تحويل فكرتك لمشروع قائم على الأرض.
  • نظم وقتك بناءً على ما لديك من أعمال ومهام تود القيام بها وبحيث تحقق التوازن بين جوانب حياتك المختلفة مشروعك وعملك وحياتك الشخصية، وبما تضمن تحقيق التقدم في الجوانب الثلاثة هذه معًا.
  • أنشئ خطة عمل واضحة لكل مرحلة من مراحل تأسيس المشروع وكذلك لكل مرحلة من مراحل العمل اللاحقة، والتزم بها قدر الإمكان.
  • ركز على التسويق لمشروعك بشكل جيد فهو الذي سيجلب الزبائن ومن ثم المبيعات، استعن بالخبراء والمتخصصين في حال ليس لديك خلفية كافية للتسويق.
  • توقع التحديات والمصاعب والمشاكل التي ستواجه المشروع وأعد خطة للتعامل معها والتغلب عليها وحل أية مشاكل محتمل حدوثها.

بهذه النصائح نكون قدمنا لك دليلًا كاملًا عن أفضل مشروع ناجح يمكنك العمل عليه وتعرفت إلى الخيارات المحتملة بهذا الشأن وصار بإمكانك التفكير بطريقة صحيحة في مشروعك الخاص الذي تنوي العمل عليه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.