فوائد وأضرار الجوافة

هناك العديد من الأسباب التي تدفعك لتناول مجموعةٍ متنوعةٍ من الفواكه والخضروات المفيدة لصحتك. فالفواكه والخضروات المختلفة توفر مصدرًا للمواد الكيميائية النباتية التي يمكن أن تحمي الخلايا من التلف ويمكن أن تساعد في تقليل مخاطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة. يجب أن يستهلك البالغون 1.5-2 كوب من الفواكه و2-3 أكواب من الخضروات يوميًا.

لسوء الحظ، وفقًا للبيانات المسجلة بين عامي 2007-2010 فإن حوالي 75٪ من البالغين الأميركيين لا يحصلون على حصص الفاكهة الموصى بها يوميًا وأقل قليلًا من 90٪ لا تحصل على كمية الخضروات اليومية الموصى بها.

فوائد وأضرار الجوافة

فاكهة الجوافة

الجوافة هي من الفواكه ذات السعرات الحرارية المنخفضة والغنية بالألياف، ومن الفواكه الكثيفة المغذيات التي تزرع في المناطق الاستوائية من العالم. وبالنسبة للأشخاص الذين يعيشون في مناخات أكثر اعتدالًا، يمكن أن تكون الجوافة ثمرةً غير مشهورةٍ للأكل.

يمكن العثور على الجوافة في معظم محلات السوبر ماركت الكبرى، ولكن قد يكون هناك البعض ممن يتردد في دمج الجوافة في روتين الأكل اليومي.

مثل غيرها من الفواكه التي تزرع في المناخات الاستوائية تسافر الجوافة من مناطق زراعتها بعيدا للوصول إلى محلات السوبر ماركت في جميع أنحاء العالم. وهي عادةً ما تكون غير ناضجةٍ في السوبر ماركت، وربما تحتاج لتترك فترة حتى تستطيع تناولها. وينبغي أيضًا أن يكون اللون الخارجي مائلًا للون الأصفر من الأخضر.

فوائد ثمرة الجوافة

تحتوي الجوافة على عدد كبير من العناصر المفيدة وهي:

الكاروتينات

الكاروتينات هي نوعٌ من مضادات الأكسدة الموجودة في الفواكه والخضروات. الفواكه كالبرتقال والخضروات مثل الجزر والبطاطا الحلوة والشمام والجوافة هي مصادر غنية بالكاروتينات.

ويعتبر الكاروتينويد بيتا كاروتين شكلًا من أشكال فيتامين A.

حبة الجوافة الواحدة توفر حوالي 6٪ من الحاجة اليومية من فيتامين A. الحصول على فيتامين A بشكلٍ كافٍ من الغذاء مهمٌ لصحة العيون، ودعم المناعة والبشرة الصحية.

عندما نأكل الأطعمة الغنية بالبيتا كاروتين مثل الجوافة، فإن الجسم يحول هذه البيتا كاروتين إلى فيتامين A يمكن للجسم استخدامه حسب حاجته له، فمن المستحسن الحصول على الكاروتينات من الأطعمة، مثل الجوافة، بدلًا من المكملات الغذائية.

فيتامين C

العديد من الفواكه والخضروات هي مصدر جيد لفيتامين C، ولكن الجوافة قد تكون واحدةً من أغنى الفواكه بفيتامين C.

حبة واحدة فقط من الجوافة توفر حوالي 209٪ من الحاجة اليومية لفيتامين C. ومثل فيتامين A يعد فيتامين C من مضادات الأكسدة القوية في الجسم، ويمكن أن يساعد في حماية الخلايا من الأضرار المرتبطة بالأمراض المزمنة المختلفة.

هناك حاجة أيضًا لفيتامين C للطبقة تحت الجلد التي تسمى الكولاجين، وهناك حاجة إلى الكولاجين لصحة اللثة وتشكيل الأنسجة الضامة الأخرى في الجسم.

وفقا للدكتور بريان ديكسون في لقاء علمي في أغسطس 2015، فإن حوالي 40٪ من الرجال والنساء البالغين يعانون من نقص في فيتامين C.

وهذا لا يعني أن 40٪ من البالغين يعانون من انعدام فيتامين C، فهو أمر نادر الحدوث في البلدان المتقدمة. ويعني أن 40٪ من البالغين لا يحصلون دائمًا على كمية كافية من فيتامين C التي يمكن أن تسهم في أعراض أقل حدة من نقص كامل من الفيتامين.

السبب الرئيسي في أن الناس لا يحصلون على كمية كافية من فيتامين C يرجع إلى حقيقة أن العديد من البالغين لا يحصلون على الكمية الموصى بها من الفواكه والخضروات. لكن تناول المزيد من الأطعمة مثل الجوافة يمكن أن يساعدك على الحصول على كمية فيتامين C الموصى بها.

الألياف

تشمل المصادر الجيدة للألياف: الفواكه والخضراوات والبقوليات والمكسرات والبذور والحبوب الكاملة. تناول مجموعة متنوعة من هذه الأطعمة يجب أن يعطيك الألياف الكافية في النظام الغذائي الخاص بك.

لسوء الحظ يوجد الكثير من الناس الذين لا يحصلون على الكمية الموصى بها من الألياف اليومية، وإن عدم الحصول على ما يكفي من الألياف في النظام الغذائي قد يزيد من خطر الإمساك وأمراض القلب والأوعية الدموية وبعض أنواع السرطان.

تناول المزيد من الفواكه والخضروات بشكلٍ عام هو شيءٌ جيدٌ للبدء في الحصول على المزيد من الألياف في النظام الغذائي. تناول جوافةٍ واحدةٍ فقط يمكن أن يوفر حوالي 3 غرامات من الألياف.

أما الكمية الموصى بها يوميًا بالنسبة لمعظم النساء فهي 25 غرامًا يوميًا و38 غرامًا من يوميًا للرجال.

البوتاسيوم

فوائد وأضرار الجوافة

 في دراسة إحصائية أمريكية تبين أن أقل من 10٪ من البالغين الأمريكيين لا يحصلون على الكمية الموصى بها من البوتاسيوم في النظام الغذائي. وأقل من 15٪ من الأمريكيين يأكلون يومي الكمية الموصى بها من حصص الفاكهة.

إحصائية صحية أخرى واقعية تقول انه حوالي 2٪ فقط من البالغين الأمريكيين يحصلون على الكمية الموصى بها من البوتاسيوم البالغة 4،700 ملغ.

إن تناول المزيد من الفواكه مثل الجوافة يمكن أن يساعدك على زيادة كمية البوتاسيوم. البوتاسيوم هو واحد من العناصر الغذائية الهامة لتحقيق التوازن بين السوائل في الجسم ويساعد الأعصاب والعضلات.

حبة واحدة من الجوافة توفر حوالي 230 ملغ من البوتاسيوم وهو حوالي 6٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بهًا. زيادة تناولك إلى نحو كوب من الجوافة يوفر حوالي 20٪ من الاحتياجات اليومية الموصى بها من البوتاسيوم.

إن تناول الجوافة ومجموعة متنوعة من الفواكه والخضروات الأخرى يمكن أن يساعدك على الوصول إلى الكمية الموصى بها من البوتاسيوم.

حمض الفوليك

إلى جانب الفيتامينات A وC، الفواكه هي مصدر جيد لفيتامينات B. كوب واحد من الجوافة يوفر حوالي 20٪ من الكمية الموصى بها يوميًا من حمض الفوليك. ويحتاج الجسم إلى حمض الفوليك لتشكيل خلايا جديدة “DNA  و  RNA”.

عدم الحصول على ما يكفي من حمض الفوليك يمكن أن يزيد من خطر فقر الدم والقروح في الفم ويؤثر على صحة الجلد والشعر والأظافر.

وفيما يلي بعض المجموعات التي يجب أن تحصل على كمية إضافية من حمض الفوليك:

  • النساء الحوامل.
  • والأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الامتصاص في الجهاز الهضمي.
  • الأشخاص الذين يعانون من إدمان الكحول.

أضرار الجوافة أو الأثار الجانبية

لا توجد آثار جانبية سلبية معروفة لاستهلاك الجوافة بالنسبة للأشخاص الأصحاء. لكن هناك قلقٌ بسيط وهو أنك كلما استهلكت بشكلٍ أكبر كمية الألياف التي تتناولها يمكن أن تسبب زيادة هذه الألياف ببعض الآثار الجانبية الهضمية المؤقتة مثل: الانتفاخ والغازات أو تغيير في حركة الأمعاء.

وفي أي وقت تكون قد قمت بزيادة كمية الألياف التي تتناولها، تأكد من أنك أيضًا تزيد كمية السوائل التي تتناولها.

إذا كان لديك حالة صحية تستدعي خفض كمية البوتاسيوم أو الألياف، تحدث مع طبيبك قبل إضافة الجوافة إلى النظام الغذائي الخاص بك.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر أنه لا يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.