فوائد وأضرار

فوائد النوم المبكر على الجسم

تبدأ الصحة الجيدة من الالتزام بالنوم المبكر، حيث يعتبر النوم المبكر مهم جدا لصحة الجسم والعقل، حيث يساعد النوم المبكر على وقاية الإنسان من الإصابة بالأمراض، بالإضافة لقيامه بتقوية الجهاز المناعي، والعمل على تجديد خلايا الجسم،

كما يساهم النوم المبكر في حماية الشخص من التعرض للإصابة بالأمراض النفسية المتنوعة والمختلفة، كالاكتئاب، القلق، التوتر، كما له العديد من الفوائد المهمة على صحة الجسم والتي سوف نقوم بذكرها بمقالنا هذا.

فوائد النوم المبكر:

للنوم المبكر الكثير من الفوائد على صحة الجسم والعقل، ومن هذه الفوائد:

المحافظة على صحة القلب والأوعية الدموية:

حيث يعتبر الاشخاص الذين لا يحظون بساعات كافية من النوم معرضين بشكل أكبر للإصابة بأمراض القلب، وارتفاع بضغط الدم ونسب الكوليسترول بالجسم، مما يؤثر بشكل سلبي على صحة القلب.

وذلك على عكس الأشخاص الذين يحظون بساعات نوم كافية تصل ل 7 أو 9 ساعات في اليوم حيث يتمتعون بمعدلات ضغط الدم والكوليسترول المنتظمة.

الوقاية من التعرض للإصابة بمرض السرطان:

من أهم فوائد النوم المبكر على الجسم هو الوقاية من الإصابة بمرض السرطان وبشكل خاص سرطان القولون والثدي.

وذلك يعود لدور الهرمون الميلاتونين الذي يعمل على إيقاف نمو الخلايا السرطانية، وهذا الهرمون هو المسؤول على تنظيم دورة النوم والاستيقاظ في الجسم.

حيث يقل إفراز الهرمون عند لتعرض للضوء، لذلك من الضروري جدا النوم لساعات كافية خلال الليل لكي تبقى إفرازات الهرمون بمستوياتها الطبيعية.

المحافظة على الوزن:

قد تزداد نسب تناولك للطعام خلال فترات السهر، أو عند عدم خضوعك للنوم الكافي خلال اليوم، ويعود ذلك نتيجة زيادة بإفرازات الهرمون المسؤول عن زيادة الشهية كما يقلل من إفراز الهرمون الذي يكون مسؤول عن الشعور بالشبع بالجسم، وذلك عند انخفاض ساعات النوم.

هنا تكمن فوائد النوم المبكر وذلك من خلال تجنب ما ذكرناه، وكذلك المحافظة على تجنب زيادة الوزن.

زيادة في التركيز:

كل شخص يحتاج للتركيز خلال يومه وذلك من أجل القيام بواجباته ووظائفه وحل مشكلاته.

ولرفع نسب التركيز لدينا وزيادة قدرتنا على القيام بجميع واجباتنا، لا بد من أخذ قسط كافي من النوم والراحة خلال فترات الليل.

تعزيز قدرة وعمل الجهاز المناعي:

من أهم وأعظم فوائد النوم المبكر هو تعزيز عمل البروتينات وعمل خلايا الجهاز المناعي في الجسم، حيث يصبح أكثر قوة وقدة على تجنب ومقاومة الأمراض التي من الممكن ان تصيب الجسم.

كما يصبح الجهاز المناعي أكثر قدرة على القيام بالتعرف على الأجسام الغريبة التي من الممكن أن تقوم بمهاجمة الجسم، مما يساعده على محاربتها والتخلص منها بشكل نهائي.

تخليص الجسم من الضغط النفسي والتوتر:

عندما تقل ساعات النوم التي يحتاجها الجسم يصبح الشخص أكثر عدوانية وأكثر عصبية، حيث ينعكس ذلك بشكل سلبي على حياته.

بينما النوم لساعات كافية والنوم المبكر يساهم بشكل كبير في تخليص الإنسان من الطاقة والأفكار السلبية، مما يؤدي لتخفيف الضغط النفسي والتوتر.

تحسين علاقات الإنسان الاجتماعية:

يساهم النوم المبكر بشكل فعال على تحسين المزاج مما ينعكس بشكل إيجابي على علاقات الفرد الاجتماعية مع الأشخاص المحيطين به كالزملاء والأهل والأصدقاء.

فوائد النوم المبكر للأطفال:

  • يساهم لنوم المبكر على تعزيز عملية النمو السليمة للأطفال، حيث حصول الطفل على ساعات كافية من النوم يساعد على تحفيز هرمون النمو، بالتالي يقي الطفل من الإصابة بالتشوهات والعيوب وضعف البنية الجسدية وقصر القامة وغيرها الكثير.
  • يساعد في رفع الكفاءة العقلية للطفل، ويقوي قدرته على الفهم، التركيز، الاستيعاب، كا يزيد من قوة الطفل في التعلم والحفظ.
  • يساعد النوم المبكر في تحسين حالة الطفل المزاجية، حيث يزيد من الردود الطبيعية والسليمة اتجاه المواقف المختلفة التي من الممكن أن يتعرض لها، ويقي الطفل من الإصابة بالتوتر والعصبية.
  • تنشيط الجسم، ومنح الطفل القدة على القيام بالأنشطة والمهام اليومية بكفاءة ونشاط عالي، وتخفيف شعور الطفل بالإرهاق والتعب خلال النهار.
  • تنشيط خلايا المخ، والمحافظة على صحة الجهاز العصبي للطفل.
  • تقوية بصر الطفل، ويقي الطفل من التعرض للإصابة بمشاكل ضعف البصر.
  • مكافحة السمنة، حيث يعتبر حصول الطفل على ساعات نوم كافية خلال فترات الليل تساهم بشكل كبير في تقليل كميات الطعام التي يقوم الطفل بتناولها.
  • تقليل نسب تلف الأوعية الدموية بالجسم، بالإضافة لتقوية صحة القلب، والوقاية من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة التي من الممكن أن يتعرض لها الطفل، كالجلطات، السكتات القلبية والدماغية.
  • يزيد من نسب ذكاء الطفل وتقوية إدراكه وبديهة الطفل.

ملاحظة مهمة:

ساعات النوم التي يحتاجها الطفل تختلف من طفل لأخر وذلك تبعا لمرحلته العمرية، علما ان ساعات النوم التي يحتاجها جسم الطفل تقل كلما كبر الطفل بالعمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى